#16  
قديم 18/11/2007, 05:28 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ولد الزعيم البار
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/07/2005
المكان: ToRiNo
مشاركات: 6,168
يالشيخ حنا نحب لعب اللاعب موب نفس اللاعب وفيه فرق ترى
اضافة رد مع اقتباس
  #17  
قديم 18/11/2007, 05:40 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 31/03/2007
مشاركات: 254
جزاك الله خيير

وصدقت في ذا المعلوومه
اضافة رد مع اقتباس
  #18  
قديم 18/11/2007, 06:07 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 08/03/2007
مشاركات: 93
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الغزال الأسمر-14
بسم الله الرحمن الرحيم


والصلاة والسلام على اشرف الانبياءوالمرسلين اما بعد:


أحبتي حب من حاد الله ورسولة لايجوز لانه تخالف أوامر الله الاعب لايؤمن بأن الله واحد لاشريك له فأحببت أن انوه على هذه المسالة الخطيرة

وحب لعب تفاريس وغيره جائز أما تحب الاعب نفسه لايجوز


فلا يكون الكرة تبعد من دينك

أخوكم :محمد


أخي محمد - وفقك الله - :

بصفتي متخصص في مسائل الكفر والتكفير والتعامل مع الكفار ؛
فإني أشكرك على غيرتك ، وأستأذنك - لو تكرمتَ - في بيان المسألة .

ما حكم محبة الكافر ؟

لا تخلو هذه المسألة من ثلاث حالات ؛
والذي يهمُّنا هو ضبط المسألة بدون النظر في تسمية لاعب أو غيره :

الحالة الأولى :
( أن يحب الكافر لأجل دينه )

وهذا يعني أن يكون سبب حب المسلم للكافر هو محبة دين ذلك الكافر .

وهذه الحالة خطيرة ، تجر صاحبها للكفر والعياذ بالله ، ولا يكفر الواقع فيها
إلا إذا كان يعلم الحكم الشرعي الذي هو الكفر ، أما الجاهل فيعذر من الكفر .

الحالة الثانية :
( أن يحب الكافر لأجل عمله )

وهذا يعني أن يكون سبب حب المسلم للكافر هو العمل الذي قام به ذلك الكافر ،
كخدمة قدَّمها له ، أو تعامل حسن ، أو هدية ، أو ما عدا ذلك .

وهذا النوع من الحب حبٌّ مباح لا يوصف بأنه كفر ولا بأنه محرم حتى ، لأنه حبٌّ طبعي لا ديني ،
والإسلام لا يؤاخذ بالأمر الطبعي ، تماماً كما أن الخوف من الأسد امر طبعي لا شيء فيه ،
لكن الخوف من الميت صاحب القبر يوقع في الكفر .

الحالة الثالثة :
( أن يحب الكافر لذاته )

وهذا النوع الذي حذَّرتَ أنتَ منه ، لكنه شيء لا يحتاج للتحذير ،
لأنه من النوع المباح إذا وجد ما يدعو إليه ،

ومن أمثلة ذلك في الشريعة :
أن المسلم يحب زوجته الكتابية ( اليهودية أو النصرانية ) لذاتها محبة طبعية لا دينية ،
كما أن المسلم يحب والديه وإن كانا غير مسلمين ويحسن إليهما ويصاحبهما في الدنيا معروفاً .

وأعتذر عن سرد الأدلة لأن الموضوع هذا ليس للمتخصصين ،
فيتوجب فيه الاختصار .
اضافة رد مع اقتباس
  #19  
قديم 18/11/2007, 06:08 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 11/08/2007
المكان: الـريــاض
مشاركات: 1,027
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة سور الهلال العظيم
يعطيك الف عافيه

وجزاك الله خير


الاعب مابعد يضرنا ياخوي

وش العقليات مع احترامي لك


واحد مو مسلم نكرهه يعني ونخليه مثل الحيوان نعامله ليه ياخوي

ماتدري عن الرسول انه كان يعامل الكفار بالين عشان يوريهم ان الاسلام حلو


خذ الجانب الطيب وخل الجانب السلبي

تفكيرك عقيم مع احترامي للجميع

!!!!!!!!!!!
اضافة رد مع اقتباس
  #20  
قديم 18/11/2007, 06:13 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 22/08/2007
مشاركات: 1,371
جزاك الله الف خير
اضافة رد مع اقتباس
  #21  
قديم 18/11/2007, 06:14 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 24/08/2007
مشاركات: 1,704
جزاك الله خير
اضافة رد مع اقتباس
  #22  
قديم 18/11/2007, 06:18 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ابو نانسي الهلالي
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 08/04/2007
المكان: داخل اسوار نادي الهلال
مشاركات: 8,280
جزااك الله الف خير
اضافة رد مع اقتباس
  #23  
قديم 18/11/2007, 08:27 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 01/05/2006
المكان: الهوى ** شرقــآآآوي **
مشاركات: 13,283
صدقت والله
اضافة رد مع اقتباس
  #24  
قديم 18/11/2007, 08:31 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ALQannas Mesh3al
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 10/08/2007
المكان: TAMPA FL
مشاركات: 2,382
جزاك الله خير
اضافة رد مع اقتباس
  #25  
قديم 18/11/2007, 08:42 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 22/04/2005
مشاركات: 458
زين خلك في فكرك انت وشرواك ولا تحاول تلصق فينا شي ما خطر ولا حد بيفكر فيه قال ايش قال حب والله من الي في قلبك انت
اضافة رد مع اقتباس
  #26  
قديم 18/11/2007, 08:46 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ داااني
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 03/03/2007
المكان: ^^^ عروس البحر ^^^
مشاركات: 4,720
لاتعليق
اضافة رد مع اقتباس
  #27  
قديم 18/11/2007, 08:50 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ((الزعيم الأزرق))
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 21/09/2007
المكان: شــواطــئ نــجـــد
مشاركات: 2,505
جزاك الله خير مشكور ع التنبيه
اضافة رد مع اقتباس
  #28  
قديم 18/11/2007, 08:53 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 29/08/2007
المكان: في قلب الــريــاض
مشاركات: 262
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة هنـَّـاد
أخي محمد - وفقك الله - :




بصفتي متخصص في مسائل الكفر والتكفير والتعامل مع الكفار ؛
فإني أشكرك على غيرتك ، وأستأذنك - لو تكرمتَ - في بيان المسألة .

ما حكم محبة الكافر ؟

لا تخلو هذه المسألة من ثلاث حالات ؛
والذي يهمُّنا هو ضبط المسألة بدون النظر في تسمية لاعب أو غيره :

الحالة الأولى :
( أن يحب الكافر لأجل دينه )

وهذا يعني أن يكون سبب حب المسلم للكافر هو محبة دين ذلك الكافر .

وهذه الحالة خطيرة ، تجر صاحبها للكفر والعياذ بالله ، ولا يكفر الواقع فيها
إلا إذا كان يعلم الحكم الشرعي الذي هو الكفر ، أما الجاهل فيعذر من الكفر .

الحالة الثانية :
( أن يحب الكافر لأجل عمله )

وهذا يعني أن يكون سبب حب المسلم للكافر هو العمل الذي قام به ذلك الكافر ،
كخدمة قدَّمها له ، أو تعامل حسن ، أو هدية ، أو ما عدا ذلك .

وهذا النوع من الحب حبٌّ مباح لا يوصف بأنه كفر ولا بأنه محرم حتى ، لأنه حبٌّ طبعي لا ديني ،
والإسلام لا يؤاخذ بالأمر الطبعي ، تماماً كما أن الخوف من الأسد امر طبعي لا شيء فيه ،
لكن الخوف من الميت صاحب القبر يوقع في الكفر .

الحالة الثالثة :
( أن يحب الكافر لذاته )

وهذا النوع الذي حذَّرتَ أنتَ منه ، لكنه شيء لا يحتاج للتحذير ،
لأنه من النوع المباح إذا وجد ما يدعو إليه ،

ومن أمثلة ذلك في الشريعة :
أن المسلم يحب زوجته الكتابية ( اليهودية أو النصرانية ) لذاتها محبة طبعية لا دينية ،
كما أن المسلم يحب والديه وإن كانا غير مسلمين ويحسن إليهما ويصاحبهما في الدنيا معروفاً .

وأعتذر عن سرد الأدلة لأن الموضوع هذا ليس للمتخصصين ،

فيتوجب فيه الاختصار .


الله ينور عليك ..... وحنا نحب تفاريس من حبه لنادي الهلال لكن لشخصه الله يهديه

::
اضافة رد مع اقتباس
  #29  
قديم 18/11/2007, 08:57 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 20/03/2006
مشاركات: 733
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة هـ ضرماء ـلالي
اهم شي اننا نعامله معاملة الاسلام مع البشر باللين وعدم العبوس في وجهه .

اما حبه فنحن نقدره على لعبه ونتمنى له الهدايه للاسلام .

أنا مع كلام أخي هلالي ضرماء
اضافة رد مع اقتباس
  #30  
قديم 18/11/2007, 08:58 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 12/07/2005
مشاركات: 94
قال تعالى:

" لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ(82)وَإِذَا سَمِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُوا مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ(83) وَمَا لَنَا لَا نُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَمَا جَاءَنَا مِنَ الْحَقِّ وَنَطْمَعُ أَنْ يُدْخِلَنَا رَبُّنَا مَعَ الْقَوْمِ الصَّالِحِينَ(84)فَأَثَابَهُمُ اللَّهُ بِمَا قَالُوا جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ جَزَاءُ الْمُحْسِنِينَ(85)وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ(86) ".


أتمنى من أصحاب الفكر العقيم عدم تأويل الآيه حيث أنها من القرآن الكريم

حيث ان القرآن يتيح لأصحاب العقول المائله تأويلها حسب فهمهم القاصر .

هذه الآيه تجيب عن فتواك المؤلة التي ذكرت سابقا .


عجبي
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 05:51 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube