#1  
قديم 08/02/2011, 02:19 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ قوووت القلوب
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 05/06/2010
المكان: البرنابيو
مشاركات: 6,233
حركات الأطراف أثناء النوم تخلف الأرق والنعاس‏

الكثير من المصابين لا يجدون التشخيص الصحيح رغم توفر العلاج الفعال
حركات الأطراف أثناء النوم تخلف الأرق وتزيد من النعاس خلال النهار !



يجد المصاب صعوبة في النوم ومن ثم الأرق

هناك اضطرابات تحدث خلال النوم تؤثر على جودة النوم وتزعج المصاب بها. من هذه الاضطرابات ما يصيب الأطراف السفلية وفي حالات نادرة العلوية وتحدث خلالها أحاسيس غريبة تمنع المصاب من النوم أو تحدث حركات أثناء النوم تؤثر على استمرارية النوم وتسبب تقطعه مما يؤثر على نشاط المصاب بالنهار. الكثير من المصابين بهذه الاضطرابات لا يجدون التشخيص الصحيح ومن ثم العلاج المناسب في أكثر الأحوال رغم توفر العلاج الفعال وذلك بسبب أن الكثير من الممارسين في القطاع الصحي ليس لديهم خلفية جيدة عن هذا الاضطراب. لذلك أردنا هنا أن نتحدث عن هذا الاضطراب الشائع نسبيا وأن نركز على وجود علاج فعال له. هناك اضطرابان أساسيان هما حركة الأطراف الدورية ومتلازمة الساقين غير المستقرة.
@ ما هي متلازمة الساقين غيرالمستقرة؟

- متلازمة الساقين غير المستقرة عبارة عن إحدى اضطرابات النوم، وتتميز بأحاسيس غريبة وغير مريحة في الساقين يمكن أن تحدث في أي وقت من اليوم ولكنها عادة ما تحدث بكثرة قبيل النوم وينتج عنها رغبة شديدة في تحريك الرجلين أو حتى المشي، ونتيجة لذلك يجد المصاب صعوبة في النوم ومن ثم الأرق.

@ ما نوعية الإحساس الذي يشعر به المريض في ساقيه؟

يصف المرضى إحساسهم بأوصاف مختلفة منها:

@ الشعور بأشياء تزحف على الأرجل.

@ الشعور بالتنميل وأحياناً الفتور في الأرجل.

@ أوجاع وآلام في الساقين مبهمة وصعبة الوصف.

@ الرغبة الشديدة والدائمة لتحريك الساقين وقت النوم.

وأحب أن أوضح أن التنميل وفتور الأطراف الناتج عن انقطاع الدم بسبب النوم في أوضاع خاصة لا يمثل هذه المتلازمة.

@ ما هي الأشياء التي يمكن المريض عملها لتخفيف هذه الأعراض؟

- يصف المرضى المصابون بهذا الاضطراب أن الشيء الوحيد الذي يريحهم هو تحريك الساقين والقدمين أو النهوض والمشي. وللأسف ينتج عن هذا الأرق وعدم القدرة على النوم، ولهذا السبب يعاني هؤلاء المرضى من التعب والإجهاد الدائمين وفي بعض الأحيان زيادة النعاس، وعدم القدرة على التركيز خلال النهار بسبب عدم حصولهم على النوم الكافي كماً وكيفاً خلال الليل.






@ ما هي مسببات هذا الاضطراب؟

- يعتبر السبب وراثياً في 30% من المصابين. أما في البقية فإن السبب لا يكون عادة معروفاً بالتحديد، ولكن هذه المتلازمة تحدث بصورة أكبر عند فئة معينة من الأشخاص المصابين بأحد الأمراض التالية:

@ نقص مخزون الحديد في الجسم.

@ تضيق وتصلب شرايين الأطراف السفلية.

@ مرض السكر.

@ الفشل الكلوي.

@ الإدمان على الكحوليات.

@ كما أن نسبة الإصابة ترتفع خلال فترة الحمل.

كيف يستطيع المختصون في مركز اضطرابات النوم مساعدة المرضى المصابين بهذا الاضطراب؟

وبعد التأكد من التشخيص والذي يعتمد في الأساس على وجود الأعراض الكلاسيكية للاضطراب يتم صرف العلاج. ويتكون العلاج من أقراص تصرف حسب حاجة كل مريض، والاستجابة للعلاج تكون جيدة عند أغلب المصابين
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 12:01 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube