#1  
قديم 21/01/2008, 04:36 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 09/01/2008
المكان: القصيم----المــــــدرج
مشاركات: 386
Arrow الحب الحقيقي مع الله ؟ تفضل هنا ولاتتردد:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انا شاب لم احصل على وظيفة فلاتنسوني من دعائكم ........


حين يمدالليل رداءه ويعم الكون بسواده فتسكن الحركات وتهداءالأصوات فلايبقى إلاغارقآ في لذيذ السبات أوهائم في اقتراف الموبقات هناك نجد أقوامآقد صفوا أقدامآ أسهرهم الاشفاق من عذاب ربهم الخلاق..
هجرت الورى في حب من جاد بالنعم،،
وعفت الكرآ شوقآإليه فلم أنم،،
فلما رأيت الشوق والحب بائحآ،،
كشفت قناعي ثم قلت نعم نعم،،
فإن قيل مجنون فقد جن للجواد،،
وإن قيل مسقام فمابي من سقم،،
فقد لامني الواشون فيك جهالة،،
فقلت لطرفي أفصحي العذر فاحتشم،،
فعاتبهم طرفي بغير تكلم،،
وأخبرهم أن الجوى يورث السقم،،
عشاق ليل إذا جن الظلام بهم همس الواحد منهم أن
طويلآ ما انتظرتك بقلب يملؤه الشوق والحنين للقياك ..
طويلآ ما أيقظت العينان لكي تشبع نظرها بمحياك ..
طويلآ ما أهبت زادي للسير في مجراك ..
*فهاقد أتى*
فمرحبآ "بليل أسعد الخافقين رؤياه ..
مرحبآ "بظلام أكحل العين بمرآه ..
مرحبآ "بسواد تفطر القلب بمسعاه ..
فكأنهم بالليل يهمس لهم همسات يسمعها قلب كل واحد منهم قائلآ: أخرج ماعندك فهوائي سلواك وظلامي سترك ونجومي نورك.
هنيئآ لهم ،،،
أدركوا معنى للحياة وأنها.. تحلو بقرب الله في السجدات .. تحلو الحياة تساميآ وتعاليآ .. وجهاد أهواء وطول ثبات .. تحلو تحديآ وبطولة .. وركوب أهوال وعيش أبات .. هذي لذائذهم وهذا دربهم .. أكرم بها في العيش من لذات .
نعم ..هي ساعات يحلو فيها السمر مع رب الأرض والسماء فلا ينسيك لهو الأيام خلوة اللقاء وحلاوة المناجاة للبسمة فيها معنآ وللدمعة ألف ألف معنى "ساعة بين يدي الرحمن"تتجلى فيها المعاني ~
أي سعادة وأي حلاوة تلك التي يعيشها أهل القيام ...
أدركوا معنى قول الشاعر:
ان كان يطمع عاشقوا الدنيا بها*
فلنحن بالجنان منهم أطمع~
*قال عزمن قائل سبحانه(تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفآوطمعآ ومما رزقناهم ينفقون<16>فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزآء بما كانوا يعملون)
*وعن أبي هريره رضي الله عنه أن رسول صلى الله عليه وسلم قال: "ينزل الله تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يمضي ثلث الليل الأول فيقول أنا الملك أنا الملك، من ذا الذي يدعوني فاستجب له، من ذا الذي يسألني فأعطيه من ذا الذي يستغفرني فاغفر له"أخرجه مسلم
عن الفضيل بن عياض قال:بلغني أن الله تعالى ينزل إلى السماءالدنيا حين يبقى ثلث الليل الأخير فيقول:
كذب من ادعى محبتي فإذا جنه الليل نام عني! أليس كل محب يحب الخلوة مع حبيبه! فها أنا مطلع على أحبابي إذا هجم الليل،مثلت نفسي بين أعينهم فخاطبوني على المشاهد وكلموني على الحظور وغدآ
أقر أعين أحبائي في جنتي...
*قيام الليل إنقطاع عن صخب الحياة ،واتصال بالكريم سبحانه،وتلقي فيوضه،والأنس به والتعرض لنفحاته،والخلوة إليه ومن الأسباب الميسرة للقيام الاقبال على الله وصدق التعلق به والابتعاد عن الذنوب
(صالح بن حميد)
إذا ماالليل أظلم كابدوه@ فيسفر عنهم وهم ركوع
أطار الخوف نومهم فقاموا@ وأهل الأمن في الدنيا هجوع
قال الحسن : مانعلم عملآ أشد من مكابدة الليل ونففة هذا المال.. فقيل :مابال المتهجدين من أحسن الناس وجوهآ..
قال:لأنهم خلوا بالرحمن فألبسهم نورآ من نوره...
*عن جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم،قال إن من الليل ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله خيرآ إلا أعطاه إياه، وذلك كل ليلة) رواه مسلم.
*كان النبي صلى الله عليه وسلم يستعين بقيام الليل على لأواء الحياة وتعبها، وأي شيء أعظم من مناجاة الله تعالى ،وهي تذهب ما في القلب من الألم !
فإن القلوب الموصولة بالله عزوجل قلوب لا تعرف اليأس ولا الكلل ولا الملل (د/سلمان العوده)
*قال أبو سليمان رحمه الله: أهل الليل في ليلهم ألذ من أهل اللهو في لهوهم ،ولولا الليل ما أحببت البقاء في الدنيا.

*وقال أحد السلف:لويعلم الملوك مانحن فيه من النعيم لجالدونا عليه بالسيوف.
وقال آخر:إن لي وردآ بالليل لوتركته لخارت قواي.
*قال الفضيل بن عياض:إذا غربت الشمس فرحت بالظلام لخلوتي بربي ،وإذا طلعت حزنت لدخول الناس علي.
وقال أيضآ:إذا لم تقدر على قيام الليل وصيام النهار فاعلم أنك محروم وقد كثرت خطيئتك.
*قال أحمدحنبل:جاهدت نفسي على قيام الليل عشرين سنه فساعدتني على جهادها عشرين سنه.
*وان الله ليستحي من العبد يرفع يديه@ يآآآآب @أن يردهما صفرا.
*قال رجل لابراهيم بن أدهم رحمه الله: إني لا أقدر على قيام الليل فصف لي دواء ؟!
فقال: لا تعصيه بالنهار وهو يقيمك بين يديه في الليل.
*وقال بعضهم:دخلت على كرز بن وبرة،وهو يبكي فقلت : أتاك نعي أهلك ، فقال:أشد . فقلت: وجع يؤلمك. قال:أشد. قلت :فما ذاك؟ قال: بابي مغلق وستري مسبل ولم اقرأ حزبي البارحة وما ذاك إلا بذنب أحدثته.
*عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول إذا قام إلى الصلاة من جوف الليل: "اللهم لك الحمد، أنت نور السموات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد، أنت قيوم السموات والأرض ومن فيهن،ولك الحمد،أنت رب السموات والأرض ومن فيهن، أنت الحق، ووعدك الحق، وقولك الحق، ولقاؤك حق، والجنة حق، والنار حق، والساعة حق، اللهم لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وإليك أنبت، وبك حاكمت، فاغفرلي ماقدمت وأخرت، وما أسررت وأعلنت، أنت إلهي، لا إله إلا أنت "رواه البخاري ومسلم.
هيا يا خاطب الجنة
امتطي صهوة حصانك للانطلاق في ميدان المتسابقين إلى الله في غسق الدجى
قم في الدجى ورتل القرآن ..
ولا تنم كنومة حائر ولهان ..
فلربما تأتيك المنية ..
فتساق من فرش إلى أكفان ..
ياحبذا عينين في غسق الدجى ..
من خشية الرحمن باكيتان ..
*سأل رجل الحسن فقال :
يا أباسعيد إني أبيت معافى وأحب قيام الليل وأعد طهوري فما بالي لا أقوم ؟
فقال: ذنوبك قيدتك .
فهيا يا عاشق الجنة
أنفض عنك غبار الكسل والنوم واستعد لملاقاة الملك الذي يملك قلبي وقلبك وروحي وروحك الملك الجليل الذي تذعن له الخلائق وتنقطع من أجله العلائق .
حتى يراك الله في السباق ولكن عجل فلن ينتظرك أحد وليكن شعارك في هذاالسباق:
*لن يسبقني إلى الرحمن أحد *
@ألا إن سلعة الله غالية @ ألا إن سلعة الله الجنة @ آه لريح الجنة@
من منا لايريد الجنة سارع الى الاعمال التى تقربك الى الرحمن لان الدنيا فانية افهم ياعبد الدنيا فانية؟
(فرغك لله لما خلقك له)

والسلام الختام
اخوكم الظاهري المتميز
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 21/01/2008, 04:42 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 13/11/2006
المكان: ๑ دآر كسِاهآ بآلعِز قآيدهِآ *
مشاركات: 4,738
شكراااا لك ... يعطيك العافيه ...

شكلك وايد مندفع ...

كله اتنزل مواضيع

واصل على هذا النهج

تحياتي
ورده
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 10:09 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube