#1  
قديم 25/06/2006, 05:53 AM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 27/11/2004
مشاركات: 252
من يقدر يحل اللغز.......................يتفضل

مع تلقي المنتخب السعودي للهزيمة الثانية على التوالي وخروجه من الدور الاول لبطولة كأس العالم 2006 بألمانيا برصيد نقطة واحدة أحرزها من التعادل مع تونس (2/2) تطفو على السطح من جديد أسئلة عديدة أبرزها عن الهدف الذي تضعه كرة القدم السعودية لنفسها فالكثيرون يتساءلون .. إلى أين تسير كرة القدم السعودية؟.
والسؤال ليس وليد اللحظة وليس ناجما عن هزيمة الفريق أمام أوكرانيا أو أسبانيا أو خروجه من الدور الاول لبطولة كأس العالم للمرة الثالثة على التوالي رغم البداية الجيدة للفريق في تاريخ مشاركاته بالبطولة عام 1994.

ومن هذا السؤال تنبع العديد من الاستفسارات ويبدو أن أهمها هو ماذا تغير بين الامس واليوم ؟.. فالفريق يخرج من الدور الاول للبطولة للمرة الثالثة على التوالي بل إنه يحتل المركز الرابع الاخير في مجموعته وهو ما يثير الدهشة لان الفريق ظل «محلك سر» منذ نهاية كأس العالم 1994 وحتى الان.

وما يثير الدهشة في الحقيقة ليس إخفاق الفريق في عبور الدور الاول لكأس العالم ولكن لان الفريق تتوافر لديه من الامكانيات ومقومات النجاح ما لا يتوافر للعديد من المنتخبات في العالم كله ولكن يبقى الاخفاق هو سيد الموقف في البطولة العالمية.

ورغم كثرة عوامل النجاح في كرة القدم بوجه عام وفي البطولات الكبرى للعبة بوجه خاص إلا أن أهمها بالتأكيد هو توافر الامكانيات المالية والخبرة والاستقرار وفرصة الاحتكاك والمهارات الفنية والعنصر الخططي والمثير للدهشة أن كل هذه العوامل متوافرة للفريق السعودي لكنه لا يحقق النجاح على المستوى العالمي.

الفريق يجد الدعم المالي الكبير من الاتحاد السعودي للعبة والذي يرأسه الأمير سلطان بن فهد الذي يشغل أيضا منصب الرئيس العام لرعاية الشباب بالسعودية.

ولا يدخر المسئولون بالاتحاد جهدا لتوفير أعلى المكافآت المالية تحفيزا للاعبين الذين يحصلون أيضا على رواتب ومكافآت مجزية من أنديتهم.

وقد قرر الاتحاد السعودي قبل بداية كأس العالم الحالية أن تكون مكافأة اللاعب الواحد عن كل مباراة يفوز فيها الفريق مئة ألف ريال سعودي وهو ما يفوق بالطبع ما يحصل عليه أي لاعب في المنتخبات المشاركة بالبطولة عن كل فوز يحققه فريقه.

وإذا كانت الامكانيات المالية متوافرة فإن عنصر الخبرة يبدو متوافرا بنفس الدرجة خاصة وأن الفريق يشارك في كأس العالم للمرة الرابعة على التوالي وسبق للسعودية أن نظمت بطولة كأس العالم للقارات ثلاث مرات سابقة وكان المنتخب السعودي ضيفا شبه دائم في بطولة القارات الماضية.

وبالتالي توفرت للفريق فرصة الحصول على الخبرة الكافية بالمشاركات الدولية الكبيرة وهو ما لا تتمتع به منتخبات أخرى تأهلت للدور الثاني في كأس العالم الحالية مثل المنتخب الغاني الذي يظهر على الساحة الدولية للمرة الاولى ومنتخب أوكرانيا الذي يشارك في البطولة للمرة الاولى أيضا.

ولا يختلف الحال كثيرا بالنسبة لعنصر الاحتكاك باللاعبين والفرق الاجنبية فالدوري السعودي يضم عددا من النجوم العالميين الذين يفيدون لاعبي السعودية ويمنحونهم الفرصة الدائمة للاحتكاك.

كما أن المعسكر الطويل الذي انتظم فيه لاعبو السعودية والذي تصل مدته لنحو ثلاثة شهور قبل البطولة الحالية منح الفريق الفرصة الذهبية للاحتكاك مع مدارس كروية عديدة إما من خلال إقامة معسكرات خارجية أو بلعب مباريات ودية مع فرق أجنبية مختلفة الجنسيات.

أما فيما يتعلق بالمهارات الفنية فيتضح من خلال الاستفتاءات الآسيوية التي تقام بشكل دوري أن كرة القدم السعودية تشتمل على لاعبين كثيرين من أصحاب المهارات الفنية العالية.

ولا يخفى على أحد أن الاتحاد السعودي يتعاقد دائما مع مدربين من أصحاب الخبرة وقد سبق له أن تعاقد مع (كارلوس ألبرتو) باريرا الفائز مع المنتخب البرازيلي بكأس العالم 1994 والذي يدرب المنتخب البرازيلي في كأس العالم الحالية أيضا.

كما تعاقد مع المدرب الارجنتيني الشهير (جابرييل كالديرون) وأخيرا مع المدرب الحالي البرازيلي (ماركوس باكيتا) الذي قاد من قبل منتخبي البرازيل للفوز بكأسي العالم للناشئين (تحت 17 عاما) والشباب (تحت 20 عاما) في عام 2003.

ولكن على الرغم من توافر كل هذه العناصر بالاضافة إلى الاستقرار الذي تعيشه كرة القدم السعودية بشكل عام لا يترجم ذلك إلى نجاح فعلي لكرة القدم السعودية في بطولات كأس العالم.

وعلى الرغم من نجاح الفريق في عبور الدور الاول للبطولة في أول مشاركة له عام 1994 فشل الفريق في تجاوز هذا الدور في المشاركات الثلاث التالية بل وتلقى الفريق ضربتين قاضيتين في البطولتين الماضية والحالية فقد مني بهزيمة ساحقة (صفر/8) أمام ألمانيا في كأس العالم 2002 ثم بهزيمة قاسية أمام أوكرانيا (صفر/4) في البطولة الحالية.

وفتحت الهزيمة أمام أوكرانيا الباب على مصراعيه أمام الانتقادات الموجهة للاعبين ومديرهم الفني رغم أنهم لا يتحملون المسؤولية بمفردهم فالهزيمة لم تكن وليدة الصدفة ولم تكن مجرد كبوة عابرة كما يصر المسؤولون بالجهاز الفني وإنما كانت نتيجة رواسب إذا لم تمح ربما تتكرر هذه الهزائم الثقيلة في كأس العالم القادمة إذا تأهل الفريق لها وربما في البطولات الآسيوية والخليجية الاخرى التي يخوضها.

وتعاني كرة القدم السعودية من عدم وجود منهج ثابت في الاعداد لمستقبلها فمن الصعب التعرف على برنامج إعداد ثابت وتدريجي للمنتخب السعودي بل إن التعامل بالقطعة أصبح هو الامر الثابت فمع أي إخفاق يقال المدرب ويأتي المسؤولون بمدرب آخر.

وأقرب مثال على ذلك إقالة (كالديرون) في شهر كانون أول - ديسمبر الماضي قبل سبعة شهور فقط من خوض الفريق لكأس العالم وتعيين باكيتا مدربا للفريق في وقت قاتل بل إنه في الوقت الضائع.

وربما يكون (باكيتا) قد أخطأ في اختياراته للاعبين أو حساباته في المباريات ولكن الخطأ الاكبر يكمن في الاتيان بباكيتا في الوقت الضائع فلم يكن تغيير الجهاز الفني في هذا التوقيت أمرا صائبا.

أضف إلى ذلك أن سبب الاقالة لم يكن مقنعا بدرجة كبيرة وهو الاخفاق في مسابقة كرة القدم بدورة ألعاب غرب آسيا رغم أن الفريق شارك بلاعبي الصف الثاني حرصا من كالديرون على منح لاعبيه الكبار فرصة للراحة والتركيز في الدوري المحلي ومنح الفرصة للاعبين الصغار على إظهار قدراتهم تمهيدا لضم أي منهم للفريق الاول.

ولكن على ما يبدو أن هذا السبب الظاهري لاقالة (كالديرون) وهو الاخفاق في دورة ألعاب غرب آسيا كان مجرد ستار لسبب آخر وهو أن (كالديرون) يبدو غير مقنع للجماهير السعودية.

وعلى الرغم من الانتصارات والعروض الجيدة التي قدمها الفريق تحت قيادة (كالديرون) والتي حجز على أثرها بطاقة التأهل لنهائيات كأس العالم عن جدارة كان استبعاد كالديرون لبعض اللاعبين الكبار من حساباته مثل حسين عبد الغني وأحمد الدوخي ومحمد نور لم يكن أمرا سهلا بالنسبة للجماهير وبالتالي كانت دورة ألعاب غرب آسيا هي التعليل السهل لاقالة (كالديرون).

ويتفق العديد من الاعلاميين المرافقين لبعثة السعودية في كأس العالم الحالية على أن بقاء (كالديرون) كان أفضل من رحيله في هذا التوقيت لان الفريق كان يسير جيدا تحت قيادته نظرا للفترة الطويلة التي قضاها مع الفريق في التصفيات على عكس (باكيتا).

وربما لا يكون تغيير الجهاز الفني هو المشكلة الوحيدة التي تعاني منها كرة القدم السعودية وإنما تبرز مشكلة أخرى تأصلت عبر سنوات طويلة وهي عدم خروج لاعبي السعودية للاحتراف بالخارج.

وذلك رغم أن الاحتراف الخارجي أتى بثماره مع العديد من المنتخبات سواء في أفريقيا مثل نيجيريا وغانا والسنغال وكوت ديفوار والكاميرون وغيرها وكذلك مع المنتخبات الآسيوية مثل اليابان وكوريا الجنوبية رغم خروج الفريقين أيضا من الدور الاول لكأس العالم.

وأكد لاعبو المنتخب السعودي عقب مبارياتهم الثلاث التي خاضوها في البطولة الحالية بل وقبل المباريات أيضا أن إحدى مشكلاتهم هي أنهم يلعبون أمام نجوم محترفين بأكبر الاندية الاوروبية بينما ما زالوا هم مثل الهواة حيث يحترفون داخليا.

وإذا أراد المسؤولون عن كرة القدم السعودية حل المشكلتين وتغيير الواقع في السنوات الاربع المقبلة قبل كأس العالم 2010 فيجب الاحتفاظ بالجهاز الفني الحالي أو تعيين آخر مع بدء العمل على الفور لوضع خطة لاعادة بناء المنتخب السعودي «الاخضر» استعدادا لكأس العالم القادمة.

كما أنه من الضروري فتح باب الاحتراف بالفعل أمام لاعبي المنتخب السعودي في أندية خارجية بغض النظر عن المقابل المادي.
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 25/06/2006, 06:15 AM
زعيــم نشيــط
تاريخ التسجيل: 17/03/2005
المكان: في بيت الزعيم
مشاركات: 808
يسلموا على اللغز والحل كتبته أنت.
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 25/06/2006, 06:57 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 15/07/2005
المكان: الرياض
مشاركات: 3,478
والله هو الحل الوحيد للسطوع


الأحترااااااااااااااااااااااااااااااااف .....

بس السؤال هل الاعبين قادرين على الاحتراف مثلاَ الغشيان والهريفي راحوا يتمرنون بس تمرينات في اوروبا وجلسو

شهرين بس قالوا مانقدر نحترف في أوروبا في الصبح تمارين الى الساعه وحده وبعدين من العصر الى الساعه 10 الليل

يعني اعتقد اول شي لازم نسويه نطبق تمرينات الصباح للمحترفين وبعدين نفكر في الاحتراف الخارجي يعني اتوقع لو

يفرضون التمرينات الصباحيه قلنا ممكن للاعبينا الإحتراف الخارجي اما لو ماطبق التمرين الصباحي بيصير مصير اي لاعب

وأعتقد ان النجمين ياسر القحطاني ومالك معاذ بيحترفووووووووووووووووووووووووون
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 25/06/2006, 08:30 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 11/07/2005
المكان: وسط المدرجات
مشاركات: 7,319
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ياروحي يالهلال
والله هو الحل الوحيد للسطوع


الأحترااااااااااااااااااااااااااااااااف .....

بس السؤال هل الاعبين قادرين على الاحتراف مثلاَ الغشيان والهريفي راحوا يتمرنون بس تمرينات في اوروبا وجلسو

شهرين بس قالوا مانقدر نحترف في أوروبا في الصبح تمارين الى الساعه وحده وبعدين من العصر الى الساعه 10 الليل

يعني اعتقد اول شي لازم نسويه نطبق تمرينات الصباح للمحترفين وبعدين نفكر في الاحتراف الخارجي يعني اتوقع لو

يفرضون التمرينات الصباحيه قلنا ممكن للاعبينا الإحتراف الخارجي اما لو ماطبق التمرين الصباحي بيصير مصير اي لاعب

وأعتقد ان النجمين ياسر القحطاني ومالك معاذ بيحترفووووووووووووووووووووووووون

اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 25/06/2006, 08:44 AM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 29/09/2005
المكان: في بيت ابوي
مشاركات: 63
الاحتراف هو الحل الوحييييييييييد

وان شاء الله اول من يحترف نوووووووووواف
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 25/06/2006, 08:58 AM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 27/06/2005
مشاركات: 1,436
الحل عندي وانا ابو هندي

اللاعبين السعوديين ما حولك احد

وهل تدري خسارتنا بكاس العالم من اين اتت

من الواسطه الواسطه الواسطه

انظر للمنتخب اكثر اللاعبين من الهلال والاتحاد بس به اثنين او ثلاثه من

الاهلي وين الاخوان الخطيرين الشبابين عبده عطيف

واخوه الثاني وين المدافع عبد المحسن الدوسري

وين كامل الموسى احسن ظهير ايسر

يارجال حنا لو نفتك من الواسطه ما بنا بلى
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 25/06/2006, 10:49 AM
زعيــم جديــد
تاريخ التسجيل: 20/03/2006
مشاركات: 24
بعد ما طاح الفاس في الراس جاي تدور على الاسباب
شوف معقوله حامل اللقب في الدوري ولا لاعب منه في المنتخب
وهداف الدوري ووصيف هداف الدوري
بعدين باسالك هل لاعبين المنتخب يطبقون الاحتراف بحذافيره
عندك مثال المنتشري اللي يقولون افضل لاعب في اسياء
من وين طلع
تدري انه مافي زيه في العالم محظوظ
معقوله من الحواري الى الاتشاد بعدين للمنتخب بعدين افضل لاعب في اسياء بعدين لكاس العالم وشوف النكبات وكذلك تكر ونور ومالك
ما تتطور الكرة السعوديه الا بوجود المدارس الكرويه يعني يدربون اللاعب من صغره على الكوره حتى يصبح لاعب ناضج مو مهم يكون فنان المهم يكون عنده كنترول على الكوره وتكتيك
عندك منتخب انجلترا ولا لاعب مهارات مثل لاعبنا الموهوب
بس عندهم الجسم والفكر والتكتيك السليم
بعدين أنا نفسي اعرف قبل المباراة هم يحسون في السلام الوطني اللي يقولونه قبل المباراة
انا اشك في هذي لان كل لاعب يدور مجد لنفسه تدري ليش
لان عندنا الاعلام هذا لاعب الهلال جاب الفوز وهذا لاعب الاهلي جاب النكبه
كل مباراة يفرقون بين اللاعبين وصراحه احس في كره بين لاعبين المنتخب
قبل المونديال قرأت مقابله للخائن الدوخي يقول سوف احترف خارجيا بعد كاس العالم
شوفوا في ايش يفكر غيره يقول ان شاء الله نقدم مستوى يليق في منتخبنا شفتوا الفرق
وااااااسف اذا زعلت احد في حاجه
وهذا رائي
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 25/06/2006, 11:25 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ أبو ميار
مشرف سابق في منتدى الرياضه السعوديه
ومنتدى المنتخب السعودي
تاريخ التسجيل: 11/10/2003
المكان: العاصمة معقل فريق القرن
مشاركات: 15,938
2006 نسخة طبق الأصل لما حدث في 98
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 25/06/2006, 11:29 AM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 01/06/2005
المكان: بيت ابوي
مشاركات: 1,126
لو تبي الحل تلقاه ورا بيتنا...


وعلى فكره وش رايكم بالاتحاد الايراني اللي استقال مدري اقيل بعد عدم تاهل ايران للدور الثاني...
اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 25/06/2006, 11:29 AM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 01/06/2005
المكان: بيت ابوي
مشاركات: 1,126
والله لو تبي الحل تلقاه ورا بيتنا...


وعلى فكره وش رايكم بالاتحاد الايراني اللي استقال مدري اقيل بعد عدم تاهل ايران للدور الثاني...
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 12:04 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube