#1  
قديم 25/04/2008, 05:49 PM
زعيــم جديــد
تاريخ التسجيل: 14/11/2007
المكان: USA
مشاركات: 27
][ دمي الازرق وسيناريو دق الخشوم ][

في السابع عشر من شهر شوال للعام 1403 هجري
رزق الأبوان بمولدهم الأخير والغير متوقع
بعد غياب دام الست سنوات عن إنجاب الأطفال
قررا تربيته التربية الإسلامية السمحة
القائمة على احترام الدين الوطن
العادات المتوافقة مع الدين والدين فقط
الأعراق المعتقدات احترام الناس
الآراء وان اختلفت فاختلاف الرأي لايفسد للود قضيه
كبر هذا الطفل وترعرع على عشق الكره
ومن منا لايعشق تلك المستديرة التي سحرت عقول الكبار قبل الصغار
ولكن مالم يكن في الحسبان
هو وجود ذاك الكم الهائل ممن يعشقون الاتحاد
ويرونه الفريق الأبرز والأكثر استحقاقا للتشجيع
فالأخ الأكبر اتحادي والذي يليه والذي يليه
وبحكم التأثير الجغرافي للمنطقة على ذلك الطفل
الذي لاحول له ولاقوه قرر أن يسلك مسلك إخوته في مناصره نادي المنطقة نادي الاتحاد
سنين عجاف عاشها ذلك الصبي
ومألمها من سنين تحت كنف حب الاتحاد
المسير وليس المخير
كان يتأمل سحر وجمال الهلال وبريق لونه وكثافة جماهيره
كان كلما رأى إبداعات الفيلسوف وأهداف الذئب
يزداد الألم وتزداد الجراح
وماهو ذنب ذلك الصبي في أن لاينا صر من هم فعلا يستحق المناصرة
.
.
في العاشرة من عمره
بدأت رحلة التصحيح بالتحول من الحب الاتحادي المسير إلى العشق الهلالي المخير
نعم لقد تحلل من قيوده ومن ضغوطه
واختار عشق الهلال
ولن أقول حب الهلال فالهلال يُعشق وكلنا عشاقه
كانت الأيام عصيبة والليالي موحشة
وهو يدافع عن حبه أمام جبروت إخوته وبيئته
فالهلال محسود والكل يسعى للاطاحه به
ولعجب في ذلك فلكل ناجح حاقدون
ولن اخفي عليكم بان نهائي كاس خادم الحرمين الشريفين للعام 1418 هجري
اقل مايو صف بالمعاناة ليس للسيناريو العجيب الذي سارت عليه المباراة
بل لما وجده ذاك الشاب من تحديات
تتمثل في وجوده مع احدي عشرا حاقدا من مختلف الانديه تجمهروا لتشجيع الشباب
والحقيقة تقال لم يكن منهم شبابي سوى رجل واحد
احدي عشر حاقدا ضد هلالي واحد ولكن هيهات هيهات
غلطان معاندك ياهلال
انتصر الهلال وانتصرت الكرامة
ماأجملها من لحظات لايمكن بأي حال من الأحوال أن تفارق الذاكرة
نعم احبك ياهلال
فقد رددت لي كرامتي وحفظت لي ماء وجهي
أمام المرتزقة وجعلتني مرفوع الرأس
ولا عزاء للحاقدين
.
.
هاهي خزعبلات المجد التليد تتكرر
وهاهو المارد الازرق يستفيق مجددا لينتصر
تحالف الحاقدون ومعهم وضيعوا الفكر والعداله
تجمهر الجميع ليلتها وتعالت اصداء الانتصار باعتقادهم
فعلى الرغم من سطو سمعة فريقي وقبائل الاشاده بجماله الساحر
من جميع الاقطار عربيه كانت او عالميه
لايزال الكثير من المرتزقه يقزمون علوه وهامه سموه
انتصر الزعيم نعم وانتصرت الكرامه والرفعه مجددا
تباكى الكارهون وعلى عويل السنتهم
ثلاث ارباعهم لم يذق حلاوه النوم ليلتها
ماأعظمك ايها الجلمود بحق
فعلى الرغم من جميع المضايقات والتدليل للغير
مباريات موجله وضغط مشاركات
ارهاق النجوم وتداخل البطولات
حقد وكره ودعوات ليليه بالسقوط
الا انك مازلت الزعيم سيد النوادي وسيدهم
هنيأ لك اللقب وهنيأ لنا عشاقك الابديين
.
.
.
كونوا بخير لاكون

Brazil Asia
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 03:58 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube