#1  
قديم 12/11/2011, 07:28 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ alfayhaa Sport
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 04/09/2008
المكان: حى منفوحة الجديدة - الرياض
مشاركات: 25,964
Unhappy رحم الله شهداء الجيش السعودى فى فلسطين





الجيش السعودي في حرب فلسطين (1948م)


صورة تخيلية عن الجيش السعودى المشاركة فى الحرب

شهداء الجيش السعودى فى أرض فلسطين :

1-صالح بحيري 2-عبدالله الطاسان 3-عبدالرحمن الشاهر
4-أحمد ناصر 5-جابر بن حسن عمري ..رحمهم الله



كتاب "الجيش السعودي في حرب فلسطين 1948م"



والذى ألفه محمد بن ناصر الياسر الأسمري هو محاولة جادة لتقصي إسهام القوات السعودية نظامية وغير نظامية وتسجيل مشاركتها البطولية في الدفاع عن أرض فلسطين وحماية شعبها من العدوان الصهيوني، وقدم المؤلف تلك المشاركة في مرحلتين، الأولى: قبل دخول الجيوش العربية أرض فلسطين في مايو 1948م (جمادى الآخرة 1367هـ) حيث انضم المجاهدون السعوديون إلى صفوف المتطوعين الذين ناضلوا في فلسطين على جبهات عدة تركزت في الجبهتين السورية واللبنانية والمثلث، وقدم المؤلف في هذه المرحلة صورة مغايرة لما كان معروفًا عن جيش الإنقاذ. والمرحلة الثانية: كانت بعد 15 مايو 1948م (7 رجب 1367هـ) حيث شاركت القوات السعودية مع القوات المصرية على جبهة فلسطين الجنوبية، وتعقب المؤلف هذه المشاركة السعودية إلى ما بعد توقف القتال على الجبهات المختلفة في فلسطين إثر توقيع الهدنة. لقد قدم المؤلف معلوماته الموثقة بروح الاعتزاز والإكبار خاصة أن والده كان واحدًا من هؤلاء الذين أبلوا في حرب فلسطين، وكان دافع المؤلف للتصدي لمثل هذا الموضوع، إضافة إلى شعور الامتنان والإكبار لكل من أسهم في تلك الحرب المقدسة، هو أهمية ما تشغله القضية الفلسطينية في نفوس العرب المسلمين ولدى المؤلف بالذات، وإحساسه بواجب الكشف عن كل الحقائق التي أحاطت بالحرب حتى لو كانت شديدة المرارة. والمؤلف رغم إقراره بوجود كتابات متفرقة حول موضوع تلك الحرب، إلا أنها تفتقر إلى التوثيق، كما أن الإسهام السعودي قد غاب من تلك الكتابات. والجديد في الكتاب الذي بين أيدينا هو أن المؤلف عمد إلى تسجيل شهادات حية مع الضباط الأبطال الذين ما زالوا على قيد الحياة، وكانت لهم مشاركة فعلية في صفوف الجيش النظامي أو ضمن قوات المجاهدين المتطوعين، وبذل المؤلف جهدًا فائقًا في جمع تلك الشهادات وتطبيق أساليب التاريخ الشفوي خلال إجرائه المقابلات مع "شهود عيان وأبطال ميدان" رغم مرور الزمن واختلاف الروايات في بعض التفاصيل. ومثلت مذكرات اللواء سعدي الكردي قائد القوات السعودية النظامية في حرب 1948م العمود الفقري للكتاب الذي وضعه الأستاذ الأسمري،












خبر قبل 5 سنوات من صحيفة الرياض

(ما زالوا أحياء)..

فيلم فلسطيني.. يوثق دور الجنود السعوديين في حرب 48



رجا ساير المطيري
دمار بيروت ومن قبله دمار غزة التي حوصرت وقصفت وطحنت بلا هوادة من قبل العدو الإسرائيلي أمام مرأى العالم الصامت لم يكونا سوى حلقتين من سلسلة الاعتداءات الصهيونية التي ابتدأت عام 1936 وتفجرت بشكل أكبر عام 1948 الذي أعلن فيه بشكل رسمي قيام دولة إسرائيل. فمنذ ذلك الحين وطوال ستين عاماً مضت مارست دولة العدو صنوفاً شتى من عمليات البطش والقتل والتخريب طالت المدنيين من أطفال ونساء وشيوخ. ولم يكن للفلسطينيين بعد الله أمام هذا الجبروت والطغيان سوى أن يتكئوا على دعم الشعوب والحكومات العربية والإسلامية التي ساهمت في التخفيف من حجم مصابهم بالدعم المادي والمعنوي حيناً وبالدعم العسكري في أحيانٍ أخرى. والمملكة العربية السعودية بوصفها قلب الأمة الإسلامية النابض ورأس حربتها كانت لها إسهاماتها البارزة إذ قدمت ولا تزال تقدم المال والمعونة والمشورة. ليس ذلك فحسب بل إنها قدمت جنودها البواسل ليستشهدوا على ثرى فلسطين دفاعاً عن الأقصى.. كان ذلك في حرب عام 1948.
هذه الحرب التي اندلعت سنة إعلان قيام الدولة الصهيونية أصبحت جزءاً من الماضي المنسي الذي لم يعد ذكره أحد فقد علاها الركام وغطى على تفاصيلها وكذلك على أسماء الشهداء الذين خاضوا الحرب الرسمية الأولى ضد الكيان الصهيوني. ولئن كنا الآن نعيش زمن تراجع الكتاب والكلمة المطبوعة لصالح الصورة المرئية التي تولت مهمة تشكيل الرأي فإن الحاجة دعت إلى استغلال هذه الوسيلة للتعبير عن هموم الأمة ولتذكير الأجيال الشابة بالماضي الذي يقف خلف الأحداث الدامية التي يعيشونها هذه الأيام. ومن هنا كانت أهمية الخطوة التي قام بها المخرج الفلسطيني (سعود مهنا) حين ذهب إلى العام 1948 ليزيح الركام عن هذه الحرب وليصور من هناك مآثر الجنود السعوديين في (غزة) و(بيت لاهيا) وليبعث من جديد ذلك الماضي المشرق الذي امتلأ عفوية وصدقاً وطهارة جسدها السعوديون حين هبوا تلبية لداعي الجهاد.
وقد ابتغى المخرج (سعود مهنا) توثيق هذا التاريخ فقام مؤخراً بصنع فيلم تسجيلي اسمه (مازالوا أحياء) ووجّه عدسة كاميرته للتركيز على المساهمة السعودية الفعالة في تلك الحرب. حيث التقى بعدد من المشايخ وكبار السن في (غزة) و(بيت لاهيا) ليحكوا عن نضال الجنود السعوديين وعن المعارك التي خاضوها وعن أسماء من يذكرون منهم. والفيلم وعبر أربعين دقيقة هي مجمل مدته يأخذ الشهادات الحية من مكان الحدث وممن عايشوا هذا النضال ويورد صوراً أرشيفية للجنود السعوديين أثناء مرابطتهم في فلسطين. وقد جمع (سعود مهنا) مادته في ستة أشهر قام خلالها بزيارة مواقع المعارك والأماكن التي سكنها الشهداء. يقول (سعود مهنا): (لقد أردنا توثيق التاريخ للأجيال القادمة ولكي نحفظ حق من ضحوا بأرواحهم من اجل فلسطين واعترافا مني ومن فلسطين بأسرها بتضحيات الجنود السعوديين الذين استشهدوا على ثراها الطاهر. ومن أجل ذلك قمنا ولمدة لا تقل عن 6 أشهر بالبحث وإجراء لقاءات مع الشيوخ الذين عاشوا مع الجيش السعودي وأيضاً مع الباحثين والمهتمين بتاريخ الجيوش العربية في حرب ال 48 وقد ذهلنا من الذاكرة الصافية النقية لكبار السن الذين التقينا بهم فرأيناهم لا يزالون يتذكرون أسماء الجنود والشهداء السعوديين ويتذكرون عطاءهم ونضالهم ويزورون الأماكن التي كان الجيش السعودي يعيش فيها وأيضاً يزورون مقبرة (الشهداء العرب) في (غزة) التي تضم جثامينهم الطاهرة). والمخرج السينمائي (سعود مهنا) هو رئيس مركز تسجيل الذاكرة الفلسطينية وقد حاز على جوائز عديدة عربية وعالمية وهو من مؤسسي تلفزيون فلسطين والفضائية الفلسطينية وعمل لأكثر من عشر سنوات مديراً لدائرة الأفلام الوثائقية في الفضائية الفلسطينية وهو محاضر في الجامعات الفلسطينية وبعض الجامعات العربية.




وعبر إحدى الشهادات الموجودة في فيلم (مازالوا أحياء) يذكر الحاج حسين أبو جابر زيارة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالعزيز إلى (غزة) أثناء الحرب للاطمئنان على سير المعركة. ويذكر بكثير من الفخر أن والده الشيخ حسن أبو جابر قد استضاف الأمير مشعل في منزله في مناسبة اجتمع فيها أهل القرية ووجهائها بالأمير وبالجنود السعوديين. أما الشاعر الفلسطيني عمر خليل الذي عاش مع السعوديين وقتاً طويلاً أثناء مكوثهم في فلسطين فهو لا يزال يذكر شجره التوت التى كان يجتمع تحتها في كل ليلة مع السعوديين فيخبرونه عن قراهم وديارهم في السعودية. ويقولإن نسيت فلن أنسى أسماء الجنود السعوديين الذين عشت معهم رحلة الكفاح الأولى وهم إبراهيم على الجيزاني والشهيد احمد عطيه الزهراني والشهيد سالم بن محمد الشهري والشهيد صالح حامد البحيري والشهيد على حسن القحطاني والشهيد عبد الرحمن عبد الله المطيري ومحمد بن ناصر القحطاني والشهيد عبدالله محمد فايز الأسمري والشهيد محمد احمد حمدان القرني والشهيد احمد بن عتيق الغامدي والشهيد محمد غرام مغرم الشهري وآخرون من الشهداء الذين ضحوا من اجل كرامة الأمة والإنسان الفلسطيني).
وبمثل هذه الشهادات يقدم فيلم (مازالوا أحياء) نفسه كوثيقة تاريخية هامة تلقي جانباً من الضوء على المشاركة السعودية البارزة في حرب 48 لتؤكد وبعيداً عن المزايدات أن دعم المملكة العربية السعودية مستمر ومتواصل منذ عهد المغفور له الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه حتى عهد خادم الحرمين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله مروراً بإخوانه الذين ساروا على نهج والدهم المؤسس في دعم قضية المسلمين الأولى. وهذا ما سعى إلى تأكيده المخرج (سعود مهنا) الذي أشار أيضاً إلى أنه بصدد إتمام فيلم آخر يبحر أكثر في رصد تضحيات السعوديين في فلسطين وسينتج الفيلم بالتعاون مع دارة الملك عبد العزيز التي اعتبرها واحدة من أكبر المؤسسات التي تعنى بالتاريخ الشفوي والمرئي وهو سعيد بالتعاون معها ومع أمينها العام الدكتور فهد السماري في سبيل إضاءة تاريخ النضال العربي ضد إسرائيل.
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12/11/2011, 07:32 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ alfayhaa Sport
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 04/09/2008
المكان: حى منفوحة الجديدة - الرياض
مشاركات: 25,964
ذكرت جريدة الأهرام في العدد 22823 بتاريخ 4 مارس ــ آذار عام 1949 ميلادي .. أن الملك فاروق منح نياشين وأنوطه لعدد من الضباط والجنود السعوديون .. تقديرا لما قدموه من بطولات وشجاعه في المعارك التي خاضها الجيش السعودي .. إلى جانب الجيش المصري ..
وكثيرا ما كان رئيس أركان الجيش المصري الفريق عثمان المهدي .. يقوم بزيارة هذه القوات لتفقدها والإطلاع على حاجاتها ...
وهذا دليل على بطولات الجيش السعودي وهذا التقدير لهم .. كان بنائا على أفعالهم على أرض المعارك .. وشهادة وتزكيه لبطولتهم من القاده العسكريين الميدانيين المصريين ..
ــــ القوات السعوديه .. غادرت جده بطائرات سعوديه إلى القاهره .. وكان في وداعها الأمير منصور بن عبدالعزيز وزير الدفاع .. وجمهور من الشعب السعودي .. ونزلت هذه القوات في مطار الملك فاروق الجوي .. بتسليحها الخفيف .. أما الأسلحه الثقيله والقوات المدرعه والذخائر فقد أرسلت بحرا .. إلى ميناء السويس ..
وكان عدد القوات السعوديه 1500 جندي .. بقيادة الفريق أول إبراهيم الطاسان الخالدي.. يساعده عدد كبير من الضباط منهم :
اليوزباشي رشيد البلاع الخالدي.. واليوزباشي تركي الراشد .. والصاغ أمين شاكر ..

ــــ تجمعت القوات السعوديه في العريش .. ودخلت فلسطين عن طريق رفح ..
وواصلت سيرها إلى غزه .. وعند وصولها غزه .. أشغلت ( تلال الشيخ المنطار ) المقابله للمستعمرات الشرقيه اليهوديه ..
وقامت بنسف أنابيب المياه .. وعرقلة سير القوافل التي كانت تـُـمـوِّن تلك المستعمرات .. وأشتركت القوات السعوديه في القتال على الخطوط الأماميه في :
غزه .. والمجدل .. ودير سنيد .. وأسدود .. ونيتسايم
جنبا إلى جنب مع القوات المصريه ..
وخاضت القوات السعوديه معارك ضاريه واستمر بعضها 7 أيام متتاليه واستخدمت فيها جميع أنواع الأسلحه في :
معركة كراتيه .. ومعركة بيت عفه .. ومعركة بيرون إسحق .. وفي الأخيره .. إقتحم الجيش السعودي البطل .. الحصون وحقول الألغام والأسلاك الشائكه ..

ــــ المرحله الثانيه للحرب ما بين 8 يوليو ـــ 18 يوليو .. كما ورد في :
(( العمليات الحربيه بفلسطين عام 1948ميلادي ))
من أرشيف وزارة الحربيه المصريه
فورد التالي :
عندما أعيد تنظيم الجبهه المصريه :
فورد نصا :
ــــ قطاع المجدل .. خصص له اللواء الرابع مشاه ........ وسريتان من الجيش السعودي ..

ـــ قطاع غزه ومنطقة خطوط المواصلات .. خصص له الكتيبه الثالثه مشاه ..
وسريه سعوديه ....

وبعد هذه الحقائق الموثقه .. فإن هيــكل ومن معه .. يستحقون المسمار السعودي .. لتدليسهم وإفكهم ...
فعليهم من الله ما يستحقون .... !!!

المصادر :
1 ــ مؤسسة الدراسات الفلسطينيه ــ بإشراف الدكتور وليد الخالدي ــ منظمة التحرير الفلسطينيه .
2ــ الجيش السعودي في فلسطين .. دار الكتاب العربي ـ القاهره 1950 ميلادي -المؤلف : صالح جمال الحريري
3 ــ العمليات العسكريه في فلسطين عام 1948 ميلادي ــ الجزء الأول ــ طباعة الهيئه العامه لشئون الطباعه الأميريه .. القاهره 1962 ميلادي .
4 ــ جريدة الأهرام القاهريه .. العدد 22823 بتاريخ 4 مارس ــ آذار عام 1949 .
5 ــ الحرب العربيه ــ الإسرائيليه ( 1948 ــ 1949 ) ــ المؤسسه العربيه للدراسات والنشر .. الطبعه الأولى .. بيروت -المؤلف : الدكتور فلاح خالد علي .
6- الموسوعة الذهبية في أنساب قبائل وأسر شبه الجزيرة العربية - الجزء السادس - المؤلف :إبراهيم بن دخنة الشريفي التميمي .
7- منتدى إضاءات .


منقول للفائدة
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 03:50 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube