#1  
قديم 18/04/2006, 09:58 AM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 19/05/2005
مشاركات: 90
أعتراف أجباري

حقيقة هنيئاً لكل الهلالية دائماً مايأتي الأنصاف من الخصوم قبل الأحبة ( ويبقى الحمد والشكر لله سبحانه وتعالي أن جعلني من مشجعي هذا الزعيم العملاق أرقى بهامتي عن كل الأقزامي .


[COLOR="Black"]هلال وعلوم رجال
أحمد الشمراني
17/04/2006
جريدة الرياضية
[/COLOR]
انتهت الحفلة زرقاء وهي حفلة شبه مألوفة للهلال..
ـ تعودنا أن يكون هناك متحركون لكن الهلال هو الثابت الوحيد.
ـ نحبه، نكرهه، نتحامل عليه، فلا بد أن تنحني له الهامات..
ـ والبارحة كانت ليلة حب بين الأزرق ومدرجاته الصاخبة جداً..
ـ حاول الاتحاد، واستمات في سبيل إلغاء القاعدة ولكن صعب طالما السائد هو الطرف الآخر في تحديد المصير.
ـ آه من هذا الأزرق.. مغري.. ممتع يستحق أن ننثره شعراً.
ـ أجمل الأفراح هي تلك التي تأتي عبر البوابة الأصعب وأروعها هي تلك التي فيها للزعامة مكان وموقع..
ـ لا أخفيكم بأنني كنت أتابع المباراة بذات الأحاسيس التي كنت عليها ليلة مواجهة البرشا والريال..
ـ قدم الفريقان أداء مبهراً لكن في النهاية لا يصح إلا الصحيح..
ـ والهلال هو الحقيقة التي من رحمها ولد الصح نعم الصح..
ـ قبل المباراة قال لي الأمير بندر بن محمد سنفوز وقلت له هذه مغامرة وقال الوعد بعد المباراة..
ـ ثقة عالية لدى الهلاليين في هلالهم فمن يجرؤ على ترويض النمر الآسيوي غير الهلال وهو ترويض اضطلع به الأقصر قامة والأطول إمكانات الشلهوب الذي كان عريس الحفلة.
ـ فمباراة الهلال والاتحاد عنونت قبل الحدث بأنها مواجهة كسر العظام وهو عنوان بعد الحدث كان السائد.
ـ فما فعله الهلال البارحة هو تأكيد جدارة وتأكيد على أن نصف الأرض هلالية..
ـ لا أظن بأن هناك فريق أعروبي أو آسيوي قادر على إيقاف مد الاتحاد إلا الهلال والهلال فقط..
ـ ثمة مباريات كثيرة تدار بين الهلال والاتحاد خارج الملعب لكن داخل الملعب يجيد الهلال احتواء اللعبة والظفر بالوجبة الدسمة..
ـ لم يخطئ ميتسو حتى نطالب بمعاقبته ولم يتقاعس لاعبو الاتحاد حتى نقرعهم لكن السر في الهلال الذي أكد أن للزعامة ثمناً والثمن دفعه فوزاً في مباراة أشبه بمباريات القرن.
ـ أعجبني الحكم الإسباني (مادينا) الذي قدم الوجه الأجمل للتحكيم.
ـ فمباراة القرن أقصد مباراة الهلال والاتحاد لا بد أن يديرها حكم من فصيلة مادينا.
ـ الله على ليل الرياض البارحة كان ليلاً مشعاً ببياض الهلال، وكنت هنا أتفحص الوجوه بكل حب ولن أعلن النتيجة.
ـ أعود للمباراة وأقول إنها من المباريات التي لا تنسى.
ـ وأقول لا تنسى لاعتبارات أهمها ذاك الحوار المثير داخل الملعب والحوار الأروع في المدرجات.
ـ فاز الهلال ومبروك وخسر الاتحاد ولن أقول إلا هارد لك.
ـ فعلاً هلال وعلوم رجال يا صديقي العزيز.
ومضة
أحد ربي يحطك له حبيب ولا يجيه اغرور؟!.



________________________________________


وشهد شاهداً من أهلهم

مبروك لـ(كليفر) الهلال

عدنان جستنيه
17/04/2006
جريدة الرياضية

ـ تبق المنافسة «الشريفة» بين «الكبار» هي عنوان «بطولة» بحد ذاتها فاز من فاز خسر من خسر، هكذا تعول الروح الرياضية، وهذا ما ينبغي أن نشارك «الهلال» احتفالية «فوز» استحقه بجدارة على «شقيقه» فريق نادي الاتحاد.
ـ هذا هو جمال الكرة وحلاوتها وإذا كان الموج «الأزرق» البارحة «عريس» الحفلة فهنيئاً له «مقدماً» و«أغلى» بطولة قاتل من أجلها وسعى إلى بلوغها مع احترامي وتقديري الشديد للبيت الشبابي.
ـ جدير بنا أن «نبارك» له «انتصار» خطفه من فم «الأسد» الذي كانت كل الانظار تتجه إليه وتترقب نجومه «الأبطال» تقدم «درسا» على شكل «محاضرة» في جامعة إبداع« نور وكالون والبرنس والحارثي» ولكل كان للمدرب الفرنسي «رأي آخر» إذ فضل الخروج بهزيمة «مشرفة» على أقل تقدير.
ـ هكذا كانت النهاية «الحزينة» التي أرادها «الساحر» لوقائع مباراة العميد من وجهة نظري «متوجا» أكثر من (90) دقيقة وكأن مدربه ينتظر هدية من السماء ليكسب نتيجة هذا اللقاء.
ـ دعونا من مساء الفرح «الهلالي» نحتفي بـ«القناص» وبزميله العبقري «الموهوب» وخلفهما المدرب «كليبر» واسمحوا استبدال حرف الفاء بدلا عن الباء ليأخذ معنى اسمه باللغة الإنجليزية معربا «الذكي» ذلك أنه عرف من أين «تؤكل الكتف» وبالتالي «طوع» ميتسو وأجواء المباراة لصالح فريقه وكسبها «بدهاء» شديد جداً.
ـ أما الحكم الدولي «الإسباني» الجنسية الذي يبدو لي أنه «سبقني» إلى تعلم اللغة «العربية» في الوقت الذي كنت عازما على تعلم لغته حيث ظهر لي من خلال قيادته للمباراة كأنه «قرأ» ما كتبته بالأمس ليبصم على رأيي حينما قلت «تذكروا كلامي هذا» والذي كان في الفقرة الأخيرة عبارة إشارة توضح أن الاختيار كان مبنيا على شعار «المنتخب أولا» فعلى الرغم من بطاقته الصفراء إلا أنه كان «نجم» المباراة.
ـ كنت أتمناها أكثر «إثارة» بحجم اسم ومكانة الفريقين، ولكن ما كل ما يتمناه المرء يدركه.. وإن جاءت في أشواطها الإضافية بكل ما كانت «تأمله» كل الجماهير الرياضية فإن «هدفي» الشلهوب صنعا «متعة» لا توصف للاعب لا يمكن أن نقول أن «الحظ» يلعب معه إنما «حظنا» أن نستمتع معه ومع «الأزرق» الهلالي بأدائه وأهداف راقية وخيالية.
ـ من القلب.. ألف.. ألف.. مبروك للهلال إدارة ولاعبين وجماهير وحظاً أوفر لعميد الأندية السعودية مع أمنياتي للشباب بالتوفيق في أن يتخلص من «العقدة» المزمنة في مباراة لا أظنه سيخرج منها فائزاً، على يقين بأن أكثر من ضربة في الرأس «توجع» حتى ولو استعان بـ«دوخي» الاتحاد
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18/04/2006, 10:40 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هولاكو الهلالي
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 03/07/2005
المكان: المنطقة الشرقية
مشاركات: 1,769
يعطيك العافية
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18/04/2006, 11:28 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 02/01/2006
المكان: خارج المملكـة
مشاركات: 5,143
يعطيك العافية
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 07:34 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube