#1  
قديم 26/06/2001, 05:16 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 12/08/2000
مشاركات: 538
Exclamation خروج غريب لهينغيس من الدور الأول

خرجت السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة أولى من الدور الأول لبطولة ويمبلدون الإنجليزية في كرة المضرب، ثالث البطولات الأربع الكبرى، البالغة جوائزها 11 مليون دولار، إثر خسارتها أمام الإسبانية فيرجينيا روانو باسكوال المصنفة 83 عالميا 4-6 و2-6، يوم الاثنين.

و يعتبر خروج هينغيس من الدور الأول أولى مفاجآت البطولة، وهي التي تبحث عن لقب كبير أول منذ إحرازها بطولة أستراليا المفتوحة في كانون الثاني/يناير 1999.

و تكرر لهينغيس السيناريو الذي حصل قبل عامين تماما عندما خرجت من الدور الأول في ويمبلدون على يد الأسترالية يلينا دوكيتش (التي استعادت جنسيتها اليوغوسلافية وتدافع الآن عن ألوان يوغوسلافيا) بعد 15 يوما من خسارتها نهائي بطولة رولان غاروس الفرنسية أمام الألمانية المخضرمة شتيفي غراف.

و إذا كانت خسارة هينغيس، بطلة ويمبلدون 1997، قبل عامين أمام لاعبة شابة هي دوكيتش، فإن هزيمتها هذه كانت على يد لاعبة تكبرها بنحو 7 سنوات (27 عاما)، و سبق للسويسرية أن تغلبت عليها 3 مرات في المباريات الثلاث التي جمعت بينهما.

.
و كانت هينغيس في هذه المباراة مترددة ومرتبكة خصوصا في الانتقال بين زوايا الملعب فخسرت إرسالها 4 مرات وارتكبت 22 خطأ مباشرا معظمها من النوع الكبير.

و شاركت هينغيس منذ بداية العام في 12 بطولة ودورة، وبلغت النهائي في 6 منها وأحرزت ألقاب 3 فقط، وكانت أسوأ نتيجة لها قبل ذلك خروجها من ربع نهائي دورة إميليا آيلاند الأمريكية.


الأمور تختلف على الملاعب العشبية

و صرحت هينغيس، التي تتربع على قمة التصنيف العالمي للأسبوع الـ196، "كنت أعرف أني أملك فرصة الفوز عليها، ولو حققت ذلك لبلغت أدوارا متقدمة، لكن للأسف فشلت".
و أضافت السويسرية، التي تخلت عن مشاركتها في منافسات الزوجي من أجل التفرغ وتوفير جهدها لمنافسات الفردي، "لقد حاولت الإمساك بهذه الفرصة لكنها هزمتني، وسأحاول في المرات المقبلة أن يكون استعدادي أفضل".

من جانبها، قالت باسكوال "إنه حلم بالنسبة إلي أن أحرز لقب الزوجي في بطولة كبرى ثم أهزم المصنفة أولى في العالم في البطولة التالية، إنه حقا أمر لا يصدق".





و ردا على سؤال كيف تمكنت من قلب الطاولة على هينغيس رغم تفوق الأخيرة في المواجهات السابقة، أجابت الإسبانية: "كل شىء مختلف على الأرض العشبية بالنسبة إلي وإليها. كانت لدي فرصة وقد استفدت منها".

و كانت باسكوال قد أحرزت مع الأرجنتينية باولا سواريز لقب زوجي السيدات في بطولة فرنسا المفتوحة على ملاعب رولان غاروس بفوزهما على اليوغوسلافية يلينا دوكيتش والإسبانية كونشيتا مارتينيز 6-2 و6-1 في المباراة النهائية.

و تعتبر هذه الهزيمة هي المرة الرابعة فقط في تاريخ ويمبلدون الذي يرجع إلى عام 1884 التي تخسر فيها المصنفة الأولى في أولى مبارياتها.

اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 07:49 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube