#1  
قديم 19/02/2008, 04:22 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مورينهو السعودية
محرر أخبار رابطة تشيلسي
تاريخ التسجيل: 24/09/2007
المكان: On The Earth
مشاركات: 6,210
الهلال لن يتمكن من استضافة كأس العالم .......... مع المصدر

عقب انتهاء فترة استقبال الطلبات
الشباب والهلال لن يتمكنا من استضافة كأس العالم للأندية


777777777

77777
7


أصيب أنصار كرة القدم السعودية بخيبة الأمل، بعدما أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة كأس

العالم للأندية

لكرة القدم أن استقبال طلبات التنظيم لم يعد متاحا منذ إغلاق اللجنة باب استقبال طلبات

الترشح قبل

نحو شهر ونصف، علما أن أندية كالشباب والهلال تقدمت إلى اتحاد كرة القدم المحلي بطلبات

لاستضافة البطولة العالمية.


وقال عضو اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم للأندية التونسي سليم شيبوب في تصريحات

لبرنامج "في المرمى" الذي يقدمه المذيع بتال القوس وتعرضه قناة "العربية" "إن الأندية

السعودية لن تتمكن من تقديم طلباتها بعدما أغلق باب الترشح لتنظيم البطولة في

ديسمبر/كانون الأول الماضي"، وكشف شيبوب أن اتحادات الإمارات واليابان والبرتغال

وأستراليا تقدمت بصفة رسمية لاستضافة مونديال الأندية، وتحصلت على كراسة شروط

تنظيم المناسبة العالمية، وأن الاتحاد الدولي سينتظر حتى الـ20 من إبريل/نيسان المقبل

وصول ملفات التنظيم من الاتحادات التي تم اعتماد ترشيحها، وأضاف أن الكشف عن

هوية البلد الذي سينال شرف تنظيم البطولة في نسختي 2009 و2010 سيتم في مدينة

سيدني الأسترالية خلال مايو/آيار المقبل
آل الشيخ يعتذر

وكانت تصريحات لعضو اللجنة المنظمة للبطولة السعودي طلال آل الشيخ حمست الأندية

السعودية للتسابق نحو الظفر بشرف تنظيم البطولة العالمية في السعودية، مما جعل رئيس

نادي الشباب خالد البلطان يعقد مؤتمراً صحافياً الليلة في الرياض يخلي فيه مسؤوليته من

رفض طلب ترشيح ناديه، ويلقي باللائمة على آل الشيخ الذي وصفت تصريحاته بأنها

ساهمت في توريط الشباب والهلال أمام أنصارهما.

من جهته أكد طلال آل الشيخ في اتصال هاتفي ببرنامج في "المرمى" أن تصريحاته

السابقة فهمت بطريقة خاطئة وتم على ضوئها اتخاذ الأندية لقرار الترشيح، بيد أنه لم يجد

حرجاً في الاعتذار لمسؤولي الشباب والهلال في حال أن المعلومات التي أا في

تصريحه لم تكن كافية لإيضاح الصورة.
الهلال ينتظر تفسيرات لما حدث

ومع انتهاء الآمال السعودية بفوز نادٍ محلي بشرف التنظيم، بدأت الانتقادات توجه نحو

اتحاد كرة القدم السعودي الذي بات المتهم الأول في تفويت الفرصة على أنديته، بعدما

أظهر موظفوه تقصيرا في التواصل مع الجهة المسؤولة عن تنظيم البطولة في الاتحاد

الدولي لكرة القدم، خصوصا أن اتحادات الإمارات واليابان والبرتغال وأستراليا بدأت باكرا

في الاتصال بمسؤولي (فيفا)، وتقدمت بطلب التنظيم بصفة الاتحاد المحلي وفقا لشروط

اللجنة المنظمة.

وكان الاتحاد السعودي لكرة القدم أصدر بياناً أمس رحب فيه بطلب الترشح الذي تقدمت

فيه الأندية السعودية, وأعلن دعمه لحظوظ نادي الشباب, ما عرض مسؤولي الاتحاد

للحرج, خصوصاً أن البيان برهن عدم معرفة اتحاد الكرة بلوائح البطولة العالمية.

وكانت اللجنة المنظمة أكدت أنها ارسلت الى الاتحادات المحلية في فبراير/شباط 2007

خطاباً يتضمن فتح باب الطلبات لاستضافة كأس العالم للأندية, ما يجعل الأمين العام للاتحاد

السعودي فيصل عبد الهادي في مرمى الانتقادات, خصوصاً أنه لم يخبر الأندية السعودية

بوصول الخطاب, وساهم في تفويت الفرصة على الشباب والهلال.

من جهته رفض الأمين العام لنادي الهلال أحمد الخميس إلقاء اللائمة في عدم إمكانية

الترشح على طرف بعينة، وقال في تصريحات لـ"العربية. نت" أن الهلال كان يمتلك

توجها نحو تنظيم البطولة العالمية، وأن تنسيقا مع عضو اللجنة المنظمة طلال آل الشيخ تم

للحصول على كراسة الشروط "طلبنا الحصول على كراسة الشروط لبحث إمكانية قدرتنا

على تحقيق تلك الاشتراطات، وهي مرحلة مبكرة قبل التقدم رسميا لطلب الاستضافة.. لا

نريد توجيه اللوم فيما حصل إلى طرف معين، ولا نريد التحدث عن دور الاتحاد السعودي

لكرة القدم؛ لأننا مخولون بالحديث عمَّا يهم نادي الهلال.. كانت هناك أمور غامضة عن

كيفية الترشح، وأحقية الهلال كنادٍ مستقل التقدم بالطلب دون الارتباط بالاتحاد السعودي

لكرة القدم.. لا يجب أن نستبق الأحداث قبل معرفة خلفيات ما حدث، ولماذا أغلق باب تقديم

الطلبات قبل أن نعلم عنه؟ نحن سننتظر حتى يتم إيضاح ما حدث من قبل المسؤولين.. حين

يتم فتح باب الطلبات مجددا في العام المقبل سيكون لكل حادث حديث، وسننظر مدى إمكانية

تقديم طلب لاستضافة البطولة".

وكان مسؤولو كرة القدم في السعودية يأملون بإعادة بلادهم إلى واجهة المنافسة العالمية

عقب عشر سنوات من الغياب عن استضافة البطولات القارية والعالمية، خصوصا أن

السعوديين نجحوا غير مرة في تنظيم منافسات مهمة بموافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم

على غرار بطولة كأس العالم للشباب، وكأس أبطال القارات، فضلا عن بطولة الأمم

الأسيوية لفئة الشباب تحت 19 عاما.

وكانت السعودية استضافت كأس بطولة أبطال القارات في أعوام 1992 و1995 و1997

، وهي المسابقة التي تجمع المنتخبات الفائزة بكؤوس قارات العالم، وعرفت تلك

الاستضافة مشاركة منتخبات مهمة كالبرازيل والأرجنتين والدنمارك وتشيكيا والمكسيك،

بيد أن خبرة السعوديين بدأت في عام 1989؛ حين نجحت مجهودات الراحل الأمير فيصل

بن فهد في إقناع مسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم بمنح أربع مدن سعودية شرف تنظيم

كأس العالم للشباب تحت 19 عاما، وعرفت تلك البطولة نجاحا لافتا منح السعودية ثناء

رئيس الاتحاد الدولي جواو هافيلانغ، الذي اعتبر تلك البطولة من أهم المنافسات التي

أشرف (فيفا) على تنظيمها.

وتمتلك السعودية تجهيزات رياضية وبنية تحتية كانت ستساعدها على استضافة مونديال

الأندية، خصوصا أن المدن الكبرى كالعاصمة الرياض وجدة والدمام تمتلك مطارات دولية

وفنادق من ذات الخمس نجوم، ووسائل نقل حديثة، فضلا عن توفر وسائل اتصال متقدمة

كمحطات البث الفضائي وخدمات الإنترنت والهاتف.




اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 04:24 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube