#1  
قديم 13/01/2007, 11:16 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 07/09/2005
مشاركات: 389
العودة : الوضع في فلسطين مقلق وينذر بشفير الهاوية

هنأ الشيخ الدكتور سلمان بن فهد العودة – المشرف العام على مؤسسة الإسلام اليوم المسلمين عموماً بنجاح موسم الحج لهذا العام ، وأكد على أن ذلك أتى نتيجة جهود مختلفة ، وركز في حديثه على أهم الأشياء التي ساهمت في ذلك ومن أبرزها المنشآت الجديدة التي تم إضافتها لتسهيل أمور الحجيج في عملية التنقل ورمي الجمار وتحدث عن الفوضى التي كانت تعم في المواسم السابقة والتي كانت تؤدي إلى وفيات وكوارث وكيف تيسر الأمر في موسم حج هذا العام نتيجة هذه المنشآت التي تم إضافتها داعياً في الوقت ذاته إلى النظر في قضية توسعة الحرم وأماكن الطواف والسعي بحيث يمكن أن يستوعب أعداد أكبر من الحجاج سواء في موسم الحج أو مواسم العمرة المختلفة ، وتحدث فضيلته عن عرفة ومنى وكيف يمكن تفعيل الاقتراحات المقدمة من كثير من المؤسسات والخبراء كإقامة الأنفاق والقطارات فيهما لتحويل موسم الحج من كابوس مقلق منذ بدايته الكل ينتظر متى ينتهي إلى مساحة فرح وطاعة هادئة باستثمار الأفكار كأفضل ما يكون دينياً وتعبدياً وسياسياً وتجارياً ، يقول تعالى :"ليشهدوا منافع لهم " فهنا يجب تفعيل المفهوم القرآني للحج وتطرق كذلك إلى قضية الفتاوى والسماح بفقه التيسير ورفع الحرج وكيف ساهمت هذه الفتاوى في التخفيف والتيسير من أمر الحج .
من جانب آخر تطرقت الحلقة إلى رحيل صدام حسين وإعدامه شنقاً يوم العيد وذكر العودة أن سيطرة فكرة الموقف على الجميع جعلت الكل ينتظر رأياً فمنهم من نظر إليه على أنه شهيد ومنهم من رأى أنه كافر وهذا هو حال الشارع العربي غالباً ، وأضاف أن مقتله جزء من سلسلة طويلة عن الوضع في العراق وان محاكمته كانت محاكمة سياسية ولو حوكم محاكمة عادلة لربما نال نفس الجزاء ، وأضاف أننا قد تفاءلنا عندما قلنا أنها سياسية ولكنها للأسف عبرت عن نفس طائفي برمته وقد سلم لجيش المهدي الذي يمارس ممارسات بشعة في العراق ، نعم صدام هو الذي غزا الكويت وهو المتهم الرئيس بضرب الكيماوي على الأكراد ، ولكن المحاكمة جاءت في قضية الدجيل مما يؤكد طائفية هذه المحاكمة ، وأعتبر العودة أن الطريقة التي تم بها الإعدام غير إنسانية وأن تصويرها فيه إهدار للكرامة الإنسانية كما أنها تحمل في طياتها محاولة لتحميل السنة تبعة أزمة معينة للتحضير لحرب أهلية ،ولا يخفى الدور الأمريكي في كل هذا ، كما أننا لسنا بحاجة لأخذ موقف من ذلك ففي إعدامه يأخذ الأمر بظاهره ويبنى على أصل الإسلام ، واستشهد بحديث ابن مسعود وأكد على صحته والذي جاء فيه :" إن الرجل ليعمل بعمل أهل النار حتى إذا ماكان بينه وبينها ذراع فيسبق عليه القول فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها " ، وكذلك في حديث آخر عن النبي صلى الله عليه وسلم جاء فيه :" من كان آخر كلامه من الدنيا لا إله إلا الله دخل الجنة " فينبغي علينا أن نأخذ بظاهر الأمر وأن لا نتوسع في ذلك .
وفي الشأن الصومالي ذكر فضيلته أن الوضع هناك على هذا الحال تقريباً أكثر من عشرين أو خمسة عشر عاما ً ولم يتدخل أحد ولكن الآن عندما جاءت المحاكم الإسلامية نظر إليها الكل على أنها حركة أصولية إسلامية وبدأ يتوجس منها علماً بأنها ليس لها أي صلات خارجية ولكنهم حاولوا أن يلصقوا بها تهمة الصلة مع القاعدة وتدخلت إثيوبيا وهي الدولة المسيحية ولو كان التدخل من دولة أخرى كالسودان مثلاً لقامت الدنيا ولم تقعد هذا مع العلم بأن الصومال الدولة الأفريقية الوحيدة التي يشكل المسلمون فيها نسبة مائة بالمائة .
وانتقل فضيلته بعد ذلك إلى الوضع في الشرق الأوسط وكيف أن الأحداث في لبنان وماتبعها من الوضع في فلسطين كأمر مقلق وينذر بشفير الهاوية التي ستأتي على الجميع داعياً الفلسطينيين إلى الوحدة وضبط النفس .
- جاءت الأطروحات المتنوعة في سياق برنامج "الحياة كلمة" الأسبوعي والذي يبث عبر قناة MBC بعد انتهاء صلاة الجمعة بالمسجد الحرام
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 08:46 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube