#1  
قديم 27/09/2012, 08:38 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 10/05/2010
المكان: بريدهـ
مشاركات: 3,979
اخبار المجلس العام ليوم الخميس 11 من ذي القعدة من عام 1433هـ


السلام عليكم ورحمة لله وبركاته


أعلن إنشاء دوائر قضائية قرب السجون .. النصار:
المرأة تدخل العمل الإداري في ديوان المظالم لأول مرة


الجزيرة - وهيب الوهيبي:
يضع ديوان المظالم ترتيباته النهائية لتوظيف المرأة في أعمال إدارية لأول مرة في تاريخ الديوان منذ إنشائه وأكد رئيس ديوان المظالم الشيخ عبدالعزيز بن محمد النصار أن الديوان يشرع حاليا في تهيئة مقرات إدارية تناسب طبيعة عمل المرأة وفق ضوابط محددة منها ان تكون مستقلة وبعيده عن الأماكن المختلطة بالرجال لافتا إلى أن المرأة ستمارس أعمالا إدارية خاصة بالنساء تتمثل في قيد الدعاوى النسائية وتسليم الأحكام والإجابة على استفساراتهم وأسئلتهم القضائية وأكد الشيخ النصار الذي كان يتحدث في تلوثية الدكتور محمد المشوح مساء أمس الأول عن إنشاء الديوان دوائر قضائية مجاورة للسجون لتسهيل الإجراءات القضائية الخاصة بالسجناء تسهم في الحد من تنقلاتهم الميدانية
ونفى في معرض إجابته على سؤال لـ(الجزيرة) الآراء المتداولة في المواقع الالكترونية عن وجود تسرب وظيفي في القيادات القضائية والإدارية مؤكدا أنها في إطار ضيق ومحدود لا تتجاوز أصابع اليد الواحدة وكشف الشيخ النصار عن توجه الديوان لدعم القضاة بالمعاونين، من خلال توفير 1000 فرصة وظيفية قريبا بهدف تُعيَّين باحث لكل قاضٍ أما قضاة الاستئناف فسيُعيَّن لكل قاضٍ باحثان، ولقضاة المحكمة العليا ثلاثة باحثين لكل قاضٍ.
وأوضح أن ديوان المظالم يضم 452 قاض وهناك 161 دائرة قضائية مشيرا أن لدى الديوان المظالم 53 قطعة أرض حكومية سيتم إقامة مبان للمحاكم عليها في عدد من مناطق المملكة وقال: إن دائرة الدعم القضائي تتابع القضايا المتعثرة وتدرس الأسباب وتضع الحلول للحد من تأخر القضايا الديوان لافتا أن ديوان المظالم استشعر منذُ فترة زمنية ليست بالقصيرة أهمية تدوين أحكامه الصادرة من محاكمه الإدارية ، وكما نصت المادة الحادية والعشرون من نظام ديوان المظالم الجديد الصادر على إنشاء مكتب للشؤون الفنية يقوم في نهاية كل عام بتصنيف الأحكام التي أصدرتها محاكم الديوان ومن ثم طبعها ونشرها في مجموعات حيث بدأ بالإعداد المبكر لها من حيث تكليف فريقاً علمياً بقرار من معالي الرئيس يضم عدداً من القضاة المتخصصين لجمع وتصنيف الأحكام وتدوينها وإعدادها إعداداً تاماً للنشر حتى يسر المولى عز وجل وأن خرجت تحت مسمى « مجموعة الأحكام والمبادئ الإدارية لعام 1427 هـ « بهذه الصورة المشرفة للديوان والتي أصبحت مرجعاً ثرياً في متناول أيدي الجميع لا يقد بثمن ، وتتكون مجموعة المبادئ الإدارية لعام 1427هـ من خمس مجلدات وفي ختام الأمسية قدم الدكتور المشوح درع الثلوثية لضيفها الشيخ النصار.


مشروع قطار لربط دول المجلس قبل نهاية 2018م


الجزيرة - الرياض:
اختتمت أمس بالرياض أعمال الدورة الـ 16 للجنة وزراء النقل والمواصلات بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية برئاسة وزير النقل الدكتور جبارة الصريصري. واستعرض الاجتماع مشروع سكك الحديد بدول المجلس, ومناقشة محضر الاجتماع 21 للجنة سلطات الموانئ والإدارات البحرية, بالإضافة إلى الدليل الموحد لأجهزة التحكم المروري بدول المجلس, ومشروع إنشاء قاعدة معلومات لقطاع النقل بدول المجلس، وملف الحوارات بين دول المجلس والدول والمجموعات الاقتصادية الدولية, إلى جانب مشروع إنشاء شركة خليجية للمساعدات الملاحية, وبحث مذكرة تفاهم الرياض للتفتيش والرقابة على السفن في موانئ دول المجلس, ومكافحة القرصنة البحرية. وبين الصريصري عقب الاجتماع أنه تم الاتفاق على عدد من التوصيات التي سترفع لاجتماع المجلس الوزاري القادم تمهيداً لرفعها في اجتماع قادة المجلس, ومنها بدأ تنفيذ الجزء الخاص لكل دولة في مشروع السكك الحديدية, والاتفاق على توحيد المواصفات الشاملة لسير القطارات في جميع دول المجلس, وعلى المواصفات الهندسية التفصيلية للقطارات, بالإضافة للمسار الذي يمر بداخل دول المجلس, على أن يتم الانتهاء من ذلك في عام 2013م, مشيراً إلى أن الهدف هو الانتهاء من تنفيذ المشروع عام 2018م, مؤكداً أن الأزمة المالية لن تكون عائقاً في تنفيذ المشروع, وذلك تنفيذاً لتوجيهات وطموحات أصحاب السمو والجلالة قادة دول مجلس التعاون.


قطر تُعلن رسمياً البدء بإعمار غزة على مدار 3 سنوات

غزة - بلال أبو دقة:
أعلنت دولة قطر رسمياً عن ضخ حوالي نصف مليار دولار على مدار 3 سنوات لإعادة إعمار غزة وتأهيل البنية التحتية التي تضررت خلال الحرب الإسرائيلية الهمجية على غزة نهاية عام 2008م.
وقال السفير القطري محمد العمادي، المتواجد حالياً في قطاع غزة خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس حكومة حماس بغزة، إسماعيل هنية: إن أمير قطر قام بتشكيل لجنة مختصة بوزارة الخارجية لإعادة إعمار غزة بقيمة 450 مليون دولار تشمل مشاريع بنى تحتية ومشاريع تنموية وتعليمية ومشروع شارع صلاح الدين والذي سيستغرق 3 سنوات وطريق الكورنيش وطريق كرم أبو سالم إلى نهاية الحدود.
وقال هنية: إن المشاريع التي من المقرر أن يُبدأ العمل عليها في قطاع غزة هي من النتائج الفارقة للزيارة التي كانت إلى دولة قطر الشقيقة والتي كان فيها قرارٌ أميري واضح من سمو أمير قطر ببدء تنفيذ إعمار قطاع غزة وإرسال كل ما يلزم لوضع الخطط، موضحاً أن من أهداف هذه المشاريع أيضاً وضع حد لمعاناة آلاف الأسر الفلسطينية وتأهيل البنية التحتية لقطاع غزة.


محكمة في البرازيل تأمر (يوتيوب) بإزالة الفيلم المسيء


برازيليا - (رويترز):
حظرت محكمة برازيلية البث الإلكتروني لفيلم مسيء للإسلام أثار احتجاجات في أرجاء العالم الإسلامي وأمهلت يوتيوب 10 أيام لإزالة لقطات من الفيلم من موقعها على الإنترنت.
وجاء القرار الذي أصدرته محكمة في ولاية ساو باولو - التي يوجد بها جالية كبيرة من المهاجرين من الشرق الأوسط - بعد ساعات من انتقاد رئيسة البرازيل ديلما روسيف «ظاهرة الخوف من الإسلام» في الدول الغربية في كلمة لها في الأمم المتحدة.
والدعوى القضائية ضد الفيلم المثير للجدل أقامها الاتحاد الإسلامي الوطني وهي جماعة للمسلمين في البرازيل ضد شركة جوجل المالكة ليوتيوب لبثها على الإنترنت فيلماً قالت إنه مهين وينتهك الحق الدستوري في حرية التعبير.
وفي قراره قال القاضي جيلسون ديلجادو ميراندا إن القضية تضع حرية التعبير بجوار الحاجة إلى حماية أفراد ومجموعات من الناس من تصرفات ربما تحرض على التمييز الديني.
ووفقاً للحكم الذي نشرته صحيفة استادو دي ساو باولو فإن القاضي خلص إلى أن حظر شيء غير قانوني ينبغي ألا «يؤذي» حرية الفكر والتعبير.


سقط من علو 600 متر بالسودة .. ونجا!


أبها - عبدالله الهاجري:
أنقذت فرقة من الدفاع المدني بمنطقة عسير شخصاً من جنسية عربية في العقد الثالث من العمر كان قد سقط من علو المطل على إصدار تهامة بمتنزه السودة السياحي من الجهة المجاورة للعربات المعلقة (التلفريك).
وقال الناطق الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة عسير العقيد محمد عبدالرحيم العاصمي بأن عمليات الدفاع المدني قد تلقت بلاغاً عصر أمس الأول الثلاثاء يفيد بسقوط شخص كان يتنزه بصحبة بعض رفاقه وعلى الفور قامت فرقة الإنقاذ بالدفاع المدني باستخراجه من منطقة السقوط الصخرية الوعرة باتجاه الأسفل من مسافة تقدر بـ 600م تقريبا بواسطة الحبال والنقالة حتى تم إيصاله إلى الأعلى ومن ثم نقل عن طريق الهلال الأحمر لمستشفى عسير المركزي لتلقي العلاج إثر اصابته إصابة متوسطة جراء السقوط وتم تسليم الحادث للجهة الأمنية المختصة لاستكمال الإجراءات اللازمة. أوضح ذلك الناطق الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة عسير العقيد محمد عبدالرحيم العاصمي منوها إلى أهمية اخذ الحيطة والحذر عند ارتياد المرتفعات الجبلية والصخرية والابتعاد عن المواقع التي تشكل خطورة انزلاق أو سقوط من علو، وإشعار الأسرة أو الأصدقاء بوجهة الشخص أو المكان الذي يقصده حتى يكون على تواصل معهم.










يتبع
  #2  
قديم 27/09/2012, 08:52 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 10/05/2010
المكان: بريدهـ
مشاركات: 3,979


جيل اليوم «من قدّهم» يلعبون في «ساحات الأحياء» و«أندية رياضية» و«استراحات»
«ملعب الحارة» أيام زمان.. «الكاش» كابتن الفريق!


شباب الحارة يلعبون بدون أطقم موحدة وبعضهم «حافي» الأقدام

إعداد: منصور العسّاف
ملعب الحارة.. جزء من تاريخنا الاجتماعي وظاهرة لا تغيب أبداً عن كافة مجتمعات المعمورة، يستدل من خلالها بعض الباحثين والمعنيين بتاريخ كرة القدم بالمنطقة العربية بما ذكره المؤرخون العرب من أن الخليفة العباسي "هارون الرشيد" هو أول من مارس اللعب بالكرة، وعلى الرغم من أن هذا الاستدلال كان مخالفاً للصواب؛ حيث قصد المؤرخون بذلك كرة الصولجان ال"بولو" التي كان "الرشيد" أحد فرسانها، إلاّ أن هذا لا ينفي أن المنطقة العربية عرفت كرة القدم منذ عهد البابليين بالعراق، وقبلها كان المصريون يمارسون اللعب بالكرة بأسلوب مشابه لكرة القدم الحديثة حيث تركل الكرة بالأرجل، وقد نقلها الرومان إلى بلاد اليونان وروما ووسط أوروبا، كما عرف الصينيون اللعبة ذاتها في تواريخ متفاوتة، وكل كان ذلك قبل الميلاد بعدة قرون.
نداء «اللعيبة» بالعيارات.. «أبو جلمبو» و«النكبة» و»أبولو11» و«طراوة» و«البنقة».. و«شيبان الحي» يسمون الكرة «بيضة ابليس»
في العصر الحديث عرفت إنجلترا اللعب بكرة القدم مع منتصف القرن التاسع عشر، واختلف في أسبقية ذلك بين عدد من الدول، إلا أن كرة القدم بدأت من بعد هذا التاريخ في الانتشار وتطوير قوانينها وأنظمتها، وقد عرفت في بلادنا بشكلها وأنظمتها الحالية مع بدايات القرن الهجري المنصرم، لا سيما في مدن المنطقة الغربية لأن الاتصال أكثر بالدول والأقاليم المجاورة.
ملاعب ترابية
ملعب الحارة ظاهرة تحكي لنا قصص "لعيبة زمان" الذين بدأوا من الحواري والملاعب الترابية التي اختصرتها قصة ثلة من فتيان إحدى أحياء العاصمة، ممن توفرت لهم سبل إقامة ملعب كروي وإعداد فريق رياضي.. اجتمعوا في ليلة شتاء باردة واتفقوا على تشكيل الفريق واختاروا له شعاراً وزياً موحداً وأدرجوا أسماءهم ضمن كشوفات وبيانات فريقهم الجديد.
كانت أسماء الفريق تبدأ من المهاجم الفذ "سلوم القعيّة"، وكان الكابتن وقلب الدفاع حمد "أبو جلمبو" الموصوف بجديته وطوله الفارع وشدة قبضته، وكان كثيراً ما يغطي أخطاء زميله "سعد النكبة" الذي حجز مكانه أساسياً في تشكيلة الفريق لكونه الوحيد من أبناء النادي الذي يملك سيارة خاصة، وفعلاً كان "أبو جلمبو" شاباً حماسياً قوي البُنية يتميز عن غيره بفدائيته وتفانيه بالذود عن مرماه.


ساحات الأحياء وفّرت لجيل اليوم خيارات ممارسة ألعاب متنوعة


ولأن العرب كانت تقول "اتق شر من اقترب إلى الأرض"؛ فقد كان "سلوم القعيّة" شبيه اللعب ب"مارادونا " في هذا الزمان، فقد لقب بذلك آنذاك تشبيهاً له بسيارة ال(280-B) التي عرفت بسرعتها وصغر حجمها ورغبة الشباب في اقتنائها، وهي فعلاً ما ينطبق على "سلوم" الجناح الخطير الذي تُجلجل سمعته معنويات الفرق
رضاوة «الفلتة» عشاء في «شارع العصارات» و»طقم جديد» من أجل إرغامه على عدم الذهاب للأندية
المنافسة، إذ طالما دكّ حصون دفعات الفرق ومزق خطط مدربيها، يساعده في ذلك قصر قامته وسرعته الخاطفة التي أطلق بسببها عليه أبناء الحارة لقب "أبولو11" تشبيهاً له بالصاروخ الفضائي الذي صعد إلى سطح القمر عام 1388ه.
"ونيت النكبة"
وكانت غمارة "ونيت" سعد النكبة لا تسمح بركوب أكثر من ثلاثة أشخاص سواه؛ ولذا كان مكان كابتن الفريق "أبو جلمبو" محجوزاً عند باب الراكب، وبينه وبين "سلوم النكبة" يقبع لاعب الوسط "أسعد طراوة" صاحب الثوب المُزين بالأزرة الملونة، والذي تكفل والده صاحب سيارة ال"فولفو" بتسوية ملعب الحارة وشراء عوارض وشباك المرمى، وهي التي كانت مثبتة على براميل بوية تميل حيث مالت بها الريح، أما حارس المرمى سمير "البنقة" الذي شبهوه بكرة المضرب "بينق بنق" لبدانته وبياض بشرته!، فقد كان له مقعد ثابت في الغمارة، ولم يكن ذلك لشيء سوى إدراك من كابتن الفريق "أبو جلمبو" بخطورة بقاء "البنقة" في صحن الونيت، لاسيما أن والده كان مدرس الحساب في المدرسة المجاورة، كما كانت والدته تقدم فطائر الزعتر واللبنة لأبناء الحي في حال فاز فريق ابنها بالبطولة.
ألقاب و"عيارات"
لم تكن هذه الألقاب والكنيات أمراً مستغرباً في تلك الفترة، بل سرعان ما كان الاسم المجرد يغيب عن المشهد ويتيه في خِضم التنافس المحموم بين فرق الحواري، ولم تكن هذه الألقاب بدعة ابتدعها هؤلاء الصغار بقدر ما هي ثقافة منتشرة، بل لزمة من لزمات عالم الكرة في ذلك الزمان، وخذ مثالاً لذلك أسماء عمالقة الكرة السعودية إبان فترتي الثمانينيات والتسعينيات الهجرية والتي مثلت المنتخب في تلك الفترة، وما زالت أسماؤهم حاضرة مع غيابهم ك"الكبش"
نلعب ببرحةٍ ما نعرف الميادين ونشري كورنا يا سعد من شقانا
و"الغول" و"الصاروخ" و"أبو مسمار" و"أبو ركبة" و"العمدة"، ولأن عيون الفرق الكبيرة ومراسيلها كانت تجوب الأحياء والحواري، فقد ظل كابتن الفريق الذي شق علامة الكابتنية من ربقة بنطاله البالي وربطها على ساعده الأيمن.. ظل هذا الكابتن خائفاً من فقدان الجناح الخطير "سلوم القعيّة" الذي كلف شراء عقده وجبة عشاء دسمة في أحد مطاعم شارع العصارات، بل إن "سلوم" هذا كان الجناح "المرتقب" للفرق الكبيرة في حال ظفرت به عيون ومناديب تلك الفرق.


فريق الحارة يحظى بتشجيع كل أبنائها عندما يلاقي فرقاً مجاورة

"بيضة إبليس"
وكان بعض شيبان الحارة يستعيبون لعب أبنائهم بالكرة ويسمونها "بيضة إبليس"، وكثيراً ما "بعجوا" بمفاتيحهم الغليضة كرة "أسعد طراوة"، الذي امتعض والده من تصرف جيرانه وراح يشتري لابنه كرة ال"صب" التي لا تحزّها السكاكين وتعجز عن "تنسيمها" مفاتيح شيبان الحي.
هذا التصرف أغضب "أبو حماد" صاحب الدكان الذي يقبع في زاوية الحارة، والذي تأثر اقتصادياً "بتنسيم" الكرة وراح يرفع شكواه عند مطوع المسجد، وهو التصرف الذي وجد إكباراً وثناءً من رئيس رابطة الفريق "أبو راجح" الذي طالما دوّت حنجرته بأهازيج فريقه ونقل طبوله حيث مرمى المنافس، حتى إنه مدح دكان "أبو حماد" بقصيدة كتبت بماء الذهب وازدانت بها جدران ملعب الحارة وكان مطلعها:
دكان أبو حماد شاريه بالدين
يا رب تغفر له وتقبل دعانا
تاكل وتشرب ما تعديت قرشين
ببسي وشابورة وكبسة عشانا
بيوت حارتنا من اللبن والطين
وقلوبنا حيّه وصافي سمانا
نلعب ببرحه ما نعرف الميادين
ونشري كورنا يا سعد من شقانا
ابو جلمبو جايبن له كراتين
من حلة الأحرار جايب عشانا
عزاه يا ددسن بصحنه بزارين
في شارع الخزان يمشي ورانا
الملعب الجديد
مضى الزمن وتغيرت الأحوال وتبدلت معه الطموحات والآمال، وقرر حينها أفراد الفريق الانتقال إلى ملعب أوسع يكون خارج الحي، وفعلاً تكفل "العم سراج" كعادته بتهيئة الملعب الجديد، واضطر معه كابتن الفريق إلى أن يعيد ضم "سعد النكبة" إلى النادي رغم كثرة سوابقه المتمثلة في ولوج الكرة عدة مرات من بين قدميه (كوبري) وتسجّل على مرماه عدة أهداف، بل وتسبب في ارتكاب ضربات جزاء عديدة على فريقه، إلاّ أن أفراد الفريق كانوا مضطرين لإبقائه ضمن تشكيلة فريقهم، وليس ذلك لعلو قامته وبُعد هامته وطول قدميه، إنما كان بسبب "الونيت" الذي يملكه هذا اللاعب والذي سوف يقل أفراد الفريق من الحارة إلى الملعب الجديد.
كان الذهاب إلى الملعب الجديد أشبه ب"الكشتة"، ولذا كان أفراد الفريق يجتمعون بعد صلاة العصر ويتقافزون في صحن ال"ونيت"، ومن يتأخر سوف يضطر اللحاق بالفريق راجلاً ما لم يتبرع له صاحب دباب أو "سيكل" بإيصاله إلى زملائه، وكانت الرحلة ممتعة بوجود "أبو راجح" رئيس الرابطة الذي يدوي بطبوله أهازيج الفريق وإن "قلت الحيلة" ونسي الطبول راح يهيجن ويتغنى بالقصيد والرديات، بينما كان "سعد النكبة" صاحب الونيت كثيراً ما يتأذى من ضرب زجاج الغمارة وطلب أفراد الفريق منه العودة للحارة، لا لشيءٍ، سوى أن "أسعد طراوة" نسي فردة "شرابته" بالبيت.



أفضل فرق الحواري هي التي في ملعبها «خشبات ثلاث للمرمى وشباك»

وهناك في أطراف الحي حيث الملعب الجديد سوف تجد البراري خالية من العمران والشبوك والمخططات الحديثة، ولك حينها أن تستنشق ما شئت من الهواء وتطلق بصرك حيث "عقوم" الملاعب المجاورة وبعض سيارات البليلة، وأمام شبكة المرمى سوف تجد كيساً من الجبس وفردة من جزمة رياضية من ماركة ال "فلو" عفا عليها الزمان ولعبت بخيوطها الأيام، كما ستشاهد بعض سائقي "الشيوخ" يتابعون المباراة بسيارات المعزب الفارهة، بل ستجد هناك ترمس أبو "غضارة" بلونه الأصفر الزاهي، وقد امتلأ من ال"شربيت" الذي أعدته "أم عنبر" الدلاّلة التي تبيع الآيسكريم المثلج في أطراف الحي، كما ستجد منصة الملعب عبارة عن دكة واسعة تزدان ببعض الكنبات والكراسي البالية التي جُمعت من كل حدب وصوب لا يجلس فيها إلاّ حمد "الهبرة" الذي لم يلبس "التكميلة" ولو لمرة واحدة في حياته، وهو الأمر الذي جعله يرضى بتربية الحمام عوضاً عن لعب الكرة التي يتندر منها دائماً ويزعم إنها "جلد منفوخ يلحقها بزرٍ مصلوخ" لاسيما حين يدخل في نقاش حاد مع أفراد فريق "الضبان الحرشان" النادي المنافس لفريقه.
كان ثمة سيارة "جمس" قديمة دالت بها الأيام ورمتها عاديات الزمان حيث الملعب الجديد، وجدها أفراد الفريق مقصورة جيدة بل وصالة مناسبة لاجتماعات إدارة الفريق وغرفة لتبديل الملابس التي منها انبثق الاسم الجديد للفريق حيث تزدان اللوحة النحاسية بعبارة "هنا مقر نادي الجمس الخربان".
هذا النادي الذي دخل منافسات شرسة استطاع ان يتجاوزها وينتقل للمباراة الختامية التي جمعته مع فريق "شباب معكال" والتي عاش معها أفراد الفريق أجواء المباريات الكبيرة بمعاركها الإعلامية والنفسية، وما إن كسبها نادي "الجمس الخربان" إلاّ وراح "أبو راجح" يغني وينشد:
أمس الضحى كلن يخمن ومحتاس
وبعد العصر بانت جميع العلومي
مسكين الأحمر يضرب أخماس باسداس
يومن الأخضر لاح له بالنجومي
ما عاد أظنه يرفع الهرج والراس
وإن قال قولن علموه القرومي
واللي يحسب له قضب عاير الساس
قبل أمس في البرحة تراه امهزومي
ساحات شعبية
في بداية التسعينيات الميلادية تقلصت ظاهرة لعب الأطفال بملاعب الحارة ، وقد تزامن ذلك مع انتشار الساحات الشعبية التي أعدتها الرئاسة العامة لرعاية الشباب لاسيما في المدن الكبرى، وفي زماننا هذا انتشرت ثقافة الملاعب المُسوّرة والاستراحات بملاعبها المزروعة، ونظراً لندرة الأراضي البيضاء في الأحياء السكنية وتسوير المتبقي منها بل وقيام المشاريع على أراضي المرافق العامة كالمدارس والوحدات الصحية، ناهيك عما مر به المجتمع من مراحل التغير الاجتماعي، لاسيما في الحواضر والمدن التي توفرت فيها وسائل التسلية والترفيه داخل المنزل من خلال الألعاب الإلكترونية، مما قلّل بدوره من ظاهرة تجمع الأطفال في الحارة ومزاولة لعب الكرة، ويستثنى من هذا كشاف كهربائي وعمودان خشبيان ينصبان مع بداية دخول شهر رمضان المبارك من كل سنة يجتمع حوله الشباب لإقامة دوري حواري في كرة الطائرة، أما الآباء فما عليهم إلاّ أن يديروا أنظارهم نحو أحيائهم ومنازلهم القديمة وهم يرددون قول الشاعر:
ياناس ذاك البيت لا تهدمونه
خلوه يبقى للمحبين تذكار
عش الحمام اللي بعالي ركونه
رمز الوفا رمز المحبة والأسرار
ياما حلا الأيام كانت حنونه
وياما حلا في مجلسه شبة النار


ملاعب الاستراحات المزروعة اجتذبت الشباب للعب كرة القدم و»التعب على القطة»


مباريات الحواري كانت تشهد جماهيرية لا تخلو من مساجلات شعرية بين الشباب








وانتهت
السموحه منكم على التأخير
  #3  
قديم 27/09/2012, 09:33 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ بن جبله المطيري
مشرف اللجنة الإعلامية
بالموقع الرسمي لنادي الهلال
تاريخ التسجيل: 25/05/2004
المكان: (( تحت أقدااام أمي ))
مشاركات: 56,076
إقتباس
سقط من علو 600 متر بالسودة .. ونجا!

الله لم يكتب لهـ الموت بعد


راااحوا الطيبين

مشكوووره على رفع الاخباااار وماااحصل منكم قصور


  #4  
قديم 27/09/2012, 09:59 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلاليه ودمها خفيف
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 12/05/2011
مشاركات: 28,346
يعطيك العاااااااااااااااااااافيه على النقل
  #5  
قديم 27/09/2012, 10:23 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ المشجع الوفي
محرر أخبار المجلس العام
تاريخ التسجيل: 30/05/2007
المكان: في مكان
مشاركات: 2,543
إقتباس
مشروع قطار لربط دول المجلس قبل نهاية 2018م

الفكرة حلوه لكن الله يستر من التنفيذ.....



إقتباس
قطر تُعلن رسمياً البدء بإعمار غزة على مدار 3 سنوات


خطوة جميلة الله يعطيهم العافية...
و إن شاء الله تتم على خير..
مع أنه معالصهاينة ما ظنتي بتكتمل..

لكن الله يكتب اللي فيه الخير..



إقتباس
جيل اليوم «من قدّهم» يلعبون في «ساحات الأحياء» و«أندية رياضية» و«استراحات»
«ملعب الحارة» أيام زمان.. «الكاش» كابتن الفريق!



شكلها ونااسة...

أما أنا لا من الطيبين و لا جيل الآيفون..
ضااايع في النص,,,

بس أحلى ما في السالفة لو فريقك سجل هدف و تقط بيتين على الفريق الثاني..






الله يعطيك العافية...
  #6  
قديم 27/09/2012, 06:15 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مشاكس مطير
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 26/01/2011
المكان: حفر الباطن
مشاركات: 1,423
يعطيك العافيه على النقل
............................
  #7  
قديم 27/09/2012, 10:20 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ FAISAL AL7RBY
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 05/04/2010
المكان: عـادة الأيـام تأخـذ ماتعـيـد :: ولابد من وقت يكشـف ماخفـى
مشاركات: 74,203


الله على ملاعب زمان في الحارات


مششكورة على تنزيل الاخبار
   

 

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 10:15 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube