#1  
قديم 24/12/2009, 09:55 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 14/01/2002
المكان: تبوك
مشاركات: 1,005
رسالة في صيام عاشوراء

رسالة في صيام عاشوراء



محمد شامي شيبة


بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه ، أما بعد :

• أخي المسلم : يُسنّ أن تصوم شهر محرّم إن تيسر لك ، وقد قال صلى الله عليه وسلم : ( أَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ رَمَضَانَ شَهْرُ اللَّهِ الْمُحَرَّمُ...الحديث) رواه مسلم.

• ويُسنّ أن تصوم يوم العاشر من محرّم ( يوم عاشوراء ) ، وفي حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال : ( قَدِمَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم الْمَدِينَةَ فَوَجَدَ الْيَهُودَ يَصُومُونَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ فَسُئِلُوا عَنْ ذَلِكَ فَقَالُوا هَذَا الْيَوْمُ الَّذِي أَظْهَرَ اللَّهُ فِيهِ مُوسَى وَبَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى فِرْعَوْنَ فَنَحْنُ نَصُومُهُ تَعْظِيمًا لَهُ فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم نَحْنُ أَوْلَى بِمُوسَى مِنْكُمْ فَأَمَرَ بِصَوْمِهِ ) رواه الشيخان .

• ويُسنّ أن تصوم يوم التاسع من محرّم مع عاشوراء ، وفي حديث ابن عباس رضي الله عنهما : ( حِينَ صَامَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّهُ يَوْمٌ تُعَظِّمُهُ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَإِذَا كَانَ الْعَامُ الْمُقْبِلُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ صُمْنَا الْيَوْمَ التَّاسِعَ قَالَ فَلَمْ يَأْتِ الْعَامُ الْمُقْبِلُ حَتَّى تُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ) رواه مسلم .

• وإذا لم يتيسّر لك أن تصوم التاسع ، فصم يوماً بعد عاشوراء (يوم الحادي عشر من محرّم مع عاشوراء) ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ( صُومُوا يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَخَالِفُوا فِيهِ الْيَهُودَ صُومُوا قَبْلَهُ يَوْمًا أَوْ بَعْدَهُ يَوْمًا) رواه أحمد (صحيح) .

• وفي يوم عاشوراء فضلٌ عظيم ، فقد قال صلى الله عليه وسلم : ( وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ ) رواه مسلم .

• ولا يُشترط لصيام عاشوراء أو غيره من صيام التطوّع أن تبيّت النيّة للصوم من الليل ، وإنما تكفي النية من النهار ، وقد قالت عائشة رضي الله عنها : (دَخَلَ عَلَيَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ذَاتَ يَوْمٍ فَقَالَ هَلْ عِنْدَكُمْ شَيْءٌ فَقُلْنَا لَا قَالَ فَإِنِّي إِذَنْ صَائِمٌ) رواه مسلم .

• أيها المسلم : إن شهر محرم من الأشهر الحُرُم (ذو القعدة- ذو الحجة – محرم – رجب) فلا تظلم نفسك فيها بالذنوب والمعاصي ، وقد قال تعالى :  فَلاَ تَظْلِمُواْ فِيهِنَّ أَنْفُسَكُم...الآية  [التوبة:36]. واعلم أنّ الذنوب يحرم اقترافها في الأشهر الحُرُم وفي غيرها ، ولكنّ الذنب يعظُمُ في الزمان الفاضل ، والمكان الفاضل .

• اغتنم الأزمنة الفاضلة ، كالأشهر الحرم ، ورمضان ، وعشر ذي الحجة ، في الأعمال الصالحة ؛ لأن الحسنات تتضاعف فيها ، وكذلك اغتنم الأمكنة الفاضلة - كمكة والمدينة – في الأعمال الصالحة ؛ لأنّ الحسنات تتضاعف فيها . والله أعلم .


كتبه
الفقير إلى عفو ربه
محمد بن شامي شيبة
4 محرم 1431هـ


صيد الفوائد
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 25/12/2009, 08:01 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الآنســــه زعيمة~
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 30/08/2008
المكان: بآحضـآآآن غيمة~
مشاركات: 1,201
جـزآك الله خير ..وبــآرك فيك
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 02:05 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube