#1  
قديم 10/10/2010, 03:15 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Mr.MemoOo
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 21/03/2010
المكان: بالشششرقية
مشاركات: 1,046
قصه تائب ,,

السلام عليكم ...



يقول هذا الشاب قصته :


كنت أعمل سائقاً للمسافات الطويلة وكان خط سيري ما بين جدة – المدينة وبالعكس…

وبالجهد والكفاح استطعت -بفضل الله- أن أشتري سيارة

أعمل عليها وكان العمل يشتد في مواسم رمضان والحج وفي عطلة الربيع…

وأنا لا أستطيع أن أواصل الليل بالنهار لأني كنت أحلم بالحياة الوردية -كما يقولون-
مما أدى بي إلى استعمال الحبوب المنبهة

فأصبحت أواصل السهر والسفر من ثلاثة أيام إلى خمسة أيام دون نوم.


بقيتُ على هذا الحال ما يقرب من سنتين جمعت خلالهما مبلغًا كبيراً…

وذات يوم فكرت في الراحة فصممت على أن تكون هذه الراحة آخر ]رد[ وبعدها أرتاح من هذا العناء…

وكانت إرادة الله فوق كل شيء…

ركب المسافرون السيارة وخرجنا من مدينة جدة وقطعت مسافة لا بأس بها

وإذا بي أفاجأ بسيارة تمر من جواري

تسير بسرعة جنونية أحسست بداخلي بأن أمراً ما سوف يحدث…

وبالفعل فما هي إلا لحظات حتى رأيت السيارة المذكور وهي تتقلب أماي…


ومع تقلبها كنت أرى أشلاء السائق وجثته تتقطع وتتطاير في الهواء.


هالني المنظر…

فلقد مرّت بي حوادث كثيرة ولكن الذي رأيت كان فوق تصوري…

وجُمتُ للحظات…

أفقت بعدها على صوت بعض المسافرين

وهو يرددون: لا حول ولا قوة إلا بالله…

إنا لله وإنا إليه راجعون…


قلت في نفسي: كيف لو كنت مكان هذا الشاب…

كيف أقابل ربي…

بلا صلاة ولا عبادة ولا خوف من الله…

أحسستُ برعدة شديدة في جسمي

ثم لم أستطع قيادة السيارة إلا بعد ثلاث ساعات…

بعدها أوصلت الركاب إلى المدينة وعدتُ إلى جدة…

وفي الطريق أديت صلاة المغرب والعشاء

وكانتا أول صلاتين أصليهما في حياتي.


دخلت إلى منزلي…

وقابلتني زوجتي…

فرأتْ تغيراً واضحاً وجلياً في هيئتي

ظنتْ بأني مريض فصرخت في وجهي:

(ألم أقل لك اترك هذه الحبوب…

حبوب البلاء إنك لن تدعها حتى يقصف الله عمرك فتذهب إلى النار…)


كانت هذه الكلمات بمثابة صفعات وجهتْها لي زوجتي فقلت لها:

أعاهد الله أنني لن أستعمل هذا الخبيث…

وبشرتها بأني صليت المغرب والعشاء وأني تبت إلى الله وأجهشتُ بالبكاء…

بكيتُ بكاءً مرّاً وشديداً.


أيقنت زوجتي أني صادق فيما أقول فما كان منها إلا أن

انخطرت تبكي قبلي فرحة بتوبتي ورجوعي إلى الحق.


في تلك الليلة لم أتناول عشائي…

نمت وأنا خائف من الموت وما يليه…

فرأيت فيما يرى النائم أن أملك قصوراً وشركات وسيارات وملايين الريالات…
وفجأة…

وجدت نفسي بين القبور أنتقل من حفرة إلى حفرة

أبحث عن ذلك الشاب المقطع فلم أجده…

فأحسست بضربة شديدة على رأسي…

أفقت بعدها لأجد نفسي على فراشي…


تنفست الصعداء وكان الوقت قد جاوز منتصف الليل…

قمت وتوضأت وصليت حتى بزغ الفجـر…

فخرجت من البيت إلى المسجد

ومنذ ذلك اليوم وأنا -ولله الحمد- ملتزم ببيوت الله

لا أفارقها وأصبحتُ حريصاً على حضور الندوات والدروس

التي تقام في المساجد وأحمد الله أن هداني إلى طريق السعادة الحقيقية والحياة الحقه.



,اتــمنى تعجبكم القــصة
,
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11/10/2010, 03:55 AM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 19/09/2008
المكان: بريدهــ
مشاركات: 361
سبحان الله قصة عظه وعبره

كم منا الهتهم التجار عن ذكر الله



والمواقف والمشاهد اليوميه لها عبره في نفوس البششر

الله يثبته ويستر عليه
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11/10/2010, 10:00 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 08/09/2010
مشاركات: 97
اللــه يعطيـــك العــافيه على هذي القصة المؤثرة

وان شاء الله تكون عظة واعتبااااار
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 28/10/2010, 03:01 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ـهلالي ـمدريدي
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 21/05/2010
مشاركات: 1,428
جعلها الله في موزين حسناتك يـــاربــ
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29/10/2010, 01:38 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ opk
opk opk غير متواجد حالياً
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/11/2007
مشاركات: 3,319
يعطيك العافيه والله يتوب علينا
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 31/10/2010, 09:57 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الزعيم سام6
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 13/07/2005
مشاركات: 30,199
الله يعافيك ياغلا ,,


اخوك الزعيم سام6 ,
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 05:47 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube