#1  
قديم 26/05/2002, 05:25 AM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 11/10/2001
المكان: الامارات - دبي - ديره
مشاركات: 277
فــوائد في التوحـيــد والاعـتـقـاد/2

فــوائد في التوحـيــد والاعـتـقـاد/2




الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد:

س3/ ما هو توحيد الربوبية ؟

ج/ هو إفراد الله بأفعاله كالخلق ، والرَّزْق ، والإحياء ، والإماتة ، والتدبير ، والتصرف في الكون وغير ذلك من أفعال الرب جل جلاله .

قال تعالى: {الحمد لله رب العالمين} ، {الحمد لله الذي خلق السموات والأرض وجعل الظلمات والنور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون} ، {الحمد لله الذي له ما في السموات وما في الأرض وله الحمد في الآخرة وهو الحكيم الخبير} ، {الحمد لله فاطر السموات والأرض جاعل الملائكة رسلا أولي أجنحة مثنى وثلاث ورباع يزيد في الخلق ما يشاء إن الله على كل شيء قدير}.

س4/ هل أقرت جميع الأمم بتوحيد الربوبية ؟

ج/ أقرت جميع الأمم بالربوبية ولكنهم لم يتفقوا على توحيد الله بالربوبية.

فجميع الملل والنحل حتى الملاحدة يقرون بتوحيد الربوبية ولا ينكرونه إلا مكابرة ، ولكنهم اختلفوا في توحيد الله بالربوبية فمنهم من يعتقد بأن الله ربه ومنهم من يعتقد إنه الشمس ومنهم من يعتقد إنه النور ومنهم من يعتقد إنه النور والظلمة ، ومنهم من يعتقد إنه الطبيعة .

س5/ هل معظم الأمم ومنهم مشركوا مكة الذين بعث فيهم النبي -صلى الله عليه وسلم- كانوا يقرون بتوحيد الله بالربوبية ؟

نعم .

والدليل قوله تعالى: {قل من يرزقكم من السماء والأرض أمن يملك السمع والأبصار ومن يخرج الحي من الميت ويخرج الميت من الحي ومن يدبر الأمر فسيقولون الله فقل أفلا تتقون}.
وقوله: {ولئن سألتهم من نزل من السماء ماء فأحيا به الأرض من بعد موتها ليقولن الله قل الحمد لله بل أكثرهم لا يعقلون}

وقوله: {ولئن سألتهم من خلق السموات والأرض ليقولهن خلقهن العزيز العليم} الآيات.

وقوله: {ولئن سألتهم من خلقهم ليقولن الله فأنى يؤفكون}.

س6/ توحيد الله بالربوبية مركوز في فطر الناس ، وأقر به مشركوا مكة ومعظم مشركوا الأمم ، فلماذا كثر جدا في القرآن الكريم ؟

ج/ كثر في القرآن الكريم ذكر توحيد الربوبية والإشادة به لعدة أسباب منها:

1- للاستدلال به على توحيد الألوهية كما في الآيات في الجواب على س5

2- ليزداد المؤمنون إيماناً .

3- لإرجاع من تغيرت فطرته إلى الفطرة السليمة.

4- الرد على أهل الكلام وغيرهم ممن خلطوا بينه وبين توحيد الألوهية .



والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد .


للشيخ ابو عمر العتيبي حفظه الله وراعاه
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 26/05/2002, 09:54 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 11/10/2001
المكان: الامارات - دبي - ديره
مشاركات: 277
للرفع
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 01:25 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube