#1  
قديم 16/04/2008, 02:21 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 15/02/2007
مشاركات: 1,382
السهل الممتنع (الزعيم يعانق عشقه القديم) للكاتب الكبير صالح السليمان

السلام عليكم ..

تصفحت أخبار الزعيم في المنتدى من الصحف
فلم أجد مقال (السهل الممتنع) الكاتب الكبير صالح السليمان

فأحضرته لكم

الزعيم يعانق عشقه القديم

عاد الزعيم إلى هوايته المحببة وبطولته المفضلة الأثيرة لديه لقب الدوري العام بنظامه النقطي.. عقب الأفراج عن هذا النظام العالمي بعد غياب دام 17 موسماً وعقب إقالة النظام المخلوع (المربع) وإحالته للتقاعد.

الهلال حقق آخر بطولة دوري للنقاط قبل إيقافه والآن يحقق اللقب الأول بعد استئنافه.. معلناً عن علاقة حميمة وعشق أزلي مع الدوري.. وأنه أكثر الرابحين من عودته بنظامه المعهود.

من متابعه دقيقة لتاريخ الدوري الممتاز.. فالهلال يثبت أنه أبو الدوري وفريق النفس الطويل والطويل جداً.. والقادر على تحمل رحلة الدوري الشاقة والتأقلم مع مفاوزه ومتاهاته ومفاجآته.

ومن متابعة دقيقة، فالهلال كان الأجدر بجميع هذه الدوريات باستثناء دوري 98هـ..

ومع ذلك، فبطولة الدوري الأخير ذات طابع خاص وفريد.. وأذكر أنه حدث في دوري عام 1405هـ ما يشبهه.. عندما لعبت الفرق دون لاعبيها الدوليين في الدور الأول ومنهم (8 هلاليون دوليون).

واضطر الهلال لمطاردة الشباب طوال مباريات الدور الثاني بكل إصرار ودون يأس حتى فاز بـ11 مباراة متواصلة ليحسم اللقب في الجولة قبل الأخيرة.. وفي تلك الفترة اعتمد الهلال على القدرة الهجومية الضاربة بعكس ما يحدث في المواسم الأخيرة!!..

الهلال أحرز اللقب بعد رحلة ماراثونية ملحمية.. ومطاردة هلالية مستميتة.. فالهلال ورغم العوائق والصعوبات والحواجز والعراقيل والظروف القاهرة وعجائب اللجنة الفنية والأمانة وضغط المباريات والإصابات والإيقافات.. ومشاركات الهلال الخارجية وارتباطات المنتخب والإرهاق وتداخل المسابقات حافظ على حظوظه في الدوري..

صمد وواصل وثابر على مطاردة الاتحاد والذي تمتع بارتياح نفسي بعد تقدمه بعدد المباريات.. وارتياح بدني بسبب تفرغه تماماً للدوري.. بل أفصح الاتحاديون أن الاتحاد تخلى عن كأس ولي العهد!! وبطولة فيصل بن فهد.. للتركيز على مباريات الدوري!

بالمناسبة الهلال تصدر الدوري من أول جولة.. ولكن بسبب مشاركته الخارجية تأخر بالنقاط في وقت كان الاتحاد يتمتع بتقديم مبارياته.. فاستمر الاتحاد متصدراً.. بسبب عدم التوازن في عدد المباريات التي لعبها كل فريق..

ومع هذا الهلال طارد الاتحاد (الصدام بالصدام) وعلى قول العسكريين (يداقش الاتحاد) طوال مباريات الدوري ووضعه أمام ناظريه حتى لا يفلت من قبضته.. انتظاراً للقاء الفاصل في نهاية الدوري وعقب أن أكمل مبارياته فاز بأفضلية مباريات الفريقين.. وانتزع اللقب من فك الاتحاد.

وقبل النهاية فالاتحاد بقوته الضاربة لن يجد في المستقبل ظروفاً سهلة وفرصاً كبيرة للفوز بالدوري كهذا الدوري.. وبهذا يستمر الاتحاد في عدم قدرته على الفوز بالدوري من خلال النقاط وقد تستمر عقدة حتى إشعار آخر.

الهلال مثل الريال

لا شك قَدَرُ الهلال أن يتم التشكيك ببطولاته وإنجازاته كلما تفوق وأنجز.. وهي عادة اعتادها في كل مباراة يكسبها وكل إنجاز يحققه.. وكلما زاد زادوا.. حتى وصل إلى الحظ المسكين.. وقد نسمع أن الحكم الإيطالي كان لاعب اسكواش في الهلال.. كل هذا مقبول صدقاً كان أو مداعبة.. ولكن ماذا تقول عن من يمارس الكذب والتضليل عيني وعينك دون حياء أو خجل..!

آلية حسم لقب الدوري صدرت من مجلس اتحاد كرة القدم السعودي قبيل انطلاق الموسم في الثاني من شهر جمادى الآخرة عام 1428هـ الموافق 17 يونيو 2007م.. وتم تعميمها من قبل الأمانة العامة.. ونشرت في الصحف في تلك الفترة.. وهي آلية متاحة لكل الفرق..

ريال مدريد في الموسم المنصرم حقق لقب الدوري الأسباني أحد أهم المسابقات العالمية عقب تعادله مع برشلونة بالنقاط وتفوقه بنتيجة مباراتي الفريقين ولم يمنعه من الفوز باللقب كون برشلونة متقدماً بفارق 19 هدفاً.. وليس بفارق هدف كما هو الهلال والاتحاد.

ربما يتناسى هؤلاء أن نظام المربع حدث كثيراً أن يكسب فريق البطولة ويظهر في الجدول كبطل ومن يليه أكثر نقاطاً وليس أهدافاً.. بل قد يكون الأكثر نقاط ثالثاً أو رابعاً كما حدث للهلال في

أحد المواسم.. فلا داعي لهذا الأسلوب الغبي من الكذب في عالم معلوماتي مفتوح أصبح كل شيء مكشوف وانتهى احتكار الحقيقة والمعلومة.. فالدجل والكذب حبله قصير.

ليس بعد..

أمام الإدارة الهلالية عمل شاق في كيفية إخراج اللاعبين من آثار فرحة بطولة الدوري.. فبعد كل بطولة وإنجاز يمر اللاعب بفترة فتور وإشباع.. ورغم تعود اللاعب الهلالي لكن يظل بشر لا بد أن تؤثر عليه بشكل أو بآخر..

فلا بد من تحفيز اللاعبين بشكل من الأشكال.. والمدرب لا بد أن يستبعد على الأقل أربعة لاعبين ممن شارك في نهائي الدوري وإراحتهم مؤقتاً ولو في مباراة الذهاب مع الوحدة.. ولا بد من مشاهدة لاعبين مثل الفريدي والدوسري والغنام في الوسط.. ولا بد أن يحتفظ الفريق بكامل عناصره لبطولة كأس خادم الحرمين الشريفين.. ويمكن منحهم مزيداً من الراحة بتمديد إجازتهم الصيفية.

(شاعر التلفون)!!

سقطت ورقة التوت التي كانت تستر برنامج امتصاص الملايين من الشعب السعودي.. يقبض منهم بيد ويصفع بالتالية.. بأي عقل ومنطق ما يحدث.. الشعراء السعوديون يمثلون 80% من متسابقي البرنامج.. ويمثلون أرض الشعر وفطاحلة الشعراء منذ العصر الجاهلي.. ومع هذا لا أحد منهم يكسب!!

تجاهل اختيار الظاهرة الشعرية ناصر الفراعنة السبيعي وزميله المبدع عيضة الثقفي فضيحة كبيرة بكل المقاييس.. وجمعهم معاً محاولة لتفتيت أصوات السعوديين بينهم.. تجاوز الفراعنة بالذات بهذا الأسلوب الغبي أطلق رصاصة الرحمة على هذا البرنامج.. حتى صار حديث الناس عن الخامس وليس الأول ولا الثاني..

وإذا كانت اللجنة تبرئ ساحتها بحجة أنها رشحت الفراعنة وبفارق شاسع.. فهذا لا يعفيها من مسؤوليتها لأن أمامها عدة حلول.. ولكن لا يبدوا أنها ترغب بها.

أما اختيار فائزين اثنين.. شاعر من اختيار اللجنة.. وشاعر من خلال التصويت.

أو رفع النسبة المخصصة للجنة التحكيم من نسبة التقييم إلى 70%.. ولكن وأعتقد حان الآن وقت مقاطعة السعوديين لهذا البرنامج شعراء وجماهير عقاباً على هذا الابتزاز والتهميش.. وسترى اللجنة كيف سيخبو هذا البرنامج ويتوارى في الظل.. وبعض المشايخ الكرام تحفظ على مثل هذا البرنامج وأسلوبه في الضحك على الناس..

ضربات حرة

* موبايلي تهنئ الهلال على البطولة.. جماهير الهلال تنتظر أيضاً مبادرات ومكافآت للفريق على بطولاته وإنجازاته.. وهذا الموضوع قد يكون لي عنه عودة.

* الدعيع أبدع بصد كرتين إعجازيتين في مباراة الشباب والاتحاد.. وياسر سجّل من نص فرصة.. وتفاريس والمرشدي قضوا على كرات الاتحاد الهوائية.. والفريدي غيَّر مجرى المباراة.. وعزيز والغامدي والخثران مقاتلون والتايب كان له ثقله المعنوي والظهيران أبدعا.

* الفريدي عليه الابتعاد عن المبالغة في الاحتفاظ بالكرة والابتعاد عن التمثيل والبحث عن الأخطاء و صافرة الحكم..!

* الهلاليون الذين حاولوا بالعافية نقل ياسر من الهلال وفي منتصف الموسم بحجة الاحتراف الخارجي ما هو رد فعلهم الآن!!!

* الهلال رغم أنه كان مهدداً بهدف قاتل ينسف أحلامه بالدوري إلا أننا لم نر لعباً انهزامياً وتصنع الإصابة والتمثيل وإضاعة الوقت ولم يسقط الدعيع لإيقاف المباراة وإهدار الدقائق وقتل حماس الفريق المقابل.. بل لعب الفريق بكل فروسية وروح عالية.. تماماً كما نشاهد من الفرق العالمية في دوري أبطال أوروبا.

* عنوان الجزيرة في وصف انتزاع الهلال للقب الدوري كان مميزاً.. بعد اقتباسه من قصيدة لشاعر الملايين ناصر الفراعنة.

* مخرجو قناة art متى يحترمون المشاهدين ويبعدون الميول والتعصب عن عملهم ومهنتهم.. هل كان مخرج المباراة الختامية يقدم مباراة خاصة بالاتحاد وجماهيره..

* لماذا لا يتم توسعة ملعب الأمير عبدالله الفيصل وزيادة مدرجاته كحل مؤقت وعاجل.


الرابط من جريدة الجزيرة



لا تنسوا الرد ليبقى المقال في الواجهة



الفريدة
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 09:45 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube