#1  
قديم 24/07/2001, 04:25 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 11/03/2001
مشاركات: 1,605
الشغب يرافق مباراة لبنان والصين في ربع نهائي سلة آسيا





أصيب ثلاثة لاعبين لبنانيين بجروح وكسور مختلفة، وذلك أثناء أحداث الشغب التي تخللتها اشتباكات عنيفة بين اللاعبين بعد مباراة لبنان والصين ضمن مباريات الدور ربع النهائي من بطولة آسيا لكرة السلة التي انتهت بفوز الصين بصعوبة 87-76.

وتبادل اللبناني وليد دمياطي اللكمات مع الصيني زهانغ تشنغ, قبل أن يشترك في العراك لاعبا المنتخبين, فهاج الجمهور المحلي وراح يقذف الملعب بزجاجات المياه الفارغة, في حين شوهد لاعب صيني يحمل مقصا لدى مهاجمته أحد اللاعبين اللبنانيين.

وطلب أحد المذيعين من الجمهور السيطرة على أعصابه في حين حاول مسؤولو الفريقين الطلب من اللاعبين بالتوجه إلى غرف الملابس.

وقد ألغي المؤتمر الصحفي الذي يعقد عادة بعد كل مباراة كما أعلن رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة السلة كارل مين ميكي شينغ وقال شينغ "إذا ثبت لنا من هو اللاعب المعتدي فإننا سنوقفه مباراة أو اثنتين، وأضاف "ستدرس لجنة خاصة شريط فيديو المباراة قبل اتخاذ العقوبات اللازمة".



عشرة غرز لفوغل
وعلم أن لاعب المنتخب اللبناني جوزيف فوغل نقل إلى المستشفى حيث تلقى عشر غرز, في حين أصيب عادل شدياق بكسر في إصبعه وياسر الخطيب برضوض في ظهره.

ويبدو أن اللاعبين الذين شاركوا في العراك هم بالإضافة إلى دمياطي فوغل وموسى موسى وغازي بستاني من الفريق اللبناني, ومينك باتيري وليو يو دونغ وياو مينغ من الفريق الصيني.

وتساءل الصحافي ناجي شربل من صحيفة النهار اللبنانية حول قدرة الصين على تنظيم الألعاب الأولمبية في الوقت التي لا تستطيع فيه السيطرة على الجمهور.

وقال شربل "لقد حاول دمياطي مصافحة نظيره الصيني في نهاية المباراة فنال جزاءه لكمة, كيف ستنظم الصين الألعاب الأولمبية إذا كان ممثلوها سيتصرفون بهذا الشكل".

وأضاف شربل "هل شاهدتهم كيف شهر اللاعب رقم 11 في صفوف الفريق الصيني مقصا في وجه ثلاثة لاعبين لبنانيين هم فوغل وموسى والحاج قبل أن يتم نقلهم إلى المستشفى".

وأكد شهود عيان أن اللاعب المعتدي هو ليو يودونغ الذي استعان بمقص طبيب الفريق لمهاجمة اللاعبين اللبنانيين.

بداية صينية
وشهدت المباراة، تقدم المنتخب الصيني بفارق كبير منذ البداية بفضل عملاقيه وانغ زهي زهي الذي يلعب في صفوف دالاس مافريكس في الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين, وياو مينغ اللذين برعا تحت السلة. ولكن لاعبي المنتخب اللبناني كافحوا ونجحوا في تقليص الفارق قبل أن ينهي الشوط الأول متأخرا بفارق خمس نقاط فقط 42-37.

وبقي الفارق ضئيلا بين الفريقين وكانت الصين متقدمة بفارق سبع نقاط قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق 78-71, قبل أن يتوسع الفارق في النهاية إلى 11 نقطة.

برز من الفريق الصيني وانغ وسجل 23 نقطة, في حين سجل فادي الخطيب 20 نقطة للبنان.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة نفسها تغلبت اليابان على تايوان 69-60.

اخر تعديل كان بواسطة » fahoode في يوم » 24/07/2001 عند الساعة » 04:28 PM
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 07:43 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube