#1  
قديم 01/11/2007, 11:46 AM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 12/05/2005
المكان: فـي قـلب الـزعيـم
مشاركات: 426
لــــحــــظــة وداع ’’ ’’ تجر ورائها سنين الحسرة

أحبتي [COLOR="Navy"]أعضاء شبكة الرقي والتميز ،، لكم مني سلام فيه من المحبة بالقدر الذي يحمله قلب سامي حبا لهلالنا ولجماهيره .

لــــــحــــــــظة وداع : هذه العبارة التي عجزت عن تفسير معناها

سألت أعظم خبراء اللغة العربية ،، وكانت إجابتهم واحدة :

وقـــت الــفــراق .....

مازلت إلى هذه اللحظة أقلب معاجم اللغة
بحثا عن التفسير الذي يطفيء ما بقلبي من حيرة تتبعها حيرة وراء حيرة ،،

فعقلي أبى أن يستوعب معناها *

هي بظاهرها مفسرة .. والمعروف لايعرف

ولكن : إن تعمقت بداخل كل حرف من أحرف هذه الكلمة ’’

يتصادف عقلي الباطن مع حدث إن ذكرته اقشعر بدني .
حدث ارتبط ارتباطا وثيقا بمعناها ‘،

(( وداع سامي )) .. هذا هو الحدث الذي بسببه عجزت عن فهم كلمة الوداع ..
هذا هو الحدث الذي استوقفني مجبورا لمعيشة لحظاته ..

انتظروا ’’

تأملوا معي في يعلوا في ماسبق من سطرين ..
عجبي ’’ ها أنا أفسر الكلمة ... (( لحظة الوداع ))

ولكن ،، لم هم يقولون (( لحظة )) ونحن نبكي منذ أن أعلن سامي اعتزاله ؟؟؟

هذا سؤال آخر ،، وهذه حيرة أخرى .
بجانبي أعظم فلاسفة العرب يهمس بأذني قائلا :

اللحظة : تعبير زمني فيه تعبير لسرعة حدث ما .

ما رأيكم ؟؟
هل نصدق مايقوله هذا الفيلسوف ؟ أم نتشاور ؟ فلربما ظهر المعنى معنا أكثر وضوحا .
بعيدا عن الفلسفة التي يحبها صديقي الفيلسوف

أنا .. و (( أعوذ بالله من كلمة أنا )) سأحاول تفسيرها بكل جوارحي ..

لا .... لا ... لا ... سأكتفي بعقلي وبقلبي .

هل تمهلوني دقائق لأتشاور مع عقلي ومع قلبي ..

عقلي يقول : أنا لن أفسر إلا وفق مايطغى علي ,, ووفق ما يجول بي دائما
سألته : ومالذي يعلق بك حتى طغى عليك ؟؟
أجاب ودمعه يسبق حديثه : (( يوم أعلن سامي اعتزاله ))
,استوقفته
نعم ... هذا هو التفسير ..
ولكن ’’ لم هم يقولون (( لحظة )) وأنت تقول يوم ؟؟

أجابني وقد تبدل حزنه إلى ضحك .. فعقلي إذا أراد الحديث عن سامي
يطرب .. وتأخذه نشوة الماضي .. وعز الحاضر .

قال : هذه لا تحتاج إلى تفكير .

فمع سامي .. كل شيء يتبدل
فالساعة تتحول إلى ثانية ..
اليوم يبدو كالشهر
والسنة أشبه بالقرن ..
كذلك اللحظة ..

أستأذنته ،، وقلت له بأني سأشرك قلبي في حوارنا هذا

قال ’’ لا تتعب نفسك .. فقلبك لن تجده
هو قد رحل مع سامي .. وترك لك هذه الرسالة..
قرأتها وكان مكتوبا بها : (( عذرا يا ... ،،، فأنا راحل مع نبضي ))

تذكرت أمرا مهما ..
كنت اسمع قلبي إذا نبض يقول :
سامي .. سامي .. سامي .. سامي .. سامي .. سامي .. سامي .. سامي .. سامي

هنا أيقنت بأن لحظة وداع سامي .. ليست كأي لحظة

ولكن لا أملك إلا أن نقول :

وداعا يامن علمني عشق الكرة .. وداعا يامن علم قلبي كيف ينبض باسمه ..[/COLOR]

اخر تعديل كان بواسطة » زعيم من موطن الزعماء في يوم » 01/11/2007 عند الساعة » 12:36 PM
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01/11/2007, 01:29 PM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 12/05/2005
المكان: فـي قـلب الـزعيـم
مشاركات: 426
كم كنت أتمنى أن يكون التفاعل بصورة أكبر

فسامي ألا يستحق التفاعل مع أي مشاركة تكتب أو تقال تجاهه
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01/11/2007, 01:35 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 28/08/2006
المكان: سديـر ديرهٌ آلخيـر ~~
مشاركات: 7,391
اه ياسامي

صدقني مانوفيه حقه لو وش نسوي

بالتوفيق للاسطوره بحياته

والف شكر على موضوعكـ مع اني ماشفت الى اخر السطور

لكن يكفي انه عن سامي
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 04:42 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube