المنتديات الموقع العربي الموقع الانجليزي الهلال تيوب بلوتوث صوتيات الهلال اهداف الهلال صور الهلال
العودة   نادي الهلال السعودي - شبكة الزعيم - الموقع الرسمي > المنتديات العامة > منتدى الثقافة الإسلامية
   

منتدى الثقافة الإسلامية لتناول المواضيع والقضايا الإسلامية الهامة والجوانب الدينية

إضافة رد
   
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 11/08/2002, 10:58 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 11/01/2002
مشاركات: 792
أخبار الجهاد والمجاهدين يوم السبت 1 جمادي الآخرة 1423هـ - الموافق 10 أغسطس 2002 م

مصادر أمنية باكستانية و أفغانية : الشيخ ابن لادن حي وشوهد قبل ثلاثة أسابيع بالقرب من الحدود الباكستانية !
شبكة الجهاد أون لاين / ذكرت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأمريكية عن مسؤولين أمنيين أفغان تابعين لوزارة الدفاع الأفغانية أن الرجل الثاني في التنظيم الشيخ أيمن الظواهري يقوم بإدارة عمليات جديدة للقاعدة من القاعدة التي بنيت حديثا قرب شاه سالم القريبة من إقليم كونار في أفغانستان .

وقالت صحيفة القدس العربي أن مصادر أمنية أفغانية تقول أن زعيم تنظيم القاعدة الشيخ أسامة بن لادن شوهد يتحرك باتجاه شمال باكستان من حزام القبائل في جنوب أفغانستان قريبا من سلسلة جبال تورا بورا ، كما قالت نفس المصادر أن الشيخ ابن لادن نفسه شوهد يتنقل قبل ثلاثة أسابيع في مدينة دير القبلية الباكستانية التي تبعد 45 ميلا عن مدينة أسعد أباد.

وتحدث المصدر الأمني نفسه أن تنظيم القاعدة أعاد تجميع نفسه وأقام عددا من القواعد العسكرية في المناطق الحدودية مع باكستان.

و قال البريغادير رحمة الله راواند المسؤول عن المخابرات العسكرية في إقليم كونار أن تنظيم القاعدة أعاد تجميع نفسه ويتعاون الآن مع عناصر من طالبان والمجاهدين الكشميريين والجماعات الإسلامية الباكستانية.

وادعي المسؤول الأفغاني أن تنظيم القاعدة يحاول الحصول علي صواريخ ارض جو للتصدي للقوة العسكرية الأمريكية الجوية خاصة طائرات [بي 52]، وقال المسؤول الأمني أن التنظيم سيحاول الحصول علي هذه الصواريخ من الصين، ويدعي الأفغان أن الصين تقوم بدعم القاعدة في محاولة منها للتخلص من ثوار الايغور المسلمين في إقليم تركمنستان الذي تسيطر عليه.

وأكد الناطق باسم الجيش الأمريكي في أفغانستان بعضا من الادعاءات الأفغانية والتي تشير إلى محاولات تجميع لقوي القاعدة في الباكستان الا أنه استبعد تعاونا عسكريا بين التنظيم والصين.

يذكر أن حالة من البلبلة المعلوماتية تسود أوساط الجهات الأمنية الأمريكية و من يتعاون معها حيث تنتشر شائعات عن وفاة الشيخ ابن لادن ثم تجئ فترات و يؤكد شهود أنهم رأوه و كانت الولايات المتحدة قد وضعت القضاء على الشيخ بن لادن شخصيا هدفا أساسيا من أهداف حربها في أفغانستان ، ثم تخلت عن هذا الهدف بعد فترة .

عن مفكرة اٌلإسلام ...

تم ارسال الخبر في : يوم السبت 1 جمادي الآخرة 1423هـ - الموافق 10 أغسطس 2002 م


أخبار يوم السبت 1/6/1423 الموافق 10/08/02

المدفعية الروسية تقصف مناطق المدنيين


بعد الهزائم المتلاحقة التي منيت بها القوات الروسية من جراء عمليات المجاهدين المتكررة قامت المدفعية الروسي بالقصف العشوائي على المدنيين في بلدة جالكا مما أسفر عن مقتل عدد كبير من المدنيين وهدم المنازل وإصابة بعضهم بجراح خطيرة .
كما تعرضت أيضا قرية نوفية أتاغي بمنطقة شالي للقصف المدفعي الروسي مما أسفر عن مقتل 3 من المدنيين .




كمين ناجح للمجاهدين


نصب المجاهدون كمين على طريق سيرجين يورت – فيدينو لمدرعة روسية تم تدميرها بلغم تحكم عن بعد مما أسفر عن مقتل 4 من الجنود الروس .

جميع الحقوق محفوظة لموقع صوت القوقاز 1999-2001

مجاهدون من كافة التنظيمات الفلسطينية يحبطون اعتقال أحد المجاهدين ويصيبون ثلاثة جنود صهاينة أحدهم جراحة خطيرة

جنين – خاص

أوقع المجاهدون الفلسطينيون إصابات مباشرة في قافلة صهيونية عصر اليوم بعد أن نصبوا لها كمينا مسلحا أثناء محاولتهم اعتقال أحد المجاهدين، مما أسفر عن أصابت ثلاثة من جنود الاحتلال أحدهم جراحة خطيرة.

وفي حديث لمراسل المركز الفلسطيني للإعلام في مدينة جنين مع أحد المقاومين قال إن المجاهدين الفلسطينيين نصبوا كمينا مسلحا لقافلة صهيونية مكونة من ثلاث جيبات عسكرية وناقلة جند عن مدخل المدينة من الجهة الغربية في حي البساتين وقد أكد المجاهدون أن الدوريات كانت في طريقها لاعتقال أحد المجاهدين، وما أن وصلت الجيبات العسكرية إلى حي البساتين حتى عاجلها المقاومون وفتحوا نيران أسلحتهم عليها قرب مطعم " علي بابا" مما أدى إلى إصابة ثلاث جنود صهاينة جراح أحدهم وصفت بأنها خطيرة وقد اعترف الناطق باسم الجيش الصهيوني بالحادثة، وقد أكد المقاوم الذي اتصل مع مراسلنا أن الكمين المسلح اشترك فيه مجاهدون من كافة التنظيمات الفلسطينية من كتائب القسام وكتائب شهداء الأقصى وسرايا القدس. وتم نقل الجنود للعلاج إلى مستشفى "هعيميق" في مدينة العفولة ، ونجح المجاهدون الفلسطينيون بالفرار من المكان.










مواطنون مخيم الدهيشة المحاصر يتصدى لقوات الاحتلال ويجبرونهم على التقهقر وتخوّف حذر من هدم منزل الاستشهادية آيات الأخرس

بيت لحم - خاص

تصدى المواطنون في مخيم الدهيشة لقوات الاحتلال التي تحاصر المخيم ورشقوها بالحجارة والزجاجات الفارغة والأكواع وهي عبوات ناسفة تصنع محليا. وأصيب خلال المواجهات عدد من المواطنين بالعيارات المطاطية والنارية التي اطلها جنود الاحتلال على المواطنين الغاضبين من الوجود الاحتلالي المكثف حول المخيم.

ونجح المواطنون في إجبار مجموعات من جيش الاحتلال دخلت المخيم على التقهقر, بعد أن طاردوها في شوارع المخيم.

ورغم حالة الحصار وحظر التجوال فإن المواطنين في المخيم يعيشون أجواء من الحذر الشديد بسبب احتمال إقدام قوات الاحتلال على هدم منزل الاستشهادية آيات الأخرس في المخيم.

ومن المتوقع أن يؤدي هدم منزل عائلة الأخرس إلى تهدم منازل أخرى كثيرة بسبب طبيعة المنازل المتلاصقة في المخيم.












وزير داخلية السلطة والوزراء المرافقون يختتمون زيارتهم لواشنطن وأنباء عن اتفاق سريّ آخر

القدس المحتلة – خاص

بوادر مؤامرة ضد المقاومة الإسلامية تلوح في الأفق عقب اختتام الوفد الفلسطيني المحادثات مع وزير الخارجية الأمريكي كولين باول ومدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية جورج تينيت في واشنطن اليوم.

ومن المتوقع أن يرسل وزير الخارجية الأميركي، كولين باول، مندوبين عنه إلى الشرق الأوسط، خلال الأسبوع القادم ، للعمل على تطبيق ما يسمى بالإصلاحات الأمنية والسياسية في سلطة الحكم الذاتي الفلسطيني.

وقالت المصادر إن تينت وغيره من المسؤولين في الإدارة الأميركية لم يقتنعوا بعد بأن الظروف مهيأة لبذل جهود أميركية في مجال تطبيق الإصلاحات في الجهاز الأمني غير أنهم يراقبون الإصلاحات الجذرية التي يقوم بها وزير الداخلية .
و أكدت أن البيت الأبيض والخارجية الأميركية ينتظرون نتائج خطة الـ"سي.أي.إيه" المتعلقة بالإصلاحات الأمنية في السلطة ، وإذا تقرر أنه يمكن تطبيق الخطة، فسيصل إلى المنطقة وفد من جهاز الـ"سي.أي.إيه" ووزارة الخارجية الأميركية لبدء تطبيقها.
وكان الوفد الفلسطيني قد اجتمع مساء أمس، لأكثر من ساعتين مع وليام برنس، مساعد وزير الخارجية الأميركي ، كما اجتمع الوفد مع فريد شيك نائب مدير وكالة التطوير الدولي.
وقال عبد الرزاق اليحيى وزير الداخلية الفلسطيني عقب اجتماعه بتينيت إن الاجتماع كان "مفيد وجدي وبناء" مشيراً إلى أنه تم الاتفاق على مواصلة اللقاءات بين الطرفين لمتابعة المسائل التي تم بحثها ووضع آلية لتطبيقها خلال المرحلة القليلة القادمة .

وقال مصدر مقرب من المحادثات رفض الكشف عن اسمه إن "المناقشات تناولت كافة القضايا ووعد الجانب الأمريكي بإنهاء الخطة التي تعكف الإدارة الأمريكية على تنفيذها خلال المرحلة المقبلة ".

وأضاف المصدر إن اليحيي اجتمع مع تينيت في مقر المخابرات المركزية في لانجلي خارج واشنطن لنحو ساعة لمناقشة خطة أميركية لتدريب وإعادة بناء الهياكل الأمنية الفلسطينية.

وأشارت المصادر إلى أن من بين الإصلاحات المقترحة دمج أفرع مختلفة من قوات الأمن الفلسطينية وجعلها أكثر عرضة للمساءلة وفاعلية على في العمل ضد تنفيذ الهجمات التفجيرية .

وأكد المصدر الكبير أن الخطة تنص على انسحاب الجيش الصهيوني من المدن الفلسطينية السبع في الضفة الغربية وإعادة مخصصات السلطة الفلسطينية المالية المحتجزة وإعادة بناء القوات الفلسطينية الصهيونية المشتركة لمعاودة التنسيق الأمني الفلسطيني الصهيونية وتبادل المعلومات الاستخبارية وغيرها من المهام الأمنية التي تصر الدولة العبرية على الشروع في تنفيذها قبل أي تحرك من جانبها في المجالات السياسية والاقتصادية.

وقالت المصادر إن اليحيي عرض على تينيت الخطة الفلسطينية للإصلاح المزعوم وأن الخطوة القادمة ستكون تحديد كيفية مشاركة الولايات المتحدة في الخطة. وامتنع عن الإدلاء بتفاصيل عن الخطة.

وقال مسؤولون أميركيون وصهاينة إن وزير الخارجية الأميركي كولن باول ومستشارة الأمن القومي كوندوليزا رايس ناقشا الخطة الأميركية الخاصة بقوات الأمن الفلسطينية مع مساعدين بارزين لرئيس الوزراء الصهيوني المجرم أرييل شارون الشهر الماضي وأن النقاش مع الوفد الفلسطيني تركز على القضايا الصهيونية التي وضعت على شكل نقاط في مذكرة .

وكان طاقم من جهاز الـ"سي.أي.إيه" قد وصل إلى المنطقة، قبل أسبوعين، واجتمع مع جهات صهيونية وفلسطينية وعرضت الجهات "الإسرائيلية" على الطاقم الأميركي خطة "غزة أولاً" التي طرحها وزير الأمن، والتي تطرح فكرة الانسحاب الصهيوني من مناطق السلطة الفلسطينية في قطاع غزة، إذا تم التوصل إلى الهدوء.

فيما قال الدكتور صائب عريقات :" يتضح لنا أن الإدارة الأميركية لا تملك أية خطة لتطبيق "خطة" الرئيس بوش بشأن إقامة الدولة الفلسطينية خلال ثلاث سنوات.

بوجود المستشار القانوني لحكومة العدو : جنود صهاينة ينكلون بثلاثة فلسطينيين أحدهم قاصر مدة ثماني ساعات متواصلة

القدس المحتلة - قدس برس

كُشف النقاب عن أن ثلاثة مواطنين فلسطينيين, أحدهم قاصر, تعرضوا يوم الأربعاء الماضي للضرب المبرح على يد جنود من جيش الاحتلال في حاجز قلنديا لمدة ثماني ساعات متواصلة دون رحمة. وذلك في الوقت الذي كان يخدم فيه المستشار القضائي للحكومة الصهيونية إلياكيم روبنشتاين في الجيش تطوعاً في ذلك الحاجز العسكري.

وقالت مصادر عبرية إن المعتقلين الفلسطينيين الثلاثة أحضروا يوم الخميس الماضي إلى محكمة الصلح في مدينة القدس لتمديد اعتقالهم بادعاء قيامهم برشق جنود صهاينة بالحجارة.

وكتبت القاضية ميخال أجمون في تقريرها: "كان منظر الثلاثة يبعث على القشعريرة فقد كان ظهرُ اثنين منهم مغطى بآثار جراح دامية وكدمات زرقاء بينما كان ظهر الثالث ينزف دماً .. لا يوجد أي تفسير لما حدث مع الثلاثة منذ أن اعتقلوا في الحادية عشرة ظهراً وحتى الساعة السابعة مساءً عندما تم إحضارهم إلى محطة الشرطة", على حد قولها.

وقامت القاضية اليهودية بتوبيخ الشرطة كونها لم تستوضح عن سبب ضرب الفلسطينيين, ولم تأخذ أقوال الجنود في الحاجز, ولأنها لم تعرض أحد المعتقلين وهو قاصر على طبيب في السجن. هذا وأمرت القاضية بإطلاق سراح الفلسطينيين الثلاثة دون قيد, ونقلت ملف القضية إلى رئيس قسم القوى العاملة وللمدعي العسكري للتحقيق فيها.

وشككت القاضية بإفادات الجنود الذين اعتقلوا الفلسطينيين الثلاثة، وقالت إن هناك تناقضات كبيرة بين إفادة كل واحد منهم. وذكرت أن ثلاثة جنود من كتيبة "ناحل" الخاصة هم الذين قاموا بنقل الفلسطينيين بسيارة إلى مركز الشرطة, وهم الذين نكلوا بالفلسطينيين الثلاثة طيلة ثماني ساعات متواصلة.

من جانبه زعم روبنشتاين أمس السبت أنه لاحظ وجود المعتقلين الفلسطينيين في المكان، غير أنه لم يلحظ وجود كدمات على أجسادهم. وأضاف أنه لاحظ أنهم مكبلون بالأصفاد وطلب من الجنود أن يخففوا قليلا من إغلاقها، وبحسب أقواله, فهو لم يلحظ أن أحداً قام بضربهم.، على حد قوله.












قوات الاحتلال تصيب طفلين بجراح ..كتائب المقاومة الشعبية قصفت مغتصبة جاني طال بصواريخ جنين

غزة – خاص

أصدرت كتائب المقاومة الشعبية بيانا مساء أمس جاء فيه أن كتائب المقاومة الشعبية أطلقت عدة صواريخ من طراز( جنين1) على مساكن المغتصبين في مستعمرة "جني طال" وذلك مساء أمس السبت الموافق 10/8/2002الساعة 11,30مساء ، حسب ما جاء في البيان الذي تلقى مراسلنا نسخة منه.

وقد ذكر البيان أن العملية جاءت ردا على اغتيال الشهيد القسامي حسام أحمد نمر حمدان ، ويؤكد البيان أن الصواريخ أصابت أهدافها المحددة حسب اعتراف إذاعة جيش الاحتلال ,كما ذكر البيان أن المجموعة عادت لقواعدها سالمة.

و أصيب صباح اليوم الأحد 11/8/2002 طفلان في السابعة من العمر في حي الأمل بمخيم خان يونس جنوب قطاع غزة .و أكد مراسلنا إن الطفل محمد تيسير فارس- 6 سنوات- أصيب بشظايا في أنحاء جسمه ، و إن الطفل حافظ خضر خضير- 7 سنوات - بترت أصابع يده اليسرى و أصيب بشظايا في الوجه و الأطراف ، ذلك بعد سقوط قذيفة مسمارية فوق سطح منزلهما الذي لا يبعد سوى 700م عن مستوطنه جني طال .

و أضاف مراسلنا بأن سكان المنزل أكدوا له أنهم سمعوا صوت انفجار فهرعوا إلى سطح المنزل ليروا الطفلين مدرجين بدمائهما نتيجة إصابتهما بعدة شظايا مختلفة في الجسم .

و أوضح سكان المنطقة أن القصف الصهيوني على حي الأمل جاء بشكل مفاجئ و بدون مقدمات.












كيف تعطي الأمن للصهاينة وهم يقتلوننا ؟ : قوى المقاومة الفلسطينية تحذر من نتائج زيارة وفد السلطة إلى واشنطن

غزة – خاص

أعربت قوى المقاومة الفلسطينية عن قلقها من النتائج التي من الممكن أن تنتج عن زيارة الوفد الفلسطيني لواشنطن، حيث ترى تلك القوى أنها المستهدفة من تلك المباحثات التي تجرى في البيت الأبيض حيث يتعرض الفلسطينيون هناك إلى ضغوط كبيرة لوقف المقاومة و إنهاء الانتفاضة .

و يشير د. محمود الزهار عضو قيادة حماس السياسية إلى أن هناك ترتيبات أمنية تصاغ الآن وتضع أمريكا ملامحها العامة ، و قال " ستضع الولايات المتحدة كل الخطط التي من شأنها أن تخفف الضغط عن شارون و تزيد الضغوط علي المقاومة الفلسطينية " ، متسائلا ما الذي سيفعله وزراء فلسطينيون في واشنطن غير وضع خطط للقضاء علي المقاومة بشقيها الوطني و الإسلامي ؟؟ " ، و يضيف " من هنا تأتي الخطورة التي نتوجس منها من وراء هذه الزيارة " .

و يقول الزهار إن السلطة تقبل كل شئ يطرح عليها كونها في وضع لا يسمح لها بالمناقشة و الرفض ، و عليها القبول بما يعرض عليها ، و هو ما يشكل خطورة علي القضية الفلسطينية ، حيث يخشى أن تضع السلطة نفسها في موضع المواجهة ليس مع قوى المقاومة فقط ،بل مع الشارع الفلسطيني الذي لن يسمح بعودة التنسيق الأمني وزج المقاومين في السجون " .

و كان عبد الله الشامي القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي أكد علي القلق الذي تشعر به قوى المقاومة من نتائج المباحثات الجارية في واشنطن فيقول " إن المجتمع الفلسطيني كله قلق من النتائج المرتبة علي هذه الزيارة التي ستسعى لتمزيق المجتمع الفلسطيني بأسره و زرع التوتر و القلق في داخله ".

و يوضح الشامي أن سلطات الاحتلال بعدما فشلت في قمع الانتفاضة تسعي أيلان لإلقاء هذا العبء علي السلطة الفلسطينية ، إلا أنه يبدو أكثر تفاؤلاً بمستقبل الشعب الفلسطيني حيث يقول " لا اعتقد أن صراعا بين السلطة و المعارضة سينشب لأن شعب محصن من الوقوع في هذا المنزلق، و حتى العاملين في الأجهزة الأمنية لن ينفذوا سياسة تضر بشعبنا وقضيته " ، داعيا السلطة إلى عدم التعجل و جعل مصلحة الشعب هي الهدف ، و إلا تنهي انتفاضة الأقصى كما انتهت الانتفاضة الأولى .

و لا تختلف القوى اليسارية الفلسطينية عن نظيراتها الإسلامية في الحديث عن خطورة ما يبحثه الوفد في واشنطن إلا أنها لم تتحدث عن مخاوف من نتائج تلك الزيارة كما يقول جميل المجدلاوي أبرز قيادي الجبهة الشعبية في غزة ، حيث يقول " لا نتحدث عن مخاوف ، و نحن ننطلق في تقييمنا للموقف الأمريكي من خلال ما يمارس علي ارض الواقع حيث الانحياز السافر للعدو الصهيوني و سياساته ، بدليل حديث وزير الدفاع الأمريكي قبل يوم واحد من زيارة الوفد الفلسطيني لواشنطن حيث أنكر وجود أرضنا محتلة " .

و يقول المجدلاوي إن استمرار استجابة السلطة للضغوط لن يغير أبدا من حقيقة العداء الأمريكي السافر لشعبنا و قضيته " ، موضحا أن الجميع علي الساحة الفلسطينية يقظ من الوقوع في فخ الصراع الداخلي الذي تسعي إليه أمريكا و كيان العدو من خلال هذه الخطط و المشاريع " .

اما صالح زيدان عضو المكتب السياسي للجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين فقد اعتبر أن الزيارة لن تكون بالتأكيد مفيدة للشعب الفلسطيني في هذا الوقت ، مشيرا إلى أن الإصلاح المطلوب من السلطة هو الإصلاح الذي يقوي الساحة الداخلية و يوفر مقومات الصمود للشعب الفلسطيني و ليس الاستجابة للإصلاح المطلوب أمريكياً" .

و يشير زيدان إلى أن السلطة لن تستطيع من خلال هذه الزيارات و الخطط من وقف العدوان و لا تخفيف الضغوط الأمريكية و الصهيونية علي الشعب الفلسطيني ، و يقول " إن هذه السياسة تلحق باستمرار الضرر في الساحة الفلسطينية و لا تؤدي إلا لفتح شهية الأمريكان و الصهاينة للمزيد من الإبتزازات و التنازلات " .

و يضيف " مشكلة الاتصالات في الضرر الذي تلحقه بساحتنا الداخلية و من زيادة الضغوط ، و ما يمكن أن يحبط كل هذه الأهداف هي الانتفاضة و المقاومة " .

و من جانبها اتفقت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح مع باقي قوى المقاومة الفلسطينية في التحذير من خطورة ما قد ينتج عن زيارة الوفد الفلسطيني لواشنطن ، مشيرة إلى أن الهدف منها هو زج الفلسطينيين في دهاليز مربعات أمنية بعيدا عن المقاومة .

و قد انتقدت شهداء الأقصى في بيان أصدرته اليوم الأحد 11-8-2002 توجه الوفد الفلسطيني للبيت الأبيض في الوقت الذي تصعد فيه قوات الاحتلال من عدوانها علي الشعب الفلسطيني، و يصرح جنرالاته أنهم أعلنوا حربا لا هوادة فيها علي الشعب الفلسطيني .

و قال البيان " في هذا الوقت يتوجه وفد فلسطيني للبيت الأبيض ليستقبلهم وزير الدفاع الأمريكي المسخ بتصريحات هوجاء ليصفنا بالإرهابيين و ليؤكد معالم المسرحية و المؤامرة التي يحيكونها " .












دولة الكيان هدمت 17 منزلاً لعائلات منفذي عمليات فدائية الأسبوع الماضي

وكالات

أعلن وزير حرب العدو بنيامين بن إليعازر, خلال جلسة حكومته الأسبوعية اليوم الأحد, أن قواته قامت خلال الأسبوع الماضي بهدم سبعة عشر منزلاً تعود لعائلات منفذي العمليات الفدائية ضد أهداف إسرائيلية. مشيراً إلى أن هذه إحدى وسائل الردع الناجعة ضد المقاومين الفلسطينيين.

وقال بن إليعازر, في سياق تقرير قدمه إلى المجلس الوزاري اليوم إن حكومته ضاعفت أعمال هدم المنازل التابعة لعائلات الفدائيين, أو من كان لهم ضلع في تنفيذ العمليات الاستشهادية. مشيراً إلى أنه في هذا الإطار تم الأسبوع الماضي هدم سبعة عشر منزلاً.

وزعم الوزير القاتل، الذي يرأس حزب العمل، أن هناك مؤشرات أولية على أن هدم المنازل يعتبر عاملاً رادعاً, إذ تتوفر معلومات عن عدة حالات حاول فيها آباء منع أولادهم من الانخراط في العمليات الفدائية, خشية أن يؤدي ذلك إلى هدم منزل العائلة.

وفي السياق ذاته ادعى وزير حرب العدو في سياق تقريره أن قوات الأمن تمكنت خلال الأسبوع الماضي من قتل أو اعتقال خمسة وعشرين فلسطينياً خططوا لشن عمليات فدائية ضد أهداف صهيونية.

الأحد 2 جمادى الآخر1423-11أغسطس 2002م تحديث 10:26 م بتوقيت مكة المكرمة


المقاومة تنفذ كمينا ناجحا لإفشال عملية اعتقال لأحد المجاهدين
آخر الأخبار






أخبار :الوطن العربي :الأحد 2 جمادى الآخر1423-11أغسطس 2002م تحديث 10:26 م بتوقيت مكة المكرمة



مفكرة الإسلام : ذكر المركز الفلسطيني للإعلام أن مجموعات مشتركة من فصائل فلسطينية مختلفة ، تنتمي إلى القسام و شهداء الأقصى ، و سرايا القدس ، نفذت كمينا ناجحا ضد قافلة عسكرية إسرائيلية كانت تنوي القيام باعتقال أحد المجاهدين الفلسطينيين في جنين ..
و قال المركز الفلسطيني أن القافلة كانت مكونة من ثلاث جيبات عسكرية وناقلة جند ، و تقدمت إلى المدينة من الجهة الغربية في حي البساتين ، حيث عاجلها المقاومون وفتحوا نيران أسلحتهم عليها قرب مطعم علي بابا ، مما أدى إلى إصابة ثلاث جنود صهاينة جراح أحدهم وصفت بأنها خطيرة ، و اعترف متحدث إسرائيلي بالعملية ، ، و قال أنه تم نقل الجنود للعلاج إلى مستشفى هعيميق في مدينة العفولة ، و قد تمكن المجاهدون من الانسحاب بسلام ، و ذكر أحد المراسلين أن الكمين اشترك فيه عناصر من كتائب القسام وكتائب شهداء الأقصى وسرايا القدس ..
و من ناحية أخرى فقد ذكر مصدر أمني إسرائيلي أنه تم اعتقال فلسطيني مطلوب للتحقيق في معبر رفح ، واعتقل اثنين آخرين من منطقة نابلس ، ونقل المعتقلون الثلاثة للتحقيق في جهاز الأمن العام الشاباك ..
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11/08/2002, 11:36 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 17/04/2002
مشاركات: 1,558
مشكور ماقصرت
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 10:50 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube