#1  
قديم 19/09/2010, 07:23 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ دوق فليد
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 06/04/2006
المكان: بلجرشي الوطن والروح
مشاركات: 2,746
Post الجن والسحر وشيوخ الدجل.. والحلولية الجدد

هذا الموضوع عن خرافة اجتماعية لا علاقة لها بالدين؛ على الرغم من أن البعض يريد أن يلصقها بالدين رغماً عن الجميع، فهناك العديد من العادات والخرافات الاجتماعية التي يتم إلصاقها بالدين بغرض تأييد هذه الأوهام والخرافات فيتم لي عنق النصوص الدينية كي تؤيد العادات الاجتماعية والأمثلة على ذلك لا حصر لها ووقع فيها حتى علماء كبار تأثروا بالسياق العام لمجتمعهم فانساقوا في أحكامهم لما يوافق تلك الرؤى الاجتماعية حتى لو كانت متضمنة مخالفة للأسس الدينية؛ وهذا ينطبق على عدة رزايا اجتماعية نُعانيها ومنها اعتقادات متخلفة بخصوص الجن والسحر وما يُسمى بالمس وأنا لا أود استخدام هذه الكلمة لأسباب سأوضحها في ثنايا الموضوع..

والحقيقة أن هناك المئات من الذين يدافعون عن هذه الخرافات والمعتقدات بسبب استفادتهم منها؛ فهم إما ممن يأكلون أموال الناس بالباطل ويدعون العلاج وفك السحر والمس بالقرآن وهناك ممن يستفيدون من وجود الجن والعفاريت بغية إبقاء المرضى مرتبطين بهم نفسياً وهناك من المرضى من يدعي وجود هذه الأمراض حتى يكسب عاطفة الآخرين أو حتى يدعي بأن تصرفاته لا يمكنه التحكم بها وآخرين مخدوعون بما يفعل هؤلاء من ألاعيب وخداع؛ والبعض يدعي وجود أزمة مساكن لدى الجن فلذلك يستأجرون شقق مفروشة في أجساد الآدميين؛ وكما أن هناك من البشر من يقطن لوحده في فيلا كبيرة وهناك من العمالة الأجنبية يتجمعون في غرفة ضيقة فكذلك الحال بالنسبة للجن..
فهناك أناس يسكنهم جني واحد فقط وهناك من يسكنه سبعة أو عشرة أو حتى مئة..

وأود أن أؤكد على عدة أمور.
أنا هنا لا أناقش عن حقيقة وجود الجن؛ فمن ينكر ذلك هو يكذب بنص القرآن؛ ولكن نحن هنا نتناقش عن لي عنق الحقيقة الذي مارسه العديد من المستفيدين من وجود الخرافات أو أساءوا تفسير الظواهر التي أمامهم فأتت تفسيراتهم للآيات والأحاديث كإسقاط لما يرونه ويشاهدونه أو بالأصح يعتقدونه..!!

الجن:
تكاد تتفق الأمم باختلاف أديانها على وجود الجن ككائنات غير مرئية للبشر؛ ومعتقد المسلمين هو ما ورد في القرآن بأنهم خلق مكلف خلقوا للعبادة
وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون [الذاريات : 56]

وأنهم خلقوا من نار
والجآن خلقناه من قبل من نار السموم [الحجر : 27]
وخلق الجان من مارج من نار [الرحمن : 15]

وأن إبليس من الجن
وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني وهم لكم عدو بئس للظالمين بدلا [الكهف : 50]

وأن إبليس مثلهم خلق من نار
قال ما منعك ألا تسجد إذ أمرتك قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين [الأعراف : 12]
قال أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين [صـ : 76]

وأنهم غير مرئيين
يا بني آدم لا يفتننكم الشيطان كما أخرج أبويكم من الجنة ينزع عنهما لباسهما ليريهما سوءاتهما إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم إنا جعلنا الشياطين أولياء للذين لا يؤمنون [الأعراف : 27]

وفي سورة الجن عندما قرأ النبي صلى الله عليه وسلم القرآن وكانوا يستمعون لم يرهم النبي صلى الله عليه وسلم بل أن الله هو الذي أخبره باستماع الجن
قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا [الجن : 1]

وعلى الرغم من أنهم غير مرئيين فإن الوحيد الذي سخر الله له الجن وسيطر عليه هو نبي الله سليمان عليه السلام وهذه من مُعجزاته "كما أن موسى عليه السلام كان من مُعجزاته انفلاق البحر عيسى عليه السلام إحياء الموتى بإذن الله" ومن يدعي أنه يرى الجن أو أن السحرة يرون الجن ويتحدثون معهم فهو يفتري على الله الكذب..
ولقد فتنا سليمان وألقينا على كرسيه جسدا ثم أناب [صـ : 34]
قال رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب [صـ : 35]
فسخرنا له الريح تجري بأمره رخاء حيث أصاب [صـ : 36]
والشياطين كل بناء وغواص [صـ : 37]
وآخرين مقرنين في الأصفاد [صـ : 38]
هذا عطاؤنا فامنن أو أمسك بغير حساب [صـ : 39]
وإن له عندنا لزلفى وحسن مآب [صـ : 40]

وبنص حديث في صحيح البخاري يذكر النبي صلى الله عليه وسلم حدوث معجزة له بمشاهدة عفريت من الجن:
إن عفريتا من الجن تفلت البارحة ليقطع علي صلاتي ، فأمكنني الله منه فأخذته ، فأردت أن أربطه على سارية من سواري المسجد حتى تنظروا إليه كلكم ، فذكرت دعوة أخي سليمان: { رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي} . فرددته خاسئا

وللعلم..
لا يوجد آية قرآنية واحدة تقول بدخول الجن في الإنس.
لا يوجد حديث نبوي واحد في صحيح البخاري يقول بدخول الجن في الإنس.

بل كلها تفسيرات مُتكلفة للآيات وإسقاطها على الخرافات التي يعتنقها المُفسر؛ أما الأحاديث الموضوعة والضعيفة وخارج صحيح البخاري فهي تُعد بالعشرات تلك التي تؤيد دخول الإنس في الجن..

ومما سبق نرى بأن الجن خلق لطيف وجميل وغير مرئي ومنهم مسلمون ومنهم كفار..
أما الذين يدعون بأنهم يشاهدون الجن بل وبعضهم يدعي بإمكانية التزاوج بين الجن والإنس حتى إني شاهدت في قناة المجد مقابلة مع ساحر تائب يدعي بأن الجن كانوا يأتونه في صورة نساء يعرفهن في أواخر الليالي..!! ولن أقول ماذا كان يفعل معهن ولكن واضح أنهن عشيقاته من البشر ولكن كي يبرر الزنا يدعي بأنهن جنيات.

وغاية الافتراء على إخواننا الجن أن ننسب إليهم تلك الأكاذيب بأن لهم علاقة بالسحر والشعوذة والشيوخ الدجالين الذين يدعون إخراج الجن من الناس..!!
وعلى من يدعي ذلك أن يأتي بآية قرآنية أو حديث من صحيح البخاري وليس أحاديث ضعيفة وموضوعة.. فالافتراء على خلق الله واتهامهم والطعن فيهم يجب أن يؤيد بآيات وأحاديث صحيحة وليس بأقوال علماء لم يشاهدوا في حياتهم إلا الخرافات..

السحر:
كما أن الجن ارتبط بالعديد من الخرافات فكذلك الحال مع السحر الذي أعرض الناس عن وقف الإيمان به بما جاءت به الآيات والسنة الصحيحة وأخذوا يتقبلون في ذلك كلام المشعوذين والدجالين من البشر الذين يتكسبون من الشعوذة ويأكلون أموال الناس بالباطل.

فالسحر ليس سوى تخييل ولا شيء غير ذلك؛ وعلى من يدعي بأن السحر هو دخول الجن في الإنس وسيطرتهم عليه فهو يدعي بأن الساحر أوتي ملك سليمان..!!

فالحقيقة أن السحر كل ما به هو تخييل للمرء فعل الشيء وهو لم يفعله أو العكس "وهو ما حدث للنبي صلى الله عليه وسلم عندما سُحر"
أو تحرك الأشياء وهي لم تتحرك "كما حدث من قبل سحرة فرعون في الحبال والعصي"
أو تخييل المرأة لزوجها في صورة بشعة حتى يكرهها ويطلقها "كما تقول بذلك آية سورة البقرة"
فكل ما يحدث من السحر هو تخيلات وتصوير الأشياء على غير حقيقتها..

وكما هي العادة فإن ديننا العظيم لم يأتِ فيه دليل واحد صحيح تأييداً للأكاذيب والخرافات التي يدعيها الناس في عصرنا هذا..

وهنا سأورد جميع ما يتعلق بالسحر في القرآن الكريم..
واتبعوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر وما أنزل على الملكين ببابل هاروت وماروت وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه وما هم بضآرين به من أحد إلا بإذن الله ويتعلمون ما يضرهم ولا ينفعهم ولقد علموا لمن اشتراه ما له في الآخرة من خلاق ولبئس ما شروا به أنفسهم لو كانوا يعلمون [البقرة : 102]

ومعجزة موسى عليه السلام كانت بإبطال سحر سحرة فرعون..
ولاحظوا بأن سحر سحرة فرعون هو أعظم سحر في التاريخ وتأملوا وصف الله عز وجل في القرآن:
قال ألقوا فلما ألقوا سحروا أعين الناس واسترهبوهم وجاءوا بسحر عظيم [الأعراف : 116]

وتأملوا ما هو أعظم السحر هذا..
قالوا يا موسى إما أن تلقي وإما أن نكون أول من ألقى [طه : 65] قال بل ألقوا فإذا حبالهم وعصيهم يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى [طه : 66]
قال ألقوا فلما ألقوا سحروا أعين الناس [الأعراف : 116]

فألقى موسى عليه السلام عصاه وحدثت المعجزة؛ فما كان يفعله السحرة هو تخييل وخداع بصري بينما ما حدث من عصا موسى عليه السلام أنها تحولت إلى أفعى حقيقية بإذن الله والتهمت حبالهم وعصيهم ولذلك سجدوا مباشرة فور رؤيتهم لهذه المعجزة فما كانوا يفعلونه كان تخييل وخداع بينما الذي حدث من موسى هو تحول الحبال إلى أفعى حقيقية..
وألق ما في يمينك تلقف ما صنعوا إنما صنعوا كيد ساحر ولا يفلح الساحر حيث أتى [طه : 69] فألقي السحرة سجدا قالوا آمنا برب هارون وموسى [طه : 70]

بربكم هل يوجد آية مما سبق تقول باستخدام السحرة للجن..؟؟
إذاً نقول للمشعوذين وأتباعهم الذين يدعون أن السحر يكون باستخدام الجن؛ من أين لكم هذا..؟؟

وفي السنة النبوية وفي صحيح البخاري سحر النبي صلى الله عليه وسلم في مشط فكان يفعل الشيء ويخيل إليه أنه لم يفعل والعكس وهو ما ورد في حديث عائشة رضي الله عنها..
أن النبي صلى الله عليه وسلم سحر ، حتى كان يخيل إليه أنه صنع شيئا ولم يصنعه.

واتقاء السحر هذا وعلاجه يكون بسورة الفلق وسورة الناس.. ويقرأ المرء على نفسه وليس الإتيان بمشعوذ كي يقرأ عليه ويكشف عورات المسلمين كما يحدث من البعض الذي يجعل المشعوذ يدخل على نساءه وأهل بيته..!!

روى البخاري من حديث عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا اشتكى يقرأ على نفسه بالمعوذات وينفث، فلما اشتد وجعه كنت أقرأ عليه، وأمسح بيده رجاء بركتها.

فالآيات والأحاديث الصحيحة "وأكرر هنا الصحيحة" تؤكد بأنه لا علاقة بين السحر واستخدام الجن بل هذا من الكذب والافتراء على خلق من خلق الله عز وجل.

بقي أن أقول بأن قضية التشكل "أو تمثل الجن بالبشر أو الحيوانات" أيضاً لم ترد به آية أو حديث في صحيح البخاري..
بل إن ذلك كان فقط من خصائص الملائكة وليس الشياطين كما يزعم الدجالون..!!
فالملائكة فقط هي التي تتمثل في صورة البشر كما كان مع مريم.
فاتخذت من دونهم حجابا فأرسلنا إليها روحنا فتمثل لها بشرا سويا [مريم : 17]
أو كما أتى ملك الموت موسى عليه السلام في صورة بشرية ففقأ موسى عينه في الحديث المشهور في كتب السنة.
أو كما كان يحدث مع النبي صلى الله عليه وسلم عندما كان يأتي إليه جبريل في صورة أعرابي.

علاقة الشيطان بالإنسان:
الشيطان "وبنص القرآن" لا يملك أي سيطرة على البشر؛ ومن يدعي ذلك فإنه يقدح في إيمانه..
فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم [النحل : 98]
إنه ليس له سلطان على الذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون [النحل : 99]
إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا [الإسراء : 65]
وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم وما كان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي فلا تلوموني ولوموا أنفسكم ما أنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخي إني كفرت بما أشركتمون من قبل إن الظالمين لهم عذاب أليم [إبراهيم : 22]
ولقد صدق عليهم إبليس ظنه فاتبعوه إلا فريقا من المؤمنين [سبأ : 20] وما كان له عليهم من سلطان إلا لنعلم من يؤمن بالآخرة ممن هو منها في شك وربك على كل شيء حفيظ [سبأ : 21]

وكل علاقة الشيطان "القرين" بالإنسان هي الوسوسة والإغواء وإلقاء الأماني واقتراح الأفكار الخبيثة والتبذير وكفر النعمة وإيقاع العداوات وكل ذلك بالوسوسة والوسوسة فقط وليس بالدخول في الإنسي وركوبه كما يدعي أصحاب الخرافات والآيات الدالة على ذلك كثيرة جداً وأذكر منها:
الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء والله يعدكم مغفرة منه وفضلا والله واسع عليم [البقرة : 268]
إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل أنتم منتهون [المائدة : 91]
ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين [الزخرف : 36]
إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين وكان الشيطان لربه كفورا [الإسراء : 27]
وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم إن الشيطان كان للإنسان عدوا مبينا [الإسراء : 53]
فلولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ولكن قست قلوبهم وزين لهم الشيطان ما كانوا يعملون [الأنعام : 43]
ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وإنه لفسق وإن الشياطين ليوحون إلى أوليآئهم ليجادلوكم وإن أطعتموهم إنكم لمشركون [الأنعام : 121]
فوسوس لهما الشيطان ليبدي لهما ما ووري عنهما من سوءاتهما وقال ما نهاكما ربكما عن هذه الشجرة إلا أن تكونا ملكين أو تكونا من الخالدين [الأعراف : 20]
تالله لقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فزين لهم الشيطان أعمالهم فهو وليهم اليوم ولهم عذاب أليم [النحل : 63]
فوسوس إليه الشيطان قال يا آدم هل أدلك على شجرة الخلد وملك لا يبلى [طه : 120]
وقل رب أعوذ بك من همزات الشياطين [المؤمنون : 97]
هل أنبئكم على من تنزل الشياطين [الشعراء : 221] تنزل على كل أفاك أثيم [الشعراء : 222]
إن الذين ارتدوا على أدبارهم من بعد ما تبين لهم الهدى الشيطان سول لهم وأملى لهم [محمد : 25]
قل أعوذ برب الناس [الناس : 1] ملك الناس [الناس : 2] إله الناس [الناس : 3] من شر الوسواس الخناس [الناس : 4] الذي يوسوس في صدور الناس [الناس : 5] من الجنة و الناس [الناس : 6]

وما تركت من الآيات كثير وهي تؤكد عدم سيطرة الشيطان على الإنسان إلا بالوسوسة..

×××

بعد كل ما استعرضنا من أدلة من القرآن والسنة الصحيحة سيقف البعض دَهِشاً ومُستغرباً من انتشار خرافة استخدام الجن في السحر وما يدعونه بالتلبس والمس..!!

فكيف استدلوا على ذلك وإذا كان ركوب الجن للإنسي غير موجود فكيف أتت هذه الخرافة.
هم يستدلون بآيات كما سبق أن ذكرت في البداية ويفسرونها على أحوالهم التي يعانونها وليس على حقيقة الآية..

ومنكري دخول الجن في الإنسان كُثر ولكن للأسف أن استعراضهم للأدلة ضعيف وكلهم يجترون كلام الإمام فخر الدين الرازي رحمه الله الذي ذكره في تفسيره لآية سورة البقرة في كتابه "مفاتيح الغيب" ويحومون حوله..

ومن المُضحك المُبكي أن رمي التهم والتصنيفات كان منذ قديم الزمن في المخالفين.. فكل من يخالف المرء كان يتم رميه بالأهواء وهو ما حدث مع فخر الدين الرازي الذي اتهمه مؤيدو الخرافات بأنه من المُعتزلة..!!
مع أن فخر الدين عاش حياته ينافح عن الدين في وجه المعتزلة والفلاسفة ولكنها كما قلت لكم من المُضحكات المُبكية..!!
فلدى البعض كل حجتهم أن تلك أقوال كفار أو معتزلة أو رافضة..!!
مع أن الحكمة ضالة المؤمن؛ سواء أخذها من فم يهودي أو نصراني أو معتزلي أو رافضي أو مجوسي أو بوذي أو حتى من أفواه المجانين..!!

فلو كنا سنرد قولاً لأن شخص القائل لا يوافقنا المذهب لرددنا كل العلوم والتكنولوجيا المعاصرة..!!
هذا مع أن ترجمة الرازي أؤكد عليها بأنه لم يكن من المعتزلة بل كان يخالفهم ويرد عليهم وكل ما هنالك أن البعض تحدث أنه مشكوك في أنه معتزلي بسبب ردوده وكتاباته العقلية..

وهنا وقبل أن استعرض أدلة دخول الجن في الإنس سأذكر مبحث بسيط عن تفسير الآيات..
فتفسير القرآن يجب أن يكون أولاً بالقرآن ثم بالسنة الصحيحة وليس تفسير القرآن بناءاً على الوقائع والمشاهدات..

مثال ذلك الآية الكريمة:
وذا النون إذ ذهب مغاضبا فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين [الأنبياء : 87]

فالبعض ومنهم معاوية رضي الله عنه اعتقدوا أن تفسير كلمة نقدر من القدرة؛ ومعلوم أن المرء إذا اعتقد أن الله لا يقدر على أي شيء فإن هذا كفر مبين وحاشاه نبي الله يونس أن يعتقد ذلك في ربه..
وهذا ما بينه ابن عباس رضي الله عنهما لمعاوية رضي الله عنه بأن نقدر من القدر "أي التضييق" وليس القدرة..

وأمثلة ذلك من القرآن فيجب أن نفسر كلمة نقدر بما يشابهها من القرآن مثل:
الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر وفرحوا بالحياة الدنيا وما الحياة الدنيا في الآخرة إلا متاع [الرعد : 26]
إن ربك يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر إنه كان بعباده خبيرا بصيرا [الإسراء : 30]
وأصبح الذين تمنوا مكانه بالأمس يقولون ويكأن الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر لولا أن من الله علينا لخسف بنا ويكأنه لا يفلح الكافرون [القصص : 82]
الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر له إن الله بكل شيء عليم [العنكبوت : 62]
أولم يروا أن الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر إن في ذلك لآيات لقوم يؤمنون [الروم : 37]

والآن نأتي إلى أدلة القائلين بدخول الجن في الإنسان..

دليلهم الأول:
من الأدلة على تلبس الجني بالإنسي المراد الدخول به ما في كتاب الله تعالى قوله تعالى (الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس).

وأخذوا يوردون أحاديث ضعيفة بأن تفسير الآية هو ركوب الشيطان "بزعمهم" الإنسان وتخبطه إياه؛ وسأورد رد فخر الدين الرازي بتصرف عليهم وهو أن معنى الآية واضح بأن التخبط الحاصل مع آكل الربا هو تخبط بسبب وسوسة الشيطان؛ فالمس معناه واضح في القرآن في أنها وسوسة شيطان وذكر فخر الدين الآية التي تتحدث عن نبي الله أيوب..
واذكر عبدنا أيوب إذ نادى ربه أني مسني الشيطان بنصب وعذاب [صـ : 41]
وذكر بأن كلمة مسني هي بالوساوس الفاسدة ومحاولات الإغواء.. انتهى كلامه بتصرف.
والحق أنه لا يوجد عاقل مسلم سيقول بأن نبي الله أيوب عليه السلام دخل فيه جني..!!

وكذلك في آية سورة الأعراف التي تتحدث عن المتقين..
إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون [الأعراف : 201]

فهل تفسيرها بأن عباد الله الذين اتقوا يدخل فيهم الجن والعفاريت..!!
إذاً وطالما أن تفسير كلمة مس هو الوساوس والغواية الشيطانية فلماذا يفسرون "يتخبطه الشيطان من المس" بأنها دخول جني في إنسان..؟؟
الجواب صمت كصمت القبور..

دليلهم الثاني:
أحاديث كلها تدور في نفس ألفاظ هذا الحديث:
كان النبي صلى الله عليه وسلم بمكة فجاءت امرأة من الأنصار فقالت يا رسول الله إن هذا الخبيت غلبني فقال لها إن تصبري على ما أنت عليه تجيئين يوم القيامة ليس عليك ذنب ولا حساب قالت والذي بعثك بالحق لأصبرن حتى ألقى الله قالت إني أخاف الخبيث أن يجردني فدعا لها فكانت إذا أحست أن يأتيها تأتي أستار الكعبة تتعلق بها فتقول اخسأ فيذهب عنها..!!

ويقولون بأن الخبيث هو الجني الذي يدخل في هذه المرأة السوداء..

وبالطبع لا حاجة بي أن أقول بأن الحديث ضعيف وهذه خلاصة الدرجة من الموسوعة الحديثية..
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الهيثمي- المصدر: مجمع الزوائد
خلاصة حكم المحدث: فيه فرقد السبخي وهو ضعيف

ولكن وزيادة في التأكيد لمن في قلبه شك سأورد الحديث من صحيح البخاري..
فالحادثة وقعت حقيقة لهذه المرأة السوداء وهي أتت إلى النبي صلى الله عليه وسلم تشتكي ولكن تأملوا الحديث في صحيح البخاري..

قال لي ابن عباس : ألا أريك امرأة من أهل الجنة ؟ قلت : بلى ، قال : هذه المرأة السوداء ، أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : إني أصرع ، وإني أتكشف ، فادع الله لي ، قال : ( إن شئت صبرت ولك الجنة ، وإن شئت دعوت الله أن يعافيك ) . فقالت : أصبر ، فقالت : إني أتكشف ، فادع الله أن لا أتكشف ، فدعا لها .
..!!

الحديث في صحيح البخاري وكذلك بذات المعنى في صحيح مسلم ولا يوجد به جن ولا عفاريت ولا خبيث..!!
بل هو صرع فقط ولا علاقة للجن والعفاريت به..

فتأمل الألعاب البهلوانية التي تمارس في لي عنق التفسير واستخراج الأحاديث التي توافق أهوائهم..

الدليل الثالث وهو يكاد يكون أقوى أدلتهم وهو ما روي عثمان بن أبي العاص:
لما استعملني رسول الله صلى الله عليه وسلم على الطائف جعل يعرض لي شيء في صلاتي حتى ما أدري ما أصلي فلما رأيت ذلك رحلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ابن أبي العاص قلت نعم يا رسول الله قال ما جاء بك قلت يا رسول الله عرض لي شيء في صلواتي حتى ما أدري ما أصلي قال ذاك الشيطان ادنه فدنوت منه فجلست على صدور قدمي قال فضرب صدري بيده وتفل في فمي وقال اخرج عدو الله ففعل ذلك ثلاث مرات ثم قال الحق بعملك قال فقال عثمان فلعمري ما أحسبه خالطني بعد.

الحديث هذا من صحيح ابن ماجه وصححه الألباني.. وعلى الرغم بأن بعض طلبة العلم وهنوا إسناد هذا الحديث إلا أننا سنتجاهل ذلك..

فهذه الحادثة صحيحة وعثمان ابن أبي العاص كان والي الرسول صلى الله عليه وسلم على الطائف.
ولكن ويا للغرابة..

الحديث موجود في صحيح مسلم..!!
ولنقرأ الحديث الذي رواه مسلم في صحيحه أن..

أن عثمان بن أبي العاص أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله . إن الشيطان قد حال بيني وبين صلاتي وقراءتي . يلبسها علي . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " ذاك شيطان يقال له خنزب . فإذا أحسسته فتعوذ بالله منه . واتفل على يسارك ثلاثا " فقال : ففعلت ذلك فأذهبه الله عني.
..!!

إذا الرواية الصحيحة عن مسلم لنفس الحادثة لا يوجد فيها ضرب ولا تفل ولا إخراج للشيطان..!!

ولكم الحكم من أين تأخذوا دينكم.
من القرآن وصحيح البخاري ومسلم.
أم من الدجالين والمشعوذين..

×××

بداية القصة في التاريخ:

قد يتساءل البعض بعد كل هذا..
هل هناك أصل لفكرة دخول الجن في الإنسان..؟؟

الحقيقة أن من الأخطاء التي وقع فيها من يقتاتون على تفسير الرازي رحمه الله أنهم يرددون فقط حجة الرازي رحمه الله ثم يرددون بسخرية أن دخول الجن في الإنسان لا يوجد إلا لدى المسلمين..
بينما التاريخ والواقع يقولان لنا بأن فكرة دخول الأرواح في البشر فكرة قديمة جداً وتمتد إلى آلاف السنين..

بل إنها هي الفكرة الرئيسة التي اعتمد فيها النصارى في القول بألوهية عيسى عليه السلام..!!
فهذه الخرافة لم تكن وليدة المجتمعات الإسلامية في العصور المتأخرة بل إنها تسربت إلى مجتمعاتنا من مجتمعات وثنية..
فعلى سبيل المثال لا الحصر..

الهندوس يؤمنون بحلول الأرواح في الأجساد وتناسخها وكذلك أقوال لليونان وأفلاطون حيث يعتقدون بأن روح الإنسان بعد وفاته من الممكن أن تحل في جسد قطة أو أسد أو خنزير وخلافة..
ذات الأمر بالنسبة للصين من حلول الأرواح إلا أنهم يعتقدون بحلول أرواح الآباء في أبناءهم وكذلك الحال في أدغال أفريقيا وقبائل الهنود الحمر..
ومع تطور التاريخ وصلوا إلى الاعتقاد بأن الأمراض عبارة عن أرواح شريرة تحل في جسد المريض..

فيوجد "تعاويذ" لقدماء المصريين لطرد البرد وكذلك الحال كان في أوربا ولكن بشكل أشد..
فأوربا كانت فيها هذه الفكرة "أن الأمراض عبارة عن أرواح شريرة أو شياطين بتعبير المسلمين" إلى وقت قريب "تقريباً القرن السادس عشر الميلادي".
وكانوا يركنون إلى الشياطين لتفسير الأمراض الغريبة التي تصادفهم مثل الأمراض النفسية والصرع والأهم من ذلك أن الكنائس كانت تكسب جرّاء ذلك الأموال الطائلة..
وفي هذا قضايا مشهورة حتى أن من ضمن الذين يدعون بأنه حل في أجسادهم شياطين الرسام العالمي الشهير سلفادور دالي والذي قام بإخراج الجني منه الكاهن الإيطالي غابرييل ماريا بيراردي فشكره سلفادور دالي بإهدائه رسم للمسيح على الصليب..!!
إضافة إلى ذلك قضية مشهورة في الغرب لفتاة ألمانية كانت تتحدث بصوت رجال وتتحدث عن وجود ستة شياطين بداخلها؛ وفي جلساتها مع القساوسة تحسنت قليلاً إلا أن حالتها انتكست وتوفيت فتم القبض على القساوسة وعلى والدها وإيداعهم السجن وتسجيلات جلسات محاولات إخراج الشياطين منها موجودة على الشبكة العنكبوتية وفي اليوتيوب..!!

ولنا أن نعذرهم في هذا التفسير؛ فالعلوم الطبية وأساليب العلاج كانت متأخرة بشكل كبير، وبالطبع إذا افتقد الإنسان للتفسير الواقعي فإنه يُحيل المُشاهدات إلى الخرافات، فدائماً وعلى مر التاريخ تتواجد الخرافة متى ما تواجد الجهل وقل العلم وقلت الثقافة..

فعلى سبيل المثال يذكر ول ديورانت في كتابه "قصة الحضارة" أن الكنيسة كانت تتكسب من إخراج الشياطين من مرتاديها إلى أن نقل المسلمين واليهود العلوم الطبية إلى أوربا فكان أن اعتبرت الكنيسة ذلك انقلاباً على سلطتها وطعناً في الإيمان فحرمت الكنيسة استقبال الأطباء اليهود داخل بيوت النصارى حتى أنه حدث عامي 1246م و1267م اجتماعات كنسية حرمت على الأطباء اليهود علاج أتباع الكنيسة مطلقاً؛ ومع هذا التحريم فإن البابا بونيفيس الثامن عندما مرض استعان بطبيب يهودي لمعرفته أن ما داخله ليس شيطان ولا ملاك بل مرض عضوي؛ فكان يأمر أتباع الكنيسة بعدم الذهاب إلى الأطباء ولكن ما إن يتورط هو في الموضوع وتصبح حياته على المحك فإنه ينسلخ من قناعاته الخرافية.
ولم يفقد اليهود زعامتهم في الطب كما يقول ول ديورانت إلا بعد أن تبنت الجامعات الأوربية أساليب قائمة على المنطق في العلاج في القرن الثالث عشر.

ولكن سأعود قليلاً إلى فكرة حلول الأرواح في الأجساد..

ففكرة حلول الأرواح في الأجساد كانت المُستند لدى النصارى في القول بحلول الله "تعالى عما يقولون" في جسد المسيح عيسى بن مريم عليه السلام.
فحسب معتقدهم أن الله عز وجل روح وحل في الناسوت الذي هو عيسى بن مريم ولقيت بالطبع الفكرة القبول لوجود الأرضية الخصبة لمثل هذه الأفكار مسبقاً.

ولم تكن فكرة حلول الأرواح الإلهية أو الشيطانية في الجسد فكرة مستحدثة لدى النصارى بل سبقهم في ذلك ديانات وثنية مثل الزرادشتية والهندوسية في تفسيرهم لنشأة الكون وكذلك اليونان.
وكذلك لم يتوقف هذا القول فيما بعد بل إنه التاريخ الإسلامي شهد مثل هذا القول من أمثال ابن الحلاج وابن عربي "وعلى القرّاء أن يفرقوا بن ابن العربي الطائي صاحب المذهب الفاسد وابن العربي العالم الجليل صاحب التفسير"؛ وبالطبع القول بالحلول كفر بواح..

الآن ومن هذا المنطلق نرى بأن حلول الأرواح في الأجساد هي نفس فكرة أصحاب الأوهام الذين يسمون الأشياء بغير اسمها..

فما يسمونه بالمس والتلبس له تسمية أصلية حرفوها وهي الحلول..!!
ولكن ولأن القول بالحلول يعتبر كفر بواح فإنهم يخشون تسمية دخول الجن في الإنسان بالحلول فأطلقوا عليه تسمية أخرى لا علاقة لها بالدخول "تلبس أو مس".

إضافة إلى ذلك فإن السبب الأكبر في قول الأولين والآخرين من بعض علماء الإسلام بحلول الجن في أجساد البشر هو مرض الصرع..
فالشخص المصروع الذي كان يقوم بحركات متشنجة غريبة ومخيفة بعد أن كان في حالة طبيعية لم يجد السابقون في تفسير حركاته سوى أنها حلول للجن في جسده.
والعلم الحديث أثبت أن الصرع هو نتيجة لاختلال كهربي في العقل وعلاجه يكون بجلسات طبية؛ فلماذا الاستمرار في الاعتماد على الخرافات في تفسير هذا المرض..؟؟

وكذلك البعض يتحجج بأن المرضى الذين يشاهدونهم رجال يتحدثون بأصوات نساء أو نساء يتحدثون بأصوات رجال وهو أمر طبيعي فأي كائن بشري حي يستطيع أن يقلد صوت شخص من الجنس الآخر وهناك من يستطيع تقليد الحيوانات فليس معنى ذلك أن هناك حيوان شبحي في داخله..!!

والبعض يتحجج بأن المسحور ما إن يُقرأ عليه القرآن فإنه الجني يخاف ويريد الخروج من الجسد..؟؟
ولا ندري من أين استقى الدجالون المعلومات أن الجن يخافون من القرآن مع أن في كتاب الله عز وجل سورة كاملة عن الجن وأنهم يستمعون إلى القرآن ولم يُذكر بأنهم يخافون من تلاوته.

وبشكل عام لا ندري من أين استقى المشعوذون كم المعلومات الهائل عن الجن وتزاوجهم وأطوالهم وأشكالهم إضافة إلى معلومات النفث والبصق والضرب التي يمارسونها ضد مرتاديهم؛ فخير البرية "محمد صلى الله عليه وسلم" لم يؤثر عنه حديث صحيح بأنه كان يفعل ذلك ولم يؤثر كذلك عن الصحابة ولا تابعيهم بإحسان..

في النهاية كل ما أدعوا إليه القرّاء هو أن يحكموا كتاب الله وسنة نبيه الصحيحة ثم عقولهم فيما قرأوه آنفاً وسيجدون أنه الحق وأن لا يتبعوا العادات والتقاليد والخرافات..

وإذا قيل لهم اتبعوا ما أنزل الله قالوا بل نتبع ما ألفينا عليه آباءنا أولو كان آباؤهم لا يعقلون شيئا ولا يهتدون [البقرة : 170]

اخر تعديل كان بواسطة » دوق فليد في يوم » 20/09/2010 عند الساعة » 02:39 PM السبب: تنسيقات
  #2  
قديم 19/09/2010, 08:38 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ احتيآج
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 09/12/2008
المكان: Riyadh
مشاركات: 433
آتمنى منك يَ آخي آلكريم آن تقوم بَ زيآره لآحد آلمشآيخ
آلذين متخصصين بآلقرآءه و تشوف بعينك
<~ بس خلك قآرين آلورد عشآن مآيدخل فيك شي
آلحقيقه آني كنت كآتبه رد طويل لكن آحد آلآشخآص بجآنبي آشآر علي
آني آمسح آلرد لآنك وآَضح آني منيب جآيبتن نتيجه معك
بس فيه نقطه مهمه للغآيه غفلت عنهآ آلآ وهي آلتدآوي بآلقرآن !


آيه كمآن فيه شي مآ تكلمت عنه آلآ وهو آنوآع آلسحر !
بعدين ترآك ظلمت آخوآننآ بعدم ذكرك لقدرآتهم آلعجييبه سبحآن الله
/~


الله يهديك و يرجعلك صوآبك

يمكن آرجع آنزل آلرد آلطويل

  #3  
قديم 19/09/2010, 08:57 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ دوق فليد
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 06/04/2006
المكان: بلجرشي الوطن والروح
مشاركات: 2,746
Smile

أخت احتيآج..

يا ليت تعيدين كتابة ردك الطويل فالمسألة مسألة حوار واقناع وإلا ما الفائدة من وجودنا هنا..؟؟

بالنسبة للأشخاص المتخصصين في القراءة فأنتِ تتحدثين مع شخص ليس جاهلاً بهذه الأشياء بل إني شاهدتها عياناً بياناً ولم أتلقاها سماعاً إلا أني في نفس الوقت كان لدي عقل أميز ما أشاهده ولستُ بالخب ولا الخب يخدعني.
  #4  
قديم 19/09/2010, 09:04 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 29/08/2007
المكان: قباء
مشاركات: 1,387
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة دوق فليد


والبعض يدعي وجود أزمة مساكن لدى الجن فلذلك يستأجرون شقق مفروشة في أجساد الآدميين






ومن يدعي أنه يرى الجن أو أن السحرة يرون الجن ويتحدثون معهم فهو يفتري على الله الكذب..
ولقد فتنا سليمان وألقينا على كرسيه جسدا ثم أناب [صـ : 34]
قال رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي إنك أنت الوهاب [صـ : 35]

إلى وقت قريب كنت أظن أن السحرة بإمكانهم رؤيتهم


وللعلم..
لا يوجد آية قرآنية واحدة تقول بدخول الجن في الإنس.
لا يوجد حديث نبوي واحد في صحيح البخاري يقول بدخول الجن في الإنس.
وقفت عند هذه كثيرا..


وغاية الافتراء على إخواننا الجن أن ننسب إليهم تلك الأكاذيب بأن لهم علاقة بالسحر والشعوذة والشيوخ الدجالين الذين يدعون إخراج الجن من الناس..!!

يا ربي أنا من هالحين مو أخت أحد




.


بربكم هل يوجد آية مما سبق تقول باستخدام السحرة للجن..؟؟
إذاً نقول للمشعوذين وأتباعهم الذين يدعون أن السحر يكون باستخدام الجن؛ من أين لكم هذا..؟؟

.

فالآيات والأحاديث الصحيحة "وأكرر هنا الصحيحة" تؤكد بأنه لا علاقة بين السحر واستخدام الجن بل هذا من الكذب والافتراء على خلق من خلق الله عز وجل.
اللي اعرفه السحر لا يتم إلا بالتقرب للجن لكي تساعد الساحر و الله أعلم

حينما تكلمت عن تشكل الجن بصورة بشر تذكرت قصة إبليس حينما دخل على مجلس أبو جهل حينما كانوا يتأمرون على النبي و أرادوا إهدار دمه بين القبائل
فإذا كان إبليس يستطيع التشكل فالجن كذلك لأنه من جنسهم






















مقال رائع و مقنع ولو ما أنام الله بيصلك دعاء من القلب

أتمنى أشوف نقاش من المجموعه مرسال و هلالي من اليمن و بو مقبل لأن معلوماتي على قدي و لست ُ عالما لستٌ فقيها لست شيخا ٌ
  #5  
قديم 19/09/2010, 09:23 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 21/12/2005
مشاركات: 2,456
أخي الفاضل..

أنت وصفت القائلين بثبوت تلبس الجني بالإنسي بأنهم دجالون باحثون عن المال..
وهذا تجاوزٌ على كبار العلماء في القديم و الحديث..
فهم إن كانوا مخالفين لما ترى و تعتقد.. لايعني هذا أن تسفّه كلامهم و تقلل من شأنه..
فمن الخطأ اعتبار رأيكَ محض الحق الذي لايأتيه الباطل..
أمّا "المسّ" فلمَ لايكونُ مصطلحاً يحتمل أمرين.. الوسوسة و التلبّس..!؟

وإليك هذا الكلام الجميل لإمام العصر عبدالعزيز بن باز رحمه الله رحمة واسعة:



إيضاح الحق في دخول الجني في الإنسي والرد على من أنكر ذلك

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وأصحابه، ومن اهتدى بهداه، أما بعد: فقد نشرت بعض الصحف المحلية وغيرها في شعبان من هذا العام أعني عام 1407 هـ أحاديث مختصرة ومطولة عما حصل من إعلان بعض الجن - الذي تلبس ببعض المسلمات في الرياض - إسلامه عندي بعد أن أعلنه عند الأخ عبد الله بن مشرف العمري المقيم في الرياض، بعدما قرأ المذكور على المصابة وخاطب الجني وذكره بالله ووعظه، وأخبره أن الظلم حرام وكبيرة عظيمة، ودعاه إلى الإسلام لما أخبره الجني أنه كافر بوذي، ودعاه إلى الخروج منها، فاقتنع الجني بالدعوة وأعلن إسلامه عند عبد الله المذكور، ثم رغب عبد الله المذكور وأولياء المرأة أن يحضروا عندي بالمرأة حتى أسمع إعلان إسلام الجني فحضروا عندي فسألته عن أسباب دخوله فيها فأخبرني بالأسباب، ونطق بلسان المرأة لكنه كلام رجل وليس كلام امرأة، وهي في الكرسي الذي بجواري وأخوها وأختها وعبد الله بن مشرف المذكور، وبعض المشايخ يشهدون ذلك ويسمعون كلام الجني، وقد أعلن إسلامه صريحاً وأخبر أنه هندي بوذي الديانة، فنصحته وأوصيته بتقوى الله، وأن يخرج من هذه المرأة ويبتعد عن ظلمها، فأجابني إلى ذلك، وقال: أنا مقتنع بالإسلام، وأوصيته أن يدعو قومه للإسلام بعدما هداه الله له فوعد خيراً وغادر المرأة، وكان آخر كلمة قالها: السلام عليكم.

ثم تكلمت المرأة بلسانها المعتاد وشعرت بسلامتها وراحتها من تعبه، ثم عادت إلي بعد شهر أو أكثر مع أخويها وخالها وأختها وأخبرتني أنها في خير وعافية، وأنه لم يعد إليها والحمد لله، وسألتها عما كانت تشعر به حين وجوده بها فأجابت بأنها كانت تشعر بأفكار رديئة مخالفة للشرع، وتشعر بميول إلى الدين البوذي والإطلاع على الكتب المؤلفة فيه، ثم بعدما سلمها الله منه زالت عنها هذه الأفكار ورجعت إلى حالها الأولى البعيدة من هذه الأفكار المنحرفة.

وقد بلغني عن فضيلة الشيخ علي الطنطاوي أنه أنكر مثل حدوث هذا الأمر وذكر أنه تدجيل وكذب، وأنه يمكن أن يكون كلاماً مسجلاً مع المرأة، ولم تكن نطقت بذلك، وقد طلبت الشريط الذي سجل فيه كلامه وعلمت منه ما ذكر، وقد عجبت كثيراً من تجويزه أن يكون ذلك مسجلاً مع أني سألت الجني عدة أسئلة وأجاب عنها، فكيف يظن عاقل أن المسجل يسأل ويجيب، هذا من أقبح الغلط ومن تجويز الباطل، وزعم أيضا في كلمته أن إسلام الجني على يد الإنسي يخالف قول الله تعالى في قصة سليمان: وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي[1]، ولا شك أن هذا غلط منه أيضاً هداه الله وفهم باطل فليس في إسلام الجني على يد الإنسي ما يخالف دعوة سليمان.

فقد أسلم جم غفير من الجن على يد النبي صلى الله عليه وسلم.. وقد أوضح الله ذلك في سورة الأحقاف وسورة الجن، وثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((إن الشيطان عرض لي فشد علي ليقطع الصلاة علي، فأمكنني الله منه فذعتّه، ولقد هممت أن أوثقه إلى سارية حتى تصبحوا فتنظروا إليه، فذكرت قول أخي سليمان عليه السلام: رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي[2]، فرده الله خاسئاً))، هذا لفظ البخاري ولفظ مسلم: ((إن عفريتا من الجن جعل يفتك علي البارحة ليقطع علي الصلاة، وإن الله أمكنني منه فذعته، فلقد هممت أن أربطه إلى جنب سارية من سواري المسجد حتى تصبحوا تنظرون إليه أجمعون أو كلكم، ثم ذكرت قول أخي سليمان: رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي، فرده الله خاسئاً))، وروى النسائي على شرط البخاري عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم: (كان يصلي فأتاه الشيطان فأخذه فصرعه فخنقه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: حتى وجدت برد لسانه على يدي، ولولا دعوة سليمان لأصبح موثقا حتى يراه الناس)، ورواه أحمد وأبو داود من حديث أبي سعيد وفيه: ((فأهويت بيدي فما زلت أخنقه حتى وجدت برد لعابه بين أصبعي هاتين الإبهام والتي تليها)).

وخرج البخاري في صحيحه تعليقا مجزوما به جـ 4 ص 487 من الفتح عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: (وكلني رسول الله صلى الله عليه وسلم بحفظ زكاة رمضان فأتاني آت فجعل يحثو من الطعام فأخذته فقلت: والله لأرفعنك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: إني محتاج وعلي عيال ولي حاجة شديدة، قال فخليت عنه، فأصبحت، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يا أبا هريرة ما فعل أسيرك البارحة))؟ قلت: يا رسول الله صلى الله عليه وسلم، شكا حاجةً شديدة وعيالاً فرحمته فخليت سبيله. قال: ((أما إنه قد كذبك وسيعود))، فعرفت أنه سيعود؛ لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم، فرصدته فجاء يحثو من الطعام، فأخذته فقلت: لأرفعنك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: دعني فإني محتاج وعلي عيال ولا أعود، فرحمته فخليت سبيله فأصبحت، فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يا أبا هريرة ما فعل أسيرك البارحة؟))، قلت: يا رسول الله، شكا حاجةً شديدة وعيالاً فرحمته وخليت سبيله، قال: ((أما إنه قد كذبك وسيعود))، فرصدته الثالثة، فجاء يحثو من الطعام فأخذته فقلت: لأرفعنك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا آخر ثلاث مرات أنك تزعم لا تعود ثم تعود.. قال: دعني أعلمك كلمات ينفعك الله بها، قلت: ما هي؟ قال: إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي: اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ[3]، حتى تختم الآية فإنك لن يزال عليك من الله حافظ ولا يقربنك شيطان حتى تصبح، فخليت سبيله فأصبحت، فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما فعل أسيرك البارحة، قلت: يا رسول الله، زعم أن يعلمني كلمات ينفعني الله بها فخليت سبيله، قال: ما هي؟ قلت: قال لي: إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي من أولها حتى تختم الآية: اللَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ، وقال لي: لن يزال عليك من الله حافظ، ولا يقربك شيطان حتى تصبح - وكانوا أحرص شيء على الخير - فقال النبي صلى الله عليه وسلم: أما إنه قد صدقك وهو كذوب، تعلم من تخاطب منذ ثلاث ليال يا أبا هريرة؟ قال: لا قال: ذاك شيطان)).

وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح الذي رواه الشيخان عن صفية رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم)). وروى الإمام أحمد رحمه الله في المسند جـ 4 ص 216 بإسنادٍ صحيح أن عثمان بن أبي العاص رضي الله عنه قال: (يا رسول الله، حال الشيطان بيني وبين صلاتي وبين قراءتي)، قال: ((ذاك شيطان يقال له خنزب، فإذا أنت حسسته فتعوذ بالله منه واتفل عن يسارك ثلاثاً))، قال: ففعلت ذاك فأذهبه الله عز وجل عني).

كما ثبت في الأحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم أن كل إنسان معه قرين من الملائكة وقرين من الشياطين حتى النبي صلى الله عليه وسلم إلا أن الله أعانه عليه فأسلم فلا يأمره إلا بخير. وقد دل كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وإجماع الأمة على جواز دخول الجني بالإنسي وصرعه إياه، فكيف يجوز لمن ينتسب إلى العلم أن ينكر ذلك بغير علم ولا هدى، بل تقليداً لبعض أهل البدع المخالفين لأهل السنة والجماعة؟ فالله المستعان، ولا حول ولا قوة إلا بالله، وأنا أذكر لك أيها القارئ ما تيسر من كلام أهل العلم في ذلك إن شاء الله.

بيان كلام المفسرين رحمهم الله في قوله تعالى:

الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ[4]، قال أبو جعفر بن جرير رحمه الله في تفسير قوله تعالى: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ، ما نصه:

(يعني بذلك يخبله الشيطان في الدنيا وهو الذي يخنقه فيصرعه من المس يعني: من الجنون)، وقال البغوي رحمه الله في تفسير الآية المذكورة ما نصه: لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ، (أي: الجنون. يقال: مُس الرجل فهو ممسوس إذا كان مجنوناً) أ هـ.

وقال ابن كثير رحمه الله في تفسير الآية المذكورة ما نصه: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ[5]، (أي: لا يقومون من قبورهم يوم القيامة إلا كما يقوم المصروع حال صرعه وتخبط الشيطان له، وذلك أنه يقوم قياماً منكراً).

وقال ابن عباس رضي الله عنه: (آكل الربا يبعث يوم القيامة مجنوناً يخنق) رواه ابن أبي حاتم.

قال: وروي عن عوف ابن مالك وسعيد بن جبير والسدي والربيع بن أنس وقتادة ومقاتل بن حيان نحو ذلك. انتهى المقصود من كلامه رحمه الله. وقال القرطبي رحمه الله في تفسيره على قوله تعالى: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ[6]، (في هذه الآية دليل على فساد إنكار من أنكر الصرع من جهة الجن وزعم أنه من فعل الطبائع وأن الشيطان لا يسلك في الإنسان ولا يكون منه مس). أ هـ.

وكلام المفسرين في هذا المعنى كثير من أراده وجده.

وقال شيخ الإسلام بن تيمية رحمه الله في كتابه [إيضاح الدلالة في عموم الرسالة للثقلين] الموجود في مجموع الفتاوى جـ 19 ص 9 إلى ص 65 ما نصه بعد كلام سبق. (ولهذا أنكر طائفة من المعتزلة كالجبائي وأبي بكر الرازي وغيرهما دخول الجن في بدن المصروع ولم ينكروا وجود الجن، إذ لم يكن ظهور هذا في المنقول عن الرسول كظهور هذا وإن كانوا مخطئين في ذلك. ولهذا ذكر الأشعري في مقالات أهل السنة والجماعة أنهم يقولون: أن الجني يدخل في بدن المصروع، كما قال تعالى: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ)، وقال عبد الله بن أحمد بن حنبل: (قلت: لأبي إن قوماً يزعمون أن الجني لا يدخل في بدن الإنسي، فقال: يا بني يكذبون هو ذا يتكلم على لسانه وهذا مبسوط في موضعه).

وقال أيضاً رحمه الله في جـ 24 من الفتاوى ص 276- 277 ما نصه: (وجود الجن ثابت بكتاب الله وسنة رسوله واتفاق سلف الأمة وأئمتها، وكذلك دخول الجني في بدن الإنسان ثابت باتفاق أئمة أهل السنة والجماعة، قال الله تعالى: الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ)، وفي الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((أن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم)).

وقال عبد الله بن الإمام أحمد بن حنبل: (قلت: لأبي إن أقواماً يقولون: إن الجني لا يدخل بدن المصروع، فقال: يا بني يكذبون هو ذا يتكلم على لسانه)، وهذا الذي قاله أمر مشهور، فإنه يصرع الرجل فيتكلم بلسان لا يعرف معناه، ويضرب على بدنه ضرباً عظيماً لو ضرب به جمل لأثر به أثراً عظيماً، والمصروع مع هذا لا يحس بالضرب ولا بالكلام الذي يقوله، وقد يجر المصروع غير المصروع ويجر البساط الذي يجلس عليه ويحول الآلات وينقل من مكانٍ إلى مكان، ويجري غير ذلك من الأمور من شاهدها أفادته علماً ضروريا بأن الناطق على لسان الإنسي والمحرك لهذه الأجسام جنس آخر غير الإنسان، وليس في أئمة المسلمين من ينكر دخول الجني في بدن المصروع، ومن أنكر ذلك وادعى أن الشرع يكذب ذلك فقد كذب على الشرع، وليس في الأدلة الشرعية ما ينفي ذلك. أ هـ.

وقال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى في كتابه [زاد المعاد في هدي خير العباد] جـ 4 ص 66 إلى 69 ما نصه:

(الصرع صرعان: صرع من الأرواح الخبيثة الأرضية، وصرع من الأخلاط الرديئة، والثاني: هو الذي يتكلم فيه الأطباء في سببه وعلاجه.

وأما صرع الأرواح فأئمتهم وعقلاؤهم يعترفون به ولا يدفعونه، ويعترفون بأن علاجه بمقابلة الأرواح الشريفة الخيرة العلوية لتلك الأرواح الشريرة الخبيثة، فتدافع آثارها، وتعارض أفعالها وتبطلها، وقد نص على ذلك بقراط في بعض كتبه، فذكر بعض علاج الصرع وقال: (هذا إنما ينفع من الصرع الذي سببه الأخلاط والمادة، وأما الصرع الذي يكون من الأرواح فلا ينفع فيه هذا العلاج.

وأما جهلة الأطباء وسقطهم وسفلتهم ومن يعتقد بالزندقة فضيلة فأولئك ينكرون صرع الأرواح، ولا يقرون بأنها تؤثر في بدن المصروع، وليس معهم إلا الجهل، وإلا فليس في الصناعة الطبية ما يدفع ذلك، والحس والوجود شاهد به، وإحالتهم ذلك على غلبة بعض الأخلاط هو صادق في بعض أقسامه لا في كلها).

إلى أن قال: (وجاءت زنادقة الأطباء فلم يثبتوا إلا صرع الأخلاط وحده، ومن له عقل ومعرفة بهذه الأرواح وتأثيراتها يضحك من جهل هؤلاء وضعف عقولهم.

وعلاج هذا النوع يكون بأمرين: أمر من جهة المصروع، وأمر من جهة المعالج، فالذي من جهة المصروع: يكون بقوة نفسه وصدق توجهه إلى فاطر هذه الأرواح وبارئها، والتعوذ الصحيح الذي قد تواطأ عليه القلب واللسان، فإن هذا نوع محاربة، والمحارب لا يتم له الانتصاف من عدوه بالسلاح إلا بأمرين: أن يكون السلاح صحيحاً في نفسه جيداً، وأن يكون الساعد قوياً فمتى تخلف أحدهما لم يغن السلاح كثير طائل، فكيف إذا عدم الأمران جميعاً! ويكون القلب خراباً من التوحيد والتوكل والتقوى والتوجه، ولا سلاح له.

والثاني من جهة المعالج: بأن يكون فيه هذان الأمران أيضاً، حتى أن من المعالجين من يكتفي بقوله: (اخرج منه) أو يقول: (بسم الله) أو يقول: (لا حول ولا قوة إلا بالله)، والنبي صلى الله عليه وسلم كان يقول: ((اخرج عدو الله أنا رسول الله)).

وشاهدت شيخنا يرسل إلى المصروع من يخاطب الروح التي فيه. ويقول قال لك الشيخ: اخرجي، فإن هذا لا يحل لك، فيفيق المصروع، وربما خاطبها بنفسه وربما كانت الروح ماردةً فيخرجها بالضرب. فيفيق المصروع ولا يحس بألم، وقد شاهدنا نحن وغيرنا منه ذلك مراراً...) إلى أن قال: (وبالجملة فهذا النوع من الصرع وعلاجه لا ينكره إلا قليل الحظ من العلم والعقل والمعرفة، وأكثر تسلط الأرواح الخبيثة على أهله تكون من جهة قلة دينهم وخراب قلوبهم وألسنتهم من حقائق الذكر والتعاويذ والتحصنات النبوية والإيمانية، فتلقى الروح الخبيثة الرجل أعزل لا سلاح معه، وربما كان عرياناً فيؤثر فيه هذا..). انتهى المقصود من كلامه رحمه الله.

وبما ذكرناه من الأدلة الشرعية وإجماع أهل العلم من أهل السنة والجماعة على جواز دخول الجني بالإنسي، يتبين للقراء بطلان قول من أنكر ذلك، وخطأ فضيلة الشيخ علي الطنطاوي في إنكاره ذلك.

وقد وعد في كلمته أنه يرجع إلى الحق متى أرشد إليه فلعله يرجع إلى الصواب بعد قراءته ما ذكرنا، نسأل الله لنا وله الهداية والتوفيق.

ومما ذكرنا أيضاً يعلم أن ما نقلته صحيفة الندوة في عددها الصادر في 14/ 10/ 1407 هـ ص 8 عن الدكتور محمد عرفان من أن كلمة جنون اختفت من القاموس الطبي، وزعمه أن دخول الجني في الإنسي ونطقه على لسانه أنه مفهوم علمي خاطئ مائة في المائة. كل ذلك باطل نشأ عن قلة العلم بالأمور الشرعية وبما قرره أهل العلم من أهل السنة والجماعة، وإذا خفي هذا الأمر على كثير من الأطباء لم يكن ذلك حجة على عدم وجوده، بل يدل ذلك على جهلهم العظيم بما علمه غيرهم من العلماء المعروفين بالصدق والأمانة والبصيرة بأمر الدين، بل هو إجماع من أهل السنة والجماعة، كما نقل ذلك شيخ الإسلام ابن تيمية عن جميع أهل العلم، ونقل عن أبي الحسن الأشعري أنه نقل ذلك عن أهل السنة والجماعة، ونقل ذلك أيضاً عن أبي الحسن الأشعري العلامة أبو عبد الله محمد بن عبد الله الشبلي الحنفي المتوفي سنة 799 هـ في كتابه [آكام المرجان في غرائب الأخبار وأحكام الجان] في الباب الحادي والخمسين من كتابه المذكور.

وقد سبق في كلام ابن القيم رحمه الله أن أئمة الأطباء وعقلاءهم يعترفون به ولا يدفعونه، وإنما أنكر ذلك جهلة الأطباء وسقطهم وسفلتهم وزنادقتهم. فاعلم ذلك أيها القارئ وتمسك بما ذكرناه من الحق ولا تغتر بجهلة الأطباء وغيرهم، ولا بمن يتكلم في هذا الأمر بغير علم ولا بصيرة، بل بالتقليد لجهلة الأطباء وبعض أهل البدع من المعتزلة وغيرهم، والله المستعان..

تنبيه:

قد دل ما ذكرناه من الأحاديث الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن كلام أهل العلم على أن مخاطبة الجني ووعظه وتذكيره ودعوته للإسلام وإجابته إلى ذلك ليس مخالفا لما دل عليه قوله تعالى عن سليمان عليه الصلاة والسلام في سورة ص أنه قال: رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ[7]، وهكذا أمره بالمعروف ونهيه عن المنكر وضربه إذا امتنع من الخروج، كل ذلك لا يخالف الآية المذكورة، بل ذلك واجب من باب دفع الصائل، ونصر المظلوم، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، كما يفعل ذلك مع الإنسي.

وقد سبق في الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم ذعّت الشيطان حتى سال لعابه على يده الشريفة، عليه الصلاة والسلام وقال: ((لولا دعوة أخي سليمان لأصبح موثقاً حتى يراه الناس))، وفي روايةٍ لمسلم من حديث أبي الدرداء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((إن عدو الله إبليس جاء بشهابٍ من نار ليجعله في وجهي، فقلت: أعوذ بالله منك ثلاث مرات، ثم قلت: ألعنك بلعنة الله التامة فلم يستأخر ثلاث مرات، ثم أردت أخذه، والله لولا دعوة أخينا سليمان لأصبح موثقاً يلعب به ولدان أهل المدينة))، والأحاديث في هذا المعنى كثيرة.

وهكذا كلام أهل العلم، وأرجو أن يكون فيما ذكرناه كفاية ومقنع لطالب الحق، وأسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يوفقنا وسائر المسلمين للفقه في دينه، والثبات عليه، وأن يمن علينا جميعاً بإصابة الحق في الأقوال والأعمال، وأن يعيذنا وجميع المسلمين من القول عليه بغير علم، ومن إنكار ما لم نحط به علماً، إنه ولي ذلك والقادر عليه، وصلى الله وسلم على عبده ورسوله نبينا محمد وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان.
  #6  
قديم 19/09/2010, 09:26 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الـمـشـاغـب
مايسترو المجلس العام
تاريخ التسجيل: 18/02/2005
المكان: كاشت مع ويلهامسون بين المروج :$
مشاركات: 7,060
أهلاً دوق فيلد , عاش من شاف يوزرك يالتنويري
موضوع انتظرته طويلاً , والحمدلله أخيراً ظهر للنور ..
بأقراه كامل بعد ما أتفرغ عشان أستوعب بشكل أفضل ..

أمس كنت أنا وواحد نتكلم في هالموضوع وقلت له عن اعتقادي في هالمسألة في البداية ما اقتنع ولكنه في نصف النقاش قال : تكفى لا تلحس مخي
وأخيراً الحمدلله تم اقناعه بعدم دخول الجني للإنسي نهائياً وانها مجرد خزعبلات !!

طبعاً راح تكون لي عودة بإذن الله للموضوع متى ما فضيت لأن عندي تجارب شخصية .. والأكيد إني ما غيّرت قناعتي إلا بعد البحث في المسألة والتفكير في بعض الشواهد بكل حيادية ودون تقليد لأحد !

دوق فليد .. امش ما قدامك أحد ,,, انت الزعيم قبل وبعد
بس رجاء يا دوق .. في نقاشك حاول تبتعد عن التعميم لأنك من زود الحماس تعمم ..
فيه دجالين نعم .. ولكن فيه مقرئين تقاة لكنهم يجهلون الحقيقة ويؤمنون بدخول الجني للإنسي ..

شكراً لك على هذا الموضوع وأتمنى تثبيته لأهميته .. ولكن بعد إعادة التنسيق
يخرب بيت إبليسك وش هالتنسيق؟ حتى أبوطلال الشايب ينسق أحسن منك
  #7  
قديم 19/09/2010, 09:30 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ FINAL10
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 18/04/2007
المكان: منســدح بملعب الامآرآت ض1
مشاركات: 5,213
آشك آنك رآيت ذلك عيآنآ

عزيزي دوق فليد ... الايآت التي ذكرتهآ هي دليل قآطع على دخول الجن
الى الانس .. وايضا توجد ادله اخرى في رد اخونآ ( ابو مهآ التيميمي )

وفوق ذلك عندمآ رآيت ذلك عيآنآ ... الم يخآطب القآرى الجن .. ويرى ما مطآلبه لكي يخرج ؟؟

فتكذيبك بهذآ الشي .. آمر خطير

كنت سآكتب رد مطول وادله ولكن سبقني بهآ اخونآ ابو مهآ جزآه الله الف خير
  #8  
قديم 19/09/2010, 10:06 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ دوق فليد
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 06/04/2006
المكان: بلجرشي الوطن والروح
مشاركات: 2,746
الأخت parrot.

ما عليك نامي قريرة العين..

وهذا مشهد لكي يزيد إيمانك بأن هذه مجرد خرافات..

فهذا قسيس نصراني يُخرج جني من نصارى ثم من شخص مسلم اسمه محمد بالصليب..

http://www.youtube.com/watch?v=tWWh2BZZbG0

وهذا مقطع ثاني

http://www.youtube.com/watch?v=kKJms...eature=related

وهذا يخرج الجن من مجموعة نصارى

http://www.youtube.com/watch?v=-9aj6UsdTDc


يعني إذا تعرفي أحد فيه جني وما نفعت سعابيل القرّاء اللي هنا تقدرين ترسليه على القسيس النصراني هذا يسعبل عليه..

طبعاً راح يجيك كم عضو ويقول عن المقطع هذا أنه كذب ولكن أنا أؤكد أنه صحيح مئة بالمئة وسبق إني تكلمت مع نصارى وقالوا إن إخراج الجن عندهم كثير مثل عندنا..

اخر تعديل كان بواسطة » دوق فليد في يوم » 19/09/2010 عند الساعة » 10:29 PM
  #9  
قديم 19/09/2010, 10:28 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 29/08/2007
المكان: قباء
مشاركات: 1,387
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة دوق فليد
الأخت parrot.

ما عليك نامي قريرة العين..

وهذا مشهد لكي يزيد إيمانك بأن هذه مجرد خرافات..

فهذا قسيس نصراني يُخرج جني من نصارى ثم من شخص مسلم بالإنجيل..

http://www.youtube.com/watch?v=kKJms...eature=related

وهذا يخرج الجن من مجموعة نصارى

http://www.youtube.com/watch?v=-9aj6UsdTDc

وعندي مقطع لنفس القس يخرج جني من شاب مسلم اسمه محمد إذا وجدته راح أحط المقطع

يعني إذا تعرفي أحد فيه جني وما نفعت سعابيل القرّاء اللي هنا تقدرين ترسليه على القسيس النصراني هذا يسعبل عليه..

طبعاً راح يجيك كم عضو ويقول عن المقطع هذا أنه كذب ولكن أنا أؤكد أنه صحيح مئة بالمئة وسبق إني تكلمت مع نصارى وقالوا إن إخراج الجن عندهم كثير مثل عندنا..

سولت لي نفسي أستقوى و أتفرج عليه و لكن الحمد لله إستعدت وعي

للامانه شفت البداية و إنحشت

المهم
سعابيل أي أحد ما تشفى...


الشفاء بالقران وحده


و أتمنى أجد إجابه للأسئله
هل الجن تتشكل بصورة بشر أو حيوانات ؟
هل تدخل بالإنسان ؟
هل تتعاون مع السحرة ؟
ما مدى تأثيرها على البشر ؟
هل يحصل تزاوج بينهم ؟
هل يمكن رؤيتهم ؟ و إذا أمكن ذلك فهل إختص سليمان بالتسخير ؟ و هل يساعدون الجن السحرة بمقابل؟

و إن لقيت سؤال ثاني رجعت
  #10  
قديم 19/09/2010, 10:48 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ دوق فليد
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 06/04/2006
المكان: بلجرشي الوطن والروح
مشاركات: 2,746
الغالي أبومها التميمي

والله ما أدري وش أقول لك..
ولكن واضح من ردك إنك ما قرأت الموضوع كامل؛ أو إنك قرأت العنوان ورديت مباشرة..

أنا أقول لك قال الله وقال الرسول صلى الله عليه وسلم وأنت تقول لي قال ابن باز..؟؟

في الجزء الأول من كلام الشيخ الله يرحمه بأن المرأة تتكلم بصوت رجل والعكس خلاص إعطيني رقم جوالك وأنا راح أكلمك وأقلد صوت امرأة وعشان تتأكد قابلني وراح أتكلم قدامك بصوت امرأة..
ترا هذا الشيء طبيعي وكل الناس يقدرون يغيرون أصواتهم وما أدري وش الغريب في هذا وليه أنتم مستغربين منه وكأنكم مو عايشين مع البشر..!!

وأنا أعرف واحد يقرب لي مصيبة في تقليد أصوات النساء وكم مرة قدر يسحب بشباب من العائلة في الجوال على أساس أنه بنت وأنا أؤكد لك إن الآدمي مو راكبه جنية ولا شيء ولكنها موهبة ربانية في تقليد أصوات النساء والتسحيب بخلق الله..

وبالنسبة للأحاديث اللي أوردها الشيخ من صحيح البخاري ومسلم فما أدري هل أنت قرأتها ولا نقلتها بدون ما تقرأها..؟؟

ترا أنا بالإضافة إلى إني مسلم فأنا عربي وأعرف ولله الحمد أقرأ وأفهم عربي فممكن تدلني أين الدليل على دخول الجن في الإنسان من الأدلة اللي جابها الشيخ رحمه الله..؟؟

وراح أقتبس ردك مرة ثانية

إقتباس
فقد أسلم جم غفير من الجن على يد النبي صلى الله عليه وسلم.. وقد أوضح الله ذلك في سورة الأحقاف وسورة الجن، وثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((إن الشيطان عرض لي فشد علي ليقطع الصلاة علي، فأمكنني الله منه فذعتّه، ولقد هممت أن أوثقه إلى سارية حتى تصبحوا فتنظروا إليه، فذكرت قول أخي سليمان عليه السلام: رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي[2]، فرده الله خاسئاً))، هذا لفظ البخاري ولفظ مسلم: ((إن عفريتا من الجن جعل يفتك علي البارحة ليقطع علي الصلاة، وإن الله أمكنني منه فذعته، فلقد هممت أن أربطه إلى جنب سارية من سواري المسجد حتى تصبحوا تنظرون إليه أجمعون أو كلكم، ثم ذكرت قول أخي سليمان: رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي، فرده الله خاسئاً))، وروى النسائي على شرط البخاري عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم: (كان يصلي فأتاه الشيطان فأخذه فصرعه فخنقه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: حتى وجدت برد لسانه على يدي، ولولا دعوة سليمان لأصبح موثقا حتى يراه الناس)، ورواه أحمد وأبو داود من حديث أبي سعيد وفيه: ((فأهويت بيدي فما زلت أخنقه حتى وجدت برد لعابه بين أصبعي هاتين الإبهام والتي تليها)).

وحديث اخرج عدو الله سبق إني بينت تخريجه في الموضوع الأساسي وأنا آسف يا الغالي لأني ما أحب أعيد الكلام أو بالأصح أصاب بالقهر والغيظ عندما أعيد الكلام

ويا أخي أرجوك اقرأ الأحاديث اللي أحضرتها أنت من صحيح البخاري ومسلم وأحضر حديث واحد يقول بدخول الجني في الإنسان أو كلام من نوع اخرج عدو الله


وكان من ضمن الكلام اللي قرأته في ردك أنهم قالوا بإجماع أهل العلم بأن الجن يدخلون في الإنسان

فما أقدر أقول لك سوى كلمة الإمام أحمد بن حنبل: من قال أجمع الناس فقد كذب..
  #11  
قديم 19/09/2010, 10:57 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ دوق فليد
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 06/04/2006
المكان: بلجرشي الوطن والروح
مشاركات: 2,746
بالمناسبة وبعد ما قرأت رد الغالي سلطان "المشاغب" أود إني أؤكد على شيء..

وهو إني لا أقصد القدح في جميع القرّاء الفضلاء الذين يتوهمون إخراج الجن من الإنسان فأنا أعرف "والله على ما أقول شهيد" أعرف منهم ناس فضلاء وأصحاب دين ولكنهم يمارسون هذه الأشياء عن قناعة ووهم ومن ضمنهم خالي الذي يحفظ معظم القرآن وكان يأتي إليه بعض الناس بدعوى إخراج الجن وحدثت معه قصص مضحكة لو اتيح لي الوقت سأوردها ولكن ما أريد قوله بأني أعتذر إذا فهم إني أشنع على بعض القرّاء فالحق أنهم يمارسون تلك الأفعال عن جهل واقتناع؛ وأنا أعرف ناس يدرسون الطب النفسي مؤمنين بهذه الأشياء وعندما سألتهم عن أمراض نفسية مثل انفصام الشخصية والبارونيا كانوا يهزون رؤسهم مثل الهنود فإذا كان الجهل منتشر عند الأطباء النفسيين وما يعرفون أشياء في صلب دراستهم فشيء متوقع أن يكون إنتشار الجهل في غيرهم أكبر..
  #12  
قديم 19/09/2010, 10:59 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 24/08/2007
مشاركات: 2,241
أنت تتهم البعض بانهم يرمون التهم على من يخالفهم و انت فعلت ذالك و بزيادة ...!!
اتهمتهم بالباطل وانهم كذبوا بالعلم و انهم مجرد اناس يأكلون اموال الناس بالباطل ....!!!
و غير ذالك وضعت رأيك خلاص انتهيت منه كانه قرأن منزل الدليل تحت تعرض سيرة متى بدأت هذه الخرافة ...!!!!

رد أبو مها التميمي كفى ووفى و كلام الشيخ بن باز رحمه الله سرد أدلة مقنعه و بأسلوب راقي دون التعرض للطنطاوي رحمه الله و دون اتهمه باالباطل ...
رحمهم الله جميعا ...


إقتباس
وأخيراً الحمدلله تم اقناعه بعدم دخول الجني للإنسي نهائياً وانها مجرد خزعبلات !!


سلطان الله يهديك لا تتحمس واجد ...
كلمة خزعبلات تعني كذب و افتراء و الشيخ فوق وضع أحاديث صحيحه أقوال علماء موثوقين ...




ياليت ابو طلال يدخل الموضوع ..
هو يتهمني بالتطرف و الارهاب و ياليته يشوف التطرف العجيب في تكذيب العلماء و اتهامهم بالباطل و التخريف و الافتراء و ان كل ما قيل من العلم مسح و شطب و صار خزعبلاات ...!!



أخر رد لي
  #13  
قديم 19/09/2010, 11:12 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ دوق فليد
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 06/04/2006
المكان: بلجرشي الوطن والروح
مشاركات: 2,746
Post

نسيت شيء وهو حديث "إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم"

نفسي أعرف الذكي اللي فسر الحديث بأن الصحابة الذين كان يتحدث النبي معهم كان داخلهم جن وشياطين..!!

يا عالم اقرأوا الحديث كامل ثم اكتبوا.. ولا تقتطعون الحديث على غرار "فويل للمصلين"..!!
والحديث في صحيح البخاري رحمه الله كاملاً كالآتي..

كان النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد ، وعنده أزواجه ، فرحن ، فقال لصفية بنت حيي : ( لا تعجلي حتى أنصرف معك ) . وكان بيتها في دار أسامة ، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم معها ، فلقيه رجلان من الأنصار ، فنظرا إلى النبي صلى الله عليه وسلم ثم أجازا ، وقال لهما النبي صلى الله عليه وسلم : ( تعاليا ، إنها صفية بنت حيي ) . قالا : سبحان الله يا رسول الله ، قال : ( إن الشيطان يجري من الإنسان مجرى الدم ، وإني خشيت أن يلقي في أنفسكما شيئا ) .
وفي رواية أخرى في صحيح البخاري كذلك: وإني خشيت أن يقذف في قلوبكما سوءا

هل تحتاجون أفسر لكم معنى يلقي في أنفسكما شيئاً..؟؟
لا ما يحتاج لأنكم عرب وعيب إني أوضح الواضح.
  #14  
قديم 20/09/2010, 01:06 AM
مشرف سابق في منتدى الجمهور الهلالي
تاريخ التسجيل: 03/10/2008
المكان: الله كريم يمد الخير / و يساعد ..!!
مشاركات: 4,180

هـــلآ بـدوووووق فــيــــلـــد :

أرحبووووووا

صراحة اللي يقرأ موضوعك كآمل يقتنع بكل كلمة كلتها مع أني مأقتنعت أبد

يمكن لإني مجرب هالشئ بجدتي و بعض عماتي !

طال عمرك أبي منك تعليق على هالحادثـــة :

الجـن أكرهـ مايكرهـ ( الذيب )
جدتي ( الله يشفيها يآآآآرب ) كآن فيها تلبس من الجن و كانت تنتفض و تصيح و من هالسوالف !
و لكن طلع علينا ذيب ذيك المرة و بحكم سكننا في القرية و كثرت الذيابة .. فطلع الجني منها و صار فيها ورمة ( طالوع ) براسها !

ممكن تفسر لي هالشئ !

بعيداً عن قراءة المشائخ !

أنت يأخوي الغالي ممكن ماجربت هالشئ أو ماكان عندك أحد فيه تلبس .. أنا طال عمركــ خالتي و جدتي سابقاً و زوجة خالي و أمها و عمة أمي و الله كلهم فيهم تلبس بالجن بحكم سكننا مثل مأسلفت !

أنا أقدر أعطيك رقم واحد من المشائخ يقرأ على مثل هالحالآت و قطع ظهر خالتي تقطيع من الضرب ! عطيتكــ إيـــاهـ



دمتَ بخير يآآآآآآآآرب !
  #15  
قديم 20/09/2010, 01:33 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ احتيآج
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 09/12/2008
المكان: Riyadh
مشاركات: 433
آول شي رآح آحط لك آلفرق بين آلشيآطين و آلجن
لآني آشوفك خآلط بينهم عندمآ ذكرت آن آلجن لآ يخآفون من آلقرآن
لآن غآلبآ مآ يدخل في آلآنس عن طريق آلسحره من شيآطين آلجن !

إقتباس
عندمآ سُئل آلشيخ بن بآز :/
ما الفرق بين الجن والشياطين؟



الجن جنس الجن، هم الثقل الثاني من المخلوقات مثل الإنس، يقول الله سبحانه: (وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ) (الذاريات:56) فالجن هم جنس من المخلوقات خلقهم الله لعبادته كالإنس، والشياطين المردة منهم، الشيطان وذرية المردة، وهكذا شياطين الإنس مثل ذلك، فالشياطين يكونون من الجن ويكونون من الإنس، فالشيطان الإنسي والشيطان الجني داخلون في الشياطين، كما قال -تعالى-: (وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوّاً شَيَاطِينَ الْأِنْسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُوراً وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ) (الأنعام:112). فالمقصود أن الشياطين يكونون من الجن ومن الإنس وهم المردة المتعدون لحدود الله، يقال لهم: شياطين، والشيطان الذي هو أبو الجن هو رأسهم، وهكذا من تمرد من ذريته وتعدى الحدود هو شيطان، ومن استقام على أمر الله فليس من الشياطين بل من المؤمنين، كما قال -تعالى- في الجن: (وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ كُنَّا طَرَائِقَ قِدَداً) (الجـن:11) وقال أيضا عن الجن: (وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُولَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَداً*وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَباً) (الجـن:14-15) فهم فيهم المسلم والكافر، فيهم المبتدع والسني، فيهم الرافضي والسني، فيهم الشيوعي، فيهم المعتزلي والجهمي، مثل ما في الإنس، نسأل الله العافية.




إقتباس
فالحقيقة أن السحر كل ما به هو تخييل للمرء فعل الشيء وعدم فعله "كما حدث للنبي صلى الله عليه وسلم عندما سُحر" أو تحرك الأشياء وهي لم تتحرك "كما حدث من سحرة فرعون في الحبال والعصي" أو تخييل المرأة لزوجها في صورة بشعة حتى يكرهها ويطلقها "كما تقول بذلك آية سورة البقرة" فكل ما يحدث من السحر هو تخيلات وتصوير الأشياء على غير حقيقتها..



طيب ممكن تفسرلي كيف تتم هآلتخيلآت ؟ آذآمآ كآن هنآك تلبس !
آتمنى آنك تكون اطلعت ع انواع آلسحر عشآن تفسر لنآ آيآهآ بآلمنظور آللي ترآه !!
ع العموم آلتلبس يحصل آحيآنآ ( بآالعين ) آذآ حضرت آلعين آلشيآطين ؛ ليس فقط بآلسحر !
هل هنآك آعترآض بعد على وجود (آلعين ) !




إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة دوق فليد
في الجزء الأول من كلام الشيخ الله يرحمه بأن المرأة تتكلم بصوت رجل والعكس خلاص إعطيني رقم جوالك وأنا راح أكلمك وأقلد صوت امرأة وعشان تتأكد قابلني وراح أتكلم قدامك بصوت امرأة..

إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة دوق فليد


ترا هذا الشيء طبيعي وكل الناس يقدرون يغيرون أصواتهم وما أدري وش الغريب في هذا وليه أنتم مستغربين منه وكأنكم مو عايشين مع البشر..!!


..



لآ يَ شيخ

طيب وش يضمن مآ تكون آنت متلبس <~دعآبه
آلحقيقه كلآمك غير عقلآني !
طيب آللي نعرفه آن آلشخص آللي صدرت منه هآلآصوآت و بعد معآلجته
مآتصدر مره ثآنيه !!




إقتباس
واتقاء السحر هذا وعلاجه يكون بسورة الفلق وسورة الناس.. ويقرأ المرء على نفسه وليس الإتيان بمشعوذ كي يقرأ عليه ويكشف عورات المسلمين كما يحدث من البعض الذي يجعل المشعوذ يدخل على نساءه وأهل بيته..!!


آنآ معك آن آتقآء آلسحر و آلشيآطين عن طريق آلآذكآر عشآن كذآ نطآلب آلجميع بآلمحآفظه عليهآ لكن
غآلبآ آلشخص آللي دآخل فيه آلجن مآ يستطيع قرآءه آلقرآن و لآ آلصلآه
و لآ قرآءه آلآذكآر آو حتى آذآ بدآ يقرآ آلقرآن يعجز عن تكملته
فكيف تبيه يعآلج نفسه !؟


إقتباس
وما تركت من الآيات كثير وهي تؤكد عدم سيطرة الشيطان على الإنسان إلا بالوسوسة..




آلآشخآص آلمؤمنين بالله وآلمحآفظين ع الصلوآت و مدآومين ع آذكآرهم آكيييد آلشيآطين ليس لهم سلطه عليهم
لكن آلكلآم على آلغآفلين فهم يسهل آلوصول لهم


ع العموم آلآدله مقنعه بمآ فيه آلكفآيه

/~
يَ ليت ترآجع نفسك في كلمه آلدجآلين !!
هدآك الله


اللهم قوي قلوبنا بالإيمان و ثبتنا على الصراط المستقيم
اللهم آحفظنآ من كل شر


   

إغلاق الموضوع

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 11:58 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube