#1  
قديم 23/03/2010, 11:54 PM
شبكة الزعيم
تاريخ التسجيل: 26/02/2010
المكان: في المجلس العام
مشاركات: 144
Post ░▓█ مجلة طله - العدد الثاني █▓░ بنت تصور نفسها أمام مقر الهيئه - الصخره:أحب كتب الطبخ - حكاية طفل بقلم AL7ZN - و العديد من الفقرات.

اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 23/03/2010, 11:54 PM
شبكة الزعيم
تاريخ التسجيل: 26/02/2010
المكان: في المجلس العام
مشاركات: 144




الحمد للخالق العظيم و الصلاة و السلام على
الطاهر الأمين و آله و صحبه أجمعين.
في جنبات المجلس تشرق لكم طله بعددها الثاني
حاملة التوهـج الأدبي من أقلام ذرفت الإبداع و
صنعت حضورها في أبهى طله .جمعت أفكارها
و سطرت حروفها .العدد الثاني يسدل الستار عنه
حاملاً المفيد و الجديد من المقالات و المواضيع.
نتمنى أن يتحقق الأمل المرجو و أن تعم الفائده.
بالحمد بدأنا و بالشكر له نختم.
تقبلو تحيآآت أعضاء المجله .

ملاحظة : نرجو تصفح المجلة بإستخدام المتصفح إكسبلورر








ليس الشباب مرحلة من مراحل العمر فحسب ، بل هو حالة فكرية وروحية ، لا


يشيخ المرء لمجرد أنه عاش عددا من السنين ، بل يشيخ كذلك عندما يُهمل أهدافـــــــــه و


مثله العليا ..وإذا كان مرور السنين يُحدث تجاعيد في بشرة الإنســان فإن فقدان الحماس و


الكسل والانكماش الفكري والشعوري يُحدث تجاعيد في الروح أعظم وأخــــطر أثـــــــرا من


تجاعــــيد البشــــرة والوجه..


إن القلق والشكوك والخوف والإهمال وعدم الثــــقة بالـنفس واليأس وغيرها مثلــــــها هي


السنوات العجاف الطويلة التي تحني الرأس وتعرقــــل النمو وتزيد الآلام الروحية والفكرية


وبالتالي الجسدية..وسواءٌ بلغ الإنسان العشرين أو الســبعين يظـــل قـلبه وفكره يتوقان إلى


الاطلاع على مـــا في محيطـــه من أشيــــاء عجيبة مفيدة ، ويرغـــب في التــمتع بـما توفره


الظروف من مباهج الحياة..


أنت شاب بقدر ما في قلبك من إيمان بالحياة وثقة بالنفس وتطلعٍ إلى المستقبل بعين الــعمل


الدؤوب والرغبة الجادة الحثيثة لكل مفيد ، وعجوزٌ بقدر ما في نفسك مـن شكوك وإهمــــال


وخوف وخمول في الرؤى والأهداف والتطلعات..


شابٌ بقدر ما يملأ فؤادك من همة وحزم وأمل ، وعـــجوز بما يعـــــرقل طموحك من يأس و


خمول وكسل ، وما يمزق حياتك من عادات سلبية أصــبحتَ عبدا لها غير قادر على الإفلات


مــنها ومن قبضتها..!!


فالحياة الحقيقية إذن تكمن في حيوية الفكر وانتعاشه فإذا غادرت أحلامك وراء ظهرك وإذا


تجمدت آمالك وأصبحت لا تنتظر المستقبل وإذا خـــمد إحـساسك وانطفأت شمـعة طموحاتك


ورغباتك المتجددة فأنت شيخ عجوز منهزم مهما كان عدد سنوات عمرك..!!


أما إذا كنت تأخذ من الحياة أحلى ما فيها وأبهجه ومازلت بــشوشا مـــتحمسا لعملك وتنعم


بالثقة والحب أخذاً وعطـــاءً فأنت فـــي عهد الشبــــاب مـــهما كان عدد ســـنوات عمرك..!!


كونوا شباب تنعموا بالحياة..












الهمسة الأولى :
إن كنت لا تريدني فأنا أيضاً : لا أريدني .

الهمسة الثانية :
تعطر بي يوماً لتنتشي بك الحياة .

الهمسة الثالثة :
عندما أفتقدك وأنت معي : لا تلمني .


الهمسة الرابعة :
عندما أتذكر أن أنساك : تعتريني بعثرة .

الهمسة الخامسة :
انصت لصمتي بحنان : تسمع صوت صراخ قلبي بوضوح .

الهمسة السادسة :
لم يكن الحب السوي يوماً ؛ حجر عثرة في الطريق .

الهمسة السابعة :
أحبني برفق ، وعاملني بصدق ، وأنصفني بحق : أكن أسير
هواك .

الهمسة الثامنة :
الحب الصادق : جملة فضائل ، والحب الكاذب : منتجع رذائل .

الهمسة التاسعة :
لم أجد كلمة أصدق ولا أحق ولا أبلغ ولا أجمل ولا أفضل
ولا أكمل ولا أسمع من كلمة : أحبك .

الهمسة العاشرة :
أنت أنا وكفى .









سؤال دائماً مايطرحة عقلي على قلبي .. ماذا أحب ان اعمل ؟ ما الذي استمتع به ؟
تـكمن غالب مشاكلنا الـعلمية والـعملية والـ إجتماعية في اننا لا نعرف ما نحب .. وإن عرفنا فـنحن لا نعرف كيف نستفيد من هذه الـ معرفة !!
أحياناً يـبــهرنا حين نرى رجل أعمال ملياردير ناجح , ونتخـــــــيله في نعيم مادي ونفسي دائم , لــــكننا في الحقيقة نـُخطىء ذلك , فـ الـ حقيقة أنه لا يسلم من الالم ولن يغنية عنه شيء من أملاكة , بينما أحياناً نزدري وننتقص ولو
بـ دواخلنا صاحب ورشة إصــلاح سيــــــارات , رغم أنه سليم وسعيد جداً في حياته ومتسق اتساق تام مع خياراته
الـ مطروحة ..
الحلقة الاهم هنا , ليست فقط ايهما أسعد و أجمل في حياته , بل الأمر يتعدى ذلك الى إختلال في منظومة أهدافنا و طموحاتنا وبـالتالي في كيفية تخطيط هذه الـ طموحات , الاهداف , فـنتوصل لـ نتيـجة في منتصف مطاف الـعمر الى أن كل ما حققناه لم يكن الا مجرد محاكاة ونسيج تمثيلي وليس هو الـ نسيج الذي ولدنا به ..
سـأحكي لكم حكاية صديق عقلي " م . م . د " الذي تعلمت منه الـكثير .. فـهو منذ دخل المدرسة وكان حلمه الوحيد أن يكون معلماً لـ مادة التاريخ , عندما وصل للصف الثالث الابتدائي , كان قد قرأ كل كتب التاريخ من الصف الاول الى الصف الثــالث الثانوي , حفــظها عن ظهر قلب كان مغرما بالتاريخ وبعظمائه لم يكتفي بـالكتب المـدرسية كان يذهب للمكتبات , وبما أنه من عائلة فقيرة لم يكن يـستطيع أن يـشتري الكتب , كان يكتفي بقراءة الكتب على رفوف المكاتب , يذهب يوما للمكتبة و يـــرجع للبيت ويشتكي اسبوعا كاملا من الألم في الرقبة , في المدرسة كان متفوقاً في التاريخ ولا يشق له غبار فيها , وكم كان يعاقب بسبب إجاباته قبل أن يسأل الأستاذ سؤاله , ومرت الايــام وكبر ويا ليته ما كبر, كبر ورأى معاناة أسرته بسبب فقرهم المدقع , تمر أيامهم مثل بعضها بعض الخبز و الشاي والارز الابيض , هكذا كانت وجباتهم اليومية , كان يجب أن يفعل شي كي يزيل بعض العبء عن والداه , ها هـو فــي الاول الثانوي قد أصبح رجلا كبيرا أو هكذا تخيل نفسه , صور بؤس وشقاء أخواته لا تفارق مخيلته , يجــب أن يفعل شيئاً , هل يكمل تعليمه و يحقق حلمه , ام هل عليه أن ينتظر, لا لا لا يستطيع الإنتظار , فكفاه بؤســـاً , هــو يتألــم عندما يرى أخوته الصغار يلعبون بـالحصى وأطفال جيرانــهم يلعبون بكل أنواع الألعاب , فـأخته الصغيرة بكل تأكيد تعرف الفرق بين الاسفنج الذي تحشوه فـي الفستان المـتهالك وبين لعبة بــاربي التي بيــن يدي إبنة جيرانهـــم , لم يــــكن يستطيع أن يقف متفرجاً على الشقـــاء , كــان يجب عليه ان يقنع نفسه أنه ليس هناك مستقبل ينتظرنه , و يجب أن يختصر الطريق من الآن فـ أتخذ قراره . لن يكمل تعليمه, نعم لن يكمل , حاول والداه أن يـــثنوه عـــن قـــراره بكــل الطرق , لكنه لم يعدل عن قراره وأصر على ذلك , فقد مل من مشاهدة مسلسل الشقاء هذا . كان يحادث نفسه , هل عليه أن يموت ألف مرة في اليوم ؟ لم يكن هناك طريق غير الطريق الذي سلكه فذهب للبحـث عـــن عـــمل وبــحث طويلا , حتى وجد عملاً في شركة بـمرتب قليل وعمل كثير , وكـــانت الوظيفة عامل بناء , كـان يعمل 12 ساعة في اليوم , وبما أنه لا يعرف شيئا في أعمال البناء كانت مهمته هي حمل الطابوق وأكياس الاسمنت , كان يــعود للبيت في المساء منهك القوى وهو يلعن اليوم الذي ولد فيه ..
أستمر الحال على ما هو عليه حتــى قبــض أول راتــب لـه , كم كانت فرحته كبيرة , كان كـ من ملك الدنيا , أشترى بعض الفواكه لإخوته "تــفاح وبرتقال" , وأبــقى بعض الــمرتب كـمصروف له والــباقي أعطاه لـ والده كي يساعده في تحمل أعباء عائلتهم , كم كانت لحضتها الحياة حلوه وجميلة عندما يقبض مــرتبه , ومـــرت الأيام تلو الأيام وما زال صاحبنا يعمل في الشركة برغم صعوبة العمل وتعبه لكنه متمسك به للنهاية , ويــحاول أن يغرس في أخاه الذي يصغره حب مادة التاريخ , عسى أن يحقق ما كان يحلم به هو , وما زال يحاول , فـــهل يا ترى يـــتحقق حلم صديقي الفقير يوما ما !! أم أن أحلامه لا تتحق أبدا!!! .
حقيقةً مازلت أبحث عن صديقي هذا حتى الأن , فـقد انقطعت العلاقة معه منذ أكثر من 12 عام لـ ظروفه وظروفي الطارئة , و مازلت أبحث عنه لأجد الإجابة على سؤالي الـسابق .. !!
كل ما أذكره أنني بعد حيــن تعـــلمت منه الشــيء الكثير وما زلت , فقد كان لديه حلم واضح , متألق , أنغمست فيه روحه , حلم يفيق معه مــع إطلالة كل صباح .. وينام معه كل مساء , فقد حلمه وقد يحققه في أخيه لا لـ علة فيه بل لـسموه وعظمة روحه ..
السؤال هنا لــنا جميعاً , ماذا لـــدينا من حلم ؟ ونحن أفضل حال سواءاً مادياً و نفسياً و إجتماعياً , ماهو مبررنا أن لايكون لدينا حلم تخطط له ؟ ونستمتع بـ البقاء في كنفه ونعمل بـ خيال رائع للـ حفاظ عليه ..
لـمن لم يفته قطار الأحلام ..إعرف من أنت ؟ , وماذا تريد , مـــاذا تحب ؟ ماهو الـ شيء الذي تنغمس فيه ولا تدري كم من وقتك تمضيه فيه ؟ ..
حينها ستعرف كيف تحدد مسارك وأهــدافك نحـــــو الـطـــريق الصحيح , هل سـتكون مســـــتمتعاً وســــــعيداً ام لا ؟
كما أعلم أن هنالك مـ من يكون بيننا من لم يستطيعوا تحقيق أحلامهم لـ ظروف طارئة , وتخليهم عـــن هذه الأحلام هو فقط صك خلودهم في تاريخ الإيثار ..عناصر الـطبيعة أربع , فـهي( ماء , هواء , تراب , نار ..
وعنصري الـ خامس الـ مفقود هنا ..)
هو الـروح ..روح الـ مثابرة و الـ طموح ..حققت حلمك " طموحك " أم لا ! ..لم يكن هذا الـ سؤال الأهم ! ..
فـ الأهم حين لم تستطع تحقيق هذا الـ حلم " الـ طموح " ..
هل كانت أسبابك مقنعة ؟؟بـ أحلامك وبـ دونها ..ماذا عن روحك ؟؟هل هي موجودة ؟ هل تحس بها " متقدة " بداخلك دائماً ؟؟
روحك " الـ عنصر الـ خامس " ..
هل هي مفقودة ؟؟فإن كانت مفقودة , حينها تغدو كل أشيائنا جمادات متماثلة , لا تعدوا كونها كما هي , لا تطور و لا تطوير , لا حاضر لا مستقبل , نشبه كثيراً بعضنا الـ بعض ..فقط نصبح مجرد دمى تحاكي الآخرين مجرد محاكاة ..











يذكر المؤلف في مقدمة كتابه عن هدفه من هذا التاليف فيقول : (هذا كتاب لمخاطبة المشاعر وإثراء البصائر..ولم أقصد أن أفصل فيه الطرق المنهجية لطلب العلم، ولم أخصصه لذكر الإرشادات العلمية لتنمية مهارة القراءة، وضوابط اختيار المقروء، تاركاً ذلك لدراسات أخرى، وإن كنت أثريت الكتاب ببعض الخبرات والنصائح، لكنني أردت أن يكون الكتاب فيض مشاعر، ونفثات خاطر، أشبه شيء بقصيدة موحية من شاعر عاش معاناة، أو كاتب انصهر في تجربة، لأخبر أخي القارئ بشجوني عن الكتاب، وقصتي مع الكتاب، في رحلة طويلة صحبت فيها الكتاب، وأجلسته على صدري، ووسدته ذراعي، ووضعته في حضني. نسيت معه متاعب الحياة، وغصص العيش، وكدر الأيام، فدمل جراحي وواساني، وخفف من معاناتي…”

يبدأ الكتاب بابتهال عاشق ثم مقدمة الكتاب وبعدها فصل شيق عن قصة (العاشق) من البداية هناك في قرية آل دلال في جنوب المملكة من صفحة 9 إلى 24. بعدها يبدأ الكتاب - الذي يقع في ستة فصول - بالفصل الأول بعنوان (إنه المعشوق) تحدث فيه عن فضل العلم ومنزلته وأهمية القراءة في تحصيله. الفصل الثاني كان بعنوان (عشقت الكتاب) ويتحدث عن تجربته الشخصية مع الكتاب بأسلوب أدبي ماتع. الفصل الثالث بعنوان (عاشقون .. ومعشوق واحد) ويذكر فيه نماذج من العاشقين الأوائل ويذكر نماذج مختلفة وطرائق عدة للتواص مع ذلك المعشوق.
أما الفصل الرابع فهو بعنوان (مع العشاق في رحلة العشق) وهو يختلف عن سابقة بتتبع حياة بعض الأئمة الأعلام ابتدأ بإمام دار الهجرة مالك بن انس و ختاما بإمام أهل اليمن في العصر الحديث الإمام الشوكاني.
أما الفصل الخامس فهو بعنوان (كيف تعشق ؟ وماذا تعشق؟) وهو فصل يطوف بك في رياض العلم مبتدأ بأشرف العلوم - علوم القران - ومرورا بأبواب العلوم الشرعية الأخرى، ويعرض لك الكتب مع ذكر ما لها من مزايا أو عيوب عرفت عند أهل العلم. بأسلوب أدبي راقي.
يأتي الفصل السادس والأخير بعنوان (قطوف من بستان العاشقين) وهو أشبه بوصايا متفرقة ونقولات متنوعة تساعدك في معرفة الطريق الصحيح للتعامل مع الكتاب.
الكتاب معروض بطريقة حديثة من حيث عرض ملخص في نهاية كل فصل تربطه بما بعده ومقدمة لكل فصل تحدثك عن الزاوية التي سيتعرض لها مع وجود عبارات منتقاة في أسفل الصفحات كما أن طباعة الكتاب من النوع الفاخر المريح للقارئ.
الكتاب فيه ذكر لكتب ومراجع هي من كتب التراث..الكتاب قيم فعلا..فأرجوكم لاتهملوه..










ول جوليوس رويتر (بالألمانية: Paul Julius Reuter). ولد في 21 يوليو 1816 في كاسل بألمانيا، وتوفي في 25 فبراير 1899 في نيس بفرنسا. كان رجل أعمال ألماني، أصبح معروفا بعد تأسيسه لوكالة الأنباء العالمية رويترز التي تحمل اسمه.
حياته تدرج في الوصول إلى إنشاء وكالته الإخبارية والإذاعية الخاصة حتى أضحت أشهر وكالة في عالم اليوم..
أسس وكالة رويترز للأنباء، إحدى الوكالات الرائدة في تقديم الأخبار الاقتصادية والسياسية والعامة إلى الصحف الأوروبية. بدأت الوكالة عملها سنة 1849 وذلك باستخدام الحمائم لنقل الأخبار بين محطــــات البرق على حدود ألمانيا وبلجيكا وفرنسا. وقد استقر رويتر أخيرا في لندن، حيث أسس وكالة رويترز للأنـــــــباء سنة 1851 لنقل الأخبار المالية في أوروبا. وبدأ بنقل الأخبار الاقتصادية العامة سنة 1858.
استطاع إقناع كبرى الصحف والمجلات الرائدة بالاشتراك معه ..كــ(لندن تايمز) وغيرها..! اشتـــركت الوكالة مع وكالات أنباء أخرى لنقل الأنباء العالمية. وأصبحت وكالته أشهر وكالات عالم اليوم..بسبب المصداقية الهائلة في أخبارها وعلاقاتها المتميزة مع مصادر الأخبار الأخرى..أشرف على إدارة الوكالة حتى تقاعد سنة 1878 وعين مستشارا لها حتى وفاته سنة 1899.









ها هي طله تطل عليكم في عددهــا الثاني و بضيف عزيز على قلوبنــا يطل علينــا بمواضيعه الشفافه و إطرائته الإجتماعيه في المجلس ,أحبه الكثير من الكتاب في المجلس العام لسلاسة ألفاظه و طرافة أسلوبه و أيضاً برومانسيته الصخريه الجميله,فأهلاً و سهلاً بضيف قلوبنـا و بضيف طله (صخره) الموقع العضو المشرف على القسم الجمهور الهلالي:الصخرهـ

أولاً أشكرك جزيل الشكر على تلبيه دعوتنــا و دعني أبحر بصحبتك الى بحر ذاتكـ.لو تعرفنــا على بطاقتك الشخصيه من طفولاتكـ الى رشدكـ؟و لمــاذا أطلقت بالصخره على نفسك؟
والله لو احلف ان نص اعضاء شبكة الزعيم عارفين اسمي الكامل ( الرباعي ) ويدلّون بيتي ويعرفون ( فين اشتغل )
عموماً انا اللي اشكركم على الاستضافة واتمنى ان اكون ضيف خفيف ( عكس وزني )
اسمي فهد بن صالح ( الفلاني ) وعمري في حدود المسموح به كلها كم يوم واكمل 35 سنة ( العمر كله يارب )
اشتغل مع كومة لبنانيين وتؤبر ألبي وشو هيدا ونا ممنونك كتير
طفولتي ما انصحكم بمعرفة فصولها لأنها خليط بين ثقل الدم والوزن
أمّا في مراحل الرشد.. فللأسف قالوا وين عاقلكم قال : هالمربّط
أهم المعلومات الاخرى عني فهي ( مفولجي ) عتيد ومخضرم وافضل واحد يتعامل بحنان وعطف مع صحن الفول بالزيت والطحينة
وأكره اسرائيل واحب عمرو موسى والشيخ سعد الحريري وشبوط
أمّا اسم الصخرة فهو بسبب اعجابي الكبير بمطعم الصخرة وبما يقدمه من فروج مسحب جدير بالحب والاحترام


الكل يعرف أن الصخره يمتلك قلم عريق في المجلس يتسم بالبوح الذاتي و بالمواضيع الإجتماعيه المعاصره.سؤالي ما هو سبب ظهورك الكثير في المجلس برتم واحد و بشكل واحد في المواضيع؟ولمــاذا أحب الأعضــاء حضورك في المجلس على رأسهم نحن ؟
السبب هو انني ما احب المطرسة ولسني من عشاق البرشا
ومن قال لك ان الاعضاء كلهم يحبون الصخرة ؟؟
انا ياعزيزي اكثر عضو في شبكة الزعيم تعرض لتفاهات اليوزرات الانتحارية
لكن ولله الحمد في اقل من عامين حققت كل شيء من عضو الى استشاري الى مشرف.. وعلى الله الاتكال
وكل حقّون اليوزرات الانتحارية على راسي وانا احوووبهم بشكل خرافي

(((خخخ,أجابات دبلوماسيه .....))).بـــــمــا أنك كاتب مخضرم و أيضا تعرف مواضيع المجلس كلها سواءً كانت من الأعضــاء أو من مشرفين المجلس .ما رأيك بالمواضيع المتناقله في المجلس؟ و مــا ينقص المجلس العام من بصمات؟(إقتراحات)
ارجوك لاتتعدى على حقوق الغير
المخضرمين قرقاص وسليمان.. انا مفولجي فقط
ومن ناحية المجلس.. فهو بألف خير ولاينقصه الا تفاعل الاعضاء والبعد عن المناوشات اللي مالها أي قيمة

الكل يعرف أنك أحد المشرفين على قسم الجمهور الهلالي. ما رأيك في الأعضــاء المشرفين و المساعدين معك ؟و هل تواجهون أنتم يا 16 مراقب صعوبات عندمــا يكون عدد الزوار و الأعضــاء أكثر من المتوقع وخاصة وقت المناسبات المعتاده من الهلال؟ و ما رأيك في لجان التغطيه ؟ و كيف تقيم تغطياتهــا؟
اطلب رأيهم هم بي.. مو انا اللي أقيّمهم ابداً.. انا أسوأ واحد بينهم
واكيد وقت المناسبات يكون الضغط على السيرفر قوي جداً وتصعب علينا المهمة

ضيف العدد الأول لطله (شيروكي) المشرف العام على المنتدى الإسلامي,أترك المجال لكـ في توجيه اسئله لــ (الشيروكي) حول أي موضوع يحلو لكـ اذا عندك؟أو إعطــاء اقتراحات حول القسم الإسلامي بالموقع؟
والله والسبعة انعام فيك يابومحمد... ومايحضرني أي سؤال حالياً

زين,لو أسـتأذنك بالخروج من المواضيع المتعلقه بالموقع ولنذهب الى ثقافه الصخره.أكيد لكـ ورد يومي للقراءه ,ما هي الكتب التي يختارهــا الصخره و أحب كلمــاتهــا؟و من هم كتابهــا؟و هل لكـ زيارات للمكاتب العامه أو الخاصه؟
كتب الطبخ (لا تعليق)
وكل جديد في عالم الاطباق اللبنانية والشامية والايطالية والفنزوليّة
واذكر اني قد زرت مكتبة جرير واشتريت كم كتاب لزوم الكشخة لكن الى الآن ماجبت لهن دولاب مكتبة
واكثر ما اقرأ دواوين الشعر لبدر بن عبدالمحسن والشعراء الشعبيين

لو أعطيناك كلمـــات و طلبت منك أن تعرفهــا لنــا بمفهوك بشرط أن لا يتعدى كل تعبير سطر واحد:
- الهلال: في دمي –
- اليأس : شايفني نصراوي -
- الزواج: الله يوفق الجميع بالودود الولود اللي تعرف تطبخ –
- الكلاسيكي:.مشرف كويس ويبذل جهد جبار.. فديت خشيشتك ياعادل الكلاسيكو –
- القلم: ولد عم الدفتر -
- الخيانه: انك تروح لمطعم وماتعزمني
- المال : قد سمعت فيه قبل كم سنة.. الله يصلح الحال بس


فقرة : (تعليق صديق من قائمه صداقتك)
الصخرة من الأعضاء المميزين لدي ويعجبني حضوره سواء بالجمهور أو بالمجلس العام يروقلي كثيراً مايكتبه وأتابعه دائماً بالنسبة لتواجده بقائمة أصدقائي لا أتذكر من أرسلطلب الصداقة .
عموما ً يشرفني أن يكون بقائمتي عقلية فذة وفكر عالي كالصخرة .. لكم الخيار بإخفاء اسمي أو إظهاره ولكن علموه أنني قد احذفه من القائمة عشانهمطنشني ومايرسلي شيء جالس كذا بالقائمة تكملة عدد
من تتوقع هذا المشرف الي كتب لكـ هذي الخاطرهـ؟و ماذا ترد عليـــه؟
هذا القحماني ماغيره
دايم على البال يبوعبدالله

ما رأيك في العدد الأول من طلــه ؟و كلمه أخيره تختم بهــا اللقــاء؟(المجال مفتوح لكـ)؟و لو أعطيت الفرصه بأن تكون أحد كتابهــا هل سترحب بذلكـ؟و هل من مقترح أو نقطه تضيفهـا لنــا؟
طله رائعة وممتعة وتحتاج دعم من الجميع.. وكفى
و أبشروا بالخير ان شــاء الله في الأعداد القادمه

أخيراً نشكرك على الإطلاله الجميله بين أحضــان طله و نتمنى لكـ التوفيق في الدارين و تقبل تحيآت أعضــاء المجله .














خبر في إحدى الصحف السعودية
امرأة تلتقط صورة تذكارية أمام جناح هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمعرض الرياض الدولي للكتاب .

في الحقيقة هي دعوة للضحك ..
من المفترض والمنطقي أن تكون صياغة الخبر كالتالي :
إمرأة تترك أجنحة دور النشر العملاقة في العالم العربي ، لتلتقط لنفسها صورة أمام مركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في معرض الكتاب !!
هل تمثل الهيئة وفروعها المنــــتشرة في بلادنا معــــلماً مميـــزاً يستـــحق الوقوف عنده والتقاط الصور التذكارية ، كأهرامات مصر أو بتراء الأردن مثلاً ؟؟أم أن فرع الهيئة في معرض الكـــتاب يتميـــز بالتــصميم الهندسي الفريد ، والإبداع العمراني المميز ؟؟ثم كيف يتم التقاط الصورة على أساس الإحتفاظ بها كتذكـــار ومـــن ثــم يتم نشرها في صحيفة ؟؟للأسف لا أجد تفسيراً منطقياً لما قرأت ورأيت سوى تبني هذه الـــمرأة ومن يقـــف خلـــفها لمــبدأ الــعناد الطفولي وعلى طريقة (( طقني وطقيته )) التي لاتنتهي ..
على كلٍ لم تكن إليها قبلة قلمي ، لكني يممته نـــحو مثيــــلاتها في معـــرض الكتــــاب أو هـــو دار الأزياء .. لايهم
إمرأة متبرجة وتظهر أمام الكل وبكامل زينتها لترسل للمجتمع رسالة مفادها أنا حرّة في تصرفـــاتي ، وأجد أنوثتي بجذب انتباه الجنس الآخر لي .
ضحـــكات خبيثة ، ونظرات مغرورة ، وروائـــح مثيرة ، وعباءة علــى الوصف النبوي (( كاسيات عاريات )) ، هذه صفات واحدة من عشرات يجوبون أرجاء المعرض ، وأكاد أجزم أن آخـــر لقــــاء لهـــم بالكتــــاب كان على مقاعد الدراسة ..
كل شاب بل وكل رجل حتى ولو كان متزوجاً لاشك أنه سينجذب لكل أنثى جميلة على الأقل في النظرة الأولى ، لكن المحفز لهذا الجذب القوي هو الشهوة ولاغيرها والتي نتشارك بها مع الحيوانات والبهائم ..
في معرض الكتاب رأيت البعض من الشباب يطوفون حول الإناث الفاتنات ، في مشهد مشابه تماماً لما رأيته على قناة الجــزيرة الوثائقية في أحد برامجها عن سهول افريقيا ، حينما كان ثيران الجواميس يتقاتلون للظفر بالإناث ، طبعاً بإختلاف شخصيات المشهد ..لــيت هذه المرأة ومثيلاتها الذين بدأت أعدادهم في الإزدياد للأسف ، أقول ليتهم يعلمون أن شهوة الرجل هي من تجذبـــه نحوهم ، ومع انقضاء هذه الشهوة أو كبتها فإن الحاجة لمثل هذه المرأة ومن على شاكلتها تنتفي ، ليصبح وجودهــا كعدمه حتى تتجدد الشهوة مرةً أخرى ..
للأسف أن أكبر مشكلة تواجه الأنثى في مـــجتمعنا هي جهلها بأهميتها ، كما أن هذه المشكلة بإعتقادي تتضاعف لدى المرأة في المجتمعات الغربية ..لازالت المرأة تجهل حقيقة أنها نصف المجتمع ، ولاتعرف حتى الآن ماذا تعني هذه المكانة ..هل تعني مزاحمة الرجال في الأعمـــال والواجبــــات ؟؟أو تعـــني مـخاطبة الرجل بلسان مسترجل ؟؟
أو تعني قيادة السيارة بكل متطلباتها من صيانة دورية وطارئة ؟؟
أو بالإجمال هل يعني أن الأنثى كونها نصف المجتمع تساوي في الحقوق والواجبات نصف المجتمع الآخر والمكون من الذكور ؟؟أبداً ..
الحياة بـــشكل عــــام لاتستـــقيم ولا تتقدم مــن دون رجل وامرأة ، يسيرون بإتجاه واحد لكن على طريقين متوازيين لايتقاطعان ، فإن تقاطعا توقف السير ..الذكر والأنثى يتفقان في كونها من الإنس ، وفي غير ذلك لا إتفاق سواءً في الخلق أو في الخلقة ..فالقوة والبأس الشديد ميزة في الرجل ، وعيب في المرأة ..والـــرقة والعطف واللين ميزة في المرأة ، وعيب في الرجل ..سبحان الله ..
الرجل يعتز بصفاته دوماً ، ويـفخر بكونه قويا ، شديد البأس ، خشنا ، لكنه مع اعتزازه بذلك يكره الزواج من امرأة تحمل نفس صفاته ..المرأة تعتز بصفاتها دوماً ، وتفخر بكونها رقيقةً حساسة ، عطوفةً حنونة ، لكنها مع اعتزازها بذلك تكره الزواج من رجل يحمل نفس صفاتها ..هذا التباين العجيب يثبت أن الفرق بــين الــرجل والمــرأة والعلاقة بين الرجل والمرأة هي علاقة تكاملية وليست تفاضلية ..فالرجل بشدته وغلظته يحتاج للين والرقه ، لينعم بالإتزان ، فيبحث عن المرأة لأنها تملك ماينقصه ..
والمرأة بليـــنها ورقتها تحــتاج للشــــدة والغلظة ، لتــــنعم بالإتزان ، فتـــبحث عن الـــرجل لأنــــه يملك ماينقصها ..
العلاقة بين الرجل والمرأة سواء تحت سقف المنزل أو تحت سقف المجتمع يستلزم لنجاحها نظام دقيق ودقيق جداً ليكفل التقدم والإستمرار وذلك بتحديد المهام والواجبات ، كلً بحسب ما أعطاه الله من صفات وغرائز ، وهذا النظام المعقد والذي أشكل على كثير من المجتمعات والحضارات قد منحه الله لنا في القرآن الكريم والسنه النبوية المطهرة ، وهو الدين الإسلامي ..
لكن يبقى التسائل الأكبر والأشمل والمتسبب بكل مشكلاتنا ..هل الدين وأحكامه عادة ورثناها من أهلنا ، أم شريعة نتعبد الله بتطبيقها في كل مناحي الحياة ؟؟












طفل جالس على جال الطريق ويجمع المنثور
بقايا حب بقايا شوق وجلس يحكي مع همومه

متى يا هم تتركني متى عيني تشوف النور
ابي اعيش انا يومي مثل طفلن قضى يومه

واخذ يحكي معا همه وقلبه للأسف مقهور
على انه طفل بس الهم جعله يشقق هدومه

الا يا هم ليه الوقت أبد ما يجبر المكسور
طعن قلبه ونشر سمه والا يا شينها سمومه

الا يا هم كبر جرحه وهو توه بعمر زهور
لهذا الحد تعيش بحقد اثاري الرحمه معدومه

بكى هالطفل لين الدمع تملل وابتدى بالجور
ومايكفي ترا حتى ضلوع الصدر بتلومه

وفجأه من على ذاك الرصيف بدون اي شعور
وقف نبض الطفل وأظن فرح بالموت وقدومه

وفاضت روح هالطاهر وبيته صار وسط قبور
نهايه محزنه بالحيل لكل من هو شكى همومه












الأحساس بالظلم ..احساس مميت ..
من أبشع ما يواجه الانسان في الحياة . الظلم ..فله تاثيره العظيم على النفس
واود ان اقف لحظه لتعبير عن شي موجود في هذا الزمان بشكل كثير وظاهرته
انتشرت بشكل كبير بين الناس .. (ربنا احفظنا منه وابعدنا عنه )
الظلم ...وما أدراك ما الظـلمـ ،،
الظـلم ،،احساس مميت سواء موت نفسي او موت عاطفي او موت اجتماعي ..
وكيف يكون التعبير عن الظلم ,,
كثيرون منا تحدثوا عن الظلم ..
كثيرون منا من جرب مساوئه
كثيرون منا من جرب بعقوبته,,
لايتحدث عن الظلم إلا من وقع بهـ وذاق آلمهـ..لايتحدث عن قسوتهـ ومرارتهـ
الا من ذاقها وتطعمها .ليس هناك اسوأمن ظلم شخص وثقت بهـ حتى انك لا
تستطيع تصديق ظلمهـ..
ليس هناك اصعب من ظلم شخص إعتبرته في يوم من الايام الصديق المقرب لكـ ..
ليس هناك اقوى من ظلم شخص يكون احد اقاربكـ ظلم الغريب قد يصبح امر
ليس بتلكـ الصعوبه والمرارهـ قد لايصيبنا بالقهر أو الحسرهـ أما ظلم الحبيب
او القريب او الصديق فقد نتجرع مرارتهـ وآلمهـ وندرك وقتها بقساوته
الاحساس بالظلم كاالاحساس عند تفككـ اسرهـ سعيدهـ ..
الاحساس بالظلم كالاحساس عند العزله عن الاخرين بسبب معين ..الاحساس
بالظلم كالاحساس بارتكاب اشياء لم تقتنع يومآآبها ..
كم من تعب وتالم بسبب الظلم ..
كم من دمعه سقطة جرآء الظلم ..
كم من دعوهـ في الثلث الاخير من الليل تشتكي من الظلم .
تأمل ،ي - وأنظر,ي ..اخي ـ اختي ..
عندما تظلم في دراستك ,,وترى من هو اقل منك مجهود يصعد الي الاعلى
المستويات وانت في مكانك..بماذا تشعر ..؟؟
عندما تظلم في عملك او اسرتك ,,وتكافح وتجتهد وتعمل ليل نهار وياتي
غيركـ يحصل على ماثمرته من مجهودك دون عمله بشي منه ..بماذا تشعر ؟
فهناكـ ظلم الانسان لنفسه ,,وظلم الانسان لأنسان وذلك بالتعدي عليهم في
اموالهم او اعراضهم او انفسهم ..قد يكون الظلم سواء من كبير او صغير ..
غني او فقير ..حبيب او عدو ..صديق او قريب .....
قد يعلمنا ااظلم اشياء كثيرهـ منها الصبر او معرفة الناس او غيره ....الخ ..
قد لاتتخيل يوم من الايام ان تكوون من احبابك الذي اكبر همك اسعادهم او
يتمنى قلبي اسعادهم وللأسف اقوى طعنات الظلم اتت منهم ..
قد لاتتخيل يوم من الايام ان تكوون من صديقك الودود لكـ ....
قد يتبـادر الآن إلــى أذهــان البعـض ،، أنـني أحـد اولئك الذين ظلم ..
لم لا ..؟؟فلا تستغرب في جيل كاجيلنا يتعرض لذلكـ الظلم ..؟؟
قبل أي شي تتـأكد أن لك دعوه مستجـابه ،، فدعوة المظلوم ليس بينه و بين
الله حجاب والاجر لكـ يوم القيامه ..و كـيف أن ( الدنيا دوارهـ ) ،،
لا تظــلمنَّ إذا مـا كنـتَ مُقْتَــدِرًا
فالظلـم ترجـع عُقْبَاهُ إلى الـنَّـــدَمِ
تنـام عيـناك والمظلوم مُنْتَبِـــــهٌ
يـدعو عليـك وعَيـنُ الله لم تَـنَــمِ









اخر تعديل كان بواسطة » الهلالي دائماً في يوم » 27/03/2010 عند الساعة » 08:53 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 24/03/2010, 12:44 AM
شبكة الزعيم
تاريخ التسجيل: 26/02/2010
المكان: في المجلس العام
مشاركات: 144


أخيراً نشكر كل من شارك في أعداد طله من ضيوف
و كتاب و كل من سعى بنجاح مسيرة طله.كما يسعنا
أن نرحب في من أراد المشاركه في أعداد طله القادمه.
تذكروا أن 25-4-2010 هو موعد العدد الثالث إن شاء
الله.كما تسعدنا إقتراحاتكم و مشاركاتكم على ايميل المجله:
[email protected]

و لزيـــارة أرشيف مجلة طله:
العدد الأول هنـــا

لزيارة الفلكر الخــاص بمجلة طله :


كل الشكرلكم و السلام مسك الختام.

أعضاء مجلة طلّة











اخر تعديل كان بواسطة » مجله طله في يوم » 25/03/2010 عند الساعة » 04:13 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 24/03/2010, 12:48 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ذآيب
عضو استشاري سابق للمجلس العام
تاريخ التسجيل: 22/01/2008
مشاركات: 5,351
رد صغير حبيت اشكر فيك كل من ساهم في ان يرى العدد الثاني النور

من مشرفين واعضاء تحرير وكتاب , إلى كل من ساهم ولو بكلمة تحفيز.

وانتظرونا في العدد الثالث , باذن الله بيكون احلى واحلى



ووعدنا 25/4/2010
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24/03/2010, 12:53 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ أزرق والقلب أبيض
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 14/10/2007
المكان: صفر لي وأنزل لك :D
مشاركات: 7,293
الله يعطيكم الف عافيه يارب
جهود كبيـــــــــــــــــره

والف شكر للقائمين على هالمجله الرائعه

حوار رائع وجميل مع الصخره

برب نكمل القراءه :$
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 24/03/2010, 01:00 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الكلاسيكي
عضو مجلس إدارة الموقع الرسمي
تاريخ التسجيل: 06/04/2003
المكان: دنـيــآي ~
مشاركات: 18,713
اهلاً وسهلاً بطلة طـلّـه ..

ماشاء الله تبارك الرحمن , عدد مميز جـــداً , ابـــدآع باختيار الاعضاء ..
وتطور ملحوظ ورائع عن العدد السابق , مقالآت ادبيه من اروع ماقرأت ..
ومشاركات كان لها نصيباً من الجمآل الذي ظهرت به المجله ..
واختيار موفق للاعضاء المشاركين وللمحررين المبدعين ..

استمتعت كثيراً وانا اتجول بين اسطر هذه المجله الرائده .. وراقت لي كثيراً ..

عدد فآق حدود الابــداع .. وبانتظار المزيد من التألق والامتاع ..
اشكر كل القائمين على هذه المجله .. من رئيس التحرير الى كل عضو شارك بقلمه ..


اتمنى لكم مزيداً من التميز والتألق .. وبانتظار عددكم القادم ..
وتقبلوا فائق الاحترام والتقدير ..
دمتم بخير
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 24/03/2010, 01:09 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ỳάṡṣẻя
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 27/12/2006
المكان: لاهاي - هولندا
مشاركات: 3,847
,,,

شكرا لكم أعضاء مجلتنا وكتابنا الأعزاء

يعطيكم العافية

وانتظرونا انتم أعضاء وزوار مجلسنا

في طلتنا القدامة


25-4-2010

دمتوا بـــود

ياســـر








,,,
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 24/03/2010, 01:12 AM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 12/09/2009
المكان: قلب الهلال
مشاركات: 459
الله يعطيكمـ العافيهـ على الجهد
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 24/03/2010, 01:30 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ قلـ الزعيم ـب النابض
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 10/07/2008
المكان: in qassim
مشاركات: 3,894
يعطيكم العافية على الجهد الجبـآر ,
والـف شكـر للصخـرة علىآ الحـوآر الممتع ,

واتمنىآ التوفيـق لكل من يعمـل في المجلـة

ودمتم بحـفظ الرح ـمـن ,
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 24/03/2010, 01:37 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ وليد القحطاني
موقوف
تاريخ التسجيل: 20/04/2007
المكان: الظهران
مشاركات: 9,507
ماشاء الله
المجلة هذي افضل من الاولى مع احترامي لي وللباقيين
وبخصوص البنت اللي متصورة مع الهيئة , مدري وش تحس فيه
احس انها خربانة , بس قهرتني بنت اللذين ..
يعطيكم العافية وماقصرتوا

ننتظر الثالثة
اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 24/03/2010, 01:59 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي من ارض اليمن
مشرف منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/08/2005
المكان: بين الحلم والأسوار !
مشاركات: 13,589
عمل رائع

التنسيق والتصميم والموضوعات المختارة تم الأعتناء بها جيدا وهذا ليس بمستغرب على أحبتنا المميزين والمشاركين في هذا العدد .. كما أن العدد الحالي تميز أنه خطى خطوات مميزة جدا مقارنة بالعدد الأول .. ونأمل من الكوكبة الجميلة المشاركة في المجلة أن تضع في أعتبارها دوما مع كل عدد جديد ماذا يمكن ان نضيف أو نطور في المجلة لتبقى متميزة .. فهي تستحق ذلك عطفا على الجهد الواضح في أعدادها وتميز الأحبة القائمين عليها ،،،

لأول مرة أشعر أنني غير مقتنع بحضوري ولكن صدقا أديب وعطارد وأبو سواج و AL7ZN وامورة تلعب كورة في مقالاتهم واسرة التحرير في الفقرات التي تناولوها لم يمنحونا مساحة للتعليق سوى شكرهم جزيل الشكر ،،،

طبعا ذآيب الغالي شهادة في تصاميمه ليست مجروحه بل مذبوحه من الوريد للوريد

الأحبة : Adel وسيناتور هلالي ووليد القحطاني و Yaseer .. بارك الله حسن جهدكم وعملكم ،،،

كل التمنيات لكم بالتوفيق

والله يعطيكم العافية ،،،



إقتباس
- الخيانه: انك تروح لمطعم وماتعزمني



أهلين يا دفعه ولك تئبر بطيني الإيمن وتمرء من جزر لانجرهانز

فديت ربك يا ابو صالح
اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 24/03/2010, 03:09 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 23/12/2006
المكان: المجلس العام
مشاركات: 2,495
اذا كان للابداع طلة فهي ( طـلـة )..
عمل كبير وجهد جبار و اخراج اكثر من رائع ..
بس ما تلاحظون ان الخط صغير .. << ما يكمل جميله ..



كلمات الشكر مجتمعة ما توفي مجهودكم الخرافي بالمجلة ..
يعطيكم ربي الف عافية , ولا عدمناكم ..
اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 24/03/2010, 03:36 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Meme
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 03/08/2008
المكان: بيتي
مشاركات: 8,476
ماشاء الله مجله جميلها جدا ..

لم يسعفني الوقت لاطل على طله في عددها الاول ..

ولكني حتما سأطل عليها باذن الله ..

مجله رائعه جدا جدا .. وضيف موفق ..

كل الشكر لاسرة التحرير وللكتاب المميزين ..

وكل الشكر لابومحمد الداعم لتلك المجله الرائعه ..


اختكم .. ميمي
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 24/03/2010, 05:47 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Fahad Al Sudais
مشرف سابق في منتدى الجمهور الهلالي
تاريخ التسجيل: 21/02/2008
المكان: مدريــدي / ارسنــالي
مشاركات: 13,134
انا اعترض على الضيف

مالقيتوا غير هالثقيل ( دمّاً وطيناً )

و هلالي من ارض اليمن قاعد يحارشني ويتلذذ بتعذيبي بالتركيز على فقرة الخيانة

انا اطالب المشرفين بحذف الرد وانذار هذا العضو المشكلجي المتهور

موفقين دائماً يا اجمل ( طلـه )
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 24/03/2010, 06:55 AM
قلم تربوي بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 30/11/2008
مشاركات: 1,912
جهد مشكور وبارك الله في الجميع


أول الغيث قطرة ..والإبداع واضح وربي يوفق الجميع لمايحبه الله ويرضاه


يحفظكم ربي ..
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 08:15 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube