#1  
قديم 28/04/2001, 08:21 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 28/03/2001
المكان: الرياض
مشاركات: 773
يتحقق التكافل الاجتماعي لأي مجمع في العالم بين أفراد المجتمع بأخذ نسبة محددة من أموال أو ممتلكات الأغنياء والمتميزين وتعطى الفقراء والضعفاء لسد الفجوة بين ما يحققه الناجحين وما لم يستطع الفاشلين من تحقيقه بأنفسهم. ولكن الغريب لدينا في المجال الرياضي هو آلية تطبيق هذا المبدأ ليتغير من مضمون الضمان الاجتماعي إلى مضمون القهر الاجتماعي فدائماً المستفيد النصر والمتضرر الهلال. فالكل يعرف كيف نقلة نهائيات كاس آسيا أبطال الكؤوس من غرب آسيا إلى الرياض لوجود النصر ونهائيات كاس آسيا أبطال الدوري لهونج كونج لوجود الهلال رغم أن الترتيب المتبع أن تكون سنة في الغرب وأخرى في الشرق. ولا أحد ينسى كيفية إشراكهم في بطولة كاس العالم للأندية، وكيف شاركوا في البطولة العربية لأبطال الكؤوس والسماح بفريقين للتأهل ليكون عدد الفرق في النهائي عدد فردي لوجد نادي زايد لا يستطيع التأهل في ظل وجد الزمالك المصري وبطولة العمر وغيرها من الهبات والذي لا يسع المقام لذكرها لكثرتها وأخرها بطولة القهر الاجتماعي بطولة العقيلي والمهنا رغم أن أشكالهم توحي بأنهم يخافون الله.
من قوانين الحياة:
لا شي وليد الصدفة، بل هناك دائماً سبب ونتيجة منطقية له.
دليل العظمة هو القدرة على اتخاذ قرارات حاسمة في مواجهة المصائب، لا أن تنهار أمامها بضعف وتخاذل.
   

 

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 04:37 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube