#1  
قديم 16/04/2002, 09:01 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 11/01/2002
مشاركات: 792
مأساة البوسنة لازالت حية في نفوس أهلها

الثلاثاء 3 صفر 1423هـ - 16 إبريل 2002م تحديث 4:45 م بتوقيت مكة

مفكرة الإسلام: يشعر الأحياء من أهالي سراييفو بأن مأساتهم أصبحت في طي النسيان، فقد احتفلوا بمرور عشر سنوات على الحصار الذي حول مدينتهم إلى معسكر اعتقال طوال 42 شهرًا وسط احتكار الحرب في أفغانستان والشرق الأوسط على اهتمام المجتمع الدولي.
وتمضي النيوزويك في تحليلها المنشور في عددها الأخير: ففي التاريخ الحديث لم تعان مدينة مثلما عانت سراييفو، فإذا جمعت عدد الذين قتلوا في مركز التجارة العالمي في نيويورك إلى عدد ضحايا النزاع في الشرق الأوسط وكل الذين قتلوا في ايرلندا الشمالية طوال السنوات العشر الماضية، فلن يصل المجموع إلى عدد الذين قتلوا في حرب البوسنة، ويقول الأطباء في مستشفى سراييفو الرئيسي أن 15000 شخص قتلوا في سراييفو وحدها ومن بينهم 6000 طفل.
بدأت مأساة سراييفو يوم 5 أبريل 1992 عندما قتلت طالبة الطب سعادة دلبيروفيتش وأولغا سوسبيتش أم لطفلين بنيران قناص صربي أثناء اشتراكهما في مسيرة سلمية تأييدًا لإعلان استقلال جمهورية البوسنة والهرسك عن يوغسلافيا، وكانتا أول من قتل بين 200000 إنسان قتلوا في حرب انتحارية أدت إلى جعل أكثر من مليوني إنسان يعيشون دون مأوى، وظلت سراييفو معزولة عن العالم طوال تلك الحرب الدموية وترك من كان يعيش في المدينة طوال شهور دون كهرباء ولا مياه صالحة للشرب ولا ما يكفيهم من الطعام، وإذا تجرءوا على الخروج بحثًا عن الطعام أو الحطب كانوا يجازفون بأرواحهم قتلاً بالرصاص الذي كان يطلقه القناصة الصرب الذين كانوا بانتظارهم في المدينة المجزأة. وقامت الأمم المتحدة بنقل مساعدات غذائية عن طريق الجو إلى المحاصرين في العاصمة البوسنية، ولكن المنظمة الدولية رفضت التدخل لوقف المذبحة التي كانت ترتكب ضد المدنيين، واليوم لن تشهد مناسبة مرور 10 سنوات على المذبحة أية استعراضات أو احتفالات مستفيضة، ففي هذه المناسبة تحدث حارس سيلادزيتش وزير الخارجية في زمن تلك الحرب بلسان الكثيرين في المدينة عندما قال: لا يوجد الكثير من الإيجابيات يمكن الاعتماد عليها من تلك الحرب، فما زالت البلاد مقسمة والأسر مشتتة، ورغم أن القوى الدولية تعهدت بعدم تقسيم بلادنا إلا أنها قامت بتقسيمنا، ولجعل الأمور أسوأ ظل معظم المسؤولين عن مأساة سراييفو طلقاء، صحيح أن سلوبودان ميلوسوفيتش يخضع حاليا للمحاكمة في لاهاي، ولكن زعيم صرب البوسنة خلال الحرب رادوفان كراديتش وقائده العسكري راتكوملاديتش يواصلان تحديهما لما يسميه البوسنيون للمحاولات المترددة لإلقاء القبض عليهما فقد كان الجنرال ميلاديتش هو الذي أمر قواته بقصف سراييفو وحصار سكانها المدنيين عندما أعلن قائلاً: اقصفوهم وواصلوا قصفهم إلى أن توصلوهم إلى حافة الجنون.
وما زالت المدينة تحمل آثارًا حية من الخراب، فهناك مجمعات سكنية وأبراج محترقة على طول الشارع الرئيس، كما استهدف القصف المباني التي تميز المعالم البارزة للمدينة، فمكتبة المدينة الرشيقة قصفت من مسافة قريبة لدرجة أن النار التهمت حوالي 71 مليون كتاب بداخلها، وهناك العديد من المباني التي ما زالت جدرانها تحمل الآثار التي خلفتها قذائف المورتر، وحيث قتل فيها المدنيون الأبرياء، وما زال المصابون المقطعة أطرافهم من المعالم المألوفة لسكان سراييفو.
وهناك الكثيرون مثل فاروق سبانوفيتش سيقضون بقية حياتهم مقعدين ومقيدين إلى كراسي متحركة، كان عمر فاروق سبانوفيتش 20 عامًا عندما أصيب بطلق ناري من قناص صربي في عموده الفقري أثناء عبوره الشارع عند نقطة كانت توجد فيها مفرزة من قوات الأمم المتحدة، وقد تم تصوير الهجوم الجبان عليه في فيلم فيديو وشاهده الناس عبر شاشات التليفزيون في جميع أنحاء العالم كدليل على وحشية الجرائم التي كانت الإنسانية تتعرض لها في سراييفو.
وبعد مرور عشر سنوات ما زال أكثر من نصف المهجرين من بيوتهم لم يعودوا إليها، ومن بين هؤلاء عايدة بيربيتش البالغة من العمر 28 عامًا، ورغم أن والديها وزوجها وشقيقها قتلوا في الحرب إلا أنها تصر على العودة إلى موطنها الأصلي وتقول: إنه بيتي ومن واجبي تجاه أسرتي ألا أتخلى عن بيتنا في سراييفو، فعلى الأقل يضمن بيتـنا بأن أحدًا لن ينساهم,
وفي مرحلة من الحرب أعلنت الأمم المتحدة أن سراييفو«منطقة أمنية محمية»، ولكن ذلك لم يحل دون استمرار قتل المدنيين، ويتحدث أهل سراييفو عن أنهم تعلموا آنذاك كيفية الاعتماد على أنفسهم، فقد حفروا نفقًا طوله 6002 قدم تحت مدرج مطار سراييفو، وعن طريق هذا النفق تم تهريب الطعام والسلاح، وهذا ما مكن أهالي المدينة من البقاء على قيد الحياة، ولكن سرعان ما انتشرت الحرب إلى خارج سراييفو لتشمل جميع أنحاء جمهورية البوسنة والهرسك، ونتيجة لذلك بدأت عمليات الإبادة الاثنية ومعسكرات الاعتقال، واحتجزت النساء والفتيات في مراكز اغتصاب للجنود الصرب، وفيما سمي بالمنطقة الآمنة التي أعلنتها الأمم المتحدة في سيربرنيتشا تم ذبح أكثر من 800 رجلاً وصبي، ولم يعثر إلا على نصف عدد جثثهم، ولم يتم التعرف على هوية سوى بضعة أفراد منهم.
ويحاول أهالي سراييفو بذل كل ما بوسعهم لنسيان الماضي عندما كان سوق سراييفو يعج بالسلع والمتسوقين ولكنه تحول إلى أكثر الأماكن خطورة خلال الحرب، فقد كان الصرب يوجهون قذائفهم لقتل أكبر عدد من المتسوقين، ففي أغسطس 1995 قتل 38 منهم في هجوم بقذائف الهاون مما دفع الدول الغربية للتدخل، وقد أسفرت الغارات التي شنتها قوات حلف الناتو على الصرب ـ بعد تلك المذبحة ـ على إجبارهم على قبول معاهدة دايتون التي أنهت الحرب، ولكنها قسمت البلاد، وما تمخض عن كل ذلك هو مدينة مهدمة، ورغم أن عملية إعادة بنائها مازالت مستمرة بواسطة قروض أجنبية، إلا أن الحماية متوافرة بحكم وجود قوات حلف الناتو، ويخشى السكان المحليون من عدم استمرار هذه الحماية بسبب الضغوط المنافسة للأماكن الساخنة الأخرى في العالم.
ولكن النيوزويك تنسى جرائم الناتو وأصحاب القبعات الزرق من جنود الأمم المتحدة في البوسنة، فقد أشعل المسؤولون العسكريون لحلف الناتو بما فيهم رئيس الأركان الأمريكي الرأي العام بالحديث عن خطورة المجاهدين في البوسنة وضرورة ترحيلهم، بالرغم من عدم ثبوت ارتكابهم لجريمة واحدة، بينما يظل المجرمون الحقيقيون يمارسون أدوارهم القذرة بالرغم من إدانتهم من قبل المحاكم والحكومات الغربية بارتكاب أبشع المجازر البشرية.. والسؤال: هل كان التركيز على المجاهدين ستارًا لإخفاء العلاقة المشبوهة بين عرابيّي دايتون وجزاري صربيا؟؟

وتقول مختلف الروايات التي أوردتها وسائل الإعلام الدولية نقلاً عن شهادات الخوذ الزرقاء الهولنديين، إن راتكو ملاديتش القائد العام لقوات صرب البوسنة قد استدعى عشية 11 يوليو1995 ضباط الفيلق الهولندي المكلفين بحماية سربرينتشا ـ وذلك في قاعة أحد الفنادق الواقع في محيط المدينة المحاصرة منذ أكثر من سنتين ـ ووضعهم داخل إحدى القاعات التي علق فيها خنزير من أرجله الخلفية، وأمر أحد الجنود فذبحه أمام الملأ، فنفرت الدماء من رقبة الخنزير الذبيح في جميع الاتجاهات، وهنا استدار ملاديتش إلى ضيوفه المشدوهين من حفاوة هذا الاستقبال، وقال لهم بالحرف: بهذه الطريقة سنعامل كل أولئك الذين سيضعون أنفسهم تحت حماية جنود الخوذات الزرقاء!

http://www.islammemo.com


--------------------------------------------------------------------------------

جميع الحقوق محفوظة © 2001 لـ مفكرة الإسلام
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 16/04/2002, 09:43 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/12/2001
المكان: جدة
مشاركات: 2,219
جزاك ربي خيرا

اللهم منزل الكتاب ، مجري السحاب ، هازم الأحزاب ، أنصر عبادك المجاهدين في فلسطين على عدوك وعدونا وعدوهم من اليهود الغاصبين ، ومن النصارى الظالمين ، وأرفع راية الجهاد ، وأقمع أهل الشر والزيغ والفساد من اليهود والنصارى والمنافقين والعلمانيين ..
اللهم أنصر عبادك المجاهدين في كل مكان في أفغانستان وفي البوسنة والهرسك وفي الشيشان وجميع بقاع المسلمين إنك أنت القوي العزيز..
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 17/04/2002, 01:11 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الوليد
عضو إدارة الموقع الرسمي لنادي الهلال
تاريخ التسجيل: 13/08/2000
المكان: قلوب الأحبة فى شبكة الزعيم
مشاركات: 13,349
جزاك الله كل خير انشاء الله.
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 03:25 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube