#1  
قديم 14/03/2002, 11:19 AM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 11/01/2002
مشاركات: 792
أخبار متفرقة من مركز الدراسات الإسلامية ليوم 29/12

أخبار متفرقة ليوم 29/12/1422 -13/2/2002
للطباعة بدون صور
مصادر عسكرية فرنسية تنفي القضاء على مقاومة مقاتلي القاعدة في غارديز

العصر : نقلت مصادر صحفية عن مسؤولين عسكريين فرنسيين يشاركون في عمليات التحالف الغربي ضد قوات طالبان و القاعدة في غارديز قولهم أن "نجاح" القوات الأمريكية و الأفغانية الموالية لها ضد جيوب مقاومة المقاتلين الإسلاميين أقل بكثير مما يتم الإعلان عنه من قبل واشنطن. و ذكر المصدر أن جيوب المقاومة يتضاعف عددها على عكس ما يدعيه القادة الأمريكان واصفا مقاومة مقاتلي طالبان و القاعدة ب"الكبيرة"، و أن هؤلاء "ليس لديهم ما يخسرون و يقاومون إلى النهاية" و أن "معظمهم ليسوا أفغانا" حسب معلومات تحصلت عليها المخابرات الفرنسية في المنطقة.
و ذكرت المصادر نفسها أن "الحصار" المضروب على مناطق تجمع مقاتلي القاعدة "ضعيف" إلى درجة لا يمنع انسحاب المحاصرين خاصة في الليل و تجمعهم في مواقع جديدة و فتح بالتالي جبهات لم تكن معلومة لدى الأمريكان و حلفائهم. و عن الغارات الأمريكية ضد المواقع المزعومة للمقاتلين، تقول المصادر أن معظمها "تمويهي" بحيث يهدف إلى منح الإنطباع بأن العمليات تحقق تقدما كبيرا في حين أن المواقع المستهدفة لم يتم تحديدها بدقة، و هو ما دفع سلاح الجو الفرنسي إلى رفض مهمات أوكلت له من قبل الأمريكان حتى لا يخاطر بضرب المدنيين، و قد حدث ذلك الأسبوع الماضي عندما قصفت الطائرات الأمريكية قافلة من المدنيين الأفغان فقتلت 23 شخصا من بينهم نساء و أطفال و اعترفت بذلك لاحقا.
و كانت المصادر الأمريكية قد ذكرت أمس أن قوات التحالف إنتهت من "تنظيف" منطقة شاهي كوت بعد "السيطرة عليها" في حين أفادت معلومات متطابقة أن مئات من مقاتلي القاعدة و طالبان انسحبوا قبل وصول قوات التحالف الغربي و تجمعوا في ولايات مجاورة خاصة خوست و لوغار و باكتيكا و أنهم يسعون لتشكيل جيوب مقاومة هناك و توسيعها من خلال كسب دعم السكان و القبائل المناهضة للوجود الأمريكي و الغربي في أفغانستان.
و قال محللون أن الأحداث الأخيرة تكون قد كسرت حاجزا نفسيا كبيرا بين سكان مناطق البشتون و المقاتلين العرب و الأجانب في صفوف القاعدة و هو ما يعد بتوسع جبهات المقاومة و الدعم اللوجستيكي و المعنوي لها و هو أكثر ما تخشاه قيادة القوات الأمريكية لأن ذلك من شأنه أن يجعلها تتحرك وسط محيط معاد مما يصعب مهمتها

شهادة إدانة : خلاف أمريكي – فرنسي في أفغانستان

مفكرة الإسلام : تتكتم كل من باريس وواشنطن علي بوادر خلاف عسكري بينهما من أسبابه المباشرة رفض الطيارين الفرنسيين تنفيذ بعض الطلعات الجوية الموصوفة بـ(خيارات الفرصة النادرة) والمتعلقة بقصف الوجود العرضي للقاعدة وطالبان في أي ظرف ومكان) دون اعتبار لوجود مدنيين أو عدمه، وهو ما يعتبره الفرنسيون (مغامرة عسكرية خطيرة لما ينجم عنه من خسائر في حياة المواطنين الموجودين في المكان نفسه).
وتشير هذه المعلومات بشكل خاص الي عدم تنفيذ الوحدة الجوية لأمر أمريكي يقضي بمهاجمة قري في مدينة كارديز، كانت تتحصن فيها عناصر طالبان والقاعدة وعوائلهم (حيث استهدافهم وهم في حركة متواصلة لن يكون دقيقا من حيث التصويب جوا مما قد تسفر عنه خسائر فادحة بالأبرياء الموجودين في هذه القري)، مع تأكيد أن قصري الأليزيه وماتنييون (يساندان مبررات الرفض الميداني للقوة الجوية الفرنسية) التي نفذت عمليات دقيقة عبر قنابل تزن 250 كيلو غراما تم تصويبها عن بُعد بواسطة أشعة الليزر.
هذا الخلاف فجر ذات القضية التي أدت إلى انسحاب الحلفاء من قبل من الصومال إبان الغزو الغربي لها في مطلع التسعينات ، حيث تتعامل القوات الأمريكية بوحشية مع الأهالي ، وهو ماتكرر في حالة أفغانستان حيث يتم توجيه القصف مباشرة إلى أي هدف مشكوك في دون التنبه إلي نتائجه الإنسانية، مما يعطي صورة دقيقة لاسباب تكرار ما يقال عنه إنه أخطاء عسكرية أمريكية في أفغانستان، حيث تدمير بنية القاعدة بأي ثمن (هو الخيار العسكري الذي تنفذه القوات الأمريكية بناء علي توجيهات مرتبة سلفا في فلوريدا)، مع التشديد علي صعوبة التنفيذ الحرفي لخارطة الأهداف (الموضوعة بعيدا عن أجواء الميدان العسكري الذي تحكمه الكثير من ضوابط الجهد التكتيكي).

خلافات حادة بين القوات الأمريكية والأفغانية

إسلام أباد - محيط : أكدت صحيفة " نيوز " الباكستانية أن قيام واشنطن بسحب بعض جنودها على عجل من الخطوط الأمامية للمعارك الحالية فى جبال آرما وشاهى كوت يعكس مدى شراسة عناصر القاعدة وطالبان والأوضاع الحرجة للقوات الأمريكية فى هذه المعارك . واعتبرت أن التضاريس الوعرة للجبال فى شرق افغانستان لم تكن العامل الوحيد الذى حال دون إحراز نجاح سريع على صعيد تصفية جيوب طالبان والقاعدة.
وكشفت عن ان العامل الاكثر خطورة فى هذا السياق يتمثل فى حالة التنافر العرقى بين الميليشيات الافغانية الحليفة للولايات المتحدة ، والتى تشارك فى المعارك الحالية ضد عناصر القاعدة وطالبان فى جبال شرق افغانستان ، فيما تهدد هذه الحالة بحدوث مواجهة دامية بين ميليشيات الباشتون والميليشيات الطاجيكية التابعة للتحالف الشمالى الافغانى.
ونقلت عن بيان صادر عن عناصر تنتمى لتنظيم القاعدة الذى يتزعمه اسامة بن لادن أن مقاتلى هذا التنظيم استخدموا صواريخ من طراز سام - 7 الروسية الصنع فى مواجهة الهجمات الجوية الامريكية على معاقلهم بجبال شاهى كوت فى شرق افغانستان واسقطوا بهذه الصواريخ مروحيتين أمريكيتين كان على متن أحدهما أكثر من 42 جنديا أمريكيا ، وفي الثانية اكثر من 12 جنديا بخلاف مئات المصابين من الجنود .
من جهة أخرى عكست التقارير الواردة إلى إسلام أباد مدى تعقيد الأوضاع الميدانية فى المعارك التي تشهدها أفغانستان حاليا بين مقاتلي طالبان والقاعدة من ناحية والقوات الامريكية والقوات الأفغانية الحكومية من ناحية أخرى ، وسط أنباء عن خلافات بين القوات الأمريكية والأفغانية الحليفة فضلا عن نذر مواجهة بين الميليشيات الأفغانية المتنافرة عرقيا .
وعلى الرغم من سحب 400 جندى أمريكى مؤخرا من المناطق الجبلية فى اقليم باكتيا فان التقارير الواردة اليوم لاسلام اباد تؤكد استمرار المعارك فى هذه المناطق بين القوات الامريكية والافغانية الحليفة وعناصر القاعدة وطالبان المتحصنة فى جبال ارما وشاهى كوت ، فيما قامت الحكومة الانتقالية فى كابول بإرسال تعزيزات جديدة قوامها نحو خمسة آلاف مقاتل أفغانى لمسرح العمليات المستمرة منذ عشرة أيام.

واشنطن تعترف بقتلها نساء وأطفالا في أفغانستان

الجزيرة : اعترفت الولايات المتحدة بأن مقاتلاتها قتلت في إحدى غاراتها على شرق أفغانستان 14 مدنيا بينهم نساء وأطفال الأسبوع الماضي.
وجاء في بيان مقتضب صدر عن القيادة المركزية الأميركية أنه في صباح السادس من الشهر الحالي قصفت مقاتلات أميركية مركبة كانت تسير وحدها قرب شيكين في جبال شرق أفغانستان.
وقال البيان "إن المركبة كانت مسافرة من موقع مشتبه به للقاعدة مجاور لمنطقة العمليات الحالية. وأسفر الهجوم عن وفاة 14 شخصا وجرح شخص بينهم نساء وأطفال". وأضاف أن منطقة شيكين موقع مشتبه به للقاعدة وطالبان, والأفراد الذين كانوا في هذه المركبة من المعتقد أن لهم صلات بالقاعدة.

تنازع أفغاني على حكم باكتيا وخوست

اسلام اون لاين : تزايدت حدة الخلافات حول الفوز بحكم ولايتي "خوست" و"باكتيا"؛ مما أدى إلى نشر حالة من الفوضى والاضطراب في شرق أفغانستان، وإعلان حالة الطوارئ في خوست.
وأشارت صحيفة "شهادت" الأفغانية الأربعاء 13-3-2002 إلى تدهور الأوضاع في ولايتي باكتيا وخوست بسبب الخلاف الدائر بين كل من "باد شاه خان زدران" و"تاج محمد وردك" على حكم الولايتين. ويقول "زدران": إنه الأحق بحكم ولايتي خوست وباكتيا، مؤكدا أنه تم تعيينه في هذا المنصب قبل "تاج محمد وردك"، الذي عينه رئيس الحكومة الأفغانية "حامد كرزاي" استجابة لشورى "باكتيا" الذين رفضوا حكم زدران.ويحاول زدران استعادة سلطته بالقوة في ولاية باكتيا، ويقول: إن لديه أوراق تعيين رسمية بتوقيع كرزاي نفسه، واستنكر "زدران" تعيين "وردك" على حكم الولاية قائلا: "كيف يمكن أن يكون تاج محمد وردك واليا، ويتم طردي من الولاية؟".
وشورى خوست ضد زدران : ويكافح زدران في جبهة أخرى وهي ولاية خوست، ويسعى لتثبيت حكمه عن طريق نزع السلاح من الفئات المعارضة لسلطته.
وقالت وكالة الأنباء الإيرانية "أرنا" الثلاثاء 12-3-2002: إن قوات زدران تقوم بجمع السلاح من قوات شورى الولاية؛ الأمر الذي تعارضه شورى خوست التي ترفض أيضا محاولة زدران السيطرة على الولاية.وحذر "زكيم خان" رئيس شورى ولاية خوست من نشوب معارك أهلية في حالة إصرار "زدران" على السيطرة على الولاية. وقال خان: "إن زدران الذي فشل قبل ذلك في السيطرة على الولاية بالقوة والحيلة، يريد الآن نقل المعارك إلى خوست تحت اسم النضال ضد القاعدة وطالبان"، وأضاف أن "قوات الشورى سوف ترد عليه بالقوة، ولن ينجح فيما يرمي إليه".وتابع خان "لقد طلبنا من الحكومة المركزية أن تجد حلاً عاجلاً لمشكلة خوست"، مشيرا إلى أن جهود قوات زدران لعملية نزع السلاح من قوات الشورى في مدينة خوست قد فشلت.
لعبة نزع السلاح
في الوقت نفسه، وصلت قوة أمريكية أفغانية مشتركة إلى خوست ولديها تعليمات من قوة حفظ السلام الدولية بأفغانستان بنزع السلاح من سكان المنطقة، غير أن شورى الولاية أعلنت معارضتها لعملية نزع السلاح في الولاية.وقالت وكالة الأنباء الإسلامية الأفغانية الثلاثاء 12-3-2002: إن القوات المشتركة بدأت في التفتيش بحثًا عن الأسلحة لدى الأفغان، بعد أن سدت جميع طرق مدينة "خوست".وقال شاهد عيان للوكالة: "إن أفراد القوة يغطون وجوههم، وإنهم يفتشون بدقة حتى أظفار المواطنين وشعرهم بحثًا عن الأسلحة".وأكد شاهد عيان آخر أن مدينة خوست قد أُعلنت فيها الطوارئ؛ حيث أُغلقت الأسواق والمتاجر بها، والتزم الناس بيوتهم، وأُخرجت السيارات كلها من المدينة، بعد أن احتلت القوات الأمريكية المدينة، فيما قامت القوات الأفغانية المصاحبة لها بالسيطرة على جميع ميادين المدينة.وأشارت الوكالة الأفغانية إلى أن القوات الأمريكية جمعت الهواتف المحمولة من 11 قائدًا، كانوا قد تلقوها من القوات الأمريكية أثناء قصف أفغانستان لتزويدها بالمعلومات عن القاعدة وطالبان.وقالت الوكالة: إن بعض المحليين استغل هذه الهواتف استغلالاً سيئًا، وورطت القوات الأمريكية في النزاعات القبلية؛ وذلك بتقديم المعلومات الخاطئة للإدارة الأمريكية..
لا تراجع
وعلى صعيد المعارك الدائرة في وادي "شاهي كوت" جنوب مدينة "جارديز" بولاية باكتيا، نفى رئيس شورى خوست نبأ استسلام القائد "محمد إبراهيم" لقوات شورى ولاية باكتيا.وأكد "زكيم خان" لجريدة "شهادت" الأفغانية أنه "لا صحة مطلقا لما تردد حول استسلام القائد محمد إبراهيم ومعه 150 من قواته لقوات شورى الولاية".
وكانت وكالة الأنباء الإيرانية قد أذاعت الثلاثاء 12-3-2002 خبرا يفيد استسلام القائد محمد إبراهيم إلى القوات الأفغانية التابعة لشورى الولاية. ويقاتل القائد محمد إبراهيم -شقيق المولوي جلال الدين حقاني رئيس أركان طالبان– إلى جانب المتبقي من قوات طالبان والقاعدة ضد القوات الأمريكية والقوات الأفغانية الموالية لها في جبال جارديز بولاية باكتيا.
مهاجمة هرات
من ناحية أخرى، ذكرت صحيفة "شهادت" الأفغانية الأربعاء 13-3-2002م نقلاً عن إذاعة طهران أن "غل أغا شيرزاي" والي قندهار يريد الهجوم على ولاية هرات بمساعدة القوات الأمريكية للسيطرة عليها، والقضاء على حكم القائد إسماعيل خان في هرات، الذي لا ترتاح الولايات المتحدة إليه؛ نظرا لوجود تعاون بين إسماعيل خان وإيران.
وأضافت الإذاعة الإيرانية أن "القوات الأمريكية تتبع سياسة نشر الفوضى والحروب الأهلية بين القبائل والمجموعات المسلحة في أفغانستان؛ لتوجد مبررا لبقاء قواتها في أفغانستان".

اعتقال أمريكي في شيكاغو لتخزينه أسلحة كيميائية محظورة

‏واشنطن - محيط : اعتقلت السلطات الأمنية في ولاية شيكاغو الأمريكية ‏شخصا في محطة لقطارات الانفاق في وسط الولاية بسبب تخزينه ‏مادة السيانيد السامة في مخزن يقع تحت مدخل الركاب في المحطة.‏
‏وأوضحت انه تم اعتقال المتهم جوزيبف كونباك (25 عاما) يوم السبت الماضي وهو من ‏‏مواطني ولاية ويسكانسون كما أنها أوقفت لاحقا حدثا يبلغ من العمر (15 عاما) بتهمة ‏مساعدة كونباك على نقل أسلحة كيميائية محظورة.‏
‏ واعترف الحدث أثناء التحقيق معه بأن كونباك كان يقوم بتخزين مادة السيانيد في ‏‏مدخل يقع تحت مدخل ركاب المحطة.‏
‏وعثرت السلطات خلال عمليات البحث المكثفة التي استغرقت عدة ساعات وأدت إلى إغلاق جزء من المحطة على جرام واحد من مادة صوديوم السيانيد وأربع أونصات من ‏بوتاسيوم المادة نفسها في مخزن أغلق باحكام تحت محطة الانفاق المذكورة.‏
‏ونقلت وكالة الأنباء الكويتية عن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي "اف بي اي" قوله إن كونباك يتزعم جماعة تخريبية ‏
‏يطلق عليها (مملكة الفوضى).‏
وأوضح أن كونباك شغل وظيفة محلل نظم فى شركة للحاسوب الالى فى منطقة جرين باي ‏في ولاية ويسكانسون وتم العثور من بين مقتنياته على جهاز حاسوب متنقل قام ‏باستخدامه لاختراق الشبكات الحكومية بشكل غير قانوني.
جدير بالذكر أن عملية الاعتقال تلك تأتي في وقت تنتشر فيه المخاوف في أمريكا من تعرضها لهجوم بأسلحة الدمار الشامل

مسئول مخابراتى يحذر من تعرض أمريكا لهجوم نووي

واشنطن - محيط : حذرت وكالة المخابرات الأمريكية من التهديدات بشأن تعرض الولايات المتحدة لهجوم نووي وكيماوي وبيولوجي تتزايد بشكل يتعدي المخاوف التي كاننت موجودة خلال مرحلة الحرب الباردة .
وذكرت صحيفة بوسطن جلوب الأمريكية أن روبرت والبول مسئول البرامج النووية والإستراتيجية في" السي أي إيه" ذكر في جلسة إستماع أمام مجلس الشيوخ الأمريكي أن معظم التهديدات تأتي من إيران -التي قد طورت من البرنامج النووي خلال العامين الماضيين وفقا لتقديرلات المحلليين الإستراتيجيين

العثور على جثة جندي أمريكي في المتوسط

القاهرة - الفرنسية :باب: أعلن مسؤول في ميناء بور سعيد اليوم الأربعاء (13-3-2002) أن سفينة شحن مصرية انتشلت جثة عسكري أميركي من مياه البحر الأبيض المتوسط.من جهته، أكد متحدث باسم السفارة الأميركية في القاهرة انتحار أحد البحارة التابع لسفينة بحرية أميركية. وطرح المسؤولون في الميناء فرضيتين أولها سقوط البحار من حاملة الطائرات تيودور رورفلت التي عبرت قناة السويس في الثامن من الشهر الجاري باتجاه البحر المتوسط. وكانت حاملة الطائرات آخر قطعة عسكرية أميركية تعبر القناة.
وتشير الفرضية الثانية إلى احتمال أن يكون البحار من طاقم المروحية العسكرية الأميركية التي تحطمت أمس في المتوسط إلى الغرب من اليونان وحملت التيارات المائية جثته بعيدا عن مكان الحادث.وكان المكتب الإعلامي التابع للأسطول الأميركي السادس أعلن أن المروحية سقطت على بعد 80 ميلا بحريا إلى الغرب من اليونان أثناء قيامها برحلة استطلاع

إصابة بريطاني في هجوم في اليمن

صنعاء ـ رويترز: أصيب بريطاني في مدينة الحديدة باليمن برصاص اطلقه عليه مجهولان كانا على دراجة نارية، بينما كان البريطاني في سيارة.وقال مسؤولون ان دوافع الحادث غير معروفة، وان البريطاني هو قائد سفينة تجارية، وقد اصيب بشكل طفيف في الرقبة، وهرب المهاجمان

محامي أصولي مصري يفجر مفاجأة ويعلن انسحابه أمام المحكمة الكندية بسبب الأدلة السرية
محكمة الاولد بيلي بلندن تمدد احتجاز الأصولي المصري ياسر السري مدير المرصد الإسلامي في لندن

لندن : الشرق الأوسط : فجر محامي الاصولي المصري محمود السيد جاب الله مفاجأة في المحكمة الفيدرالية بتورنتو في كندا باعلان انسحابه من القضية التي يتهم فيها موكله بزعم انه على علاقة بقيادات تنظيم «الجهاد» المصري، الذي يترأسه الدكتور ايمن الظواهري الحليف الاول لأسامة بن لادن الذي تلاحقه واشنطن بتهمة تفجير سفارتيها في نيروبي ودار السلام في اغسطس (آب) .1998 وقالت حسنة المشتولى، زوجة القيادي الاصولي المصري محمود سيد جاب الله (40 عاما)، في اتصال هاتفي أجرته معها «الشرق الأوسط»، ان زوجها بات وحيدا في مواجهة القضاء الكندي الفيدرالي، وكذلك في مواجهة مجموعة من «الادلة السرية» لا يعلم أحد عنها شيئا، تتهم زوجها بخطورته على «الأمن القومي الكندي». وأوضحت ان زوجها محتجز للمرة الثانية بناء على نفس «الادلة السرية» منذ 14 أغسطس العام الماضي. واضافت ان زوجها رفض تعيين محام آخر له من قبل هيئة المحكمة، وتمسك بمحاميه جيلاتي.
وخارج قاعة المحكمة أعرب جيلاني عن قلقه الشديد على مصير موكله في مواجهة «أدلة سرية» لا يعرفها سوى الادعاء والقاضي مكاي، وقال انه فشل عدة مرات في التعرف على نوعية تلك الادلة. وقالت «حسنة المشتولي» ان زوجها هو العائل الوحيد لها ولأطفالهما الستة الذين يبلغ أكبرهم 14 سنة وأصغرهم ثلاث سنوات. وأضافت ان زوجها موجود في الحبس الانفرادي منذ اكثر من شهرين، وان ادارة السجن رفضت زيارتها له ثلاث مرات.
الى ذلك مددت محكمة الاولد بيلي بلندن احتجاز الاصولي المصري ياسر السري (38 عاما) المتهم بالتآمر لقتل القائد الافغاني احمد شاه مسعود في افغانستان حتى 23 ابريل (نيسان) المقبل لتقديم الادلة الجنائية ضد الاصولي المصري مدير «المرصد الاسلامي»، وهو هيئة حقوقية تتخذ من لندن مقرا لها. ويتهم السري بالتورط في قتل احمد شاه مسعود زعيم التحالف الشمالي الراحل للفصائل الافغانية. ويواجه ياسر السري اتهامات اخرى بالتورط في اعمال ارهابية، منها دعم انشطة «الجماعة الاسلامية» المصرية. واغتيل مسعود في قاعدته بافغانستان قبل يومين من هجمات 11 سبتمبر (ايلول) على الولايات المتحدة.ويواجه السري مزاعم بأنه قدم خطابي اعتماد للقاتلين اللذين تظاهرا بأنهما صحافيان «مغربيان» بمحطة تلفزيون ليمكنهما الاقتراب من القائد العسكري قبل تفجير الشحنة الناسفة الموجودة داخل كاميرا الفيديو التي كان يحملها احدهما يوم 9 سبتمبر الماضي أي قبل يومين من التفجيرات الارهابية التي ضربت الولايات المتحدة. والسري الذي يعيش في لندن منذ عام 1993 متهم بخمسة اتهامات تندرج ثلاثة منها تحت القانون البريطاني لمكافحة الارهاب، ومعتقل منذ اكتوبر (تشرين الاول) الماضي بعد مداهمة الشرطة لمنزله. وتتعلق التهمتان الاخريان بانشطته في نشر وبيع الكتب

محامون مصريون: حاكموا "تشيني" كمجرم حرب

اسلام اون لاين : استقبل عدد كبير من المحامين المصريين نائب الرئيس الأمريكي "ديك تشيني" ببلاغ تقدموا به إلى النائب العام لاحتجازه ومحاكمته كمجرم حرب.
وقال "حسين عبد الغني" مراسل قناة "الجزيرة" القطرية بالقاهرة: إن محامين مصريين توجهوا إلى "ماهر عبد الواحد" النائب العام بطلب لمحاكمة كل من تشيني والرئيس الأمريكي "جورج بوش" كمجرمي حرب، واعتبارهما مسئولين عما تم ارتكابه في أفغانستان من جرائم حرب.
وبدأ "تشيني" الأربعاء 13-3-2002 زيارته لمصر في إطار جولته التي يقوم بها في الشرق الأوسط، وتشمل 11 دولة؛ لحشد التأييد لتوجيه ضربة عسكرية للعراق، في إطار حملة "الإرهاب". والتقى تشيني بالرئيس مبارك في منتجع شرم الشيخ.
وعلى صعيد الغضب المصري من زيارة تشيني، قام عشرات الآلاف من طلبة الجامعات المصرية بتنظيم مظاهرات في جامعات القاهرة، والإسكندرية، والمنوفية، وطنطا؛ احتجاجا علي زيارة نائب الرئيس الأمريكي لمصر، وعلى السياسة الأمريكية تجاه العرب والمسلمين.
وقال "أحمد محمد" أحد منظمي مظاهرة قام بها طلاب جامعة الإسكندرية لوكالة الأنباء الفرنسية الأربعاء: "نريد مغادرة تشيني أرض مصر؛ فقد جاء للتحدث عن ضربة أمريكية للعراق"، مضيفا أن الطلاب هتفوا: "ديك تشيني اخرج من هنا"، "الصهاينة أعداء الله"، و"لا سلام مع اليهود.. والجهاد هو الحل".وقد أحرق الطلاب المصريون في كافة الجامعات المصرية أعلاما أمريكية وإسرائيلية ودمية تمثل رئيس الوزراء الإسرائيلي "إريل شارون".يشار إلى أن التظاهرات في الشارع ممنوعة في مصر بموجب قانون الطوارئ الساري المفعول منذ عام 1981.

محامي الأصوليين المصريين يقدم بلاغا للنائب العام عن اختفاء زعيم «طلائع الفتح»

القاهرة: الشرق الأوسط : قدم منتصر الزيات محامي الجماعات الاسلامية بلاغا للنائب العام المصري المستشار ماهر عبد الواحد طلب فيه التحقيق في واقعة اختفاء احمد حسين عجيزة زعيم تنظيم طلائع الفتح.
وقال الزيات ان واقعة اختفاء موكله تعد مخالفة لقانون الاجراءات الجنائية المصري الذي يحظر خروج أي معتقل محبوس من محبسه إلا بإذن كتابي من النيابة العامة، كما يحظر اتصال أي من المباحث العامة بالمعتقلين المودعين في السجون أو مثلهم إلا بمعرفة النيابة العامة.
وطلب الزيات في بلاغه الانتقال الى سجن طرة الذي زارته أسرته بداخله مع سفير السويد في يناير (كانون الثاني) الماضي، لاثبات حالة عدم وجود عجيزة داخله، كما تلقى الزيات رسالة من أسرة عجيزة تؤكد فيها انه بعد محاولات فاشلة لمعرفة مكان نجلهم احمد تمت مقابلته داخل سجن مزرعة طرة في لقاء مع السفير السويدي في أواخر شهر يناير (كانون الثاني) الماضي وتضمنت الرسالة انهم بعد ترددهم على ذلك السجن في ايام 9 و11 و15 الشهر الماضي لم يجدوه في سجن المزرعة وتقدموا بطلب استعلام لسجن الاستقبال وهو سجن شديد الحراسة، وتلقوا ردوداً بأنه غير موجود بداخل هذه السجون، كما أكدوا لمحاميهم انهم تقدموا بطلب رسمي لمصلحة السجون حيث تلقوا رداً رسمياً يفيد انه غير موجود بأي من السجون التابعة للمصلحة.
وقالت والدة عجيزة في تصريحات لـ«الشرق الأوسط» ان أسرته ارسلت رسائل استغاثة الى الرئيس المصري ووزير العدل لمعرفة مكانه وليتم الاطمئنان عليه وعلاجه، ونفت الأم صلة ابنها بجماعة الجهاد، مشيرة الى انه انضم الى الجماعة أواخر 1991 ثم انفصل عنها بعد عام.

مسلسل الرعب الأمريكي يتواصل .. تقرير للجيش الأميركي يحذر من احتمال وفاة 2.4 مليون شخص في حال تعرض مصنع كيماوي في منطقة مزدحمة لهجوم إرهابي

واشنطن: الشرق الأوسط: تشير دراسة اعدها السلاح الطبي التابع للجيش الاميركي، الى ان حوالي 2.4 مليون شخص يمكن ان يموتوا او يصابوا بجروح في حالة حدوث هجوم ارهابي على احد مصانع المواد الكيماوية الموجودة في منطقة مزدحمة بالسكان. وتقول هذه الوثيقة الطبية المخصصة لتقييم المخاطر المحتملة التي اكتملت بعد شهر من هجمات 11 سبتمبر (ايلول)، ان الاصابات التي يمكن ان تنتج عن هجمات على مصانع المواد الكيماوية السامة، ستكون ضعف اكثر التقديرات الحكومية تشاؤما. وتشير الدراسة الى ان الاصابات الناتجة عن هجوم على مصنع للاسلحة الكيماوية او المواد الكيماوية السامة، او انفجار احد هذه المصانع، يمكن ان تصل الى 903،400 اصابة وفق تقديرات متواضعة.
وقالت لين كوكرال، الناطقة باسم السلاح الطبي، ان المعلومات الواردة في الوثيقة كان الغرض منها توضيحيا اكثر منه تقديرا دقيقا للاصابات. ومع ذلك فان الحكومة استخدمت المعلومات الواردة في الدراسة في مؤتمر حكومي داخلي لوضع خطط طبية في حالة وقوع هجوم ارهابي شامل. وكان المشرعون والمسؤولون الفيدراليون وجماعات البيئة، قد نبهوا العاملين في الصناعات الكيماوية مرارا، بعد هجمات 11 سبتمبر مباشرة، الى ان الهجمات الارهابية يمكن ان تحول مصانع المواد الخطرة الى اسلحة للدمار الشامل. ومع ان المسؤولين عن هذه الصناعات يقولون انهم نفذوا كثيرا من اجراءات السلامة، الا ان كثيرين يقولون ان ما نفذ حتى الان اقل من الضروري، وان اجراءات اضافية اصبح لا بد منها.
ومن المتو قع ان يرفع مجلس الدفاع عن الموارد الطبيعية، والذي تبلغ عضويته 400.000 شخص، دعوى الاثنين المقبل ضد وزارة العدل متهما اياها بالفشل في رفع تقرير الى الكونغرس حول افتقار مصانع المواد الكيماوية الى الحماية في وجه الهجمات الارهابية المحتملة، وذلك وفق مقتضيات قانون الهواء النقي. وكانت وزارة العدل قد فشلت في تقديم تقرير وسيط كان متوقعا منها في اغسطس (آب) .2000 وقام مسؤولون في ادارة الرئيس جورج بوش، بابلاغ الكونغرس بانهم لن يستطيعوا تقديم التقرير النهائي في اغسطس (آب) 2001 لعدم كفاية الموارد المالية. وقالت رينا ستاينر، عضو مجلس حماية الموارد الطبيعية: «يعتبر وضع المصانع الكيماوية من اولويات سلامة الوطن. ولكن اعلى السلطات الحكومية تتجاهلها تماما».
وقال ناطق باسم وزارة العدل، انهم لم يطلعوا على الشكوى ولذلك فانهم لن يعلقوا عليها. وكان النائبان الجمهوريان جون دينغل وفرانك بالوني، وهما من كبار اعضاء لجنة الطاقة والتجارة في مجلس النواب الاميركي، قد طلبا من مكتب المراجع العام القيام بمراجعة شاملة للصناعات الكيماوية ومدى ما تتمتع به من حماية من الهجمات الارهابية المحتملة. وتشير تحليلات وكالة حماية البيئة، التي اعدت العام الماضي، الى ان 123 مصنعا تحتفظ بكميات من المواد الكيماوية يمكن اذا ما انطلقت في الجو ان تتحول الى سحب من البخار تعرض حياة اكثر من مليون شخص للخطر. ولكن تقرير السلاح الطبي، الذي اكتمل في 29 اكتوبر (تشرين الاول)، يقول ان الهجمات على مصانع المواد الكيماوية او على مستودعات هذه المواد، يمكن ان تسبب ضعف الاصابات المشار اليها في التقارير السابقة. وقالت الدراسة ان اخطار الهجوم على مصانع المواد الكيماوية، تجيء مباشرة، من حيث فداحتها، بعد الهجمات بالاسلحة البيولوجية، مثل نشر فيروس الجدري، او تلويث مياه الشرب او الاغذية على مستوى البلاد، والتي يمكن ان يذهب ضحيتها حوالي 4.18 مليون من البشر.
ولم تتطرق الدراسة لمخاطر الهجوم النووي، او الاصابات التي يمكن ان تنتج عنه. وكانت مجموعة ابحاث المصلحة العامة الاميركية، وغيرها من المجموعات العاملة في مجال حماية البيئة، قد طالبت بسن تشريعات تلزم المسؤولين عن الصناعات الكيماوية بتخفيض كميات المواد الكيماوية الخطرة المخزونة لديهم او التحول الى مواد اكثر امانا. واصدر مجلس الكيماويات الاميركي توجيهات في الخريف الماضي من شأنها ان تحسن اجراءات السلامة بالمصانع وتجعل نقل المواد الكيماوية الخطرة اكثر امانا. وقد طلب المجلس من اعضائه اخيرا اكمال الدراسات الامنية واجراء كل التغييرات الضرورية بالاستفادة من هيكل عام وضعته وزارة العدل

أميركا : هل تخطط لضرب العراق بالأسلحة النووية

الشبكة الإسلامية : صحيفة سعودية تنقل عن مصدر اوروبي في الناتو أن القوات الأميركية تنوي توجيه ضربات مركزة على القصور الرئاسية وقوات الحرس الجمهوري . قالت صحيفة الوطن السعودية الاربعاء أن مصدرا أوروبيا عسكريا في حلف شمال الاطلسي (الناتو) كشف لها سيناريو الضربات العسكرية الاميركية المحتملة للعراق ، وأكد لها أن الاستخبارات الاميركية حصلت مؤخرا على خرائط حديثة لمواقع عسكرية هامة في العراق .
ونقلت الصحيفة عن المصدر قوله أن الاستخبارات الاميركية حصلت على تلك الخرائط عن طريق عناصر معارضة وأخرى منشقة من الجيش العراقي نجحت في الفرار إلى الولايات المتحدة وبلدان أوروبية .
وقال المصدر إن تلك الخرائط توضح بدقة مراكز حساسة لمخازن الاسلحة العراقية تحت الارض ومخابئ الطيران العسكري حيث بادر العراق أكثر من مرة بتغيير مواقع تخزين الاسلحة خاصة بعد الرحيل الاخير للمفتشين الدوليين .
وقال المصدر إن المعلومات الحديثة تؤكد أن العراق يقيم هياكل وهمية لاسلحة الدفاع، بينما يقوم بإخفاء هذه الاسلحة في أنفاق وممرات وخنادق على غرار ما فعلته يوغسلافيا قبل توجيه ضربات الناتو إليها لكن المنشقين العراقيين سربوا معلومات وخرائط قدمتها الاستخبارات الاميركية إلى البنتاغون لوضع خطة الهجوم العسكري على أساسها .
وقال المصدر إن السيناريو الاميركي يعتمد على توجيه أولى الضربات للرادارات العراقية ، بالتوازي مع ضرب القصور الرئاسية ، وتدمير قوات الحرس الجمهوري ، وضرب مقر وزارة الدفاع والمكاتب السرية لها، لشل حركة الادارة العسكرية في الساعات الاولى .
وأضاف أن ضرب مكاتب وزارة الدفاع سيكون بالاسلحة النووية، وأن أميركا تتوقع أن تكون هناك مخازن لاسلحة دمار شامل في ممرات أسفل القصور الرئاسية أو قريبة منها.
وأشار المصدر إلى وجود عملاء للمخابرات الاميركية داخل العراق عدد منهم على صلة وثيقة بعناصر عسكرية هامة تعول عليهم واشنطن للقيام بانقلاب حال بدء الضربات العسكرية .
وقال إن واشنطن لا تعلق أهمية كبيرة على العناصر المعارضة في الخارج لتولي الحكم نظرا لوجود خلافات فيما بينهم ، بل إنها ستختار بنفسها من يحكم العراق على غرار ما حدث في أفغانستان


لمزيد من الأخبار راجع الرابط http://www.alneda.com/def.asp?subject=5&rec=382
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 14/03/2002, 02:48 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الوليد
عضو إدارة الموقع الرسمي لنادي الهلال
تاريخ التسجيل: 13/08/2000
المكان: قلوب الأحبة فى شبكة الزعيم
مشاركات: 13,349
مشكور والله يعطيك العافية على المجهود الكبير.
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 11:53 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube