#1  
قديم 12/03/2007, 01:26 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 09/08/2006
المكان: الريــاض
مشاركات: 2,215
*]+[* وانتهت السالفه .. بـ دموعكـ الكاذبه...!!*]+[*

,,,

,,

,










اسعدَ الله جميع الاوقـات بكل ماهـوَ خير ..







تبدأ كل الامور واضحه حتى تتباين الصدمات من وراءِ افقِ الحقيقة المره .. لـ ترسم جملةَ الاستفهامات على مرافىء البحث عن الاجوبه .. وعندها يلتقي القلم بهذه الصفحات لـ يحاول ترجمة ذاكـَ الجانب الكاحلِ بـ الظمه والملىء بـ الغرابه .. فـ بداية الطريق لم تعطي ملامحا واضحه لـ نهايته لذا سـ يكون منطق الحديث في هذه الصفحه في زاوية ( الوفاء ) والبحث عن ذاته المفقود ليس وفاء العاشق لـ معشوقته ولا صديق لـ صديقه .. ولا اخت لـ اختها .. وانما ذاكـَ المترامي نحو البعاد حينها يقف الامر اذا كان يُعنى بـ وفاءِ من عُقد عليهم قران بيت الزوجيه ..





/
\
/






الوقفة الاولى ..



عبدالله ..لديه من الاولاد ثلاثه ... رجل بسيط لا يملكـ من قوت هذه الحياه الا مايكفي لـ ان يكون سعيدا في بيته وبين اولاده .. ولديه زوجة صالحه جُل اهتمامها ان يكون عبدالله في اوجِ سعادته في بيته وبين اطفاله .. عاشوا سويا قرابةَ الستِ سنوات .. وحتى اتى امر الله بـ ان تُصاب هذه الزوجة الصالحه بـ مرض يأسرها على السرير الابيض وتأتي الاصابة بـ ( فشل كلوي )وكان المرض كفيلا بـ ان يخيم الحزن على ملامحها .. فـ كانت مابين الالم ومابين محاولة اِسعاد زوجها وكأن شيء لم يكن .. ومضت على هذه الحال قرابة الثلاث سنوات .. حينها قرر عبدالله ان يتزوج بـ اخرى وهذا حق مشروع له .. وعن هذه المسكينه كانت راضيه ولربما كانت ترغب في ذلكـ كي يكون زوجها سعيدا حتى لو لم يكن معها .. فـ اكتملت تفاصيل زواجه من الاخرى حتى حُدد موعد زواجه ..
وفي المقابل كانت دمعتها على خدها ... مع اقتراب موعد زواج زوجها .. وقدر الله سبحانه بـ ان تلفظ اخر انفاسها في ذاكـَ اليوم والذي كان يصادف يوم الخميس .. حينها حزن عبدالله وذرفت دموعه على فراق زوجته .. وسأل الله ان يخلفه خيرا منها .. وكأنه استعجل في ذلكـَ فـ بعد اسبوع من وفاتها أي في يوم الخميس الذي يعقب يوم وفاة زوجته قاد ذاكـَ الجمع الذي بـ الامس يعزون لـ يحضروا مأدبة العشاء على شرف زواجه من الاخرى .. وكانت تفاصيل الفرح تحكي واقعا اخر في داخله ... فـ في غضون اسبوع يطوي صفحه ويفتح صفحة جديده في تفاصيل حياته ....؟!!





/
\
/





الوقفة الثانيه


فيصل شاب طموح .. وضعَ لبنات حياته واحدة تلوَ الاخرى كي يظفر بـ البيت والزوجه والاطفال .. وكان له مااراد فـ امتلكَـ البيت وتزوج وانجبَ طفلا .. وعاش ايامه بـ سعادة وبـ تحقيق الحلم الذي سعى من اجله .. وبعد ثلاث سنوات اتى قدر الله سبحانه وتعالى .. بـ ان يُصاب بـ( جلطه في رأسه )وحاول ان يقاوم كثيرا .. وكانت ملامحه دوما توحي بـ التفاؤل .. والقادم له لا يشعر بـ انه يُعاني من هذا المرض والذي لازمه قرابةَ السنتين .. وكان لـ زوجته ان تحملَ بـ الطفل الثاني منه .. وذلكـَ مابعث بداخله نوعا من الامل والمكابره على ماهو عليه وهاهو ينتظر قدوم طفله الثاني ولكن الامر يشتد على فيصل كثيرا .. وامضى بعد ذلكـَ عدة اشهر ومات رحمة الله عليه قبيل صرخة طفله الثاني بـ ايام .. وبعد وفاته بـ يومين انجبت زوجته طفله الذي لم يكتب لـ ابيه ان يحتضنه ..
الزوجه لم تنتظر طويلا على فراق فيصل بل وجدت البديل بـ اسرع مما كان متوقع فـ كما هو معروف ان عدة الحامل هي وضع الحمل كما قال سبحانه:( واولات الحمل اجلهن ان يضعن حملهن ) فـ امضت الاربعين يوما وفي اليوم الخامس والاربعون من وفاة زوجها عقدت القرانَ على زوجها الجديد ولبست الفستان الابيض كي تُزف اليه ..
هذه هي المصيبه ولكن المصيبة الاعظم هي ان زوجها الجديد يُصبح الاخ الاكبر لـ فيصل( زوجها المتوفى ) ..!!





/
\
/






مابين الاولى والثانيه ..


اختلفت الظروف واختلفت التفاصيل ولكن مُجمل الامر يبعث في النفس الحزن فـ عبدالله لم يلزمه الامر سوى اسبوع فقط كي يفتح بابَ حياته الجديده متناسيا ماكان في الامس .. وزوجة فيصل استغلت جانبا مهما في عدتها كي ترتدي فستانها الابيض .. ومثلما مات الاحساس بداخلها هو نفس الحال في زوجها الجديد ...!!
هنا يتجلى عنوان ( الوفـاء ) فـ هل ماتت الاحاسيس ايها القلوب ... وكانت المضغة كـ الحجر ..؟!!
ليس الاختلاف على مضمون ماحصل .. ولكن على الكيفيه التي ارتسمت فيه ...؟!!
اكانت الايام القليله كفيله بـ ازاحة الستار عن اشراقة جديده ...؟!!
مالو تأجل الامر قليلا .. ليس من اجل احد ما انما من اجل مشاعر هؤلاء الاطفال ...؟!!
فـ كيف سـ تكون نظرتهم في الغد ان علموا ان الامر انكسر في بدايته فـ هل نتوقع منهم الوفاء ..؟!!



تتلاشى جُملة الاجوبه ويبقى السؤال حائرا ..


** هل باتت مسألة العشرة الزوجيه غيرَ مجديه في ظل موت الاحاسيس ...؟!!
** الموت بات عنوانا لـ الفرح عندَ البعض .. فما تفسير ماحصل مع عبدالله وزوجة فيصل ...؟!!
** من حقهم ان يعيشوا حياتهم .. ولكن اليس من حقِ الاطفال ان لا ينصدموا بـ واقعهم ..؟!!





/
\
/






في الختام احبتي ..

اعتذر اشد الاعتذار عن اطالة قلمي على نبضات قلوبكم النقيه .. ويبقى ان انوه انَ ماسبق قصص واقعيه ليست من رسم الخيال ولا من تأليف بعض الكتب الاجتماعيه .. وانما واقع عايشته وابطالها هم اشخاص اعرفهم تمامَ المعرفه .. وماسبقَ ليس من زمن بعيد .. وكان لزاما ان اغير المسميات كي تظفر الجملة بـ الوضوح ..
مرة اخرى اعتذر عن اطالتي وكل الاماني لكم بـ دوام التوفيق ,,













ومضه /




تنتهي كل التفاصيل بـ مجرد النسيان ...!!


فـ كن حاضرا حينما ينساكـَ الاخرون ..

كي لا تتلاشى صورتكـ ..!!







****








كونوا بخير
بقلم / ...SoMe OnE...








اخر تعديل كان بواسطة » ...SoMe OnE... في يوم » 13/03/2007 عند الساعة » 01:45 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12/03/2007, 01:52 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ عبدالعزيز بن لؤي
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 28/08/2006
المكان: ملعب لا بونبونيرا ..!
مشاركات: 2,603
أخي العزيز
تنتهي كل التفاصيل بــ مجرد النسيان...!!
فــ كن حاضرا حينما ينساك الاخرون..
كي لاتتلاشى صورتك..!!

مبدع أيها القلم الرائع .. الله لايحرمنا من إبداعاتك
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12/03/2007, 03:28 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 25/09/2005
المكان: الريـــــاض
مشاركات: 1,577
محجوز

والرد ليس الآن ....

ليس لاني مشغول ولكن حتى أصحوا من حالة الذهول

===========================

العودة


لعلكـ اخي الكريم تتفق معي على شرعية هذا التصرف من الناحية الدينية

واعلم تمام العلم بأنكـ .... أو بأن مقصدكـ هو الناحية العاطفية والانسانية البحته ..

فاسمح لي وانا لست بباحث اجتماعي او إنني ضليع في هذه المسائل الحياتيه او سمِهاالعاطفية أن اوجد أعذار لهذه التصرفات على الاقل من وجهة نظرهم هُم ...

اولآ : ليس كل من في هذا المجتمع يبني زواجه على اسس من الحب ..

ثانيآ : الفهم الخاطىء لفكرة الزواج <<---- واضع اكثر من خط على هذه النقطة .

ثالثآ :ومع احترامي لهم عادات المجتمع اللذي يعيشون بهِ مع تدني المستوى

الثقافي لهم يؤدي لمثل هذه التصرفات اللتي لايعيبونها مع ملاحظةاننا(لانرى فيها انا وانت وهُم أي مانع شرعي).....

رابعآ : ارجوا منك ان تسمح لي انت والقراء أن اقول انه قد تكثر مثل هذه التصرفات في المجتمعات المدنية الصغيرة كمثال ( القُرى ) ؟!!!


فأرجوا الا اكون اغضبت احد بتحليلي المتواضع لانها تبقى وجهة نظر لا اقل ولا اكثر ..



ورسالتي لكـ يا some one بأنك مبدع في أي بحر تخوضُ بهِ

اخر تعديل كان بواسطة » ḌĘẊṬĘЯ في يوم » 13/03/2007 عند الساعة » 01:52 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12/03/2007, 05:22 PM
مشرف سابق بمنتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 02/12/2001
المكان: حيث الأمل
مشاركات: 5,600
الأخ الكريم Some One


الحياة لا تتوقف بموتِ أحدٍ ، أي أحد ، و قد يكون من تمام محبة زوجةِ فيصل لفيصل أن تتزج أخاه حتى يحضى الأطفال بمن هو أقرب إليهم من الغريب ليرعاهم عمهم. سنظلم الزوجة أو الزوج إذا طلبنا منهما أن يغلقا على نفسيهما الباب و يستسلمان لحزنٍ لن يغير من واقعهم شيئاً.

لا يوجد أشد من معاناةِ امرأةٍ تعاني من تربية أبنائها لوحدها إضافة إلى مرارة فقدان زوجها. الحياة صعبة جداً جداً عندما واجهها زوجان مؤمنان فكيف بأحدهما لوحده.
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12/03/2007, 07:05 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ عسيريه
مُصممه محترفه
عضو استشاري سابق للمجلس العام
تاريخ التسجيل: 21/11/2005
المكان: في رجا اللي عيونه ماتنام
مشاركات: 2,402
نعم..هذا هو حال الحياة أخي الكريم
من المستحيل ان تتوقف على شخص معين
حتى وإن توفى شخص قريب لك بعد ايام قليله جدا
ينساه الناس تبدأ والحياة من جديد وكأن شئ لم يكن

خذ هذا المثال من عندي وهو شي عايشته قبل شهرين تقريبا
توفت جدي رحمت الله عليها في البدايه لم نصدق الخبر ابد
ولكن بعد ساعه ايقنّا ان ماقيل صحيح
بدأت جمووع الناس تاتينا من كل مكان أعداد هائله قدمت
لمنزلنا حتى في اكبر المناسبات لم يشهد منزلنا مثل هذه الجموع
انتهت مراسم العزاء

وبعدها بأسبووع فقط انجبت أثنتان من اخوتي لكل واحده منهن طفل
عاد الفرح لمنزلنا ونسينا كل الاحداث واللذي يرانا يقوول بان هذه العائله
لم ياتيها الحزن ابداً

اخي هذه هي الحياة لابد لنا ان نعيشها مهما كانت ظروفها
فالموت لازم وجميعنا سيدفن تحت التراب إن لم يكن الآن فالدوور قادم
لا محاله

أشكرك اخي SoMe OnE على هذه الكلمات الرائعه وهذه القصص
الجميله والمحزنه في نفس اللحظه

اعتذر لك عن الاطاله

مع التحيه
عسيريه مصرقعه
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12/03/2007, 07:35 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ~SaKaB
مشرف سابق في منتدى الإتصالات
تاريخ التسجيل: 28/10/2005
المكان: Khober / Jazan
مشاركات: 4,051
أولا: لا أعلم لمَ يأسرني قلمك , فما إن أرى هذا المعرف حتى أسارع بالدخول و ( محاولة الرد )
ثانياً :
ما طٌرِحَ واقع وناكره لا يعيش بهذه الدنيا ولا عجب مما حدث و يحدث فكل شيء تغير
- هناك قلوب يوقظها الموت فتسارع إلى طرد أحزانها بأفراح مصطنعة قد تبدد الحزن في أحيانٍ كثيرة ..
أعتقد أنه من حق عبد الله الزواج ولكن ليس في هذا الوقت , ومن حق زوجة فيصل أيضاً ولكن ليس في هذا الوقت ..
- أسبوع . . شهر . . شهران . . مدة ليست بالطويلة على قلب لو فقد ما يعز عليه ..



والآن كنـ أنت بخــير واعذر قلمي لأنه من الصعب عليه مجاراة قلمِك
السكب
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12/03/2007, 07:45 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الـمـشـاغـب
مايسترو المجلس العام
تاريخ التسجيل: 18/02/2005
المكان: كاشت مع ويلهامسون بين المروج :$
مشاركات: 7,060
محجوووووووووووووووز ....... لأجل المبدعين فقط.......!!

===================================

بعد الحجز:

سم ون: والله لو لا اني اعرف ابداعك لظننت أن موقع الموضوع المناسب هو صيد الانترنت

ما شاء الله عليك يا أخي... أسلوبك مميز للغاية...!!

قرأت القصة الأولى وتأثرت... ثم قرأت الأخرى فزاد التأثر حتى كادت دمعتي تسقط على خدي.........!!


ألهذه الدرجة انعدم الوفاء؟؟؟

وحتى لو تجاهلنا الوفاء.... أليس هناك حياء؟!!! بهذه السرعة ينسون ازواجهم؟ ويتزوجون وكأنهم كانوا ينتظرون حلول الأجل؟


الله لا يبلانا بس .............!!!


أحس ان واحد بعدي بيجي ويرفع ضغطي

اخر تعديل كان بواسطة » الـمـشـاغـب في يوم » 13/03/2007 عند الساعة » 06:27 AM
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12/03/2007, 08:30 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 23/04/2004
المكان: بين النجوم
مشاركات: 4,461
some one
لن اقوم بمدح اقلمك لاني ان مدحته نقصت من حقه

في القصه الاولى .........

وفي القصه الثانيه...........




كلنا نعرف ظرف الدنيا ففي الاولى عبدالله كان على اتفاق مع اهل الزوجه الجديده ولا يستطيع التاخير
والحي ابقى من الميت ويشكر على تاجيل الزواج اسبوع وربما ....كان هذا الافضل لابنائه

اما في القصه الثانيه ...


ذهبت زوجه فيصل الى اخيه الاكبر وذلك ليس مستغرب في وطننا لان عاده الاخ الكبر هو الذي يقوم برعايه الاطفال
فزواجه يسهل عليه الرعايه من حيث الدخول للبيت

اما عن الوفاء فهذا لا ينقص منه شيء
ينقصه اذا كان هناك خيانه.............

تشــــــــــــــاو
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12/03/2007, 08:54 PM
كاتب أديب بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 20/10/2003
المكان: جارة القمر .. الخبر
مشاركات: 1,650
الأخ المختلف some one

هناك أقلام تود أن تعلق اسماءهم في أعلى قسم المجلس العام وانت احدهم

ــــــــ

القصة الاولى آلمتني أكثر

كان من الاجدر أن يكون بجوار زوجته التي عانت وتحملت وصبرت ولم تقصر بحقة في مرضها فان شفاها الله بقيت وفية له باقي العمر وان توفاها الله له ما يريد بعد ذلك

ليس أن يفكر بالزواج وهي على فراش المرض

هل من الوفاء ان يزيد ألمها الما

هل من الحب أن يطعنها وهي بحكم الميت

هل ينتظر من اولادها الوفاء بعد حين

لا أملك أكثر

بكل صدق أحسست باني كرهت هذا الانسان

رحم الله زوجته واسكنها فسيح جناته

القصة الثانية

أخف وقعا لأانه عاده جرت بحكم العادات والتقاليد وبالعكس أرى في تسريع الزواج امرا ايجابيا حتى لا تشعر الزوجة بالوحدة والانطواء بعد فراغ البيت من زوجها

ولا أظن أنها ستعرف الى نسيانه سبيلا


الف شكر some one
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12/03/2007, 10:41 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ Z I D A N E
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 27/03/2005
مشاركات: 5,511
رائــع جــدا

لــي عــودهـ

اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 13/03/2007, 04:59 AM
عضو استشاري سابق للمجلس العام
تاريخ التسجيل: 28/01/2005
المكان: الريـــــاض
مشاركات: 6,514
some one

الرائع في سـردك لموضوعك هو ذكر نموذجين .. نموذج للرجل ونموذج للمرأة ..

من الرائع ان لا نعمم قضية الوفاء على الرجل او المرأة فمثل ماهناك رجال اوفياء هناك نساء أوفياء ومثلها نكران الجميل فهناك رجال ينكرون المعروف وهناك نساء ينكرون المعروف .. فهنا ايضا لا نستطيع التعميم..

في النموذج الأول ..

كانت القسوة أشد زوجتة كانت انسانه رائعه تبحث عن سعادته وتعمل على رعاية اطفاله مو يوم ولا يومين ولا سنه ولا سنتين لمدة تزيد عن الست سنوات ..بدل مايشاطرها الحزن ويتمنى ان يقاسمها الألم .. يتزوج عليها ويبتعد عنها وعن اطفاله .. هنا النكران بأكملة والجحود بأوسع معانية .. بدلا من ان يكافئها بالقرب منها اكثر واكثر كافائها بالابتعاد والسعادة مع اخرى .. بينما هي تتألم ألماً عضويا ً أنهكها وألماُ نفسياً أنهاها ..

الله يرحمها وفي الجنة باءذن الله يعوضها رب العالمين..


في النموذج الثاني ..

حتى وان كان الغرض رعاية ابناء اخيه .. أبقى على رعاية ابنائي على ان اتزوج بأخيه ..

رعاية ابنائي مسؤليتي انا ووجود طفلين معي نعمة من رب العالمين ابقى على تربيتهم .. ورعايتهم .. والاهتمام فيهم فيكونون هم شغلي الشاغل في هذه الحياة ..

هناك ابناء ابائهم يعيشون معهم ولكن لاوجود لهم في حياة ابنائهم .. فكل شيء تتحمله الأم

فالأم باستطاعتها تربية ابنائها ..فلا ضرر ان تستمر الام مع اطفالها من دون الحاجة الى رجل آخر ..

اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 13/03/2007, 02:38 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الهنوووف
عضو استشاري للمجلس العام
وعضو تحرير مجلة الزعيم
تاريخ التسجيل: 18/01/2005
المكان: زاوية ارى الناس ولايروني
مشاركات: 11,544



اهلا بكـ
اطلالة متميزة كتميزكـ اخي
عذرا على التاخير ولكن كتبت فذهب الرد كالعاده وتوني اتخلص من القهر

لاعلم ماضيف ولكـن
لااعلم سبب تلاشي الوفــاء هل انعدم الحب والاحترام
رجل يفقد امراتة وفي غضون الاسبوع ياتي باخرى
عجـبا اين ذهب الحب والتقدير لمـن وهبت نفسها لخدمتكـ
حقـا انها كلمـات مزيفـا
ماذا سيحصل لو تاجل الزواج شهر شهرين بل سنــة

نموذج اخر
نرى تضحية من الزوجة لخدمه ذلك الرجل والابناء سرعان ماتتجاوز المراة ال35 عاما
نجد ذلك الرجل يرمي تلك المراه ماعلبه الفارغه المنتهية الصالحية ويرمي معها الابناء كقصاصات الورق
ويذهب للارتباط بفتـأة لاتتجاوز العشرون عاما
اين الوفاء واحترام العشرة الزوجية هنا

لاجد اللؤم الكافي للرجل في مثل ذلك الموقف
ولكن لو فعلت مافعله المراة وطلبت الطلاق وذهبت للزواج من فتى عشريني
قلبنا الدنيا على قولتهم


بالمقابل نجد نماذج جعلت الوفاء عنوان لها والتضحيه
نعم رجـل توفيت زوجتـة وسخر نفسه لابنتـة ذات العامين فكان لها الاب والام
ومايزال وحيدا اخلاصا لزوجتـة
اسال الله ان يجمعـة بها في جنان الفردووس

لست هنـا من قائمية المعارضين من حق الزوج الزواج مرة اخرى ولكن ليس في فتره لااتتجاوز الاسبوع والشهر

ناتي للنموذج االاخر
قليل من النساء من ترتبط بزوج اخر نشاهد الكثير تسخر نفسها لخدمة ابنائها
وان حصل الزواج فانه من اجل الابناء
وبالطبع يوجد العكس ولكن اجده نادرا قد لايكون الوفاء للزوج هو السبب
ولكن عدم رغبـة الرجل بالمطلقه والارملة ذات الابناء





إقتباس

تنتهي كل التفاصيل بـ مجرد النسيان ...!!

فـ كن حاضرا حينما ينساكـَ الاخرون ..

كي لا تتلاشى صورتكـ ..!!


ارى حروف عبارتكـ مطرزة بالذهب

\
\


..SoMe OnE...
طرح راقي دائما ماتتطرق لمواضيع من الواقع حفظكـ الله
ماجمل ذلك القلم الذي يفكر بمن حوله ويسخر حبرة لمناقشة قضايا الاخرين
هنيئا لنا بتواجدكـ

\
\

..SoMe OnE..
.
نسعد عند رؤية اطلالة لكـ هنا وناتي بلهفـة لنتمتع باسطورتكـ البلاغيـة

ولكن سرعان ما
تخجل الحروف عندما ترى ذلك السحر

هنيئا لكـ ايها القلم برمـاد الحرف
وهنيئا لكـ بقلمكـ


ودي يليق بكـ

الهنووف

كانت

هنا

ورحلت
اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 13/03/2007, 03:31 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ عريب عبدالله
إشراقة المجلس العام
تاريخ التسجيل: 13/10/2004
المكان: الرياض
مشاركات: 3,980
, , ,
, ,
,



أستوقفتني حروفك كثيراً
شاهدت من الحالة الأولى حالات كثيرة بل أحدهم لم ينتظر أسبوعاً بل ثلاثة أيام فقط
ما أقسى قلبه الأنها مريضة تعجل بقتلها بإمرأة أخرى

إحدى قريباتي متزوجه من 40 سنه برجل لاينجب ومع هذا بقيت معه
لو كانت هي اللتي لاتنجب لكان للمجتمع صوت آخر ونظرة أخرى

للأسف مجتمعنا ينصف الرجل ويدفن المرأة

يقول نزار قباني في قصيدة طويله على لسان إمرأة إخترت منها

"يعود أخي من الماخور..
عند الفجر سكرانا..
يعود .. كأنه السلطان..
من سماه سلطانا؟؟
ويبقى في عيون الأهل
أجملنا.. وأغلانا..
ويبقى _في ثياب العهر_
أطهرنا.. وأنقانا
يعود أخي من الماخور ..
مثل الديك.. نشوانا..
فسبحان الذي سواه من ضوء..
ومن فحم رخيص نحن سوانا
وسبحان الذي يمحوا خطاياه
ولايمحوا خطايانا

********

ثقافتنا ..
فقاقيع من الصابون والوحل..
فمازالت بداخلنا
رواسب من (أبي الجهل)
ومازلنا نعيش بمنطق المفتاح والقفل
نلف نسائنا بالقطن .. ندفنهن بالرمل
ونملكهن كالسجاد
كالأبقار في الحقل
ونهزأمن قوارير
بلا دين ولاعقل


***********

قضينا العمر في المخدع
وجيش حريمنا معنا
وصك زواجنا معنا
وصك طلاقنا معنا
وقلنا:الله قد شرّع
ليالينا موزعة
على زوجاتنا الأربع...
......
.....
.......كأن الدين حانوت
فتحناه لكي نشبع
تمتعنا "بما أيماننا ملكت"
وعشنا مع غرائزنا بمستنقع
ولم نخجل بما نصنع
عبثنا في قداسته
نسينا نبل غايته
ولم نذكر سوى المضجع
ولم نأخذ وسوى زوجاتنا الأربع"


في المقابل هناك نوع من النساء كما ذكرت
وكأنها كانت تنتظر أن يموت لتتزوج من آخر دون مراعاة لأطفالها ومشاعرهم
لكن دائماً وفي أغلب الأحوال تضحي النساء وترفض الزواج حتى تربي أطفالها

عموما النموذج الثاني تضحية من الطرفين لرعاية أطفال لاذنب لهم

..some one.. قلم مميز وحروف راقيه


ننتظر إشراقك المقبل



بالحب والإشراق
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 13/03/2007, 04:25 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ الهلالي دائماً
مشرف منتدى الجمهور الهلالي
تاريخ التسجيل: 20/01/2002
المكان: وسط المعمعه
مشاركات: 12,895
المبدع المييز الأستاذ ...SoMe OnE...

أخي الحبيب ..

في القصة الأولى وقفت متردداً فساعة اقول لقد ظلمت تلك المسكينة من قبل ذلك الزوج ثم أعود واقول ان ذلك الزوج وضعه القدر أمام هذا الموقف الصعب ولم يكن بيده شيء ...

حقيقة لست ادري .. لكني اتفق معك ان مدة الاسبوع ترسم الآلاف علامات الاستفهمات على ذلك الزوج ..

اما القصة الثانية فلا تقل غرابة عن سابقتها غير انها قد تحمل معنى جميلاً ..
ربما كان الاخ يريد أن يتكفل بزوجة اخيه وابنائه وان يبعدهم عن هم اليتم والم الفارق ربما ..

اخي الغالي ...SoMe OnE...

قد تهون هاتين القصتيين أمام اهوال قصص نسمعها عن الخيانة والظلم في بعض البيوت
مات على إثرها الأطفال .. وتشتت أسر .. وقتل الوفاء فيها شر قتلة ...


شكرا لك أخي رماد الحرف هذا الموضوع الحساس والمهم ...

وهذا الطرح السلس والجميل ...

كما عهدناك أخي الغالي أنت مميز ومتميز في كل شيئ ...

دمت بحفظ الله ورعايته ,,,
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 13/03/2007, 11:44 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 28/12/2005
المكان: قلبُ أمي :(
مشاركات: 2,045
اهلاً وسهلاً بكاتبنا ومبدعنا وممتعنا ..
إقتباس
الوقفة الاولى ..

لعل حبها لزوجها عبدالله جعلها تحاول اسعاده
وبكل الطرق وشتى السبل ..
رغم مرضها الذي الم بها وتفكير زوجها في البحث
عن زوجة اخرى وتألم الزوجه بالم المرض والم زواج زوجها ..
جعلها توافق وجعلت المها بقلبها خوفاً ان يظهر على محيها
ويراه زوجها وينقلب فرحه الى حزن ..
من حقه ان يتزوج ولكن من وجهه نظري لم يختر الوقت المناسب
ولم يتذكر حاله زوجته المرضيه ولم يفكر في مشاعرها في تلك الفتره
(زواجه بعد وفاة زوجه بأسبوع آلامني )..
وكانه عمل بالمقوله القائله (الحي ابقى من الميت)..
فأن لم اتزوج اليوم فسأتزوج غداً ..!!


إقتباس
الوقفة الثانيه

كم هو مؤلم ذالك الموقف ..
ذُهلت كثيراً عندما قرات هذا السطر..

إقتباس
ولكن المصيبة الاعظم هي ان زوجها الجديد يُصبح الاخ الاكبر
لـ فيصل( زوجها المتوفى ) ..!!

الهذه الدرجه نحن بلا مشاعر ..
اعذرني اخي العزيز فقد توقف قلمي عن الكتابه ..
وانشل تفكيري عن الاجابه ..
لا ادري كيف اصف شعوري بعد قراتي لما كُتب بالاعلى..
لكن كان لما كتبت تأثيرٍ قوياً في نفسي وربما سيئٍ ..
فأين ذهب الوفاء عن هولاء ؟؟


إقتباس
انوه انَ ماسبق قصص واقعيه ليست من رسم الخيال ولا من تأليف
بعض الكتب الاجتماعيه ..

ليتك لم تكتب هذه لـ أكذب على نفسي بــ انها من خيالات كاتب!!

...SoMe OnE...
مواقف احسستنا بــ الألم ..
وكأنها من واقع الحلم ..
لكن الحلم كان من واقع الحياه ..!!


إقتباس
*]+[* وانتهت السالفه .. بـ دموعكـ الكاذبه...!!*]+[*

عنوان يدعو من قرائه للتفكير في المقصود منه ..
وكانك تقول لم يعد للوفاء مكان بيننا ..

كل الشكر لحظورك المميز وإطلالتك الرائعه ..
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 08:10 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube