#256  
قديم 18/05/2008, 04:14 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 12/04/2008
مشاركات: 615
الله يجزاك الف خير
وياليت ان الاداره الهلاليه تشوف اي طريقه للاحتفال
اغاني مانبي يكفينا امسيه شعريه او انشاد على الاقل
والله الاناشيد حلوه اقل شي فيها عبر وكلمات رائعه
واذا كنا نبي نتغنى بالهلال ليه مايكون عن طريق المنشدين
وجزاكم الله الف خير
ومشكور اخوي هلال المدينه
اضافة رد مع اقتباس
  #257  
قديم 18/05/2008, 04:24 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 24/07/2007
المكان: في قلب الزعيم
مشاركات: 146
لعل البعض التبس عليه حرمة الغناء فأفتاء بحلها وجوازها

وأحببت أن أبين بعض الأدلة المبينة على حرمة الغناء وأقوال العلماء :

أدلة التحريم من القرآن الكريم:


قوله تعالى: { ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين } [سورة لقمان: 6]
قال حبر الأمة ابن عباس رضي الله عنهما: هو الغناء، وقال مجاهد رحمه الله: اللهو: الطبل (تفسير الطبري) وقال الحسن البصري رحمه الله: "نزلت هذه الآية في الغناء والمزامير" (تفسير ابن كثير).

قال ابن القيم رحمه الله: "ويكفي تفسير الصحابة والتابعين للهو الحديث بأنه الغناء فقد صح ذلك عن ابن عباس وابن مسعود، قال أبو الصهباء: سألت ابن مسعود عن قوله تعالى: { ومن الناس من يشتري لهو الحديث } ، فقال: والله الذي لا إله غيره هو الغناء - يرددها ثلاث مرات -، وصح عن ابن عمر رضي الله عنهما أيضا أنه الغناء.." (إغاثة اللهفان لابن القيم).


ومن السنة :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر و الحرير و الخمر و المعازف، و لينزلن أقوام إلى جنب علم، يروح عليهم بسارحة لهم، يأتيهم لحاجة، فيقولون: ارجع إلينا غدا، فيبيتهم الله، ويضع العلم، ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة » (رواه البخاري تعليقا برقم 5590، ووصله الطبراني والبيهقي، وراجع السلسلة
وفي الحديث دليل على تحريم آلات العزف والطرب من وجهين:


أولاهما قوله صلى الله عليه وسلم: "يستحلون"، فإنه صريح بأن المذكورات ومنها المعازف هي في الشرع محرمة، فيستحلها أولئك القوم.


ثانيا: قرن المعازف مع ما تم حرمته وهو الزنا والخمر والحرير، ولو لم تكن محرمة - أى المعازف - لما قرنها معها" (السلسلة الصحيحة للألباني 1/140-141 بتصرف). قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "فدل هذا الحديث على تحريم المعازف، والمعازف هي آلات اللهو عند أهل اللغة، وهذا اسم يتناول هذه الآلات كلها" (المجموع).

وقال صلى الله عليه و سلم: « صوتان ملعونان، صوت مزمار عند نعمة، و صوت ويل عند مصيبة » (إسناده حسن، السلسلة الصحيحة 427)

وعن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: « ليكونن في هذه الأمة خسف، وقذف، ومسخ، وذلك إذا شربوا الخمور، واتخذوا القينات، وضربوا بالمعازف » (صحيح بمجموع )

أقوال أئمة أهل العلم:

قال الإمام عمر بن عبد العزيز رضى الله عنه: الغناء مبدؤه من الشيطان وعاقبته سخط الرحمن (غذاء الألباب)، ولقد نقل الإجماع على حرمة الاستماع إلى الموسيقى والمعازف جمع من العلماء منهم: الإمام القرطبي وابن الصلاح وابن رجب الحنبلي. فقال الإمام أبو العباس القرطبي: الغناء ممنوع بالكتاب والسنة وقال أيضا: "أما المزامير والأوتار والكوبة (الطبل) فلا يختلف في تحريم استماعها ولم أسمع عن أحد ممن يعتبر قوله من السلف وأئمة الخلف من يبيح ذلك، وكيف لا يحرم وهو شعار أهل الخمور والفسوق ومهيج الشهوات والفساد والمجون؟ وما كان كذلك لم يشك في تحريمه ولا تفسيق فاعله وتأثيمه" (الزواجر عن اقتراف الكبائر لابن حجر الهيثمي). وقال ابن الصلاح: الإجماع على تحريمه ولم يثبت عن أحد ممن يعتد بقوله في الإجماع والاختلاف أنه أباح الغناء..
قال القاسم بن محمد رحمه الله: الغناء باطل، والباطل في النار.


وقال الحسن البصري رحمه الله: إن كان في الوليمة لهو –أى غناء و لعب-، فلا دعوة لهم (الجامع للقيرواني).
قال النحاس رحمه الله: هو ممنوع بالكتاب والسنة، وقال الطبري: وقد أجمع علماء الأمصار على كراهة الغناء، والمنع منه. و يقول الإمام الأوزاعي رحمه الله: لا تدخل وليمة فيها طبل ومعازف.

قال ابن القيم رحمه الله في بيان مذهب الإمام أبي حنيفة: "وقد صرح أصحابه بتحريم سماع الملاهي كلها كالمزمار والدف، حتى الضرب بالقضيب، وصرحوا بأنه معصية توجب الفسق وترد بها الشهادة، وأبلغ من ذلك قالوا: إن السماع فسق والتلذذ به كفر، وورد في ذلك حديث لا يصح رفعه، قالوا ويجب عليه أن يجتهد في أن لا يسمعه إذا مر به أو كان في جواره" (إغاثة اللهفان) وروي عن الإمام أبي حنيفة أنه قال: الغناء من أكبر الذنوب التي يجب تركها فورا. وقد قال الإمام السفاريني في كتابه غذاء الألباب معلقا على مذهب الإمام أبو حنيفة: "وأما أبو حنيفة فإنه يكره الغناء ويجعله من الذنوب، وكذلك مذهب أهل الكوفة سفيان وحماد وإبراهيم والشعبي وغيرهم لا اختلاف بينهم في ذلك، ولا نعلم خلافا بين أهل البصرة في المنع منه".

وقد قال القاضي أبو يوسف تلميذ الإمام أبى حنيفة حينما سئل عن رجل سمع صوت المزامير من داخل أحد البيوت فقال: "ادخل عليهم بغير إذنهم لأن النهي عن المنكر فرض".

أما الإمام مالك فإنه نهى عن الغناء و عن استماعه، وقال رحمه الله عندما سئل عن الغناء و الضرب على المعازف: "هل من عاقل يقول بأن الغناء حق؟ إنما يفعله عندنا الفساق" (تفسير القرطبي). والفاسق في حكم الإسلام لا تقبل له شهادة ولا يصلي عليه الأخيار إن مات، بل يصلي عليه غوغاء الناس وعامتهم.

قال ابن القيم رحمه الله في بيان مذهب الإمام الشافعي رحمه الله: "وصرح أصحابه - أى أصحاب الإمام الشافعى - العارفون بمذهبه بتحريمه وأنكروا على من نسب إليه حله كالقاضي أبي الطيب الطبري والشيخ أبي إسحاق وابن الصباغ" (إغاثة اللهفان). وسئل الشافعي رضي الله عنه عن هذا؟ فقال: أول من أحدثه الزنادقة في العراق حتى يلهوا الناس عن الصلاة وعن الذكر (الزواجر عن اقتراف الكبائر).

قال ابن القيم رحمه الله: "وأما مذهب الإمام أحمد فقال عبد الله ابنه: سألت أبي عن الغناء فقال: الغناء ينبت النفاق بالقلب، لا يعجبني، ثم ذكر قول مالك: إنما يفعله عندنا الفساق" (إغاثة اللهفان). وسئل رضي الله عنه عن رجل مات وخلف ولدا وجارية مغنية فاحتاج الصبي إلى بيعها فقال: تباع على أنها ساذجة لا على أنها مغنية، فقيل له: إنها تساوي ثلاثين ألفا، ولعلها إن بيعت ساذجة تساوي عشرين ألفا، فقال: لاتباع إلا أنها ساذجة. قال ابن الجوزي: "وهذا دليل على أن الغناء محظور، إذ لو لم يكن محظورا ما جاز تفويت المال على اليتيم" (الجامع لأحكام القرآن). ونص الإمام أحمد رحمه الله على كسر آلات اللهو كالطنبور وغيره إذا رآها مكشوفة، وأمكنه كسرها (إغاثة اللهفان).

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "مذهب الأئمة الأربعة أن آلات اللهو كلها حرام...ولم يذكر أحد من أتباع الأئمة في آلات اللهو نزاعا" (المجموع). وقال أيضا: "فاعلم أنه لم يكن في عنفوان القرون الثلاثة المفضلة لا بالحجاز ولا بالشام ولا باليمن ولا مصر ولا المغرب ولا العراق ولا خراسان من أهل الدين والصلاح والزهد والعبادة من يجتمع على مثل سماع المكاء والتصدية لا بدف ولا بكف ولا بقضيب وإنما أحدث هذا بعد ذلك في أواخر المائة الثانية فلما رآه الأئمة أنكروه" وقال في موضع آخر: "المعازف خمر النفوس، تفعل بالنفوس أعظم مما تفعل حميا الكؤوس" (المجموع)
وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في بيان حال من اعتاد سماع الغناء: "ولهذا يوجد من اعتاده واغتذى به لا يحن على سماع القرآن، ولا يفرح به، ولا يجد في سماع الآيات كما يجد في سماع الأبيات، بل إذا سمعوا القرآن سمعوه بقلوب لاهية وألسن لاغية، وإذا سمعوا المكاء والتصدية خشعت الأصوات وسكنت الحركات وأصغت القلوب" (المجموع).

قال الألباني رحمه الله: "اتفقت المذاهب الأربعة على تحريم آلات الطرب كلها" (السلسلة الصحيحة 1/145).

قال الإمام ابن القيم رحمه الله: "إنك لا تجد أحدا عني بالغناء وسماع آلاته إلا وفيه ضلال عن طريق الهدى علما وعملا، وفيه رغبة عن استماع القرآن إلى استماع الغناء". وقال عن الغناء: "فإنه رقية الزنا، وشرك الشيطان، وخمرة العقول، ويصد عن القرآن أكثر من غيره من الكلام الباطل لشدة ميل النفوس إليه ورغبتها فيه". وقال رحمه الله:
حب القرآن وحب ألحان الغنا
في قلب عبد ليس يجتمعان

والله ما سلم الذي هو دأبه
أبدا من الإشراك بالرحمن
وإذا تعلق بالسماع أصاره
عبدا لكـل فـلانة وفلان
و بذلك يتبين لنا أقوال أئمة العلماء واقرارهم على حرمة الغناء والموسيقى والله المستعان




اضافة رد مع اقتباس
  #258  
قديم 18/05/2008, 04:24 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 12/04/2008
مشاركات: 615
للذين يرون ان الاغاني حلال
اتمنى اقل شي ان يركزو على كلمات الاغاني
كلها عشق وغرام ونادراً ماتراهم يغنون عن المجتمع
ومشاكله على عكس الانشاد
ويالله يارب مايكون هناك اي عزف ولا مغنين
اضافة رد مع اقتباس
  #259  
قديم 18/05/2008, 04:42 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 24/07/2007
المكان: في قلب الزعيم
مشاركات: 146
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة هلالى_هلالى
اخى نسيت ان الرسول عليه الصلاه والسلام كان يرفع عائشه رضى الله عنها لتشاهد الاحباش يدقون الدفوف ويغنون ويرقصون فى باحه المسجد
الايكفى هذا لتحليل الاغاني؟
ام ان هناك اسلام جديد؟

يا هلالي اتق الله

لا اسلام جديد و لا قديم اسلامنا واحد

الاسلام نزل منذ ما يقارب أربعة عشر قرنا ولم يأتي من يشكك بديننا ويجوز ويفتي بثابت من ثوابت الدين

أخي الهلالي

رداً على اشكالك الذي أوردته


وهو رداً على كل من استدل بحديث الجاريتين وعائشة رضي الله عنها في تحليل المعازف:
قال ابن القيم رحمه الله: "وأعجب من هذا استدلالكم على إباحة السماع المركب مما ذكرنا من الهيئة الاجتماعية بغناء بنتين صغيرتين دون البلوغ عند امرأة صبية في يوم عيد وفرح بأبيات من أبيات العرب في وصف الشجاعة والحروب ومكارم الأخلاق والشيم، فأين هذا من هذا، والعجيب أن هذا الحديث من أكبر الحجج عليهم، فإن الصديق الأكبر رضي الله عنه سمى ذلك مزمورا من مزامير الشيطان، وأقره رسول الله صلى الله عليه وسلم على هذه التسمية، ورخص فيه لجويريتين غير مكلفتين ولا مفسدة في إنشادهما ولاستماعهما، أفيدل هذا على إباحة ما تعملونه وتعلمونه من السماع المشتمل على ما لا يخفى؟! فسبحان الله كيف ضلت العقول والأفهام" (مدارج السالكين)،

وقال ابن الجوزي رحمه الله: "وقد كانت عائشة رضي الله عنها صغيرة في ذلك الوقت، و لم ينقل عنها بعد بلوغها وتحصيلها إلا ذم الغناء ، قد كان ابن أخيها القاسم بن محمد يذم الغناء ويمنع من سماعه وقد أخذ العلم عنها" (تلبيس إبليس).



أسأل الله أن يهدينا إلى الطريق الحق ويرزقنا اتباعه
اضافة رد مع اقتباس
  #260  
قديم 18/05/2008, 04:45 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 23/03/2008
مشاركات: 167
أنا شخص ملتزم ومحافظ على ديني وتطبيق شعائره وكنت مقرراً حضور تكريم الأبطال

لكن الآن ....لا و ألف لا

لن أخالف أوامر الشرع الحنيف وحضور حفل به مايغضب الله ورسوله عليه الصلاة والسلام

أكرر النداء لرجالات الزعيم ...اتقوا الله ...اتقوا الله

يعني لاهلال ولا غيره راح ينفعني يوم القيامة
اضافة رد مع اقتباس
  #261  
قديم 18/05/2008, 04:46 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 13/02/2008
المكان: الزلفـي
مشاركات: 573
س: سئل الشيخ ابن باز : ما حكم الأغاني ؟ هل هي حرام أم لا رغم أنني أسمعها بقصد التسلية فقط وما حكم العزف على الربابة والأغاني القديمة ؟ وهل القرع على الطبل في الزواج حرام على الرغم من أنني سمعت أنها حلال ولا أدري؟

جـ: الاستماع إلى الأغاني حرام ومنكر ومن أسباب مرض القلوب وقسوتها وصدها عن ذكر الله وعن الصلاة ، وقد فسر أكثر أهل العلم قوله-تعالى-: (ومن الناس من يشتري لهو الحديث) بالغناء وكان عبد الله بن مسعود الصحابي الجليل - رضي الله عنه - يقسم على أن لهو الحديث هو الغناء ،
وإذا كان مع الغناء آلة لهو كالربابة والعود والكمان والطبل صار التحريم أشد ، وذكر بعض العلماء أن الغناء بآلة لهو محرم إجماعاً فالواجب الحذر من ذلك، وقد صح عن رسول الله أنه قال :
(ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف).
والحر هو الفرج الحرام يعني الزنا ، والمعازف هي الأغاني وآلات الطرب ، وأوصيك وغيرك من النساء والرجال بالإكثار من قراءة القرآن ومن ذكر الله - عز وجل -
كما أوصيك وغيرك بسماع إذاعة القرآن وبرنامج نور على الدرب ففيهما فوائد عظيمة وشغل شاغل عن سماع الأغاني وآلات الطرب.
أما الزواج فيشرع فيه ضرب الدف مع الغناء المعتاد الذي ليس فيه دعوة إلى محرم ولا مدح لمحرم في وقت من الليل للنساء خاصة لإعلان النكاح والفرق بينه وبين السفاح كما صحت السنة بذلك عن النبي .
أما الطبل فلا يجوز ضربه في العرس بل يكتفي بالدف خاصة ولا يجوز استعمال مكبرات الصوت في إعلان النكاح وما يقال فيه من الأغاني المعتادة لما في ذلك من الفتنة العظيمة والعواقب الوخيمة وإيذاء المسلمين ، ولا يجوز أيضا إطالة الوقت في ذلك بل يكتفي بالوقت القليل الذي يحصل به إعلان النكاح ، لأن إطالة الوقت تفضي إلى إضاعة صلاة الفجر والنوم عن أدائها في وقتها وذلك من أكبر المحرمات ومن أعمال المنافقين.

فتاوى إسلامية (3/184-185)

س: وسئل الشيخ ابن عثيمين : ما حكم استماع الموسيقى والأغاني ؟
جـ: استماع الموسيقى والأغاني حرام ولا شك في تحريمه وقد جاء عن السلف من الصحابة والتابعين أن الغناء ينبت النفاق في القلب واستماع الغناء من لهو الحديث والركون إليه .
وقد قال الله تعالى : (ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين) [لقمان : 6]
قال ابن مسعود في تفسير الآية: (والله الذي لا إله إلا هو إنه الغناء) وتفسير الصحابي حجة وهو في المرتبة الثالثة في التفسير لان التفسير له ثلاث مراتب: تفسير القرآن بالقرآن، وتفسير القرآن بالسنة، وتفسير القرآن بأقوال الصحابة، حتى ذهب بعض أهل العلم إلى أن تفسير الصحابي له حكم الرفع ولكن الصحيح أنه ليس له حكم الرفع وإنما هو أقرب الأقوال إلى الصواب.
ثم إن الاستماع إلى الأغاني والموسيقى وقوع فيما حذر منه النبي بقوله : (ليكونن أقوام من أمتي يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف)
يعني يستحلون الزنا والخمر والحرير وهم رجال لا يجوز لهم لبس الحرير، والمعازف هي آلة اللهو- رواه البخاري من حديث أبي مالك الأشعري أو أبي عامر الأشعري -
وعلى هذا فإنني أوجه النصيحة إلى إخواني المسلمين بالحذر من استماع الأغاني والموسيقى وألا يغتروا بقول من قال من أهل العلم بإباحة المعازف لأن الأدلة على تحريمه واضحة وصريحة.



فتاوى الشيخ ابن عثيمين (2/929-930)

وفّق الله الجميع لما يحب ويرضى

(( للتوضيــح ))
اضافة رد مع اقتباس
  #262  
قديم 18/05/2008, 04:52 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 10/12/2007
مشاركات: 950
لا لا مانبي اغاني ولا موسيقى فيه منشد الهلال له يوزر هنا يقدم اناشيد حلوه للهلال استعينوا فيه جزاكم الله خير
اضافة رد مع اقتباس
  #263  
قديم 18/05/2008, 04:59 PM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 10/12/2007
مشاركات: 950
لا لا مانبي اغاني وموسيقى فيه عضو اسمه منشد الهلال الظاهر هذا اسمه يقدم اناشيد حلوه استعينوا فيه وله يوزر في المنتدى جزاكم الله خير
وبعدين الاهلي يوم جابوا مارادونا في احد السنين مابقى امام مادعا عليهم عند التكبيره والظعيفين من عقبها منحاسين حتى الدوري بنظامه القديم والجديد مافرحوا فيه
اضافة رد مع اقتباس
  #264  
قديم 18/05/2008, 05:20 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ العلم
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 15/01/2001
المكان: الرياض
مشاركات: 110
مشكووور اخوي احب الهلال

وصدز اسم على مسمى

_______
فيه واحد قال يجيبون الفراعنه

واشوفه رأي جيد

الفراعنه حماسي جداا

والحضور بيزيد

بلا اغاني بلا خرابيط

بالشكر تزيد النعم
اضافة رد مع اقتباس
  #265  
قديم 18/05/2008, 05:44 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 27/10/2007
مشاركات: 252
لا لا لا لا لا لا لا لا لا لل أغاني

ويا هلالي لا تفتي من عندك الا بدليل

ولو بتسأل واحد عمره عشر سنوات راح يقولك أن الأغاني حرااام

والله يهديك ياأخي هلالي...
اضافة رد مع اقتباس
  #266  
قديم 18/05/2008, 05:53 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 06/11/2007
مشاركات: 205
يااااااااااااارب


ما يقيمون هالحفل

يا ناس نقدر نحتفل ونفرح بطريقة شريفة ورائعة بدون ما نخالف الشريعة

ليش نسخط الله


صدقوني كارثة ان صار الاحتفال بهالشكل
اضافة رد مع اقتباس
  #267  
قديم 18/05/2008, 06:19 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 24/07/2007
المكان: في قلب الزعيم
مشاركات: 146
ألف شكر لكل الأخوان المشاركين

فعلاً

لنكن صوت واحد

لا...لا... للحفل الغنائي
اضافة رد مع اقتباس
  #268  
قديم 18/05/2008, 06:22 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 24/07/2007
المكان: في قلب الزعيم
مشاركات: 146
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة العبصي;8528176
[SIZE=4
، ياخي يجيبون شعراء مثل الفراعنه والسفياني أبرك من هالمطربين الفسقه[/SIZE]

اقتراح رائع

فعلاً نحن الهلاليين لدينا البديل

لدينا المنشدين الكبار

لدينا الشعراء الكبار

لماذا ؟ الاصرار على الغناء؟؟؟
اضافة رد مع اقتباس
  #269  
قديم 18/05/2008, 06:22 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ AlaSmRI
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 02/05/2007
المكان: BALLASMER CITY
مشاركات: 1,723
والله اني حاس ان من بعد الاغاني ماعاد بنشوف خير..!!
لكن لو يخلونه امسية شعرية افضل ..

عموما بالتوفيق للزعيم ..!!
اضافة رد مع اقتباس
  #270  
قديم 18/05/2008, 06:25 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ زعيم سدير..
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 22/09/2007
مشاركات: 519
لا انشاء اللهمايصير الله يستر لا يسخط الله سبحانه ويحل بهم عقوبه كما حل بسابقهم..........
والله انهم ليندمون على هذا وهم الان في نعمه (واحياء) اهل القبور الان في قبورهم يتمنون يعودون لدنيا مناجل (تسبيحه او تسبيحتان او ركعه او ركعتان)
وياتي بعض الاعضاء ليقول الاغاني حلال والله ان هذا اخر الزمان
الهم احسن ختامنا وجميع من له حق علينا....الهم انك تعلم اننا لانرضى بما يحصل وليس لنا حول ولا قوه فيا الاهي لاتعذبنا بما فعل السفهاء منا...
زعيم سدير..
استغفر الله..
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 01:39 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube