#1  
قديم 14/01/2010, 11:06 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
"°o.O ( تـخـا ريــف " المجموعة كاملة " ) O.o°" ‏








تصميم : INN✿CENCE
إعداد : أديب اهله


الحب : هو الفترة الزمنية التي يعيشها الإنسان ما بين رؤية محبوبه كملاك ؛ وبين اكتشاف حقيقته كبشر !

النية : هي علم يعترف الجميع بجهل حقيقته ، ولكن الكثير منا يتكلم فيه من باب المعرفة بحقائقه !

المدح العاطفي : هو المخدر الوحيد الذي يُسمح بتسويقه في العلن !

المال : سبيل إستعباد الأحرار بطوع إرادتهم !

الاهتمام بالآخر : هي طريقك الوحيد لتكون مهماً عنده!

المكابرة : هي أداة للزينة نخفي بها عيب الاعتراف بتقصيرنا !

الحسد : هو شعور يخبرنا بوجود طاقة أنانية زائدة !

الزواج : هو مرحلة حياتية لشخصين يتنازعان فيها على حرف ؛ فكلاهما يريد الزواج (عذباً) ، ولكنهما يتناوبان على إضافة الألف قبل الأخير !

عصرنا : هو العصر الذي تسيّدت فيه الرواية والمقالة ؛ ولكي تكون مشهوراً فيهما ، فعليك بشتيمة الدين وأهله !

الانتقاد : هو طريقة مؤدبة ومهذبة للثناء على النفس !

التواضع : كثيراً ما نلبس نقاب التواضع ؛ طلباً للمدح السافر ، فالانتقاص من قدر النفس باستمرارقناع لاستجداء المدح من الآخرين!




العاطفة : هي قوت الأنفس الكريمة ؛ فمن طغى بها على عقله أتخمته حتى أهلكته ، وهو في هذا كالعميان ، ومن استغنى عنها قسته حتى استصلبته ، وهو في هذا ليس بإنسان !

انتقاص الآخرين : هو علامة حيوية ، يفعلها البعض كي يشعر أنه على قيد الحياة !

المجاملة : هو لباس شفاف ، لا يستر العورات ، ولا يمنع من اختلاس النظرات ، ومع هذا فهو لباس لا بد منه في الكثير من الأحيان !

الحياد : هو وصف افتراضي ؛ اخترعه أناس منحازون ، ليحدوا من انحياز غيرهم !

التطرف : هو أكثر وصف يلازم النفس البشرية ، وفي نفس الوقت هو أكثر وصف تدعي النفس البشرية البراءة منه !

الخوف من الحب : هو آخر درجات الإعجاب ، وأول عتبات الحب !

الوعي : هو مرحلة من مراحل إدمان العقل للألم ، يهاب من أخذه البسطاء ، ويكثر من تعاطيه وترويجه العقلاء !

سوء الفهم : هو عَرَض من أعراض مرض الجدال!

الكتابة : هي أسهل وسيلة نستخدمها لنظهر أمام الآخرين بمظهر جميل !

الحقيقة الصامتة : سحابة برق لا رعد معها ؛ رغم صمتها إلا أن لها نوراً يبحث عن مبصر ؛ ليراه ويخبر الناس عنه !

الغيرة القاتلة : تصفيق ناتج من التقاء كف التخوين ، بكف الشعور بالنقص !

الحب الطاهر : شعور نادر مقدس ؛ يبث الحياة الراقية في الأحياء الميتة ، ومن فرط قداسته أبى أن يتلبس به كثير ممن خاضوا غمار الحب !

الوفاء المطعون : هو النتاج الطبيعي لمن يتعامل مع الآخرين وكأنهم أسنان مشط !

عذاب الفقد : هو رسالة تذكير مستمرة ؛ باحتياجنا للآخرين !





الذكرى المؤلمه :
هي صفحة من تاريخنا ؛ كثيراً ما يتم استدعاؤها طلباً للتعزية ، وأحياناً للتسلية !

شهر رمضان : مياه زمنية مقدسة ؛ تتكرر كل سنة ليشرب منها من أراد العافية !

هجر القرآن : طريق معبد لقسوة القلب ، وتذبذب الروح ، واضطراب الفكر !

الاقنعة : أوجه يتجمل بها من كان جل حياتهم حفلات تنكرية !

الاضطراب : عرض لمرض شرب العلوم بغير أكوابها ، وسقيا القلوب بغير ماءها !

القلب الموجوع : دليل بقاء القلب حياً ؛ بعد تعامله مع بشر !

الصدع بالباطل : مؤهل عالي يؤهلك للعيش بكرامة في البلاد العربية !

اللحظات السعيدة : هي إيماضات برق في ثنايا رعد عمر تعب طويل !

البعد المفاجيء : محصلة تفرضها ظروف الحياة ؛ لتخبرك أن الجمال غير مكتمل فيها !

الحب العبثي : خطيئة منظمة يرتكبها عابثون ، تفرضها الظروف ، ولا يعاقبهم عليها القانون !

التصرفات المفضوحة : إشارات طريق تخبرك أن الطرق في عقول أصحابها مسدودة !

الثقة المفرطة : عرض لمرض انتشار العاطفة الساذجة في جسد العقل !

العيد : يوم تمنح فيه حق رؤيتك ؛ لأناس لا تراهم في العام إلا مرة واحدة !

الصبر : زاد نقتات منه لنتمكن من مواصلة العيش في الحياة الدنيا !

الفشل : النتيجة الطبيعية حينما لا تعرف ماذا تريد !

النوم : وسيلة يستخدمها البعض للهرب من واقعه !

الأشواق : هي روح مشاعر دافئة ؛ تحميك من برد الغياب القارس !

الابتسامة : ورقة رابحة لامتلاك الأنفس العابرة !

التقليد : بطاقة تعريف بأننا لا نستطيع الخروج عن ظلال الآخرين !

الأسرة : هي قوة تحميك وتدفعك ، وأحياناً قد تكون قيد يأسرك !

السخرية من الوجع : درجة متقدمة جداً في سلم الألم !

المرض : هو مرحلة قد يستعيد فيها الأعمى بصره ، فيرى الحق ويتبعه !

الفرح : هو مرحلة مؤقتة من مراحل غياب الألم !

الفوضى : نقطة بداية ينطلق منها بعض المبدعين ؛ ونقطة نهاية يتوقف عندها كثير من الفاشلين !

الصمت المقصود : وسيلة تعبير باذخة ؛ حينما تعجز الكلمات عن احتواء ما يجيش في الخواطر !






الكرم : سجية يتنفس بها الكرام ، وسلم يصعد به بعض الأنام ، ومصيبة تستوجب العزاء عند اللئام !

اليوم الوطني : هو يوم يجد فيه المنافق فرصة لتسويق سلعته ، والمراهق مناسبة لتفريغ شحنته ، والمسؤول وقتاً لتلميع صورته ، هو يوم للمواطن والوطن يتم فيه تعليق القصائد والصور ، دون النظر فيما يعانيه كلاهما من القصور والضرر!

الوفاء : هو رحيق الأنفس الكريمة التي تأبى إلا أن تنشر شذاها على من حولها !

الهجر المتعمد : هو وسيلة تعبير يستخدمها من هجرك ؛ ليخبرك بانتهاء فترة صلاحيتك عنده !

المحبة : هي عملية التنفس الطبيعي للقلوب الصحيحة !

قسوة العقل : هي ردة فعل طبيعية للتعامل مع واقع قاسي !

الأمنيات الجميلة : هي بلسم نضعه على الجروح التي تحدثها عقبات واقعنا الحاضر !

الواقع المرير: هو مجرد انعكاس لصدى أرواح معاصريه !

لباس العافية : هو لباس ساتر لا نعترف بمدى حشمته إلا بعد أن يقوم المرض بتعريتنا !

النفس المتعبة : هي نقطة بداية عادية لتحقق في النهاية أعمال غير عادية !

المنتديات : محطة في عالم افتراضي فيها بعض من دخون والكثير من الدخن !

الخبرة : هي المعرفة التي كثيراً ما تأتي متأخرة عن وقتها !

الشهوة : هي فتيل رغبات كامنة في النفس ، نعرف كيفية إشعاله ؛ ويجهل الكثيرون مدى طوله ، وحجم إنفجاره !

الحجاب المعاصر : هو لباس جذابٌ وجميل ؛ ولكنه يحتاج إلى حجاب !

القراءة : هي وسيلة معاصرة من وسائل تزجية الوقت ، والتعالي على الناس !

الحرية : كلمة مطاطة تتسع لآراءنا ، وتضيق عن آراء الآخرين !

التناقضات : علامة حيوية تخبرك أنك تحمل بين جنبيك نفساً بشرية !

حضن الأم : محطة استراحة فاخرة من وعثاء الحياة المادية البغيظة !

غربة الزمان : هي غربة تجعلك أمام خيارين ؛ إما أن تعيش أنت ، أو أن يعيش ضميرك !

الاعتذار : وسيلة صعبة لاكتساب المكانة ، وتركه وسيلة سهلة لاكتساب اللامكانة !

العلاقات الإجتماعية : وسيلة من الوسائل الشرعية لتضييع الأوقات ، أو عقبة في طريق تحقيق الأهداف !

الليل : هو عبارة عن خيوط زمنية ، يقوم كل شخص بحياكة كنزته منها حسب همه واهتمامه !

الهدوء : بيئة تهرب من الإنسان حال حاجته لها ؛ وتتواجد بكل زهو عندما لا يطلبها !

العجلة : طريق معبد كتب عليه : درب الندم !

الاستغفار : وسيلة تطهير يسهل إيجادها ، ويقل وجودها !





الدموع :
مياه نقية خُلقت لتغسل أشياء فهي طاهرة ؛ وكثيراً ما تُراق لأسباب تافهة !

الحكمة : مدينة راقية ؛ لن تصل إليها إلا بعد أن تمر بمدن الجهل والحمق والعجلة والتجارب الفاشلة !

الإعلام المعاصر : الحديث الكاذب فيه ذو فنون ، والحديث الصادق فيه ذو سجون !

الصاحب : سلعة يتقوى بها مالكها ، ويشقى بها فاقدها ، كثير من يطلبها ، وعزيز من يبذلها !

الشعر : خريطة فيها رسومات لطرق مختصرة ؛ للمال والنسوان وبلاط السلطان !

الأدب : وسيلة يستخدمها الرجل ليكتب عن كل شيء ، وتستخدمها المرأة لتخبرك أن الحب هو كل شيء !

الأنانية : صفة تغتال جمال كل فضيلة !

التوبة : مياه طاهرة مقدسة ، يغتسل بها العاقل من حين لآخر ، ليعود نظيفاً نقياً زكياً صفياً كيوم ولدته أمه !

المجاراة : هي أن تفعل مع الآخرين ماليس فيه بأس من أجلهم ، وأن تفعل مع الآخرين ما فيه بأس من أجلك أنت !

المنتزهات : هي أماكن ننقل إليها الطيبات من البيت ، ونترك فيها المخلفات من الخبائث !

العملية الجراحية : عملية تخلص من نقطة ضعف عن طريق نقلك مباشرة إلى طور الضعف ؛ لتتذكر ضعفك واحتياجك الإنساني !

الإعاقة الجسدية : مجرد نقص ظاهري ، كثيراً ما يخفي داخله تميز بشري ، يخبرك بوضوح ألا وجود لإعاقة سوى إعاقة العقل والفكر !

عيد الأضحى : موسم سنوي يتم فيه اختبار رباطة جأش الرجال في حسن الامتثال !

رسائل الجوال : وسيلة معاصرة من وسائل ترسيخ القطيعة وتقليل التواصل !

المدونات : هي اعتقاد جازم بوجود أشياء عندك يجب أن يطلع عليها الآخرون !

تمرير الرسائل : هي وسيلة تعبير تعبر بها عن جزء من أجزاء شخصيتك !

عقل الرجل : عبارة عن ممر يحوي غرفاً كبيرة منعزلة ومنفصلة تماماً عن بعضها !

عقل المرأة : عبارة عن ممر يحوي غرفاً كبيرة وصغيرة مشتركة ومفتوحة تماماً على بعضها !

الجنس : هو وسيلة يستخدمها الرجل كثيراً ليهرب من همومه ، وتهرب منها المرأة بسبب همومها !

الإحسان المشروط : هو وسيلة عطاء شريفة ؛ توصلك إلى نوع من أنواع الإستغلال والإذلال !

ردود المنتديات : هي عقد شراكة لا يهتم بمضمون ما تكتب حين تتوفر فيك الشروط ؛ أولها : المعرفة ، وآخرها : رد علي وأرد عليك !

تواصل المصالح : شجرة علاقة باهتة ، تفرح بتيار تواصل جارف ، يغرقها في بدايته ، ثم يجتثها من جذورها في نهايته !

النفس البشرية : هي جزيرة قريبة تُرى بالعين ، ولكن الكثير لم يكتشف كيفية الوصول إليها بعد !

التربية : هي عملية شاقة ومتعبة ؛ تربط التنظير المثالي للسلوك ، بالتطبيق على أرض الواقع المعقد ، وكثيراً ما تفشل لافتقداها حلقة التوفيق !

محاربة الفساد : هي حرب سلمية ، يقود بعضهم جيوشها في العلن ، ليضمن سلامة "مليشياته" في الخفاء !

الحساسية المرهفة : هي مؤشر على وجود جرعات عاطفة زائدة ، تستوجب استخدام ترياق العقل !




اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 14/01/2010, 11:14 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Chicharito.14
مشرف سابق بمنتدى الألعاب الإلكترونيه
تاريخ التسجيل: 24/12/2008
المكان: الجبيل
مشاركات: 2,777
إقتباس
هجر القرآن : طريق معبد لقسوة القلب ، وتذبذب الروح ، واضطراب الفكر !

هذي الحقيقه

يعطيك العافيه على " تخاريفك "
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15/01/2010, 05:29 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ عاشق الموهوب 10
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 08/05/2005
مشاركات: 4,913
أهلاً بالراقي أديب
أسجل اعجابي بقلمك الرائع

وايضاً بسلسلة تخاريفك ..
كلمات قليله ومعاني عميقه !!
صراحة لم اجد ما اقتبسه لأن غالبيتها رائعه

بالفعل تستحق الحفظ للأنها كلمات من ذهب
شكرا لك واتمنى أن لا تحرمنا من ابداعاتك
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15/01/2010, 10:19 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 31/10/2003
المكان: أيصبرُ ع فرقآآها فؤادي .. طيبة وكفى
مشاركات: 1,718
لن تجدي عبارات الثناء والمديح لترقى لما سطرته لنا

سهلة بسيطة جزلة مختصرة
تحمل بين طياتها عبق من الحكمة

بصراحة كنت متابع لها منذ السلسة الأولى وأستمتع بقراءتها مجددا

أديب أهله ( وأديب مجلسنا )
لاتحرمنا الجديد منك والمفيد

تقبل مروري
وسجل أعجابي مجددا

اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 15/01/2010, 03:19 PM
كاتب مفكر بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 22/11/2005
المكان: في زمنٍ حياديّ
مشاركات: 1,848
بارك الله في هذا الفكر وهذه الحكمة التي أضافت إلي الكثير..

شكرًا أديبَ أهله هذه الحكم الجميلة، ودمتَ في رعاية المولى
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 15/01/2010, 05:22 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ R D H
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 10/11/2005
المكان: ماوراء الكلاويس :D
مشاركات: 1,791


السلام عليكم ورحمة الله وبركـاته ..



أديب أهله .. وأديب المجلس .. وأديب الحروف .


الـ ( 28 ) حرف .. موجودين لمن يرغب بإستعمالهم .

لكن هناك من يشعر بأن التحكم بها أمراً صعباً ..

وهناك مَن يجعلون مِن الحرف أسيراً تحت أكمامهم .

أخضعت الحرف لك .. لذلك لا أستغرب أن تخرج لنا بهذه الرائعه .. والشامخه .. والتخاريف العاقله .


سميتها أنت " تخاريف " .. أما أنا فأرى أنها تعريف حقيقي لكثير من الأشياء نرفض نحن أن نعترف بحقيقتها .

لكن أنت .. أتيت لنا بحقيقة كثير من الامور .. من عدة زواية رأيتها انت .. وكلها واقعيه .. نعم واقعيه .


مجموعة تسجل بأسمـك .. للأبد .


هـا قد أنهيت ( مجموعة كامله من التخاريف ) .. و الأن تقوم بكتابة ( كلمات مرسله ) .. لتكمل لنا بعد مده من الزمن ( رائعه أخرى ) كأختها السابقه .


لدي أقتراح ..ما رأيك بعد أن تنتهي من ( الكلمات المرسله ) .. وتنتهي من مجموعه ثالثه ورابعه أو اكثر .. أن تفكر في نشرها عن طريق إحدى مؤسسات النشر .. في كتيب صغير .. يحتوي كل هذه العبارات الرائعه .


لا تستغرب الإقتراح .. هل سبق وأن سمعت بـ ( جاكسون براون ) ؟!

هذا مواطن امريكي .. قام بكتابة نصائح لإبنه عندما سافر ليدرس بالجامعه .. فعندما انتهى من كتابة النصائح وجد انه كتب فوق الألف وخمسسمية نصيحه .. وكل واحده أطلق من الثانيه ..

فلما شاهدها الأصدقاء اقترحوا عليها ينشرها في كتاب بإسمه .. وفعل ذلك وانتشر الكتاب انتشار كبير وحقق مكاسب رائعه ..


مجموعة تخاريف .. تحتاج لأخوات لها كـ ( كلمات مرسله ) و مجموعات اخرى ..

بعدها .. فكر جدياً في نشرها بـ ( كتيب ) .. والرأي رأيك .



أخي اديب .. استمتعت بما كتبت .. فعلاً استمتعت .


بإنتظار كتابات جديدهـ لك .. مع ( كلمات مرسله ) .



ربي يحفظك .. ويخليك لأهلك ..

ويزوجك لو ماكنت متزوج .. ويرزقك بـ ( أديب ) صغير ويطلع من بطن أمه وهو يقول : " مرحلة الولاده : هي النقطه الفاصله ما بين عالم مُظلم ، وعالم أخر أشد ظُلمة منه " << أوت بقوه


يعطيك العافيه .. والشكر موصول للأخت عسيريه ..


دمت بأجمل حال
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 15/01/2010, 08:01 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
الشكر لله أولاً وأخيراً ، ولكن من لا يشكر الناس لا يشكر الله ، وهذه السلسلة الكاملة لم تكن لترى النور لولا أخي العزيز ماجد والأخت الفاضلة : INN✿CENCE ، فهم أهل الجود والفضل ، فشكر الله لهما ، ثم شكراً لكل من عقب وعلق ولي عودة للتعقيب على من تكرم علي برد ولكن لا بد من شكر يعلق على جبين هذه التخاريف مع طاقات ورد لمن يستحقه
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 15/01/2010, 08:15 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 30/05/2007
المكان: المدينة المنورة
مشاركات: 1,080
إقتباس
ويزوجك لو ماكنت متزوج .. ويرزقك بـ ( أديب ) صغير ويطلع من بطن أمه وهو يقول : " مرحلة الولاده : هي النقطه الفاصله ما بين عالم مُظلم ، وعالم أخر أشد ظُلمة منه " << أوت بقوه




منت بصااااااااااااااااحي


ههههههههههه


قوية والله مت من الضحك ....
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 15/01/2010, 10:00 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Badr-21
هذي الحقيقه

يعطيك العافيه على " تخاريفك "

يعافيك ربي ويسلمك من كل شر ، شكراً لك
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 15/01/2010, 10:04 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة عاشق الموهوب 10
أهلاً بالراقي أديب
أسجل اعجابي بقلمك الرائع

وايضاً بسلسلة تخاريفك ..
كلمات قليله ومعاني عميقه !!
صراحة لم اجد ما اقتبسه لأن غالبيتها رائعه

بالفعل تستحق الحفظ للأنها كلمات من ذهب
شكرا لك واتمنى أن لا تحرمنا من ابداعاتك

عزيزي : عاشق ؛ سجل تقديري بشخصك ، ومحبتي لروحك ، ثم شكراً لك ولكلماتك اللطيفة
اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 15/01/2010, 10:06 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ABNalzaeem
لن تجدي عبارات الثناء والمديح لترقى لما سطرته لنا

سهلة بسيطة جزلة مختصرة
تحمل بين طياتها عبق من الحكمة

بصراحة كنت متابع لها منذ السلسة الأولى وأستمتع بقراءتها مجددا

أديب أهله ( وأديب مجلسنا )
لاتحرمنا الجديد منك والمفيد

تقبل مروري
وسجل أعجابي مجددا


حياك الله يا أستاذي ، وكلي تحية لك ولتفضلك بكلمات تنضح مودة وطيب ، فشكراً لك أيها الكريم
اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 15/01/2010, 10:09 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة صقر فيصل
بارك الله في هذا الفكر وهذه الحكمة التي أضافت إلي الكثير..

شكرًا أديبَ أهله هذه الحكم الجميلة، ودمتَ في رعاية المولى

صقر هل أخبرتك من قبل أني أحبك ؟! ؛ إن لم أفعل فهـ أنا ذا ، تشرفت بك كما تفعل دائماً فشكراً لك
اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 15/01/2010, 10:18 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة R D H


السلام عليكم ورحمة الله وبركـاته ..



أديب أهله .. وأديب المجلس .. وأديب الحروف .


الـ ( 28 ) حرف .. موجودين لمن يرغب بإستعمالهم .

لكن هناك من يشعر بأن التحكم بها أمراً صعباً ..

وهناك مَن يجعلون مِن الحرف أسيراً تحت أكمامهم .

أخضعت الحرف لك .. لذلك لا أستغرب أن تخرج لنا بهذه الرائعه .. والشامخه .. والتخاريف العاقله .


سميتها أنت " تخاريف " .. أما أنا فأرى أنها تعريف حقيقي لكثير من الأشياء نرفض نحن أن نعترف بحقيقتها .

لكن أنت .. أتيت لنا بحقيقة كثير من الامور .. من عدة زواية رأيتها انت .. وكلها واقعيه .. نعم واقعيه .


مجموعة تسجل بأسمـك .. للأبد .


هـا قد أنهيت ( مجموعة كامله من التخاريف ) .. و الأن تقوم بكتابة ( كلمات مرسله ) .. لتكمل لنا بعد مده من الزمن ( رائعه أخرى ) كأختها السابقه .


لدي أقتراح ..ما رأيك بعد أن تنتهي من ( الكلمات المرسله ) .. وتنتهي من مجموعه ثالثه ورابعه أو اكثر .. أن تفكر في نشرها عن طريق إحدى مؤسسات النشر .. في كتيب صغير .. يحتوي كل هذه العبارات الرائعه .


لا تستغرب الإقتراح .. هل سبق وأن سمعت بـ ( جاكسون براون ) ؟!

هذا مواطن امريكي .. قام بكتابة نصائح لإبنه عندما سافر ليدرس بالجامعه .. فعندما انتهى من كتابة النصائح وجد انه كتب فوق الألف وخمسسمية نصيحه .. وكل واحده أطلق من الثانيه ..

فلما شاهدها الأصدقاء اقترحوا عليها ينشرها في كتاب بإسمه .. وفعل ذلك وانتشر الكتاب انتشار كبير وحقق مكاسب رائعه ..


مجموعة تخاريف .. تحتاج لأخوات لها كـ ( كلمات مرسله ) و مجموعات اخرى ..

بعدها .. فكر جدياً في نشرها بـ ( كتيب ) .. والرأي رأيك .



أخي اديب .. استمتعت بما كتبت .. فعلاً استمتعت .


بإنتظار كتابات جديدهـ لك .. مع ( كلمات مرسله ) .



ربي يحفظك .. ويخليك لأهلك ..

ويزوجك لو ماكنت متزوج .. ويرزقك بـ ( أديب ) صغير ويطلع من بطن أمه وهو يقول : " مرحلة الولاده : هي النقطه الفاصله ما بين عالم مُظلم ، وعالم أخر أشد ظُلمة منه " << أوت بقوه


يعطيك العافيه .. والشكر موصول للأخت عسيريه ..


دمت بأجمل حال

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، أشكر لك لطيف حرفك في المقدمة ، وفيما يتعلق ببروان فأعرفه ، وسبب انتشار الكتاب في نظري ليس جودة النصائح بقدر مافيها من صدق ينضح به كل حرف فيها لأنها كانت مكتوبة في الأصل للابن ، أما فيما يتعلق باقتراحك بخصوص التخاريف ، فهو كما ذكرت سيضم التخاريف كتاب يجمعها مع مثيلاتها من التخاريف التي لم تنشر بعد ، وسأحاول أن يصدر قريباً ، والكلمات المرسلة سأجمعها في كتاب أيضاً ، وسأعمل على أن تصلك نسخة من الاثنين ، ولا أقول لك إلا : رفع الله قدرك ، ورفع ذكرك ، وأعلى شأنك ، وجمعك بوالديك ومن تحب في جنة عدن

لك ودي ووردي
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 16/01/2010, 01:08 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الكلاسيكي
عضو مجلس إدارة الموقع الرسمي
تاريخ التسجيل: 06/04/2003
المكان: دنـيــآي ~
مشاركات: 18,713
اهلاً وسهلاً اديب المجلس ..

استمتعنا بكل ماسنج قلمك من تخاريف .. ولازلنا نستمتع برسائلك ..
وجميل ان تجمع .. حتى يسهل الاحتفاظ بهذه الدرر ..

واصل نثر حروفك .. وحضورك الراقي ..
وتقبل احترامي .. دمت بخير
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 16/01/2010, 02:34 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 25/02/2003
مشاركات: 958
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الكلاسيكي
اهلاً وسهلاً اديب المجلس ..

استمتعنا بكل ماسنج قلمك من تخاريف .. ولازلنا نستمتع برسائلك ..
وجميل ان تجمع .. حتى يسهل الاحتفاظ بهذه الدرر ..

واصل نثر حروفك .. وحضورك الراقي ..
وتقبل احترامي .. دمت بخير

شكراً لحضورك الطيب يا طيب ، وبارك الله فيك ولك وبك وعليك وإليك
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 09:57 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube