#1  
قديم 16/04/2012, 11:13 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
( ملفات خاصة 03) ... قصتـي مـع الحـب المستحيـل ؟!



كنت أستقل معه الباص في رحلة العودة من بيروت الى دمشق بعد ان قضينا بضعة ايام كنت ابحث من خلالها عن تلك التي اطلق عليها ذات يوم سويسرا الشرق !


لطالما كان والدي يحفظه الله يحدثني عن حقبة الستينات الميلادية وعن عدن وبيروت والقاهرة ! .. وعن الجمال والروح الطيبة !
سألني ذات يوم : كيف وجدت القاهرة وبيروت في زياراتك ؟
قلت له : يبدو أن تلك الديار لم تعد كما كانت !
قال لي : وايضا عدن لم تعد كما كانت !
قلت له : هل هي لعنة ما ؟!
قال لي : بل هو الشيطان عندما ينال من طهر ارواحنا .. والله المستعان ،،،


كان المساء قد حل علينا وقد تجاوزنا الحدود السورية في اتجاه دمشق .. وكان ان اخرج من حقيبته اليدوية سي دي يحمل بضع اغنيات مفضلة لديه ناولها للسائق ثم عاد الى مقعده ليشعل سيجارته ويرسم تلك الحلقات من الدخان في الهواء .. حتى قلت له ضاحكا : في طبقات الجو وهو وضيع يا ابو ماضي ! " قائل هذا الشطر من البيت هو الشاعر إيليا ابو ماضي .. لذى وجب التنويه " ..


أكتفى ان رسم ابتسامته وهو ينظر عبر النافذة الى لا نهاية في خشوع ورضى !

قلت له وخشيت ان يطول به المقام في الصمت الذي اطبق عليه : ما رأيك لو تتحدث عوضا عن دور بوذا الزاهد في مغارة خايسة بالتبت ! .. اذكر ربك ! .. كيف حالك ؟!

قال لي وقد بدى متضايقا وانا اقطع عليه حبل وجدانياته : مال افكارك يا طارق ؟!

قلت له : يا صاحبي .. فضفض وقل لي ما الذي حدث ؟ .. لم يتبقى سوى شهر على زفافكما .. فلماذا قررتما فجأة ان تفترقا ؟!

قال : الله يوفقها !

قلت له : نعم .. الله يوفقها .. ويوفقك .. ويوفقني معكما ! .. انا اعلم ان هذه الرحلة كانت نوع من الفرار .. ولكني احترمت مشاعرك خلال الايام الماضية .. واعتقد اذا ما تحدثت فسوف ترتاح قليلا يا صاحبي ..

قال : لقد ضاقت بي الدينا يا طارق بما رحبت ! .. شعرت كمن انتزع شئ من نفسي ! .. لذلك قررت ان ابتعد قليلا لعل في ذلك خير ..

قلت له : وطالما تملك حيالها كل هذه المشاعر .. وما كلف الله عليك ان تتركها وترحل ؟!

قال : لم أتركها ! .. هي من قررت فجأة الرحيل ! .. فماذا عساني أن افعل ! .. هل اجبرها على البقاء معي وهي كارهة ؟!

قلت له : .....

أستطرد في حديثه : هذه أول فتاه يا صاحبي قلت لها كلمة أحبك ! .. هذه أول فتاه وضعت يدي عليها ! .. وأول فتاه تسكن في عيني بعد ان كانت مجرد حلم مجهول ! .. وأول فتاه تضع عرشها متربعا فوق صدري ! .. كنت استيقظ من نومي وان ابحث في جوالي عن ماذا ستقول لي في رسالتها ! .. كنت ابحث عن اي سبب حتى اجد مبرر لكي اتصل بها ! .. كنت اتمنى ان الايام جميعها ( جمعه ) لأن هذا اليوم المسموح لي ان التقي بها ! .. لقد تغيرت كثيرا يا طارق بسببها ! .. اتذكر عندما كنت والشباب تداعبوني عن سر التغير في شخصيتي التي اصبحت اكثر هدوءا وسلاما ! .. حتى منزلنا يا صديقي .. لقد رسمنا سوية كل زاوية منه .. ولطالما ذهبت الى عملي مواصلا لأنني قضيت الليل كله مع العمال في تجهيز غرض ما لأن ذلك كان سيسعدها ! .. كنت أحبها يا صديقي .. لذلك كان فراقها مثل الموت الا اننا لا نموت !

ثم استطرد : هل تعلم لماذا أخترت بيروت ؟!

قلت له : لا ..

قال : هي تحب بيروت ! .. فقد عاشت جزء من طفولتها هناك حينما كان عمل والدها يتطلب منه المقام فيها .. وكانت تسعد اذا ما تمكنت من زيارتها صيفا مع والديها .. لذلك اتيت بيروت .. اقرأ بين جدرانها ذكريات من أحببتها !

قلت له : كل ذلك ..

قال لي : بل أكثر من ذلك ! .. ثم استطرد : لقد كانت تستحق كل ذلك وأكثر من ذلك ! .. نعم قد لا اكون من اولئك الشباب الذين عصرهم الحب وعرفوا النساء ! .. وان كنت أعلم ان ذلك عبث وسفاهة عقل ودين وليس له علاقة بالحب .. ولكننا لسنا في حاجة حتى نعرف اذا ما كان الآخرين يحبوننا أم لا ! .. لقد كانت كريمة جدا في مشاعرها حيالي .. كل نظرة او كلمة أو فعل ينطق منها بكلمة أحبك ! .. كانت عندما تراني تكاد الدنيا لا تسعها فرحا بي .. كانت تتحرى كل لحظة او مناسبة حتى ترسم السعادة في نفسي .. كثير يا صديقي .. كثير جدا ،،،

قلت له : هنالك من يقول .. ان المرحلة التي عشتماها سوية .. تعد في أحيان عديدة كالحلم الذي سرعان ما تستيقظ منه الى حقيقة أخرى قد تجبر أحد الطرفين على الفراق !

قال : هذا كلام من لا يعرف معنى كيف يحب ؟! .. لقد كنت صادقا معها في حياتي وطباعي وصفاتي وقدراتي .. لم أكذب مطلقا او أظهر بحقيقة بعيدة عن حقيقتي ! .. ولقد كانت هي ايضا كذلك .. ومع ذلك حتى اذا ما حدث خلاف بيننا حيال أمر ما فأننا سرعان ما نلتقي .. لذلك لم تكن مجرد مرحلة .. بل كان حقيقة ،،،

قلت له : هل هنالك مشاكل بين عائلتك وعائلتها !

قال : بل مثل السمن على العسل ! .. اذا ما كنت تحب السمن بالعسل ؟!

قلت له متسائلا : يا أخي .. ولماذا افترقتما ؟! .. اين المشكلة ؟!

قال : صدقا يا صديقي .. ليس هنالك مشكلة نستطيع ان نطلق عليها مشكلة ! .. كما ان الوقت لم يعد متاحا لوجود مشاكل .. فلم يبقى على زفافنا سوى 30 يوم !

قلت له مواسيا : هل تظن ان هنالك سحر في الموضوع أو حسد !

ضحك ساخرا : السحر والحسد حق .. ولكن دعنا من هذه الشماعة التي نلقي عليها دوما كل اخفاقاتنا !

صمت مفكرا ..

فقاطعني : يحدث في احيان ان نشعر اننا نملك أمر ما وهو حقيقة ليس ملك لنا !

قلت له : ماذا تعني ؟

قال : لقد احب كل منا الآخر حتى أعتقدنا سوية انه لن يفرقنا سوى القبر ! .. ويبدو ان تناسينا في لحظة افراحنا وسعادتنا ان هنالك حقيقة أخرى ؟!

قلت له : وما هي ؟

قال : وما تشاؤون الا ان يشاء الله .. صدق الله العظيم ،،،



ودمتـم في حـب

اخر تعديل كان بواسطة » هلالي من ارض اليمن في يوم » 16/04/2012 عند الساعة » 11:35 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 16/04/2012, 11:24 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ محلل صاحب فكر
عضو تحرير مجلة الزعيم
تاريخ التسجيل: 13/02/2011
المكان: المدينة المنورة ، أرض الطمأنينة .
مشاركات: 1,099
*

يظن البعض آن الحب كلمةة تكتمل بمجرد التقاء القلبين .. ولكن يُحس الانسان بالحب .. ويفرح به ولكن لايكتمل آلآ عند { وماتشاؤون إلا أن يشاء الله } صدق ربنا العظيم ..

هو فعل ليس لضعاف القلوب ولا الخونةة ولا آصحآب الوجهين .. فقط لمن يُحس بقلبه ينبض داخله ..


الفراق بشكل عآم مؤلمٌ جداً .. وخصوصاً فراق آلآحبةة .. فهم كما يقولون ( فرقاهم موت ورجعتهم مستحيلة ) ..


والحب آصبح لعبةة الزمن .. قلوب البعض اصبحت في الآيآدي غير الآمينةة .. كفانا الله شر الكذب ..

كلنا نتمنى حباً صآفياً وفياً طول العمر .. وما آجمل حب هذآ آلشخص !

اخر تعديل كان بواسطة » محلل صاحب فكر في يوم » 17/04/2012 عند الساعة » 01:59 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 17/04/2012, 12:18 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مسّتريح البال
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 05/07/2008
المكان: بين ذاكرة الجسد وفوضى الحواس !
مشاركات: 1,119


طلّ وسألني إذا نيسان دق الباب
خبيت وشي وطار البيت فيّ وغاب
حبيت أفتح له و ع الحب اشرح له
طليت مالقيت غير الورد عند الباب

بعدك على بالي ياقمر الحلوين
يازهرة تشرين ياذهب الغالي
بعدك على بالي ياحلو يامغرور
ياحبق ومنتور على سطحي العالي

شعور جميل طالما كان يخالطني كلما تحدث أحدهم عن ذلك الزمن الجميل
أشعر وكأن كمية كبيرة من الأوكسجين تدخل فجأة إلى أعماقي فلا أشعر بنفسي إلا وقد خرجت تلك التنهيدة التي تزيح الكثير والكثير عن كاهلي
زمن جميل بناسه بأغنياته بموسيقاه بحبه بنسوانه بكل مافيه تشعر أنه جميل
تشعر أن ذلك الزمان كان آخر عهد شهدته البشرية فيه شيء اسمه ( حب ) وما أتى بعده مجرد عبث
حتى أني سابقا ً كنت أتخيل نفسي بقبعة كاوبوي وسيجار كوبي وبنطال جينز والدنيا بالأبيض والأسود
...... إلى آخر الحكاية
ما أدركه جيدا ً الأن أني خرجت عن صلب الموضوع وسامحك الله ياطارق


اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 17/04/2012, 01:10 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ @@almoreb@@
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 27/08/2007
المكان: بوابة برلين - منطقة البوتسدامر
مشاركات: 3,144
آه يا طارق ... قلبت مواجع والله !!!!!!!!!!

ليتك نزلت الموضوع في الصباح كعادتك ... كان قدر الواحد يشغل نفسه في أمور حياته بعيدا عن التفكير وتقليب الأحداث واصدار الاهآت تلو الآهات !! لكنك للأسف نزلته في الليل .. وما أدراك ما ليل المحبين !!

ياخي مدري من قال الحب عذاب ... والله بخاطري اعطيه جائزة نوبل للأدب لأنها حكمة لا ولن يفهمها سوى من ذاق مرها وحلاوتها .. !!

الحب هو الشئ الوحيد اللي غير في حياتي الكثير والكثير وقلبها رأسا على عقب وفعل مالم تفعله الغربة وأحداث الدنيا مجتمعه !!

وش اقول ووش أخلي يا طارق .. ودي أسهب في الحديث ... وابوح عن مافي خاطري ... وأفصح عما بداخلي ... وأشدو وأغرد طربا ... وأصيح وأبكي حزنا ...

لكن لن أقول الا ما ختمت به موضوعك .. (( وما تشاؤون الا أن يشاء الله ))

عسى ربي يكتب لنا الخير ويقود قلوبنا الى مافيه رضاه لأننا لم ولن نستطع قيادتها بأنفسنا !!

لك ودي طارق ..
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 17/04/2012, 01:35 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مـوت ومـيـلآد !
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 22/12/2008
المكان: روما البدايات وآخر ساحل ومينا *
مشاركات: 5,084
Arrow

قلّه :
اللي يحب بصدق
تنزف جروحه صدق !


-



جميل تعلقه بمدينه تحبهآ ( حبيبته ) !
بس كآن الله بعونه !
مآيبين حُب الرجل إلآ فرآق إمرأه !
مهمآ أرجعت له وتأسفت له , بيستمر هالجرح بصدره ,
مآرآح ينسى الجرح ولآ اللي تسبب له !

فرآقهآ صعب وقربهآ صعب , يعينه الله !


-

وقلّه يقول لها :
لو أوصفك ورده و نار
جرحني شوكك و اللهب !
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 17/04/2012, 02:56 AM
مشرف سابق في منتدى الجمهور الهلالي
تاريخ التسجيل: 03/10/2008
المكان: الله كريم يمد الخير / و يساعد ..!!
مشاركات: 4,180
.



منذ الأزل و الحب و الفراق بينهما أمور مشتبهات و تقلبات و آهات فلا زلت في حيرة هل نحن من شوّهـ إسم " الحب " أم أن الحب نفسه هكذا !!

فلا أكاد أسمع إقصوصة عن عاشقين إلا و الفراق أو الخيانة طرفاً ثابتاً بنهاية تلك الإقصوصة ..!!

نعلم أنها مشيئته سبحانه لكن تساؤل يدور في مخيلتي لم أجد له جواباً !!؟


الحب كلمة جميلة وعفيفة و لطيفة لكن شوهها البعض إما بالخيانة أو شوهتها العادات الإجتماعية المُقيتة التي مع تقدم الجميع إلا أن الغالبية من الناس ترفض الإعتراف بمسمى " الحب " ليس لشئ و لكن لإنه كذلك .. فغالبية المحبين تجدهم كالسارقين و محترفي الجرائم لا يخرجون إلا عندما يهيم الليل كأنهم من مرتكبي الجرائم لذلك مسمى " الحب " أصبح مشوهاً ملطخاً بإبشع الصفات و أرذل الكلمات لإنه ( غير معترفٍ به ) ..!!


أعظم حب هو حب الله عز وجل و من ثم الحب في الله جعلنا الله و إياكم من المتحابين فيه !!


خاتمة معبرة جميلة و مؤثرة " وما تشاؤون الا ان يشاء الله " يالله كم تنحل عقد كثيرة من خلال قرائتها !!




بارك الرب فيك يَ طارق


.
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 17/04/2012, 06:06 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ~SaKaB
مشرف سابق في منتدى الإتصالات
تاريخ التسجيل: 28/10/2005
المكان: Khober / Jazan
مشاركات: 4,051
موضوع مظلم جدًّا يا طارق , تداركته بـ [ وما تشاؤون إلا أن يشاء الله ] صدق الله العظيم.
دعنا نتفاءل يا رجل !
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 17/04/2012, 09:55 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الـمـشـاغـب
مايسترو المجلس العام
تاريخ التسجيل: 18/02/2005
المكان: كاشت مع ويلهامسون بين المروج :$
مشاركات: 7,060
إبداع يا ابن العم
أبدعت في الوصف لدرجة أني كنت أقرأ الموضوع وأتخيل أني معكم ..

أما بالنسبة لصاحبك , فقصته مؤلمة كان الله في عونه , الحبّ متعب جداً جداً جداً ..
في زيارته لبيروت دار حبيبته , تذكرت بها نفسي قبل الزواج وسفرياتي للأطلال في القصيم والخبر وجدة وأبها ونجران وشرورة والجوف وعرعر وحايل
<< كان قلبي سبيل كل يومين تسكن فيه وحدة

كان الله في عون صاحبك .. وافنا بجميع المستجدات لاحقاً
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 17/04/2012, 06:48 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ STS2005
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 08/05/2004
المكان: نجد
مشاركات: 4,096
وش عندهم الحبيبة اليوم

الصراحه ما يلام صاحبك طالما الاحداث وقعت في بلاد الشام فله الحق انه يشغل السيديات ويشب الزقاير وحسب ما في القصه انه مسك يدها بعد كويس انه لحد اللحين عايش
لكن بيني وبينك شكلها تلعب عليه اجل بعد اللي قدمه لها وتضحياته ورسمه للحياة معها الى الابد وفي الاخير (تقرر الرحيل عنه) المفروض ينشب لها لحد ما تتحسف انها تعرفت عليه واتفقت معه على الزواج ما ينسحب بهذي السهوله. اجل من الباب للطاقه تروح وبس فوضى هي او ان شكلها تبي تمتحنه اذا كان جاد او لا (هذي حركات البنات) (يعني مثل اللي تقول برب وتجلس ساعتين ) قالت له برحل وبتشوف هو بيرفض الفكرة او بيتمسك فيها ويحارب حتى يبقى معها لكن خويك على طول ماصدق على الله وقالها (فمان الله ) .

على العموم اهدي صاحبك هذه الابيات لنزار قباني :
ستفتش عنها ياولدي في كل مكان
وستسأل عنها موج البحر وفيروز الشطئان.
وستعرف بعد رحيل العمر
بأنك كنت تطارد خيط دخاااان .

أعتذر لك يا صديقي العزيز اذا كان ردي السابق قد خرج عن المؤلوف لديك او انه مس شيئ من الوقار ولكن هي الوجه الآخر من الحقيقة والتي لابد ان نظهرها من زاوية أخرى بكل تجرد وبشكل مباشر وتلقائي حتى لو كانت باللغة الدارجه بعيدا عن مصطلحات المثقفين والتي قد لا يفكر فيها من غرق في هذا الحب حتى اخمص قدمية فدائما نفكر بالاعذار لمن نحب ونبرر له الغياب ونرسم انفسنا بصورة المخطئون ونحن بكل بساطة الضحايا .
ولا ادري ما السر وراء تلذذنا بالمعاناة والفراق والغدر من الأحبه ربما هي مشاعر تزرع فينا الأبداع وصناعة الحلول وتجاعيد التجارب وفصاحة المعاني فمن تجده عاش مع هذه الحالة تجده مثل الرجل الحكيم يقول الحكم ويقدم النصح ويعرف بواطن الأمور وهو في الحقيقة مجرد طائر جريح يبحث عن الدواء (المستحيل ).

برايفت : اصبح وضعك في الأونه الاخيرة مقلق جدا وانت تسرد قصص الحب واتمنى ياصديقي انك تريد بها (التجديد) لقلبك ولا تريد بها البحث عن (الجديد)


تحياتي لك .
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 17/04/2012, 08:36 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة محلل صاحب فكر

*


يظن البعض آن الحب كلمةة تكتمل بمجرد التقاء القلبين .. ولكن يُحس الانسان بالحب .. ويفرح به ولكن لايكتمل آلآ عند { وماتشاؤون إلا أن يشاء الله } صدق ربنا العظيم ..

هو فعل ليس لضعاف القلوب ولا الخونةة ولا آصحآب الوجهين .. فقط لمن يُحس بقلبه ينبض داخله ..

الفراق بشكل عآم مؤلمٌ جداً .. وخصوصاً فراق آلآحبةة .. فهم كما يقولون ( فرقاهم موت ورجعتهم مستحيلة ) ..

والحب آصبح لعبةة الزمن .. قلوب البعض اصبحت في الآيآدي غير الآمينةة .. كفانا الله شر الكذب ..


كلنا نتمنى حباً صآفياً وفياً طول العمر .. وما آجمل حب هذآ آلشخص !




حياك الله اخي صاحب فكر

هي الطريقة التي ننتهجها حتى نعرف اذا ما كان الحب صادقا أم مجرد لعبة كما تفضلت ،،،

وشخصيا اؤمن ان الحب يأتي دوما من الباب ولا يأتي عبر النافذة .. وهنا غالبا يكمن الفرق من وجهة نظري بين صدق النوايا أو غيرها ،،،

سعدت بحضورك ومشاركتك

يعطيك العافية ،،،
اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 17/04/2012, 08:41 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مسّتريح البال

طلّ وسألني إذا نيسان دق الباب
خبيت وشي وطار البيت فيّ وغاب
حبيت أفتح له و ع الحب اشرح له
طليت مالقيت غير الورد عند الباب

بعدك على بالي ياقمر الحلوين
يازهرة تشرين ياذهب الغالي
بعدك على بالي ياحلو يامغرور
ياحبق ومنتور على سطحي العالي

شعور جميل طالما كان يخالطني كلما تحدث أحدهم عن ذلك الزمن الجميل
أشعر وكأن كمية كبيرة من الأوكسجين تدخل فجأة إلى أعماقي فلا أشعر بنفسي إلا وقد خرجت تلك التنهيدة التي تزيح الكثير والكثير عن كاهلي
زمن جميل بناسه بأغنياته بموسيقاه بحبه بنسوانه بكل مافيه تشعر أنه جميل
تشعر أن ذلك الزمان كان آخر عهد شهدته البشرية فيه شيء اسمه ( حب ) وما أتى بعده مجرد عبث
حتى أني سابقا ً كنت أتخيل نفسي بقبعة كاوبوي وسيجار كوبي وبنطال جينز والدنيا بالأبيض والأسود
...... إلى آخر الحكاية
ما أدركه جيدا ً الأن أني خرجت عن صلب الموضوع وسامحك الله ياطارق



قبعة كابوي وبنطال جينز وسيجار كوبي ! .. هذا مشروع عملية ( سطو ) وليس له علاقة بالحب يا أحمد

يبدو يا غالي ان ( الحب ) كلمة ستبقى خالدة في كل العصور .. تتغير الشخوص والأدوات وتبقى المشاعر دوما حاضرة

سعيد دوما بحضورك اخي العزيز

يعطيك العافية ،،،
اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 17/04/2012, 08:46 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة @@[email protected]@
آه يا طارق ... قلبت مواجع والله !!!!!!!!!!

ليتك نزلت الموضوع في الصباح كعادتك ... كان قدر الواحد يشغل نفسه في أمور حياته بعيدا عن التفكير وتقليب الأحداث واصدار الاهآت تلو الآهات !! لكنك للأسف نزلته في الليل .. وما أدراك ما ليل المحبين !!

ياخي مدري من قال الحب عذاب ... والله بخاطري اعطيه جائزة نوبل للأدب لأنها حكمة لا ولن يفهمها سوى من ذاق مرها وحلاوتها .. !!

الحب هو الشئ الوحيد اللي غير في حياتي الكثير والكثير وقلبها رأسا على عقب وفعل مالم تفعله الغربة وأحداث الدنيا مجتمعه !!

وش اقول ووش أخلي يا طارق .. ودي أسهب في الحديث ... وابوح عن مافي خاطري ... وأفصح عما بداخلي ... وأشدو وأغرد طربا ... وأصيح وأبكي حزنا ...

لكن لن أقول الا ما ختمت به موضوعك .. (( وما تشاؤون الا أن يشاء الله ))

عسى ربي يكتب لنا الخير ويقود قلوبنا الى مافيه رضاه لأننا لم ولن نستطع قيادتها بأنفسنا !!

لك ودي طارق ..


حياك الله اخي العزيز أحمد

الحب من وجهة نظري ليس عذاب ! .. بل أرى أن الحب في مجمله حياة اذا ما صدقت النوايا .. لذلك فالحب حياة

وفقك الله يا غالي .. وجعل قلبك غامرا في حب الله ودينه ورسوله .. وجمعك الله بمن تحب بالدنيا والآخرة ،،،

في حفظ الله ،،،
اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 17/04/2012, 08:56 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة مـوت ومـيـلآد !
قلّه :
اللي يحب بصدق
تنزف جروحه صدق !

-


جميل تعلقه بمدينه تحبهآ ( حبيبته ) !
بس كآن الله بعونه !
مآيبين حُب الرجل إلآ فرآق إمرأه !
مهمآ أرجعت له وتأسفت له , بيستمر هالجرح بصدره ,
مآرآح ينسى الجرح ولآ اللي تسبب له !
فرآقهآ صعب وقربهآ صعب , يعينه الله !


-

وقلّه يقول لها :
لو أوصفك ورده و نار
جرحني شوكك و اللهب !


حقيقة يا طليانية .. لا ادري ماذا اقول ! .. فقد كان وصفك جميل ،،،

يحضرني في ذاكرتي بناء على ما تفضلت به اعلاه .. حوار بين شخصين لا أدري اين قراته او ربما شاهدته ؟! .. ولكن مفاده ان احدهما يشكو الآخر فراق من أحب .. فقال له صديقه : كم تحتاج من الوقت حتى تنساها ؟!

فقال الآخر : ماذا تعني ؟!

فأجاب : هنالك حب تنساه بعد شهر ! .. فهو نزوة

وهنالك حب تنساه بعد عام ! .. فهو مغامرة

وهنالك حب لا تنساه ابدا ! .. فهو الصدق بعينه !


وفقنا الله لما نحب ونرضى

شكرا لك حضورك الجميل ،،،
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 18/04/2012, 12:39 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة تركي السلماني
.



منذ الأزل و الحب و الفراق بينهما أمور مشتبهات و تقلبات و آهات فلا زلت في حيرة هل نحن من شوّهـ إسم " الحب " أم أن الحب نفسه هكذا !!

فلا أكاد أسمع إقصوصة عن عاشقين إلا و الفراق أو الخيانة طرفاً ثابتاً بنهاية تلك الإقصوصة ..!!

نعلم أنها مشيئته سبحانه لكن تساؤل يدور في مخيلتي لم أجد له جواباً !!؟


الحب كلمة جميلة وعفيفة و لطيفة لكن شوهها البعض إما بالخيانة أو شوهتها العادات الإجتماعية المُقيتة التي مع تقدم الجميع إلا أن الغالبية من الناس ترفض الإعتراف بمسمى " الحب " ليس لشئ و لكن لإنه كذلك .. فغالبية المحبين تجدهم كالسارقين و محترفي الجرائم لا يخرجون إلا عندما يهيم الليل كأنهم من مرتكبي الجرائم لذلك مسمى " الحب " أصبح مشوهاً ملطخاً بإبشع الصفات و أرذل الكلمات لإنه ( غير معترفٍ به ) ..!!


أعظم حب هو حب الله عز وجل و من ثم الحب في الله جعلنا الله و إياكم من المتحابين فيه !!


خاتمة معبرة جميلة و مؤثرة " وما تشاؤون الا ان يشاء الله " يالله كم تنحل عقد كثيرة من خلال قرائتها !!




بارك الرب فيك يَ طارق


.


حياك الله مشرفنا العزيز تركي

الحب ليس دوما خاتمته الفراق أو الخيانة .. بل الأصل فيه هو البقاء والاستمرارية

الا أن ثقافتنا العربية لا تتيح لنا فرصة التعبير عن مشاعر الحب التي تتملكنا نحو الاخرين خاصة اذا ما كان الطرف الاخر تحمل صفة المخطوبة او الزوجه .. ويختلف الأمر اذا ما كان جرحا عاطفيا أبى أن يندمل ،،،

سعدت بحضورك وما تفضلت به يا غالي

يعطيك الف عافية ،،،
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 18/04/2012, 12:42 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ~SaKaB
موضوع مظلم جدًّا يا طارق , تداركته بـ [ وما تشاؤون إلا أن يشاء الله ] صدق الله العظيم.
دعنا نتفاءل يا رجل !


تفائل يا صديقي

فالتفائل مثل الحب .. كلاهما جميل

حياك الله مشرفنا العزيز

ممتن لحضورك .. يعطيك العافية ،،،
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 07:06 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube