#1  
قديم 28/10/2009, 08:03 AM
المجلس العام
تاريخ التسجيل: 28/04/2003
المكان: المجلس العام
مشاركات: 2,104
ico3 ]▓[◄ ♥ من سير أعلام النبلاء ♥ ►]▓[ ... ماذا قالت عندما نهيت عن الزنا ؟! وماذا فعلت حينما كانت في موعد مع الموت ؟! وكيف أستردت أعتبارها من طليقها ؟!





فكرة :: سهـل

كتابة وإعداد :: هلالي من ارض اليمن

تصميم :: Mighty
:: عسيرية



نحن بنات طارق ... نمشي على النمارق

إن تقبلوا نعـانق ... أو تدبروا نفـارق

فـراق غير وامـق


بهكذا كلمات .. وهتاف يعلو صليل السيوف .. وقفت تلك المرأة الجاهلية بين صناديد الكفر في يوم أحد تحرضهم على قتال المسلمين وتدفعهم نحو الثأر ليوم بدر .. لم تكتفي تلك المرأة الجاهلية بذلك وهي تدفع النسوة من حولها بالتمثيل بجثث الشهداء من المسلمين بل شاركتهم في الأمر وهي تمثل بجسد ( أسد الله ) وتنـتزع من أحشائه كبده الطاهرة وتلوكها في فمها ،،،

يتحدث ( أبو دجانة ) رضي الله عنه عن تلك المعركة وقد حمل سيف رسول الله في تلك القصة الشهيرة : رأيت إنسان في يوم أحد يحمس الناس حماسا عظيما .. فسعيت في قتله .. وعندما قربت منه كانت هي ! فأردت قتلها إلا أنني أكرمت سيف رسول الله أن أقتل به أمرآة ،،،

كانت تلك المرأة الجاهلية تستخدم من أطراف شهداء المسلمين حليا وقلائد لها عطفا على عدائها وكرهها للإسلام والمسلمين .. لذا لا غرابة أن كانت من النسوة التي أهدر نبي الله الكريم دمها ،،،

في يوم فتح مكة أمسكت برأس زوجها وهو سيد في قومه ! تدعوهم إلى قتله ! لأنه أظهر أسلامه ودعا بهم إلى الحق !


أن كان قد قيل أن هنالك امرأة بعشرة رجال ! فهنالك امرأة تعادل شعبا من الرجال !

نحن نتحدث عن أحدى أبرز نساء التاريخ الإسلامي :

هـنــد بـنــت عـتـبــة



:: رسالة إلى نساء العالمين : الـحــرة لا تـزنــي ! ::

في اليوم الذي يلي فتح مكة بعد ما كان منها ما كان يوم الفتح العظيم .. ذهبت تقول لزوجها : أرغب أن أتبع محمد .. فخذني إليه !

تعجب ( أبو سفيان بن حرب ) زوجها من ذلك وهي التي دعت إلى قتله بالأمس لإسلامه !

ثم قالت كلمة الحق التي كابرت عنها طويلا : إني والله .. لم أرى الله قد عبد حق عبادته في هذا المسجد إلا في هذه الليلة .. والله إن باتوا إلا مصلين .. قياما وركوعا وسجودا ،،،

فأشار إليها زوجها أن تصطحب أحد من قومها إلى رسول الله عليه الصلاة والسلام .. فذهبت إلى سيدنا : ( عثمان بن عفان ) رضي الله عنه .. فحملها إلى رسول الرحمة المهداة وأستأذن لها فدخلت عليه الصلاة والسلام متنقبه فقالت : يا رسول الله الحمد لله الذي أظهر الدين الذي اختاره لنفسه لتنفعني رحمك يا محمد .. إني امرأة مؤمنة بالله مصدقة برسوله .. ثم كشفت عن نقابها وقالت: أنا هند بنت عتبة ! فقال رسول الرحمة المهداة : مرحبا بك .. وعفا عنها .. فبايعهن الرسول عليه الصلاة والسلام .. وقال صلى الله عليه وسلم في البيعة : ولا تزنين ،،،

فقالت هند متعجبة في كلمتها التاريخية العظيمة : وهل تزني الحرة يا رسول الله !

رحمك الله يا هند .. فقد سطرت بكلمتك للشرف : عـنــوان ،،،



:: بـنــت طــارق .. تـقـهــر هـرقــل الــروم ! ::

يبدو أن هند بنت عتبة لم تفارق ذاكرتها حربها لله ورسوله في الجاهلية .. لذلك ما أن أعلن النفير لمعركة ( اليرموك ) التاريخية إلا كانت من أوائل النساء التي تحمل نفسها للجهاد في سبيل الله لعلها بذلك تكفر ما كان من فعلها في الجاهلية ،،،

ماذا تعني معركة اليرموك ؟

اليرموك بلغة المنطق والأرقام .. هو البحث عن الموت المحقق .. لا محالة !

أنها إمبراطورية بيزنطة .. أعظم الإمبراطوريات في ذلك التاريخ .. والمعركة ذهب ينشدها المسلمون في خارج أرضهم ! ويكفي أن نعرف تعداد المسلمين في تلك المعركة وعددهم قرابة ( 30 ) ألف في مقابل ( 300 ) ألف من البيزنطيين المدربين والمدججين بالسلاح والعتاد .. رجل مسلم واحد يقابله ( 10 ) رجالات من أعداء ينشدون القضاء على هذا الدين الجديد دون رجعه .. إنها مهمة للمسلمين ليست مستحيلة ! بل أنها مهمة مميتة ،،،

كأن التاريخ أبى إلا أن يعيد نفسه معها ولكن بصوت يعلو هذه المرة ( بحي على الجهاد ) .. شاركت رضي الله عنها في هذه المعركة وقاتلت في الصفوف الخلفية منها وكان صوتها يدوي وهي تنادي المسلمين : عاجلوهم بسيوفكم يا معشر المسلمين ،،،

كانت معركة عظيمة أبلى فيها المسلمين بلاء عظيما .. واضطروا في لحظات منها أمام الأعداد الجموع العظيمة من جنود بيزنطة للتقهقر أحيانا في المعركة .. ولكن هنالك هند بنت عتبة ونساء المسلمين معها .. يستقبلن من تراجعوا بالزجر والحجارة وهن يرددن : أين تذهبون .. وتدعوننا للعلوج ! ويرجع حين أذن من أراد التراجع عن المعركة ،،،

تحدث ( الزبير بن العوام ) رضي عنه عن هند بنت عتبة في تلك المعركة وهو شاهدا عليها عندما اعترضت بعض كتائب المسلمين الذين خارت قواها من عظيم الجهد الذي يبذلونه وكان منهم زوجها أبو سفيان وهي تصيح بهم : إلى أين تفرون من الله وجنته وهو مطلع عليكم ؟

ثم تحمل عمودا في يدها وتضرب به وجه حصانه وهي تحدث زوجها والرجال معه : إلى أين يا ابن صخر ! ارجع إلى القتال وابذل مهجتك حتى تمحص ما سلف من تحريضك على رسول الله .. يقول الزبير : ذكرتني يوم أحد ونحن بين يدي رسول الله عليه الصلاة والسلام ،،،

انتهت تلك المعركة التاريخية بهزيمة عظيمة لجيش بيزنطة وقائدهم ( هرقل ) من بلاد الشام لتكون ارض للمسلمين .. ويبقى التاريخ يذكر جيدا إن عظماء تلك المعركة وإحداهم ( هند بنت عتبة ) جعلت عظيم الروم يعود أدراجه وهو يحدث نفسه : سلام عليك يا شام .. سلام لا لقاء بعده ،،،



:: أخــلاق الـطــلاق ! ::

في حياتنا ما أن يقدر الله الفراق بين زوجين حتى يبحث كل طرف أو أحدهما للثأر من الآخر !

كان الطلاق واقعا بين هند بنت عتبة وزوجها ( أبو سفيان ) ! فاتجهت رضي الله عنها للعناية بتجارتها بعد أن اقترضت مبلغ من المال من بيت مال المسلمين في عهد الفاروق ( عمر بن الخطاب ) رضي الله عنه .. نمت أعمال هند بنت عتبة وازدهرت تجارتها ،،،

في ذات يوم بلغها أن طليقها أبو سفيان ينشد المال لضائقة يعاني منها .. فما كان منها رضي الله عنها سوى أن أرسلت لأبنها ( معاوية ) الذي أسس بعد ذلك الدولة الإسلامية الأموية ! ( تأمره ) أن يهرع إلى نجدة أبيه وتزويده بالمال وأيضاً الكساء والطعام !

لم تتذكر طلاقها منه .. ولكن تذكرت المعروف بينهم !

وعندما أستلم أبو سفيان رضي الله عنه المال والكساء والطعام .. قال : ( والله أن هذا العطاء لم تغب عنه هند ) .. وما كان منه ألا أن سارع إليها يشكرها ،،،



إلى أن نلقاكم مع عدد آخر و شخصية أخرى

تقبلوا أرق التحايا وأطيبها
من

مشرفي و استشاريي

المجلس العام



اخر تعديل كان بواسطة » سهل في يوم » 31/10/2009 عند الساعة » 02:19 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 28/10/2009, 07:28 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 19/01/2007
المكان: غربـة
مشاركات: 2,040
اهلاً بـ سير أعلام النبلاء ،

لكن الا ترى يا طارق أنك قصرت في حق هذه الشخصية ؟
رغم ما نقرأه هنا من حماس يهز الجبال ، وصلابة تفوق جمود الصخر .. ، الا أن ما قرأتُه عنها من رحمةٍ وعطف كبيرين يجعلان العقل يُدهش من هذه المرأة التي تجمعُ المتناقضات في كيانها ..





شكراً يا طارق على السرد الجميل .. والوقت الذي منحتنا إياهـ بارك الله فيك
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29/10/2009, 03:13 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ أبو سواج
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/11/2007
المكان: المجمعة
مشاركات: 696
فقالت هند متعجبة في كلمتها التاريخية العظيمة : وهل تزني الحرة يا رسول الله !

***

صورة من عرف نصته أخلاق العرب ، جاء الدين ليعممه على كل مسلم


***************


تحدث ( الزبير بن العوام ) رضي عنه عن هند بنت عتبة في تلك المعركة وهو شاهدا عليها عندما أعترضت بعض كتائب المسلمين الذين خارت قواها من عظيم الجهد الذي يبذلونه وكان منهم زوجها أبو سفيان وهي تصيح بهم : إلى أين تفرون من الله وجنته وهو مطلع عليكم ؟

***

الإيمان يتجلى ليكتب به الله النصر للمسلمين


***************


كان الطلاق واقعا بين هند بنت عتبة وزوجها ( أبو سفيان ) ! فأتجهت رضي الله عنها للعناية بتجارتها بعد أن أقترضت مبلغ من المال من بيت مال المسلمين في عهد الفاروق ( عمر بن الخطاب ) رضي الله عنه .. نمت أعمال هند بنت عتبة وأزدهرت تجارتها ،،،

*****

هكذا كان حال المرأة في الإسلام تتدبر أمورها وتبحث عن لقمة عيشها ، ولكن ذلك كان في زمن لايخشى فيه على المرأة ، لأن المجتمع المسلم كانت تغلب على أعضائه مظاهر الصلاح ، أما في زماننا للأسف فمظاهر الفساد على أعضاء المجتمع باتت واضحة لكل من يملك عيناً تبصر وعقل يدرك ، فأصبح حتى الرجل مع خروجه لايأمن على نفسه من تاجر يغشه أو سارق يسلبه أو طائش يرديه صريعاً بسيارته ، فما بالكم بإمرأة رقيقة القلب رحومه ، تسرق مالها بكلمة إستعطاف ، وتغشها بدعاية ، ويقتلها الخوف والله المستعان ..

أما عطفها على زوجها رضي الله عنهما فو خلق متفرد لها ، جادت به نفسها الكريمة ، لا أظن أن من نسائنا في هذا الزمان من تستطيع أن تجود بمثله ، ولهن في ذلك كل العذر كوننا معشر الرجال لسنا كمثل أبي سفيان رضي الله عنه ، والله المستعان ..


***************


وعندما أستلم أبو سفيان رضي الله عنه المال والكساء والطعام .. قال : ( والله أن هذا العطاء لم تغب عنه هند ) .. وما كان منه الا أن سارع إليها يشكرها ،،،


*****

فراسة العرب يا عزيزي !!


***************



شكراً لمن ساهم في هذا العمل والدعاء بأن يرزقكم الله بزوجة أو بنت مثل
هـنــد بـنــت عـتـبــة
لكن بعد أن أسلمت رضي الله عنها وأرضاها ..
.
.
.
.
.
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29/10/2009, 03:33 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 08/02/2009
المكان: الريـــاض(الله لايخلينا)
مشاركات: 2,554
يعطيكـ العافية ياطارق ,,


استمتعت جداً بقراءة هذا السيرة,,,

بانتظار سيرة اخرى,,
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29/10/2009, 08:28 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ع ـشقهــا هـلالـي
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 18/11/2007
مشاركات: 4,522
Arrow

آعشق التاريخ والابحآر بحروف وخصوصآ تآريخ
عهد الصحآبه فمآ آجمل قصصهم وحيآتهم فيهآ من العبر
الشي الكثير ..
آخي تحدثت عن شخصيه تآريخيه كآنت تجتمع فيهآ صفآت
نسآء العرب ع مر الزمآن

هند بنت عتبه من منآ لايعرفهآ وهي التي كآنت الاستثنآء في كل
شي قبل اسلامهآ وبعد اسلامهآ عندمآ قرآة حروفك مرت بذآكرتي
الكثير من القصص عن هند بنت عتبه ..
منهآ القصه المشهوره التي امرت فيهآ وحشي بقتل عم رسول الله
وقصة اسلآمهآ الشهيره فهي رضي الله عنهآ رغم قوتهآ الا آنهآ
تدخل البهجه في النفسه فعند اسلامهآ عندمآ قال رسول الله عليه
السلام .. وتربية ابنآئكم فقآلت يارسول الله ربينآهم صغآرآ و
قتلتموهم كبآرآ في بدر فبتسم عليه السلام حتى بآنت ثنآيآه
وسقط عمر رضي الله عنه من كثرة الضحك ..
كذآلك عندمآ آتت الى رسول الله تشكي ع ابي سفيآن بآنه يشد
عليهم من آجل المآل وآنهآ تآخذ من دون علمه فقآل عليه السلام
خذي مآيكفيك وولدك من دون علمه ..
حيآتهآ حآفله بالقصص والعبر نسئل آلله آن يكون بعصرنآ
هند بنت عتبـه ..
آعتذر عن الاطآله ولكن شخصية تآريخيه اقرآء لهآ بشغف
فآحببت ان آشآرككم بعض مآقرآته لهـآ ,,
جزآكم آلله كل خير وسدد خطآكم ..

../
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 29/10/2009, 02:47 PM
روماوي مميز
تاريخ التسجيل: 23/06/2006
المكان: Il Romanista
مشاركات: 6,048
رضي الله عنهم و أرضاهم , ليت نجد من نسائنا مثل هند بن عتبة ..
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 29/10/2009, 02:58 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Meme
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 03/08/2008
المكان: بيتي
مشاركات: 8,476
هند بنت عتبه ..

قرأت سيرتها عندما كنت ابحث عن اسئله لمسابقه لي سابقه ..

وتعجبت لها ..


فليت كل نسائنا مثلها ..


كل الشكر ل
سهـل
و
هلالي من ارض اليمن
و
Mighty
جزاكم الله عنا كل خير ..

جهوود جباارة ..


اختكم .. ميمي
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01/11/2009, 03:47 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مَاهِينُورْ
شعلة المجلس العام
تاريخ التسجيل: 06/11/2006
المكان: ||ياربّ لاراحة إلاّ بقُربك فقَربنيْ منكْ ♥
مشاركات: 3,850

..

رضي الله عنها وأرضاها ورزقنا صُحبتها في الجنة

الله يجزاكم خير
أستمتعت كثيراً بقرائة سيرتها
شكراً طارق وشكراً سهل
والشكر موصول لـ عشقها هلآلي على الإضافة الرائعة
بارك الله فيكم

اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01/11/2009, 04:05 PM
قلم تربوي بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 30/11/2008
مشاركات: 1,912
[جزاكم الله كل خير على هذه السيرة


التي تعيد للذاكرة مجد ولى ونساء شامخات في طاعة ربهن وإتباع سنة نبيهن محمد صلى الله


عليه وسلم .. ومازال الخير موجود مابقى الدين والكرامة ..
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 02/11/2009, 08:57 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 15/06/2009
مشاركات: 96
" فقالت هند متعجبة في كلمتها التاريخية العظيمة : وهل تزني الحرة يا رسول الله ! "

كـلـمـة تـجـعـل الـبـدن يـقـشـعـر لـمـا تـحـمـل مـن الأنـفـة والـعـزة


قـرأت قـصـة حـدثـت لـهـذه الـمرأة الـنـبـيـلـة أعـتـقـد أن لـهـا إرتـبـاطـا وثـيـقـا بـكـلـمـتـها الـشـهـيـرة

**************


حـُكـي أن هـنـد بـنـت عـتـبـة كـانـت تـحـت الـفـاكـه بـن الـمـغـيـرة, وكـان الـفـاكـه مـن فـتـيـان قـريـش, وكـان لـه بـيـت ضـيـافـةٍ خـارجـاً عـن الـبـيـوت تـَغـشـاهٌ الـنـاس مـن غـيـر إذن, فـخـلا الـبـيـت ذات يـومٍ واضـطـجـع فـيـه هـو وهـنـدٌ ثـم نـهـض لـحـاجـة, فـأقـبـل رجـل مـمـن كـان يـغـشـى الـبـيـت فـولـجـه, فـلـمـَّـا رأى هـِنـداً رجـع هـاربـا, فـلـمـا نـظـره الـفـاكـه دخـل عـلـيـهـا فـضـربـهـا بـرجـلـه, وقـال لـهـا: مـن هـذا الـذي خـرج مـن عـِنـْدِك؟ قـالـت: مـا رأيـت أحـدا قـطّ ومـا انـتـبـهـت حـتـى نـبـهـتـنـي. قـال: فـارجـعـي إلـى بـيـت أبـيـك. وتـكـلـم الـنـاس فـيـهـا. فـقـال أبـوهـا: يـا بـنـيـَّـة إنّ الـنـاس قـد أكـثـروا فـيـك الـكـلامَ, فـإن يـكـن الـرجـلُ صـادقـا دَسـَّيـتُ عـلـيـه مـن يـقـتـلـه لـيـنـقـطـع كـلام الـنـاس, وإن يـك كـاذبـا حـاكـمـتـه إلـى بـعـض كـهـّان الـيـمـن. فـقـالـت لـه: لا والله مـا هـو عـلـيَّ بـصـادق. فـقـال لـه: يـا فـاكـهُ إنـّك قـد رمـيـت ابـنـتـي بـأمـر عـظـيـم فـحـاكـمـنـي إلـى بـعـض كـهـّانِ الـيـمـن فـخـرج الـفـاكـه فـي جـمـاعـةٍ مـن بـنـي مـخـزوم, وخـرج أبـوهـا فـي جـمـاعـةٍ مـن بـنـي عـبـد مـنـاف ومـعـهـم هـنـدٌ ونـسـوة فـلـمـا شـارفـوا الـبـلاد قـالـوا: غداً نـرد عـلى هذا الـرجـل فـتـغـيـرت حـالـةُ هـنـد فـقـال لـهـا أبـوهـا: إنّـي أرى حـالـك قـد تـغـيـر ومـا هـذا إلا لـمـكـروه عـنـدك فـقـالـت: لا والله ولـكـن أعـرف أنـكـم تأتـون بـشـراً يـخـطـيء ويـصـيـب, ولا آمـنُـهُ أن يـَسـِمـَنـي بِـسِـيمـا تـكـون عـلـي سُـبَّـة فـقـال لـهـا: لا تـخـشـي فـسـوف أخـتـبـره فـصـفًّـر لـفـرسـه حـتـى أدلـى, ثـم أدخـل فـي إحـلـيـلـه حـبـة حـنـطـةٍ وربـطـه فـلـمـا أصـبـحـا قـدمـوا عـلـى الـرجـل فـأكـرمـهـم ونـحـر لـهـم, فـلـمـا تـغـدوا قـال لـه عـتـبـة: قـد جـئـنـاك فـي أمـر وقـد خـبـأنـا لـك خـبـيـئـةً نـخـتـبـرك بـهـا. فـقـال: خـبـأتـم لـي ثـمـرة فـي كـمـرة. قـال: إنـي أريـد أَبـْيـَن مـن هـذا. قـال: حـبـّة بُـر فـي إحـلـيـل مُـهـر. قـال: فـانـظـر فـي أمـر هؤلاء الـنـسـوة فـجـعـل يـأتـي إلـى كـل واحـدةٍ مـنـهـن ويـضـرب بـيـده على كـتـفـهـا ويـقـول لـهـا: انـهـضـي حـتـى بـلـغ هِـنـداً فـقـال: انـهـضـي غـيـر رسـحـاء ولا زانـيـة وســتـلـديـن مـلـكـا اسـمـه مـعـاويـة فـنـهـض إلـيـهـا الـفـاكـه فـأخـذ بـيـدهـا فـجذبـت يـدهـا مـن يـده. وقـالـت: إلـيـك عـنـي فـوالله إنـي لأحـرص أن يـكـون ذلـك مـن غـيـرك فـتـزوجـهـا أبـو سـفـيـان, فـولـدت مـنـه أمـيـر الـمـؤمـنـيـن مـعـاويـة رضـي الله عـنـه.

( مـن الـمـسـتـطـرف )


******************

هـنـد بـنـت عـتـبـة رضـي الله عنها من أعظم وأقـوى الـنـسـاء فـي تـاريـخ الـبشرية

شكرا لكم على طرح بعض من سيرتها العطره

" أرجـو الـمـعـذرة عـلـى تـنـسـيـقـي الـمـتـواضـع "


اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 03/11/2009, 01:49 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الـمـشـاغـب
مايسترو المجلس العام
تاريخ التسجيل: 18/02/2005
المكان: كاشت مع ويلهامسون بين المروج :$
مشاركات: 7,060
من سير أعلام النبلاء .. فكرة جميلة جداً تشكرون عليها

استمتعت كثيراً بما قرأته عن شخصية هند بنت عتبة رضي الله عنها ..
في الحقيقة كنت أجهل الكثير عنها , بل لم أكن أعلم عنها سوى ما فعلته بجثة عم الرسول صلى الله عليه وسلم ..!

جزاكم الله خيراً
شكراً سهل .. شكراً هلالي من ارض اليمن .. شكراً Mighty ..
اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 03/11/2009, 03:21 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الكلاسيكي
عضو مجلس إدارة الموقع الرسمي
تاريخ التسجيل: 06/04/2003
المكان: دنـيــآي ~
مشاركات: 18,713
رضي الله عنها وارضاها,
سيره عطره استمتعت وانا اتجول بين خلقها وادبها الجم ..

الغوص والتمعن في سير الصحابه والانبياء ,هي بمثابة دروس لنبل الاخلاق وحسن التعامل ..

وشكراً لكم ع طرح هذه السير النبيله ..
دمتم بخير
اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 04/11/2009, 10:06 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 25/12/2008
مشاركات: 349
مشكووووور وما ابي اقول اكثر من الاخوان
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 08/08/2010, 02:34 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ حاتم
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/09/2001
مشاركات: 8,221
روووووووووووعهـ
كتبت فابدعت يا رائع
انا بانتظار كل جديد منك
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 10/11/2011, 07:18 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ wele-star
محرر اخبار رابطة مانشستر يونايتد
تاريخ التسجيل: 10/02/2010
المكان: تحت أقدام أمي الغالية
مشاركات: 13,951
طــرحك مميز ياخيووووووووووووووووووووووو
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 08:20 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube