#1  
قديم 15/08/2007, 07:23 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ boy-asir
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 01/01/2007
المكان: ابها
مشاركات: 1,217
(21 من العطاء والتميز) قصة يوسفالثنيان مع المجنونة

(الجزء الأول)
« الجزيرة » تقدم حلقات خاصة عن حياة النجم الكبير يوسف الثنيان
(21عاماً من العطاء والتميز) قصة يوسف الثنيان مع المجنونة

بسم الله الرحمن الرحيم:
** لا يختلف المنصفون على أن (يوسف الثنيان) حالة كروية خاصة في الملاعب السعودية تحديداً.. لقد كان (أبو عبدالعزيز) نجماً ولا كل النجوم مما جعله يحتل مساحة واسعة من إعجاب قاطبة الرياضيين وليس الهلاليين فحسب، ولا أبالغ إن قلت ان الجماهير السعودية إجمالاً ستظل تذكر اسم الثنيان ما لم يأت في ملاعبنا نجم بمهاراته يضاهيه وبنجاحاته ينافسه، وبمراوغاته الساحرة أيضاً ينسينا إياه.. إنه باختصار (مدرسة كروية مستقلة)، بل وأحد النجوم الذين لا يتكررون.. إنه أيضاً من جعل للكرة مذاقاً ومتابعة حتى من لدن أولئك الذين لا يعيرونها كل اهتماماتهم، ولكنهم من بعده باتوا من أكثر المتابعين لها..
** ولأن الثنيان سيطوي يوم غدٍ الأربعاء آخر صفحات مشواره الكروي.. ولأن الثنيان أيضاً أحد النجوم الكرويين الذين نفخر ونفاخر بهم وأثروا في ذات الوقت الملاعب بالإبداع وساهموا في تحقيق الإنجازات لمصلحة الكرة السعودية إجمالاً، فضلاً عن أنه اللاعب السعودي والخليجي وربما العربي الوحيد الذي صعد (بطلاً) لمنصات التتويج بواقع (30) مرة كان حريا بنا في (الجزيرة) انطلاقاً من تقديرنا لعشاق فنه وإبداعاته - وما أكثرهم - أن نسلّط الضوء على بدايته مع الكرة.. ومتى وكيف أصبح لاعباً هلاليا؟.. إضافة إلى مسيرته مع منتخبنا الوطني طيلة سنوات عمره في الملاعب (21) عاماً.. خصوصاً وأنه يعتبر أيضاً اللاعب السعودي الوحيد (وهذه حالة غير مسبوقة) الذي اتفق الجميع على نجوميته وعبقريته الكروية.. فكان التقرير التالي:
بداية يوسف مع الهلال
** في عام 1982م نظّم نادي الهلال دورة رمضانية كان (يوسف الثنيان) على رأس المشاركين خلالها عبر (فريق الأحمدي)، وعلى إثر ذلك بدأت أعين الهلاليين تراقبه تطلعاً إلى قيده في كشوفات ناديهم وذلك جراء إمكاناته ومؤهلاته العالية، ولكن بسبب رفض والده - رحمه الله - لفكرة انضمامه للأندية إجمالاً حال دون الهلاليين وتحقيق تطلعاتهم في البداية، ولأن الأمير بندر بن محمد والشيخ عبدالرحمن بن سعيد كانا أكثر الهلاليين متابعة للثنيان وحرصاً على ضمه للهلال ما دفع بابن سعيد بإيعاز من الأمير بندر إلى الذهاب إلى منزل الثنيان وبالصدفة التقى شقيق يوسف (خالد) بدلاً من والده، وبالفعل اتفق الاثنان على أن يسجل يوسف في كشوفات الهلال فتحقق ما اتفقا عليه ولاسيما أن يوسف نفسه وقتها كان يملك كل الرغبة بأن يكون لاعباً هلالياً، وقد تكفل الأمير بندر بن محمد بدفع كامل المبلغ الذي كافأ به الهلاليون الثنيان مقابل قيده في كشوفات ناديهم.
وكانت البداية.. عبر صفوف فريق درجة الشباب عام 1983م وساهم في هذا العام في حصول الفريق على بطولة المملكة لدرجة الشباب عقب فوزه على نظيره فريق الاتحاد بهدف سجله الثنيان نفسه.. وكان مدرب الهلال وقتها لدرجة الشباب هو البرازيلي (فلهو) الذي كان أول المدربين الذي أخذوا بيد يوسف وساهموا في صقل موهبته.
بدايته مع الفريق الأول
** ولأن عمر يوسف لا يتيح له سوى المشاركة لموسم واحد مع فريق درجة الشباب الهلالي، فقد تم تصعيده مع مجموعة من زملائه إلى صفوف الفريق الأول ليشاركه في موسم 1984م، ولكن لحداثة تجربة يوسف وقتها كانت مشاركته في هذا الموسم محدودة واقتصرت على مباريات معدودة.. وكانت أول مباراة رسمية خاضها يوسف على صعيد مشاركاته مع الفريق الهلالي الأول أمام فريق الوحدة (الدور الأول)، وأقيمت هذه المباراة في جدة (ملعب الأمير عبدالله الفيصل حالياً)، وانتهت نتيجتها بالتعادل (صفر /صفر) وكان أبرز زملائه هذال الدوسري والسلومي وحسين الحبشي والنيفاوي وصالح الخلف وعبدالله الجربوع وعبدالرحمن اليوسف وعلي العجمي.
** أما انطلاقته الحقيقية، فكانت في موسم 1985م حيث تمكن حينها من تقديم نفسه كلاعب موهوب ومؤهل، وقد ساهم في حصول الهلال على بطولة الدوري (بعد غياب دام خمس سنوات) عن تحقيق هذه البطولة، وكان نصيب يوسف من الأهداف (13) هدفاً بفارق هدفين (هداف الدوري) الذي كان هذا اللقب من نصيب زميله هذال الدوسري، مع العلم أن الثنيان لم يتمكن من المشاركة مع فريقه خلال نصف مباريات الدور الثاني من هذا الدوري بسبب التحاقه بصفوف منتخبنا للشباب الذي كان يشارك في التصفيات الآسيوية الأولية التي أقيمت في الدمام.
رحلته مع المنتخب
** في عام 1986م أكمل الثنيان الثانية والعشرين من عمره.. وبفعل نجوميته التي بلغت أعلى المراتب وجاءت جراء مستويات كبيرة ومميزة قدمها خلال هذا العام وبمساهمة أيضاً من بقية زملائه تمكّن الهلال من المحافظة على لقب بطولة الدوري من خلال بطولة دوري العام ذاته عقب الفوز على النصر بهدف سجله يوسف الثنيان نفسه.
** ولأن الثنيان أصبح محط إعجاب كل الأنظار، فقد تم استدعاؤه للانضمام لصفوف منتخبنا الأول بأمر من مدربنا الوطني القدير خليل الزياني الذي كان يتولى تدريب المنتخب.. وكانت أولى المشاركات الرسمية للثنيان مع منتخبنا من خلال دورة الخليج العربي الثانية عام 1986م والتي كانت قد أقيمت في مملكة البحرين.
** وبعد فراغ يوسف من المشاركة في دورة الخليج كان الفريق الهلالي بصدد المشاركة في أول بطولة خارجية حيث البطولة الخليجية للأندية عام 86م التي كانت قد أقيمت في الرياض فتحققت له تلك البطولة، وقد كان يوسف من خلال كل المباريات نجماً مبدعاً، بل كان أحد أهم أسباب تحقيق الهلال لهذه البطولة.
** أما في موسم 87م فقد ساهم يوسف الثنيان في حصول فريقه الهلال على بطولة الاتحاد من أمام الاتفاق (2 /صفر).. أما في موسم 88م فكان له نصيب من المساهمة في تحقيق بطولة دوري هذا الموسم.. كما استطاع أيضاً الوصول مع فريقه الهلال إلى نهائي البطولة الآسيوية للأندية في مواجهة فريق يوميري الياباني، ولكن بسبب عدم السماح بمشاركة النجوم الدوليين للهلال في هذا النهائي وأحدهم يوسف فقد انسحب من النهائي نفسه.
في قطر عمل (الهوايل)
** شهدت بطولة كأس أمم آسيا التاسعة 88م التي كانت قد أقيمت في قطر أفضل المستويات الفنية والمهارية للثنيان وبفعل ذلك ذاع صيته آسيويا وكان هو المرشح (بل هو الأجدر) للحصول على لقب أفضل لاعب في هذه البطولة ولكن!!
** ولأن الثنيان كان نجماً ولا كل النجوم من خلال (أمم آسيا التاسعة) فقد لقي إشادات كبيرة ومساحة إعجاب واسعة من لدن الغالبية من النقاد إلى درجة أن العديد منهم اعتبروا أن عدم تنصيب يوسف كأفضل لاعب آسيوي كان فيها مجاملة كبيرة وواضحة للاعب الكوري الجنوبي (كيم) الذي نال آنذاك الأفضلية.
** وأذكر في هذا المقام أن رئيس تحرير مجلة (الصقر) القطرية آنذاك الأستاذ سعد الرميحي قال عبر حديث صحفي: (إنه من الظلم ألا يكون الثنيان أفضل لاعب في كأس أمم آسيا 88م).. كما أنه قال في مجمل موضوع كتبه خلال منافسات البطولة: (إن ارتفاع مستوى الثنيان قد ساهم في ارتفاع مستوى كأس أمم آسيا التاسعة).. وذلك في تأكيد صريح من الرميحي نفسه على نجومية الثنيان وإبداعاته التي شهد لها كل الآسيويين على أرض الواقع.
** استمرت بعدها مشاركات الثنيان.
لقد كان عنصراً فعالاً في الإنجازات التي تحققت لمصلحة الكرة السعودية خلال الحقبة السابقة من الزمن التي أعقبت ارتداءه للقميص الأخضر، لعل من أبرز هذه الإنجازات كأس أمم آسيا 1996م التي أقيمت في دولة الإمارات الشقيقة، والوصول إلى نهائيات كأس العالم 98م في فرنسا.. إضافة إلى بطولة كأس العرب 99م التي احتضنتها الدوحة القطرية.. علماً أن يوسف الثنيان تولى قيادة منتخبنا الوطني خلال كل هذه المناسبات.
** كما تعد أيضاً دورة الألعاب الآسيوية في سيئول عام 1987م من أبرز المناسبات الكروية التي قدم خلالها أفضل مستوياته، كما سبق له المشاركة مع منتخب الشرطة السعودي في بطولة أقيمت في العراق 1985م وحقق منتخبنا من خلالها المركز الثاني.
** أما أهم طموحات الثنيان التي تحققت وكان يرجو تحقيقها سلفاً، هي المشاركة في نهائيات كأس العالم، وحدث ذلك من خلال مونديال فرنسا 98م، خصوصاً وأن مشواره الكروي كان حافلاً بالكثير من الإنجازات المحلية والقارية.. ويبقى الهدف الذي سجله في مرمى منتخب جنوب إفريقيا هو من أبرز المكتسبات التي ستظل في الذاكرة العالمية وتحقق للثنيان عبر تلك المشاركة المونديالية..
يوسف بعد سن الثلاثين
** بعد بلوغ الثنيان للعقد الثالث من عمره جسّد حقيقة (الدهن في العتاقى) وظهر بفعل ذلك كحالة كروية نادرة وذلك باعتبار أن اللاعب العربي إجمالاً عندما يصل إلى تلك المرحلة من العمر يبدأ مستواه في الانحدار وربما يطوله الاستغناء، ولكن لأن الثنيان حالة كرورية نادرة - كم أشرت لذلك سلفاً -، فقد واصل تميزه كلاعب ثري بالمهارات والقدرة على مواصلة التفوق والإبداع..
** في موسم 1995م نجح بالمساهمة في حصول الهلال على (أول بطولة عربية) وحدث ذلك من خلال البطولة العربية التي أقيمت في الرياض ونظمها نادي الهلال من أمام شقيقه فريق الاتحاد السعودي بضربات الترجيح، وكانت كأس هذه البطولة مسمى باسم الراحل الأمير عبدالله بن سعد - رحمه الله - وهو ما عزز من مقدار يوسف الثنيان وكل زملائه على الظفر بهذه الكأس ورغبتهم بتحقيقها.
** أما في موسم 1416هـ الذي من خلاله أتم يوسف الثانية والثلاثين من عمره وكأنه كان في (ريعان شبابه الكروي) فقد تواصلت جهوده ومساهماته نحو بلوغ العديد من النجاحات الكروية، فحقق مع الهلال بطولة كأس الاتحاد عقب الفوز (4-2) على الاتفاق، كما ساهم أيضاً وبفعالية متناهية في الحصول على كأس بطولة الأندية العربية للمرة الثانية على التوالي جراء تجاوز عقبة فريق الترجي التونسي القوي بهدف سجله يوسف نفسه بعد أن جندل الهادي بن رخيصة - رحمه الله - وجعل حارس المرمى شكري الواعر (يفغر فاه) وهو يشاهد الكرة وهي تسكن الشباك التونسية.
** بعدها كان يوسف على موعد مع قيادة الهلال للمباراة النهائية لبطولة كأس دوري خادم الحرمين الشريفين في مواجهة الأهلي التي كسبها الهلال (2-1) دون مشاركة يوسف بسبب إيقافه بالبطاقة الصفراء الثالثة التي كان قد حصل عليها أمام الاتحاد في دور الأربعة.. وقد شهد هذا الموسم أفضل مستويات الثنيان!!
** وفي موسم 1417هـ نجح (أبو عبدالعزيز) في قيادة فريقه (الهلال) للحصول على بطولة (كأس الكؤوس الآسيوية) عقب الفوز (3-1) على فريق ناقويا الياباني، وهذه البطولة كانت ثاني بطولة آسيوية وأول بطولة (أندية كأس الكؤوس)، حيث كانت أول بطولة آسيوية هلالية هي تلك التي تحققت من الدوحة عام 1412هـ.
** أما في موسم 1418هـ، فكان إحدى المواسم الرائعة للثنيان، حيث قاد الهلال إلى تحقيق ثلاث بطولات (اثنتان منها خارجية)، الاول (كأس الأندية الخليجية) والثانية بطولة كأس الدوري) من أمام الشباب، والثالثة كانت هي الأولى من نوعها للهلال وهي بطولة كأس السوبر الآسيوي عقب الفوز ذهاب (1-صفر) والتعادل (1/1) في مباراة الإياب التي كانت قد أقيمت في كوريا وذلك على فريق يوهانج..
** ولأن الثنيان كان في قمة مستواه، فقد استدعاه مدرب منتخبنا الوطني آنذاك (أوتوفستر) للمشاركة مع منتخبنا الوطني في بطولة العرب التي كانت قد أقيمت في الدوحة، ولم يخيب يوسف الظنون، فبدأ من خلال هذه البطولة أحد أفضل عناصرها، بل أبرزها وقاد منتخبنا للفوز بأول بطولة عربية من أمام المستضيف (المنتخب القطري) بنتيجة (3-1)، كما أعاد يوسف الثنيان عبيد الدوسري من خلال تلك البطولة للتهديف بعد أن كان قد عانى قبلها من إضاعة الفرص..
** وفي موسم 1420هـ تمكن الثنيان من المساهمة من حصول الهلال على ثلاث بطولات، من أمام الشباب (كأس ولي العهد) وبطولة (كأس المؤسس)، أمام الأهلي، أما الثالثة فكانت خارجية (بطولة أبطال الدوري الآسيوي) عقب فوز الهلال على فريق جابيليو الياباني بثلاثة أهداف مقابل هدفين.
** أما في موسم 1421هـ.. لم يشارك الثنيان في بداياته، وعاد وقاد الهلال للحصول على بطولة النخبة التي كان قد استضافها فريق الجيش السوري.. كما أنه شارك في بطولة الأندية الآسيوية التي أقيمت في إيران، وقد طاله بعد هذه البطولة قرار إيقاف ظالم مدة سنة كاملة من الاتحاد الآسيوي، مع العلم أن يوسف تعرض للإيقاف عن اللعب لمرتين من الاتحاد السعودي (المرة الأولى) حدثت عام 1410هـ ومدة ايقافه كانت ثلاثة أشهر، اما الثانية فكانت بعد دورة الخليج الحادية عشرة عام 1413هـ لمدة سنة كاملة، وبفعل هذا الإيقاف حرم من المشاركة في مونديال 94م رغم أنه وقتها قد انتهت مدة ايقافه، ورغم أيضاً السماح للاعب النصر فهد الهريفي الذي كان قد شمله هو الآخر قرار الإيقاف نفسه مما أثار الكثير من علامات الاستفهام من الشارع الرياضي إجمالاً ولاسيما أن ذلك حدث في وقت كان الثنيان قبلها قد شارك فريقه الهلال في الدوري وقدم خلاله أفضل مستوياته.!!
الجناح المتسرب
** حظي يوسف الثنيان خلال مشواره الكروي بالعديد من الألقاب جراء مستواه المتميز وعلو كعب مهاراته ومؤهلاته، مثل (الجناح المتسرب) وهو أول لقب أطلق عليه وأطلقه الكاتب الشهير (محمد بنيس) بعد ختام بطولة مجلس التعاون 1406هـ، وأيضا (الدكتور)، و(الفيلسوف) و(النمر)، لكن عندما سُئل يوسف نفسه عن أحب ألقابه إليه أجاب: كل هذه الألقاب من صنع رجال الصحافة وأشكرهم عليها وكلها لها مكانة خاصة في قلبي.
بطولات الثنيان (ثلاثين)
** يعد الثنيان أكثر لاعب سعودي تحديداً صعد لمنصات التتويج وذلك بواقع (30) بطولة.. وفيما يلي توضيح كامل لهذه البطولات:
- (الدوري الممتاز).. في أعوام 1405هـ، و1406هـ، و1408هـ، و1410هـ.
- (كأس ولي العهد) في عامي 1415هـ، 1420هـ.
- (كأس دوري خادم الحرمين الشريفين) في أعوام 1416هـ، 1418هـ، 1422هـ.
- (كأس الملك) عامي 1404هـ، و1409هـ.
- (كأس الأمير فيصل بن فهد) خلال أعوام 1407هـ، و1416هـ، و1420هـ.
- (كأس الخطوط السعودية) عام 1416هـ.
- (بطولة المملكة للشباب) عام 1403هـ.
- (كأس المؤسس) عام 1420هـ.
- (بطولة التضامن ضد الإرهاب) عام 1425هـ.
البطولات الخارجية
- (كأس مجلس التعاون الخليجي) في عامي 1406هـ، 1418هـ.
- (كأس الأندية الآسيوية) أبطال الدوري في عامي 1412هـ، و1420هـ.
- (كأس البطولة العربية) خلال عامي 1415هـ - 1416هـ.
- (كأس النخبة العربية) عام 1422هـ.
- (كأس الأندية الآسيوية أبطال الكؤوس) عام 1417هـ.
- (كأس السوبر الآسيوي) عام 1418هـ.
مع المنتخب السعودي
** (كأس أمم آسيا) مرتين؛ الأولى كانت البطولة التاسعة التي كانت قد أقيمت في قطر الشقيقة 1409هـ، والأخرى البطولة الحادية عشرة التي استضافتها أبوظبي.
** (بطولة كأس العرب السابعة) التي كانت قد أقيمت أيضاً في قطر عام 1419هـ.
** ومن هنا يتضح أن الثنيان أسهم في تحقيق (27) بطولة على مستوى ناديه.. مع العلم أيضاً أنه تولى مهمة القيادة في تحقيق كل هذه البطولات خلال (17) بطولة منها، وهو ولا شك رقم يصعب تحقيقه من لدى نجم آخر..
يوسف لم ينس المدربين
** يدين الثنيان بالشيء الكثير فيما وصل إليه من نجومية وتميز كروي - بعد توفيق الله - إلى عدد من المدربين، لكن أبرزهم البرازيلي (فلهو) مع فريق الهلال لدرجة الشباب، وأيضاً البرازيلي (كاندينو) وقت إشرافه على تدريب الفريق الأول (المرة الأولى) خلال عام 1405هـ.. إضافة إلى (كارلوس البرتو بيريرا) ابان تدريبه لمنتخبنا الوطني في نهائيات كأس أمم آسيا التاسعة عام 88م.
* بالمناسبة.. أحد أساتذة الصحافة الرياضية ذكر لي شخصياً ذات مرة بأنه سأل (كارلوس البرتو) وقت إجراء حوار صحفي عقب التعاقد معه لتدريب منتخبنا عام 88م.. (سأله) عن رأيه بالنجم يوسف الثنيان، ولكن لأن البرتو لم يكن يرغب في أن يتم نشر ما سيقوله عن (أبو عبدالعزيز) اشترط على أستاذنا عدم إدراج اجابته على هذا السؤال ضمن إجاباته التي كانت ستنشر، لا لشيء وإنما لأن هذا المدرب البرازيلي كان يدرك وقتها أن الثنيان كان صغيراً في السن، وخوفاً من أن يشعر بأنه وصل للقمة اشترط هذا الطلب من أستاذنا نفسه ولاسيما وأن البرتو كان وقتها بصدد الشروع رسمياً في مهمته كمدرب لمنتخبنا الوطني.
** اتدرون ماذا قال يومها عن الثنيان وفي اجابته التي لم تر النور وقتها؟ لقد قال انه أفضل لاعب شاهده في منطقتنا الخليجية منذ أن وطأت قدماه هذه المنطقة يوم أن أشرف على تدريب منتخب الكويت القوي عام 80م..
أجمل الأهداف الثنيانية
** هناك العديد من الأهداف التي سجلها الثنيان ولا زالت عالقة في الأذهان. لعل من أبرزها هدفه في الترجي التونسي في نهائي البطولة العربية عام 1416هـ، وهدفه في مرمى الولايات المتحدة الأمريكية في بطولة القارات الأولى، وهدفاه في مرمى النصر (الأول) خلال مسابقة كأس ولي العهد و(الثاني) في المربع الذهبي عام 1417هـ، إضافة إلى هدفه في الأهلي عام 1406هـ، وهدفه في مرمى الأهلي المصري عام 1417هـ، وهدفه أيضاً في مرمى السالمية الكويتي خلال منافسات البطولة الآسيوية عام 1419هـ، وأيضاً هدفه في مرمى المنتخب الكويتي في الرياض) خلال تصفيات كأس العالم عام 98م، وأيضا هدفاه في مرمى منتخب الصين خلال منافسات كأس أمم آسيا 96م، وإن نسيت فلن أنسى هدفه في مرمى منتخب جنوب أفريقيا من نقطة الجزاء خلال مونديال 98م، وتكمن أهمية هذا الهدف في أنه سيدون في تاريخ نهائيات هذا المونديال العالمي الأبرز.
** وتميز الثنيان أيضاً بصناعة فرصة الهدف، وكان وعلى أرض الواقع يجسد (أنت وضميرك والباب) كحقيقة استفاد منها الكثير من المهاجمين الذين جاوروه خلال مسيرته الكروية مثل ماجد عبدالله وسامي الجابر وعبيد الدوسري تحديداً وذلك أمام مرمى الخصوم.
من طرائف الثنيان
* كان الثنيان مولعا باللعب في مباريات (الحواري)، وهنا أقصد قبل انضمامه إلى صفوف فريق الهلال، وكان فريقه يسمى بفريق الأحمدي أحد أقوى وأشهر فرق الأحياء في مدينة الرياض تحديداً، وكان أبرز زملائه وقتها في هذا الفريق الشهير (يوسف جازع وسعد مبارك وحسين الحبشي) وهم الذين أيضاً جاوروه في صفوف فريق الهلال لفترة ليست بالقصيرة.
* لكن أبرز المواقف الطريفة التي حدثت بسببه (وهذه حادثة شاهدتها بأم عيني) وحدثت خلال مشاركته فريقه (الأحمدي).. فبينما كان الثنيان وزملاؤه يتأهبون لخوض إحدى المباريات خلال دورة رسمية وبإشراف (معهد العاصمة النموذجي) إذا بحارس مرمى الفريق الآخر واثناء عملية التسخين يسقط أرضاً ويرفض المشاركة بحجة (مغص شديد) أصابه، فتأجل موعد المباراة لأكثر من نصف ساعة, وعند الاستفسار عن حقيقة ما حدث لهذا الحارس اتضح أنه كان يخشى اللعب خوفاً من مواجهة الثنيان وبسبب ذلك أراد أن (يتحجج) بآلام بطنه خصوصاً وأن يوسف وقتها كان نجماً هلالياً، مع العلم أن الحارس إياه لم يشارك في المباراة وشارك بدلاً عنه زميله الاحتياط، وأن هذه المباراة أقيمت وقت كان النشاط الرياضي الرسمي في المملكة قد توقف عام 1405هـ.
قالوا عن يوسف
* كثيرون هم الذين تحدثوا وكتبوا عن الثنيان إعجاباً وتقديراً وإنصافاً لنجوميته، لكن أبرز ما قيل عنه ما ذكره الزميل (يوسف سيف) عبر برنامج تلفزيوني كان يبث على الهواء مباشرة من تلفزيون قطر الشقيقة، وذلك عقب فوز الهلال ببطولة الأندية الآسيوية لأبطال الدوري عام 91م، حيث قال للثنيان (ان قطر تتشرف بوجودك للمرة الثانية) وكان الزميل القطري يقصد أن المرة الأولى كانت خلال مشاركة منتخبنا الوطني في نهائيات كأس أمم آسيا عام 88م التي كانت قد أقيمت أيضاً في قطر.
* كما أن المدرب المصري الشهير محمود الجوهري عندما كان يدرب الأهلي السعودي عام 1407هـ وبعد مباراة جمعت فريقه بالهلال قال في تصريح صحفي (بالرغم أننا راقبنا الثنيان بثلاثة لاعبين إلا أننا لم نستطع سوى الحد من (70%) من خطورته، بل وأكَّد أيضاً أن الثنيان أبرع لاعب عربي شاهده..
* أما المهاجم الشهير ماجد عبدالله فقد قال بأن الثنيان يفرض على (رأس الحربة) الذي يلعب معه أن يكون (يقظاً ومتحفزاً) طوال المباراة (90) دقيقة!!
ثنيانيات.. ثنيانيات
* عندما كان المدرب الوطني القدير خليل الزياني مدرباً للهلال عام 1419هـ طلب من لاعبيه الحضور في صباح اليوم التالي باعتراض الثنيان (مداعباً) وقال (أنا لم أترك المدرسة إلا لأنها كانت تفتح أبوابها في الصباح)!!
* سئل الثنيان ذات مرة: هل يستهويك التدريب؟ أي بمعنى هل سنشاهدك مدرباً بعد الاعتزال فقال: (أعوذ بالله)!!
* أما القائد الكروي السعودي الشهير صالح النعيمة فلخص الثنيان الإنسان بجملة معبرة (حساس جداً لم أقدر يوماً تعنيفه حتى لا (يحرد) داخل الملعب.. إذا جردته من عفويته أو من جنونه فقد كل شيء وبات (ثنيان) آخر لا يمت إلى صاحبنا بصلة!!
* وقت أن وجه أحد الزملاء للثنيان سؤالاً خلال (مؤتمر اعتزاله): هل سيشاهد الجمهور الهلالي يوسف بعد اعتزاله مدرباً أو إدارياً قال بعفوية: لا أصلح إلا لاعب كرة وكأنه كان يؤكد بأنه سيتفرغ لحياته الخاصة والعودة إلى المدرجات كمشجع للهلال!!
* يوسف والمنصات صنوان لا يفترقان، ولهذا فإنه جدير بأن ينعت أيضاً بلقب (مخاوي البطولات).
* إذا كان كأس العالم 86م هو (كأس مارادونا) فإن كأس بطولة العرب عام 1419هـ هي (كأس الثنيان).
* الرقم (15) قبل أن يرتديه يوسف لم يكن محبباً أو مطلوباً، ولكن بعد أن ارتداه صنع له مجداً وشهرة..
* عدد البطولات التي ساهم الثنيان في تحقيقها (30) بطولة مع الهلال والمنتخب تفوق عدد (كل على حدة) بطولات الاتحاد والأهلي والنصر..
* بعد أن أعلن يوسف اعتزاله بصفة رسمية ونهايته شاهدت شخصياً مشجعا هلاليا (يبكي بحرقة) وعندما اقتربت منه لأسأله عن السبب؟ أجاب: الثنيان اعتزل!! فقلت له كلنا سنبكي معك لهذا السبب!!
* حظي يوسف بحب وإعجاب كافة الجماهير وبمختلف ميولها، وهذه ميزة لم تتوفر لغيره من نجوم الكرة السعودية.
* (يستحق أن يلقب ب(جارنيشيا) العرب.. شخصياً اعتبره كروياً أحد عمالقة القرن وظاهرة كروية لن تتكرر)..
هكذا يقول الثعلب أمين دابو عن الثنيان.
آخر مباراة للثنيان
* تعد مباراة الهلال (1/1) أمام الاتحاد التي كانت قد أقيمت في جدة يوم 7-11-1423هـ آخر مباراة شارك الثنيان من خلالها فريقه الهلال، رغم أنه رافق بعثة الفريق إلى بريدة لمواجهة فريق الرائد في المباراة التي تليها حيث كان أمام الرائد احتياطياً ودون أن يشارك، وقد جاء ابتعاد يوسف عن الهلال بعد مباراة الرائد بفعل الظروف التي كانت تعاني منها آنذاك والدته.
البطاقة الشخصية
* ولد الثنيان عام 1385هـ في منزل شعبي في الرياض وتحديداً في حي الشميسي حيث كانت تسكن عائلته آنذاك، وفي عام 1410هـ انتقل إلى سكن آخر في حي البديعة (بجوار مسجد سارة) حتى نهاية 1410هـ، بعدها انتقل إلى (حي التخصصي) ليستقر به الحال أخيراً ومنذ عشر سنوات تقريباً في منزله في حي الملك فهد بالرياض.
* وتلقى يوسف تعليمه الابتدائي في مدرسة الرازي، وفي المرحلة المتوسطة في مدرسة عمر بن الخطاب، أما المرحلة الثانوية فكانت في الثانوية التجارية.
* متزوج منذ عام 1412هـ ولديه حالياً (خمس بنات) وولد اسمه (عبدالعزيز). وله من الأشقاء ثلاثة وترتيبه الثالث بينهم وهم خالد وسلطان وسعود.
21عاماً من العطاء والتميُّز.. قصة الثنيان مع معشوقة الملايين (الجزء الثاني)

وجاء وقت الوداع!!!:
** تودِّع الكرة السعودية مساء اليوم الأربعاء أعظم لاعب في تاريخها (يوسف الثنيان)، من خلال ذلك المهرجان الذي من المؤكد - إن شاء الله - أن يرتقي إلى مستوى التطلعات ونجومية الثنيان نفسه، في ظل الجهود الكبيرة التي بذلت من أجل إقامته وذلك من القائمين عليه وعلى رأسهم (الرجل النقي) الأمير عبد الله بن مساعد.
ويظل الأهم ان تمتلئ جنبات استاد الملك فهد الدولي بأعداد جماهيرية تتوافق مع ذاك الكم المأمول الذي يتناسب ومكانة وعبقرية وخدمات أيضاً (أبو عبد العزيز) للهلال وللكرة السعودية إجمالا، ومن أجل أيضاً أن تكتمل روعة المهرجان الذي سيلاعب الهلال من خلاله فريق فالنسيا أحد أفضل الفرق الإسبانية.
الثنيان هو الأحق
** خلال إحدى السنوات انحصرت أغلب الترشيحات على النجمين الكبيرين السابقين (سعيد غراب وماجد عبد الله) والتأكيد وقتها ومن خلالها ان أحدهما هو الأجدر بنيل لقب لاعب القرن السعودي، مما أثار استغرابي وكثيرون وذلك بحجة أن أصحاب تلكم الترشيحات التي ارتكزت على (الغراب وماجد) تجاهلوا اسم العبقري يوسف الثنيان وهو النجم الذي لم يسبق وان اختلف اثنان على نجوميته، كونه لاعبا ماهرا فضلا عن اسهاماته الوفيرة في حصول فريقه الهلال ومنتخبنا الوطني على الكثير من البطولات بصورة لم تتحقق لنجم سعودي آخر وتحديداً (ماجد والغراب محورا القضية) و(التاريخ خير شاهد على ذلك) خصوصا وان الثنيان أيضاً مؤهل بدرجة خرافية بل وبصورة لا تقبل الجدل أو حتى المقارنة مع أي لاعب سعودي تحديداً.
** إلى درجة إنني شخصياً أتوقع أنه لو كان قد قيض للثنيان أن يتأخر بروزه على الساحة الكروية مدة عشر سنوات لاقتحم الميادين الأوروبية، ولقدم وقتها صناعة سعودية عربية لا تضاهى من لدى الأوروبيين بل وتتفوق عليهم.
** بالمناسبة.. هاتفني ذات مرة مشجع نصراوي يعاتبني وينتقدني على تأكيدي (عبر اكثر من مقال) على أن الثنيان هو الأحق بلقب (لاعب القرن السعودي) وبحجة أن العديد من النقاد أكدوا أن هذا اللقب يجب أن يكون من نصيب ماجد عبد الله. فقلت له: أحقية الثنيان باللقب منبثقة من (رؤية خاصة) فرضتها الأرقام والحقائق والبطولات، إضافة إلى الإمكانات الفنية والموهبة، وإن كنت ترى أن ماجد هداف لا يضاهى فأنا اتفق معك تماما، وربما لا جدل في ذلك، لكن عليك أن تدرك أيضاً أن (ميزة التهديف) التي يتصف بها ماجد ويتفوق بها كثيرا على أغلب النجوم وليس الثنيان وحده فحسب هي (ميزة) ليست كافية بأن تجعله (كلاعب) أفضل من الثنيان أو أحق منه بلقب لاعب القرن، ولا سيما أن الثنيان في المقابل (لاعب شامل) أي بمعنى أنه يمتلك خصالا فنية ومهارتية أكثر من أن تعد، فضلا عن نجاحاته التي تفوق نجاحات ماجد، وإن كنت ترى أن تاريخ الثنيان كلاعب اعتراه بعض من حالات القصور والغياب بسبب سلوكيات خاطئة، وان في ذلك وفي النهاية ترجيحا لكفة ماجد وأحقيته بلقب الأفضلية فتلك (الرؤية) تظل قاصرة، والدليل على ذلك (مارادونا) الذي يصنفه الكثير من متابعي الكرة في العالم بأنه أفضل لاعب في تاريخ الكرة العالمية (متفوقا على البرازيلي بليه) وذلك رغم (شطحاته) وممارساته وسلوكياته الخاطئة التي لا يقرها لا منطق ولا عقل ولا حتى أيضاً إنسانية.
** ختاماً.. يكفي الثنيان وهو ما يميزه انه صنع مجده بجهده وحده ودون إسهام من لاعبين آخرين وإنما العكس ودون أيضاً صحافة أو كتاب يمهدون له الطريق ويزفونه كما حصل ذلك لغيره.
الثنيان نصراوي
** في يوم الخميس الموافق 14-9-1422هـ سرت إشاعة قوية كان مضمونها ان الثنيان بصدد الانتقال لفريق النصر، وبفعل ذلك ثارت ثائرة محبي الهلال ومنهم تحديدا محبي هذا النجم الكبير، إلى درجة إنني وقتها تلقيت (جملة اتصالات) يستفسر أصحابها عن حقيقة الأمر، وأذكر في هذا الشأن أنني تلقيت تحديدا اتصالا هاتفيا من مشجع هلالي (خانقته العبرة) من (هول المصيبة) التي حلت به وعلى حد زعمه وذلك اعتقادا منه بأن الأمر قد حسم وان الثنيان بالفعل انتقل للنصر، ولكن لأنني حينها كنت على اتصال مستمر بالثنيان وكنت أيضاً أدرك الحقيقة الكاملة طمأنته وأكدت له ان ما يعتقده لا يتعدى كونه (إشاعة)، وان الثنيان ما زال لاعبا هلاليا بل وأكدت له أيضاً أنه سيكون أول الحاضرين في الغد لتدريبات الهلال، وعندما هدأت من روعه (المشجع الهلالي) طالبته بأن (يشيل) من تفكيره ان الثنيان سيلعب لغير الهلال حتى لو وصل الأمر به إلى اعتزال الكرة، خصوصا وان الثنيان كان يعيش آخر سنوات عمره الكروي ويهمه أن يستمر هلاليا حتى النهاية، فضلا عن ان الثنيان أيضاً يكن لرجال الهلال كل التقدير والوفاء لجماهيره، ولا يريد وفي النهاية بعثرة كل ذلك بين يوم وليلة وهو الذي قضى نصف عمره داخل الأروقة الهلالية.
الفيلسوف والبنجلاديشي
** أثناء عودتي وبرفقتي يوسف الثنيان والصديق خالد الرباح من محافظة الغاط يوم الخميس الموافق 1-4-1422هـ، عقب المشاركة في تكريم لاعبي الحمادة بمناسبة صعود فريقهم لدوري الدرجة الأولى وذلك تلبية لدعوة رئيس النادي وقتها (ناصر بن سعد السديري).. وبينما نحن واقفون عند إحدى محطات الوقود لتعبئة (تانكي) سيارتنا فاجأني أحد عمال المحطة وهو من الجنسية النجلاديشية وهو يقترب إلى السيارة لمصافحة يوسف الثنيان، وزاد تفاجئي عندما راح يقول بلهجة عربية مكسرة (أنت كويس فلمبان كربان، هو نفر ما فيه كويس).. مع العلم أن الثنيان آنذاك كان (موقوفاً) لمدة عام كامل من لدى الاتحاد الآسيوي بقرار ظالم.
** من جهتي لن أعلق على ما قاله (البنجلاديشي) ولن أذكر ما دار بيننا وقتها بالتفصيل رغم انبهاري بما حدث، لأن الأهم وما يجب أن (أتوقف عنده) وأشير اليه هو ذلكم التعاطف الذي أبداه هذا البنجلاديشي آنذاك تجاه الثنيان واحتجاجه على الظلم الذي كان قد تعرض له من الاتحاد الآسيوي وكان وبكل أسف يفوق ما أظهره وقتها بعض المنتمين لأوساطنا الكروية من تعاطف مع الثنيان ومن جراء هذا الظلم الذي كان قد تعرض له.
حقيقة تجهلونها
** عقب فوز منتخبنا (5-4) على منتخب سوريا (ذهاباً) في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 90م سأل مذيع تلفزيوني اسمه (طلال عطية) يوسف الثنيان وليس (محمد خيري) مثلما يعتقد ذلك الكثيرون.. (سأله) من ضمن أكثر من سؤال: عن رأيه عن سبب ولوج أربعة أهداف في مرمى منتخبنا خلال تلك المباراة؟.. وعندما بدأ يوسف يسترسل في الإجابة عن هذا السؤال شعر أنه وقتها سيقول كلاماً ربما كان فيه نوعا من الانتقاص من كفاءة مدافعي منتخبنا، وعندها لم يكن أمامه سوى إطلاق عبارة (كيف الحال) وذلك رغبة من الثنيان في (التشويش) على المادة المسجلة، وبالتالي إرغام مسؤولي البرامج الرياضية في التلفزيون على حذف هذا السؤال وإجابته من الحديث الذي كان قد أجري معه آنذاك تأهباً لعرضه على شاشة التلفزيون في اليوم التالي ولكن!!.
قصة الثنيان مع المونديال
** عندما غاب الثنيان عن مشاركة منتخبنا الوطني في مبارياته (الأولى والثانية) وكانتا أمام منتخبي الصين وقطر خلال التصفيات النهائية عن قارة آسيا والمؤهلة إلى مونديال إيطاليا عام 90م، وذلك بقرار من لدى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم جراء بطاقة حمراء نالها أمام منتخب سوريا في (إياب) التصفيات الأولية للمونديال ذاته (عندما غاب الثنيان عن المشاركة في هاتين المباراتين) كتب وقتها الإعلامي الشهير مطر الأحمدي في (مجلة المجلة) موضوعا رائعاً ومعبراً كان عنوانه (الفراري السعودية معطلة) تأسفا على غياب الثنيان عن هاتين المباراتين، وتثمينا لأهميته أيضاً في صفوف الأخضر، كما أن القائد الشهير لمنتخبنا الوطني وقتها صالح النعيمة وعبر حديث صحافي وتحديداً بعد نهاية التصفيات التي لم يواكب النجاح خلالها المسيرة الكروية السعودية (أرجع) فشل منتخبنا في بلوغ هذا المونديال العالمي إلى غياب الثنيان عن المشاركة في المباراتين المذكورتين، حيث كان منتخبنا قد خسر الأولى منها (1-2) وتعادل في الأخرى (1-1)، علما بأن الثنيان كان حينها يعيش أزهى سنوات عمره الكروي، وأجزم أن منتخبنا لو كتب له التأهل آنذاك وشارك بالتالي في المونديال الإيطالي لكان الثنيان علامة بارزة في تلك المشاركة السعودية، ولا أبالغ إن قلت أيضاً انه سيحظى باهتمام إعلامي كيبر ولربما تهافتت عليه عدد من العروض الاحترافية من أندية خارجية، خصوصا وان البرازيلي مدرب منتخبنا كارلوس البرتو كان يعول على الثنيان كثيرا في تنفيذ الكثير من أفكاره الفنية ومخططاته الميدانية ضد خصومه خلال المباريات التنافسية.
** وفي مونديال 94م الذي كان قد أقيم في الولايات المتحدة الأمريكية ومن خلاله شارك منتخبنا الوطني (أول مرة عبر تاريخه) غاب الثنيان عن تلك المشاركة بفعل أسباب لم يكن لها ما يبررها ولا سيما أنه كان أفضل نجوم الموسم المحلي بل ربما كان أفضلهم، وقد تأسف على غيابه كل المنصفين من الرياضيين، ولكنه التاريخ الذي لم ينصف الثنيان كثيراً.
** أما في مونديال 98م الذي أقيم في بلاد العطور فرنسا فقد شارك الثنيان منتخبنا من خلاله ولكنها مشاركة جاءت برأيي (بعد فوات الأوان). وبعد أن كان الثنيان قد فقد جزءا من قوة التحمل والجهد وأيضا تميزه الفني، وعلى إثر ذلك كان طبيعياً ألا ترتقي مشاركته إلى الصورة المأمولة التي كان من شأنها أن تلفت الأنظار وتثير بالتالي الإعجاب وتحديدا كتلك (الصورة) التي كان يتمتع بها وتجسد في ذات الوقت علو كعبه كلاعب خرافي خلال سنواته العشر الأولى مع الكرة، وكان أيضاً من شأنها لو كانت متوافرة لديه في مونديال فرنسا أن تبرهن للعالم أن الثنيان نجم ولا كل النجوم خصوصا وان أحوال منتخبنا في هذا المونديال والمتغيرات أيضاً التي طرأت وقتها لم تكن إيجابية، فضلا عن ان الفرصة لم تتح وقتها أمام الثنيان نفسه للمشاركة بصورة كاملة خلال المباريات، ولكنها كمشاركة وبعيداً عما سبق ذكره تظل حدثا مهما في تاريخ الثنيان، ولا سيما أنه كان حينها قائداً للأخضر السعودي وسجل (وهذا مهم) هدفا خلال مواجهة منتخب جنوب إفريقيا سيحفظه له التاريخ ولا شك.
** أما فيما يخص غيابه عن مشاركة منتخبنا الوطني في مونديال 2002م (وهذا من حسن حظه) فقد كان ذلك نتاجا طبيعياً جراء عدم مشاركته مع فريقه الهلال خلال أغلب مباريات الموسم.. وربما لتقدمه أيضاً ووقتها في العمر.
** صحيح أن هناك أصواتا قد تعالت آنذاك قبل انطلاق منافسات هذا المونديال مطالبة (ناصر الجوهر) بضمه إلى صفوف منتخبنا ربما بدافع الأحقية وربما بفعل أيضاً العاطفة، لكن ناصر الجوهر كان له وفي النهاية رأيه، ولم يمتثل لتلك المطالب، فظل الثنيان آنذاك بعيداً عن تلكم المشاركة المونديالية.
** باختصار.. الثنيان لم يكن حظه (على الأقل) مثل حظ كثيرين غيره من نجوم الكرة السعودية مع (مونديال كأس العالم).. وتلكم الأسطر التي أوردتها لكم آنفاً إنما أردت بها تأكيد سوء حظ (أبو عبد العزيز) مع هذا التجمع الكروي العالمي الكبير، وأيضا أهميته كلاعب في تاريخ المشاركات الكروية السعودية خلال حقبة من الزمن.
عندما رفض العودة للهلال
** إبان الفترة التي اعتذر يوسف الثنيان من خلالها عن مشاركة الهلال عام 1424ه بسبب وقوفه آنذاك إلى جانب والدته إثر مرض عضال كانت تعاني منه، سألته عن موعد عودته للتدريبات؟.. فأجابني قائلاً: ان الموعد لم يتحدد بعد، وعندما قلت له (مستفسراً) ولماذا لا تكون هذه العودة اليوم قبل الغد؟.. ولماذا أيضاً كل هذا التأجيل في موعد عودته للتدريبات؟.. خصوصا وإنني أكدت له وقتها ان انخراطه في التدريبات باكراً فرصة ليكون جاهزاً - على الأقل - بنسبة معقولة قبل عودة الفريق الذي كان آنذاك يشارك في (تصفيات العين).. فقال لي: تبي الصراحة والدتي أهم من العودة للتدريبات، وما دام أنها ما زالت بحاجة ملحة إلى الوقوف بجانبها طوال الوقت فلن أضحي بوقتي خارج نطاق حاجتها وواجباتي تجاهها، عندها قلت: ل(أبو عبد العزيز) لله درك هكذا يكون البر بالوالدين وإلا فلا!!.
يوسف (الكأس الذهبية)
** أحد نجوم الهلال - أحتفظ باسمه - والذين جاوروا الثنيان في المنتخب يقول: عندما حضر البرازيلي كارلوس البرتو لتدريب منتخبنا كان ذلك قد تزامن مع بدء استعدادات منتخبنا لكأس أمم آسيا الثامنة، وذلك من خلال المشاركة في الدورة الدولية الودية في استراليا عام 88م، وخلال المباريات الودية وحتى مباريات هذه الدورة كان الثنيان احتياطياً. ويضيف النجم الهلالي قائلاً: ولأن الثنيان وقتها لم يكن راضياً عن جلوسه على دكة الاحتياط (كما شعرت بذلك) كنت من جهتي أحاول أن - أغيظه - بين يوم وآخر بأحقية مشاركة المهاجم الذي كان يلعب في مركزه ضمن التشكيلة الرئيسية وذلك في محاولة مني لإثارة يوسف ورغبة وقبل كل شيء في أن يضاعف من حرصه وجهوده خلال التدريبات ولا سيما أن (كأس أمم آسيا) كان لا يفصلنا عن موعدها سوى فترة ليست بالطويلة، ولإدراكي في ذات الوقت أن يوسف هو الأفضل والأجدر بأن يكون أساسياً متى انتظم بشكل أفضل في التدريبات وضاعف من مجهوده وحرصه، ولكن ربما أن كارلوس البرتو نفسه أراد بإبعاد الثنيان عن القائمة الأساسية أن يدفع به إلى الحرص والانتظام بشكل مضاعف في التدريبات لمعرفته سلفا أنه (مهاجم خطير).. (المهم) والحديث ما زال للنجم الهلالي إياه، شعر يوسف أن الموقف بات يتطلب بذل قصارى جهوده وأيضا حماسه ففعل ما شعر به، فعاد أساسيا في مباريات كأس أمم آسيا الثامنة وقدم خلالها أفضل مستوياته على الإطلاق.
** أما صالح السلومي حارس مرمى الهلال سابقا فراح يقول: يبنما كنت خلال إحدى السنوات في البرازيل أشاهد مع أصدقاء برازيليين (شريط فيديو) به ما لذ وطاب من مهارات وإبداعات وأهداف الثنيان أصيب هؤلاء الأصدقاء وقتها بالذهول مما شاهدوه، بل واستغربوا أنه لاعب سعودي إلى درجة أنهم قالوا لي: لو ان الثنيان كان لاعبا برازيلياً لوصل سعره إلى ملايين الدولارات!!.
مهرجانات الاعتزال
** كان يوسف يحظى بدعوات كثيرة داخلية وخارجية للمشاركة في مهرجانات الاعتزال ولكن ظروف ارتباطه بالهلال أو مع المنتخب كانت سببا في عدم تلبيته لأغلب تلك الدعوات، ومن أبرز المهرجانات التي شارك من خلالها هي: مهرجان اعتزال نجم قطر مبارك عنبر، وحسين البيشي ومحيسن الجمعان وسعد بريكن إضافة إلى مهرجان اعتزال صالح النعيمة وإن كانت مشاركته خلاله وجدانية بسبب إصابة كان يعاني منها.
** كما سبق للثنيان أن أشرف على تدريب براعم فريق نادي الوحدة الإماراتي قبل أكثر من خمس عشرة سنة ولمدة أسبوع كامل وذلك تلبية لدعوة كان قد تلقاها بهذا الخصوص من إدارة النادي الإماراتي بواسطة صديقه نجم الكرة الإماراتية آنذاك عبد الرزاق إبراهيم.
عبد المجيد يشدو بالثنيان
** حرص الفنان الكبير عبد المجيد عبد الله على أن يشدو بأغنية خاصة بيوسف، فقدَّم أغنية جميلة ومعبرة ستكون من ضمن مادة شريط الفيديو الذي يحكي مسيرة الثنيان مع الكرة، وهذه الأغنية كان مطلعها:
-(ابكتب له لين الفجر والله يبان.. واتغزل بإبداعاته لأنه يوسف الثنيان.. هذا يوسف.. هذا يوسف.. هذا يوسف الثنيان).
- في حين أن مطلع أغنية الفنان الرائع عبد الله الرويشد التي ستكون هي الأخرى من ضمن مادة (شريط يوسف).. (شوف.. شوف.. شوف اسمه رباعي الحروف.. يوسف الثنيان اللاعب الفنان معروف والله معروف).
- وهذه الأغنية بالمناسبة أغنية قديمة غناها الرويشد في نهاية الثمانينات الميلادية وقد لاقت رواجاً وإعجاباً من الجميع.
ثنيانيات.. ثنيانيات
** خلال تصفيات كأس العالم 82م (في كوالالمبور) تقدم منتخبنا الوطني بهدفين نظيفين على المنتخب الصيني. فحول الأخير هذا التقدم إلى خسارة سعودية (2-4)، فأعاد التاريخ نفسه بين المنتخبين عبر نهائيات كأس أمم آسيا 96م (في أبو ظبي) ولكن هذه المرة حدث العكس حيث كان الصينيون هم أصحاب المبادرة وبالتالي التقدم (2- صفر) وتحديدا إلى ما قبل مشاركة الثنيان الذي كان لمشاركته دور كبير في قلب الموازين في معادلة النتيجة أولا ومن ثم الفوز (4-2).
** أكثر ما ميز الثنيان خلال مشواره مع الكرة أنه (مهاري بدرجة خرافية) إلى درجة الإبهار، وله في هذا الجانب تحديدا صولات وجولات ما زالت راسخة في الأذهان، لكن الأبرز في هذا الشأن ما أظهره من براعة فائقة في كيفية تجاوز لاعبي الخصم (مساحة ضيقة)، وحدث ذلك خلال مباراة الهلال وفريق ليونانج الصيني في نهائيات كأس الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 1407ه، ومن فرط الإعجاب بهذا (الفاصل المهاري) البديع سمي من لدى كثيرون ب(توقيع الثنيان).
** في بطولة العرب السابعة عام 1419هـ التي أقيمت في قطر، نجح الثنيان في إعادة المهاجم عبيد الدوسري إلى ساحة الهدافين، بل وقاده في النهاية إلى الحصول على لقب هداف هذه البطولة، كما أنه نجح أيضاً في قيادة منتخبنا الوطني إلى الفوز بلقبها لأول مرة في تاريخه.
** الذين راحوا يؤكدون أن نهاية الثنيان مع الكرة لم تكن إيجابية، بحجة أنها لم تكن بعد بطولة تحققت للهلال أو المنتخب، فضلا عن أن تلك النهاية جاءت بعد انقطاع طويل (سنة كاملة) عن المشاركة في المباريات، (أقول لهم) ان الثنيان أسهم في تحقيق (ما لذ وطاب) من النجاحات والبطولات وبصورة لم يفعلها لاعب آخر، وعلى هذا الأساس لا يعد سلبا لحياته الكروية حتى وان كان قد طوى آخر صفحاتها في الوقت الحالي.
أبو ناصر (يستفسر)!!
** سألني الثنيان ذات مرة: لماذا جريدة (.......) تكتب أخبارا مغلوطة عني وتنسج أيضاً قصصاً ليس لها علاقة بالواقع؟.. فأجبته: الجريدة التي تقصدها تبحث عن التسويق مثلها مثل أي جريدة أخرى ولكن في تلك الجريدة (وهنا الفرق) من دأب على كتابة أي خبر مثير ولافت للأنظار حتى وإن لم يكن متأكدا من حقيقته وأنه ولهذا السبب ربما كتبوا ما كتبوه عنك، واختلقوا أيضاً القصص التي تقول عنها، كما إنني لا استبعد أن يكون أحد أهم أهداف الجريدة نفسها من وراء ما تكتبه عنك أيضاً يكمن في تحقيق رغبات أناس لا يريدون أن تظل وعلى الدوام في مقدمة الصفوف أمام الجماهير الرياضية والهلالية منها على وجه التحديد.. فرد الثنيان متسائلاً: إلى هذا الحد وصل الاستغفال بالقارئ؟ فقلت له: ليطمئن قلبك فأغلب القراء لدينا أصبحوا على قدر كبير من الوعي والإدراك وباتوا أيضاً يفرقون بين الغث والسمين حيال ما تكتبه صفحاتنا الرياضية
هذا والسلام عليكم ورحمته وبركاته
منقوووووووووووووووووووووووول
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15/08/2007, 07:27 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 16/09/2005
مشاركات: 2,282
اول مره ارد اول واحد
مشكور بس ماقرية الموضوع
احس ان الموضوع مشيق
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15/08/2007, 07:32 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 30/07/2007
المكان: مـــــكـــــــة
مشاركات: 422
مشكور موضوع جميل
وانت اجمل
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15/08/2007, 07:39 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ boy-asir
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 01/01/2007
المكان: ابها
مشاركات: 1,217
يسلمو على الردود الحلوة
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 03:06 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube