#1  
قديم 22/10/2007, 09:58 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Hictar
كاتب مثقف بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 18/04/2007
المكان: مازلت على ذلك الجرف.
مشاركات: 7,823
▓ رســــــــائل مبهمه .......!!!! ▓

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
صباح الخير / مساء الخير
على حسب القارئ

هي رسائل كتبتها للعديد من الأشخاص الذين نتعامل معهم ونراهم بحياتنا اليومية ، فربما لا يرون هذه الصفات السيئة بأنفسهم ، ولا يحسون بأنهم على خطأ ، فالمسلم مرآه لأخيه ، فإن رأى خطأ أخيه قّومه.
فالإنسان ليس بمعصومٍ عن الخطأ ، وقد يرى بعض الناس بأن لديّ بعضاَ من هذه الصفات السيئة ( وهذا أمرٌ مؤكد ) ولم يخبرني بها.
وإليكم هذه الرسائل :


الرسالة الأولى

{ أ - ب - ت - ث - ج - ح - خ - د - ذ - ر - ز - س - ش - ص
ض - ط - ظ - ع - غ - ف - ق - ك - ل - م - ن - هـ - و - ي }

كم هي جميلةٌ لغتنا العربية بحال إستخدامنا لها بأرقٍ الكلمات وجميل العبارات.
فمن السهل على الإنسان العربي تركيب هذه الأحرف أعلاه ، وجعلها كلمات لإيصالها للمتلقي سواءٍ ( كشاعرٍ أو خطيب أو ككاتبٍ وأديب ) فسيلاقي الإستحسان من الجميع ، ويرى العديد من محاولات التقرب منه من قبل الكثيرين ، على عكس من يُوظف هذه الحروف لمهاجمة الآخرين فيقزز المتلقي ، وينفره منه إما لسوءٍ باللفظ أو فحشٍ بالقلم.
فمهما حاول الإنسان أن يخفي شخصيتة الحقيقة خلف الإسلوب المنمق ، بإنتقائه لأفضل العبارات باللفظ أو بالقلم حتى يصل إلى مبتغاه ، فبالنهاية سيُكشف المتصّنع لعدم قدرة الإنسان على الإستمرار على الإزدواجية بالشخصية.




الرسالة الثانية


تختلف الأعمار وتختلف الهوايات ، فيختلف الفِكر.
يوجد لدى القليل بالجيل السابق من شُغف بحب القراءه ، فتفتحت أمام فكره الآفاق وتوسعت مداركه ، حتى أصبح قادراً على إستيعاب كمٍ هائل من المعلومات ، يعجز عنها غير القارئ.
المؤسف بالأمر هي نظره المتوسعين فكريا لمن هم دوناً عنهم ، فتجدهم يلقون عليهم أردى العبارات ويحاولون الإبتعاد عنهم بأيهٍ وسيلة ، نظراً للفارق الفكري بينهم ، متناسين وجود من سبقوهم بالتوسع.
ألا يعتقدون أن من سبقوهم بالتوسع ، ربما ينظرون إليهم بنفس النظره التي ينظر بها المتوسع فكرياً بالجيل الحاضر لمن هم أقل منهم!!!!!!!.
فمع دخول التقنيات الحديثة والملهيات إلى المجتمع ، وإنجراف العديد من الجيل الحاضر خلفها والإبتعاد عن القراءه مما أدى إلى حدوث فجوة فكرية بين الجيلين ، فلا إقترب المتوسعون من الجيل الحاضر ، ولا إستساغ الجيل الحاضر ثقافة المتوسع.
فكيف سينظر المتوسعون إلى الجيل القادم ممن هم دون العاشرة ، في ظل إنشغالهم بالألعاب الإلكترونية وإبتعادهم عن القراءة؟



اخر تعديل كان بواسطة » Hictar في يوم » 22/10/2007 عند الساعة » 11:41 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22/10/2007, 10:32 PM
موسوعة المجلس العام
تاريخ التسجيل: 25/12/2005
المكان: حيث اجتمع الحب والوفاء ..!
مشاركات: 2,584
.
.
يا هلا وغلا فيك عبدالله وأتشرف إني أرد عليك اول واحد بعد حركة الاكسبلورر 7 الروعة
والله تحس بمتعة ف الكتابة لله درك ياشبكة
.
.
* الصراحة انت تطرقت للغة العربية برؤية جميلة فـ مثلها مثل أي شي فـ الكون يُمكن استخدامه فـ الصالح او الطالح.
. وهات يا بشر يستخدمون على كيفهم ..!!
.
.
* أما بـ النسبة للمثقف وغير المثقف ,,, فـ كثير مثقفين وعالمين لكن بعكس غير المثقفين أن أخلاقهم مثلاً أحسن وأنقى ..!!
.
فرق شاسع بين الثقافة الحياتية أو الأكاديمية <<== تعليمنا كله أكاديمي فـ ماذا نستفيد غير كيفية الحفظ السريع والتسميع بوقتٍ ما ,,, ولا ننسى عملية حذف المحذوف بعد انتهاء صلاحيته المزعومة ..؟!!

<<=== وين الهاوي عنك
.
.
مواصل حبيت أسجل حضور لشخصك الكريم فـ تقبّل مروري المتواضع ,,
.
.
"خيرها بغيرها فـي الرسائل"
<<== كرهونا فيها المسابقات اذا خسر الواحد

اخر تعديل كان بواسطة » f*y*d في يوم » 23/10/2007 عند الساعة » 03:16 AM السبب: صباح الخير :)
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 22/10/2007, 10:36 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ أول العنقود
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/04/2005
المكان: ســـــواح ...!!
مشاركات: 2,869
عبد الله !!


كل رسالة تحتاج إلى نقاش طويل


و لكن إختصار الكلام



الرسالة الأولى

إقتباس
فمهما حاول الإنسان أن يخفي شخصيتة الحقيقة خلف الإسلوب المنمق ، بإنتقائه لأفضل العبارات باللفظ أو بالقلم حتى يصل إلى مبتغاه ، فبالنهاية سيُكشف المتصّنع لعدم قدرة الإنسان على الإستمرار على الإزدواجية بالشخصية.



هؤلاء كثر !!

و من يخفي شيئا و يظهر شيء يسمى منافق و زنديق , و هم كثر في الآونة الأخيرة أعاذنا الله منهم !!



الرسالة الثانية

مثل ما تفضل الشايب فياض أعلاه بذكر الإختلاف بين الثقافة الحياتية و الأكاديمية , يوجد مثقفين يحملون من العلم ما لم يصل إليه إلأا ما ندر من الناس و لكن في تطويع الثقافة يخسرون , لأنهم يطوعونها بالجانب السيء , فمثلا الكاتب يمتب مقالة أو كتاب فتراه يتملق و يسوغ أبشع الأفكار , و هناك من كان له الجانب الحسن أطغى من الجانب لسيء و هم كثر و لله الحمد

اخر تعديل كان بواسطة » أول العنقود في يوم » 22/10/2007 عند الساعة » 10:51 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 22/10/2007, 10:51 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ شـــذى
استشاري سابق بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 26/11/2005
المكان: تحت غيم مثخن .!
مشاركات: 5,776


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

موضوع جميل ورائع في كلا فقرتيه

وقد وفقت في إختياره وصياغته

ربما يكون لي عودة ..

*********


بوركت أخي عبدالله ...

فقد أصبت كبد الحقيقة يا فتى

لأخفيك أني بت لا أستسيغ المثقفين إياهم

فابلاضافة لما ذكرت ...

دوماً ماتجدهم يتحدثون بتسلط وعنجهية

ولا يجيدون سوى اللغة الكريهة القبيحة لغة الأنا ..!!

وأصواتهم دوماً ماتكون نشاز ...!!

بسبب غرورهم متناسين وكما ذكر أبو صقر

أن فوق كل ذي علم عليـــم ..

أذكر أن الشيخ عائض القرني

تحدث عنهم بإسهاااااب ومما يؤسفني أني لا أتذكر كلامة ...

ولكن مما ذكره أنه وضعهم في مأزق عندما تحدث

عن سيد الكائنااات من أعطاه الله جوامع الكلم

كيف كان يتحدث مع أصحابه وكيف كان يمازح الأطفال

كيف كان تواضعه وحلمه كيف كان خلقه وهو النبي المجتبى ..

حقيقة أني حزينة لأجلهم فحالهم مثير للشفقة ..!

مواصل يا أخي الكريم لك كل الشكر ..

برايفتــين << ياليل القلق ..

1- عذراً مواصل على سوء الفهم فبكل آسف تلبستني شخصية سوء الظن

2- وش سالفة الوورد معك أنت ودلع







اخر تعديل كان بواسطة » شـــذى في يوم » 23/10/2007 عند الساعة » 01:08 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 22/10/2007, 11:04 PM
كاتب مفكر بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 22/11/2005
المكان: في زمنٍ حياديّ
مشاركات: 1,848
أخي العزيز عبد الله

موضوعك رائع..

ورسائلك قوية..

فيها عفوية وجزالة..

من تعالى على الناس.. ففوق كل ذي علم عليم..
ومن استخدم الحروف ليخفي شخصيته المريض..
فستفضحه الحروف..

أخي الكريم عبد الله

أرجو أن تعذرني على ردي المتواضع..
تعبان وفيني النوم ووراي دوام

إن شاء الله لي عودة عما قريب

شكرا لك أخي المبدع
وتقبل تحياتي
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 22/10/2007, 11:06 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 17/11/2006
مشاركات: 106
فمهما حاول الإنسان أن يخفي شخصيتة الحقيقة خلف الإسلوب المنمق ، بإنتقائه لأفضل العبارات باللفظ أو بالقلم حتى يصل إلى مبتغاه ، فبالنهاية سيُكشف المتصّنع لعدم قدرة الإنسان على الإستمرار على الإزدواجية بالشخصية.

جميل ماكتبته اخي عبدالله في رسائلك
فهما اخفي الانسان فانه يظهر الاصل
لك مني اجمل تحيه وتقدير وننتظر جديدك
ودمت لنا
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 22/10/2007, 11:06 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الكلاسيكي
عضو مجلس إدارة الموقع الرسمي
تاريخ التسجيل: 06/04/2003
المكان: دنـيــآي ~
مشاركات: 18,713
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

هلا فيك اخوي مواصل .. نورت بموضوعك ..

وصلت رسائلك .. جميل ان نبدع في نسج الحرف ..
وجميل ان نستغل ابداعنا في طريقة النقد .. ولكن قد يُستغل الابداع في نسج الحروف في بالاساءه ..
ولكن تأكد اخي .. دام ان الشخص اساء .. فكل ابداعه ذهب هباء .. !

وعن رؤية ونظرة المثق لما دونه بالفعل هذا نشاهده .. وقد يكون استنقاص ..
نعم الله فضلك بقلمك او بلسان رائع .. ولكن قد يفضل الآخر بشي اخر وافضل ..
ودائماً الافضليه بالتقوى ..

تقبل فائق احترامي اخوي مواصل ..
وننتظر جديد قلمك ..

دمت بخير ..
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 22/10/2007, 11:20 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 15/07/2007
المكان: اي مكان !!
مشاركات: 2,292
دائما مواضيعك حلوه اخوي مواصل

بس اخوي مواصل هذي الصفات السيئه

ماتقدر تغيرها في الانسان هذي طبيعته

اذا لانسان ماحاول يغيرها من نفسه مااظن الكلام يغيره


اهم شي اقتناع الانسان بــ ان هذي سيئه ولا بد من تغيرها

<<<<< ادري تفلسفت وااجد

يعطيك العافيه مواصل

دمت بود

اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 22/10/2007, 11:47 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 13/04/2007
مشاركات: 2,139
اخوي مواصل

رسائل قويّة وعساها أن تصل

بالنسبة الى الأولى فالإزوداجية في الشخصية سرعان ماينكشف صاحبها
مادامه متصنّعاً..
أما الأخرى فهي الحاضرة بقوة برأيي تجد من قليلي الثقافة القبول الكثير
اكثر من المثقف نفسه فثقافته إن لم تؤثر في رفعة عقله وقربه مِن َمن هم أقل منه
ما الفائدة منها !
وبالنهاية فوق كل ذي علم عليم

دمت على طاعة اللـــه..
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 23/10/2007, 12:02 AM
موقوف
تاريخ التسجيل: 29/04/2006
مشاركات: 1,854
إقتباس
كم هي جميلةٌ لغتنا العربية بحال إستخدامنا لها بأرقٍ الكلمات وجميل العبارات.
فمن السهل على الإنسان العربي تركيب هذه الأحرف أعلاه ، وجعلها كلمات لإيصالها للمتلقي سواءٍ ( كشاعرٍ أو خطيب أو ككاتبٍ وأديب ) فسيلاقي الإستحسان من الجميع ، ويرى العديد من محاولات التقرب منه من قبل الكثيرين ، على عكس من يُوظف هذه الحروف لمهاجمة الآخرين فيقزز المتلقي ، وينفره منه إما لسوءٍ باللفظ أو فحشٍ بالقلم.
فمهما حاول الإنسان أن يخفي شخصيتة الحقيقة خلف الإسلوب المنمق ، بإنتقائه لأفضل العبارات باللفظ أو بالقلم حتى يصل إلى مبتغاه ، فبالنهاية سيُكشف المتصّنع لعدم قدرة الإنسان على الإستمرار على الإزدواجية بالشخصية.


مواصل من عام الفيل تدري موضوعك جا في وقته وكتبت ما كنت أنوي أن أكتبه لله درك ياخي فاهمني .

تدري المشكله الأكبر وش هي لما يجيك الواحد ويتكلم فيك بكلام لم تقله ويتقول عليك كلام لم تتحدث عنه ورغم ذلك لا زال يواصل أساليب الوجهنه والكذب.

إقتباس
تختلف الأعمار وتختلف الهوايات ، فيختلف الفِكر.
يوجد لدى القليل بالجيل السابق من شُغف بحب القراءه ، فتفتحت أمام فكره الآفاق وتوسعت مداركه ، حتى أصبح قادراً على إستيعاب كمٍ هائل من المعلومات ، يعجز عنها غير القارئ.

المؤسف بالأمر هي نظره المتوسعين فكريا لمن هم دوناً عنهم ، فتجدهم يلقون عليهم أردى العبارات ويحاولون الإبتعاد عنهم بأيهٍ وسيلة ، نظراً للفارق الفكري بينهم ، متناسين وجود من سبقوهم بالتوسع.
ألا يعتقدون أن من سبقوهم بالتوسع ، ربما ينظرون إليهم بنفس النظره التي ينظر بها المتوسع فكرياً بالجيل الحاضر لمن هم أقل منهم!!!!!!!.
فمع دخول التقنيات الحديثة والملهيات إلى المجتمع ، وإنجراف العديد من الجيل الحاضر خلفها والإبتعاد عن القراءه مما أدى إلى حدوث فجوة فكرية بين الجيلين ، فلا إقترب المتوسعون من الجيل الحاضر ، ولا إستساغ الجيل الحاضر ثقافة المتوسع.
فكيف سينظر المتوسعون إلى الجيل القادم ممن هم دون العاشرة ، في ظل إنشغالهم بالألعاب الإلكترونية وإبتعادهم عن القراءة؟

الله يهديك يا عبدالله تبي تنطقنا غصب .

تذكر يوم أنا وإنت نسولف بهالموضوع بالمسن يالله والله قلت كلام خطير وياليت الي في بالي وبالك توصله هالرساله تحديدا.

لا تحرمنا إبداعك .

عبدالله الوعد بكره مع ماجد والهاوي لا تنسى
اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 23/10/2007, 12:21 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Canada's gallant
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 31/12/2006
المكان: الدمام
مشاركات: 2,695
عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

موضوع جميل يا عبد الله





إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مواصل من عام 1413هـ


الرسالة الأولى

{ أ - ب - ت - ث - ج - ح - خ - د - ذ - ر - ز - س - ش - ص
ض - ط - ظ - ع - غ - ف - ق - ك - ل - م - ن - هـ - و - ي }

كم هي جميلةٌ لغتنا العربية بحال إستخدامنا لها بأرقٍ الكلمات وجميل العبارات.
فمن السهل على الإنسان العربي تركيب هذه الأحرف أعلاه ، وجعلها كلمات لإيصالها للمتلقي سواءٍ ( كشاعرٍ أو خطيب أو ككاتبٍ وأديب ) فسيلاقي الإستحسان من الجميع ، ويرى العديد من محاولات التقرب منه من قبل الكثيرين ، على عكس من يُوظف هذه الحروف لمهاجمة الآخرين فيقزز المتلقي ، وينفره منه إما لسوءٍ باللفظ أو فحشٍ بالقلم.
فمهما حاول الإنسان أن يخفي شخصيتة الحقيقة خلف الإسلوب المنمق ، بإنتقائه لأفضل العبارات باللفظ أو بالقلم حتى يصل إلى مبتغاه ، فبالنهاية سيُكشف المتصّنع لعدم قدرة الإنسان على الإستمرار على الإزدواجية بالشخصية.




أحسنت يا عبد الله

فهناك الكثير ممن يختارون أنقى و أجمل العبارات لإزالة عيوبهم

فربما انخدعت و وراء الكلمة الجميلة .. لجمالها و نسيت الغاية و الغرض من خلف تلك الكلمة





إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مواصل من عام 1413هـ



الرسالة الثانية


تختلف الأعمار وتختلف الهوايات ، فيختلف الفِكر.
يوجد لدى القليل بالجيل السابق من شُغف بحب القراءه ، فتفتحت أمام فكره الآفاق وتوسعت مداركه ، حتى أصبح قادراً على إستيعاب كمٍ هائل من المعلومات ، يعجز عنها غير القارئ.
المؤسف بالأمر هي نظره المتوسعين فكريا لمن هم دوناً عنهم ، فتجدهم يلقون عليهم أردى العبارات ويحاولون الإبتعاد عنهم بأيهٍ وسيلة ، نظراً للفارق الفكري بينهم ، متناسين وجود من سبقوهم بالتوسع.
ألا يعتقدون أن من سبقوهم بالتوسع ، ربما ينظرون إليهم بنفس النظره التي ينظر بها المتوسع فكرياً بالجيل الحاضر لمن هم أقل منهم!!!!!!!.
فمع دخول التقنيات الحديثة والملهيات إلى المجتمع ، وإنجراف العديد من الجيل الحاضر خلفها والإبتعاد عن القراءه مما أدى إلى حدوث فجوة فكرية بين الجيلين ، فلا إقترب المتوسعون من الجيل الحاضر ، ولا إستساغ الجيل الحاضر ثقافة المتوسع.
فكيف سينظر المتوسعون إلى الجيل القادم ممن هم دون العاشرة ، في ظل إنشغالهم بالألعاب الإلكترونية وإبتعادهم عن القراءة؟





من تواضعَ لله رفعه

و لعلم هؤلاء أن الله سبحانه لا يرضى بالكبر فيسأخذ الله نعمة العلم منه إن لم يحسن استعمالها

بل و يتذكر أن هناك من أفضل منه فكرياً فلمَ الكبر؟؟



__________________________________________________



و أخيرا فإننا نَفتح قلوبنا لهؤلاء لكي يراجِعوا أنفسهم و يتقوا الله في أنفسهم


و سيعودوا لصوابِهم بإِذْن الله


بُورِكتَ يا صديقي


اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 23/10/2007, 12:28 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الهلالي دائماً
مشرف منتدى الجمهور الهلالي
تاريخ التسجيل: 20/01/2002
المكان: وسط المعمعه
مشاركات: 12,895
الله يعطيك العافيه اخوي مواصل على الموضوع الجميل

إقتباس
سواءٍ ( كشاعرٍ أو خطيب أو ككاتبٍ وأديب )

كنك تحش فيني

اخوي عبد الله رسالتين رائعتين بمعنى الكلمة ...

بالفعل قد نغتر وننخدع بلكلام وان من البيان لسحر ولكن كل من تستر بغطاء جميل سيأتي

عليه يوم وينكشف على حقيقته !!

اما بالنسبة للقراءة فلقد اصبحت أمة إقرأ لاتقرأ ...

حقيقة أنا مثلك افكر في الجيل القادم جيل البلاستيشن

>> اخص يالشايب

لا من جد حنا كنا نقرا ايام اوا بس اللحين خربنا

شكرا لك اخي مواصل هذه الطلالة ودمت بحفظ الله ورعايته ,,,

اخر تعديل كان بواسطة » الهلالي دائماً في يوم » 23/10/2007 عند الساعة » 05:58 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 23/10/2007, 04:21 AM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 25/07/2007
المكان: king dom of saudi arabia
مشاركات: 1,214
إقتباس
رسائل قويّة وعساها أن تصل

بالنسبة الى الأولى فالإزوداجية في الشخصية سرعان ماينكشف صاحبها
مادامه متصنّعاً..
أما الأخرى فهي الحاضرة بقوة برأيي تجد من قليلي الثقافة القبول الكثير
اكثر من المثقف نفسه فثقافته إن لم تؤثر في رفعة عقله وقربه مِن َمن هم أقل منه
ما الفائدة منها !
وبالنهاية فوق كل ذي علم عليم



اختصرتي قولي
....

مواصل
الشكر لحرفك الوضاء
راقي الحرف والحضور..
دمت بحفظ الله..
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 23/10/2007, 08:08 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 16/07/2007
المكان: حالمـه وأبعاد تفكيري خيال ..
مشاركات: 2,108
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هلا أخوي مواصل ..

إقتباس
هي رسائل كتبتها للعديد من الأشخاص الذين نتعامل معهم ونراهم بحياتنا اليومية ، فربما لا يرون هذه الصفات السيئة بأنفسهم ، ولا يحسون بأنهم على خطأ ، فالمسلم مرآه لأخيه ، فإن رأى خطأ أخيه قّومه.

جزاك الله عنا ألف خير فأهلاً بالنصيحه اللتي تهدي الانسان لطريق الصواب ..


إقتباس
{ أ - ب - ت - ث - ج - ح - خ - د - ذ - ر - ز - س - ش - ص
ض - ط - ظ - ع - غ - ف - ق - ك - ل - م - ن - هـ - و - ي }

كم هي جميلةٌ لغتنا العربية بحال إستخدامنا لها بأرقٍ الكلمات وجميل العبارات.
فمن السهل على الإنسان العربي تركيب هذه الأحرف أعلاه ، وجعلها كلمات لإيصالها للمتلقي سواءٍ ( كشاعرٍ أو خطيب أو ككاتبٍ وأديب ) فسيلاقي الإستحسان من الجميع ، ويرى العديد من محاولات التقرب منه من قبل الكثيرين ، على عكس من يُوظف هذه الحروف لمهاجمة الآخرين فيقزز المتلقي ، وينفره منه إما لسوءٍ باللفظ أو فحشٍ بالقلم.
فمهما حاول الإنسان أن يخفي شخصيتة الحقيقة خلف الإسلوب المنمق ، بإنتقائه لأفضل العبارات باللفظ أو بالقلم حتى يصل إلى مبتغاه ، فبالنهاية سيُكشف المتصّنع لعدم قدرة الإنسان على الإستمرار على الإزدواجية بالشخصية.




قلتها سابقاً وأقولها الآن ..
رساله رائعه..
..



ولم نستطع البوح بها..خانتنا الأحرف ..



وبقيت دمعات الآسى تتهادى..



فهمست حروفكـ..لتعبر عن ماكان مكنوناً..



ورفض سكنى الورق..واستقر متخفياً في قلوبنا..




هنا وهناك وفي كل مكان ..عاش أموات..بيننا ..سبق وأن قلت سكنوا قبور الطغيان..

فأهمس على مسامعهم..
رائعه من روائع إبن مطر حينما أستشهد عليهم ووصفهم بألأبليس...





وجوهكم أقنعة بالغة المرونة ....


فهم كل الأموات لكن يعيشون على قيد الحياة ..

في حروف قيمه وقليله .. قلت مالم ينطق به حرفي

كل الشكر لك ولحرفك الراقي ..

إقتباس

تختلف الأعمار وتختلف الهوايات ، فيختلف الفِكر.

يوجد لدى القليل بالجيل السابق من شُغف بحب القراءه ، فتفتحت أمام فكره الآفاق وتوسعت مداركه ، حتى أصبح قادراً على إستيعاب كمٍ هائل من المعلومات ، يعجز عنها غير القارئ.
المؤسف بالأمر هي نظره المتوسعين فكريا لمن هم دوناً عنهم ، فتجدهم يلقون عليهم أردى العبارات ويحاولون الإبتعاد عنهم بأيهٍ وسيلة ، نظراً للفارق الفكري بينهم ، متناسين وجود من سبقوهم بالتوسع.
ألا يعتقدون أن من سبقوهم بالتوسع ، ربما ينظرون إليهم بنفس النظره التي ينظر بها المتوسع فكرياً بالجيل الحاضر لمن هم أقل منهم!!!!!!!.
فمع دخول التقنيات الحديثة والملهيات إلى المجتمع ، وإنجراف العديد من الجيل الحاضر خلفها والإبتعاد عن القراءه مما أدى إلى حدوث فجوة فكرية بين الجيلين ، فلا إقترب المتوسعون من الجيل الحاضر ، ولا إستساغ الجيل الحاضر ثقافة المتوسع.
فكيف سينظر المتوسعون إلى الجيل القادم ممن هم دون العاشرة ، في ظل إنشغالهم بالألعاب الإلكترونية وإبتعادهم عن القراءة؟



رسالتك الثانيه



أخي رائع ماتطرقت له من الفارق بين جيلين مختلفين....




وكان الله في عون من ينظر لهم بتلك النظره ..



وأذا أراد الله عدت لمناقشة هذه الرساله.....



لله درك .. أخي مواصل على هذه الرسائل المبهمه الرائعه في محتواها ....

اخر تعديل كان بواسطة » كاريزمـا في يوم » 24/10/2007 عند الساعة » 02:38 AM السبب: عشان الون الاسم باللون التركوازي
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 23/10/2007, 08:41 AM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 07/12/2000
المكان: alzaeem.net
مشاركات: 1,496
موضوع جميل

وليس كل من يقرأ الحرف يلعم صفصفتها بعبارات مفهومه
هذا ما نعاني منه بصراحه في اغلب بداننا
خاصه بعد ما طغت علينا لغة الغرب واصبح 70% من كلامنا غربي
حتى اذا اصبحنا نتحدث مع عربيين
فاين الاعتزاز ؟؟
اما من ناحية استخدامها بالكلمات الجميله فهذا مطلب لا بد من السعي للوصول اليه
وكلا على قدر استطاعته

اما الرسالة الثانيه
فهي واقعه للاسف ,, ونجد ايضا ان الجيل الجديد قد لا يكون له فكر ايضا
فقد ان شغل بكماليات الدنيا ونسي ما يثقفه
فهذا قد يكون هو السبب الرئيسي في تخلف افكار جيلنا الجديد
ولا تجد له حجه في الحوار ,, لذا تجد الجيل القديم يتحاشى الجلوس معه
بسبب الاختلاف الكبير في التفكير
ولن يعدل هذا غير القراءة

اشكرك على موضوعك المفيد
وتقبل خالص تحياتي
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 12:36 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube