#1  
قديم 11/11/2005, 12:00 AM
زعيــم جديــد
تاريخ التسجيل: 17/09/2005
مشاركات: 22
Post قصة و قصيدة ابو دباس و ابنه الشهيرة (مميزة القصيدة)

السلام عليكم


اليوم انا جايلكم احلى شيء اقوله على لساني - بعد القرآن - و هي قصيدة ابو دباس الشهيرة

و انا اقول انا هذي القصيدة لو قيلت في العصر الجاهلي لأصبحت من المعلقات .

ما اطول عليكم اترككم مع الراوي :



ان هناك رجل يدعى محمد وهو من أهل بلدة عودة سـدير الواقعة في شمال غرب الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية بحوالي 100كم يعيش في مزرعتة ومتزوج وله أبنا وأسمه دباس وبنتان فشب دباس على أحترام الناس وحب الخير وكذلك الكرم والشجاعة وكان والده يكنى له الحب بسبب هذه الصفات التي يتحلا بها أبنه دباس وعندما شب دباس وبلغ العشرون من العمر سافر في طلب الرزق ويقال انه ذهب الى العراق ومنهم من قال انه سافر الى عمان وفي خلال مغيب دباس عن والده تزوج الوالد بأمرة وكان لها أخوه فأرادوا ان يتزوجوا من أبنتا محمد فرفض محمد ذلك فقام أخوة زوجتة بعمل الدسائس ضده ونشر الأشاعات في البلدة تعرضوا الى أبنتا محمد ولم ينتهي الأمر الى ذلك بل قاموا بقطع الماء عن مزرعتة مما أدا ذلك الى هلك مزروعاته فتضايق محمد من أخوة زوجته ومما أصابه من الأهانات فأشر علية صديق بان يرسل في طلب أبنه دباس لعل في حضورة ينجلي هذا المصاب فأرسل محمد مع ركب متجه الى تلك الديار قصيدة طويلة وفي مضمونها يخبر أبنه بماحصل له
فقال محمد أبو دباس:

ياونّة ونيتها من خوى الراس..... من واهج بالكبد مثل السعيره
ونين من رجله غدت تقل مقواس.... يون تالى الليل يشكي الجبيره
وياحمس قلبي حمس بُن بمحماس ..... وياهشم حالي هشمها بالنقيره
وياوجد حالي ياملا وجد غرّاس ..... يوم أثمرت غرسه صفا عنه بيره
على ثمر قلبي سرى هجعة الناس ..... متنحّرٍدربٍ عسى فيه خيره
الله يفكّه من بلاسو الاتعاس ..... ومن شرعبثات الليالي يجيره
في ديرة تقطّعت عنه الارماس ..... سبعين يومٍ للرّكايب مسيره
لاوالله الاّ حال من دونه الياس ..... حط البحر والبرّدون الجزيره
ياالله ياللي رد من عقب ماياس ..... يوسف على يعقوب وابصر نظيره
ترد علي ادباس يامحصي الناس ..... ياعالم مابالخفا والسريره
ياادباس أنا باوصيك عن درب الادناس ..... ترى الّذي مثلك يناظر مسيره
عليك بالتقوى ترى العز ياادباس ..... في طاعة اللّي ماينجيك غيره
هاذي ثمان اسنين من رحت ياادباس ..... لاارسالة جتني ولا من بريره
ياادباس من عقبك تر البال محتاس ..... وعليك دمع العين حرّق نظيره
وعليك كنّي في دجا الليل حرّاس ..... أصبح على حيلي وعيني سهيره
أصبح أناما بين طارىوهوجاس ..... وطِواري تطري علينا كثيره
مثل الوحش قلبي على كفّ حباس ..... يكفخ كما طيرٍ أسبوقه قصيره
متحيرِ من عيلة البيت ياادباس ..... أرجي ثواب الله واخشى المعيره
أخاف دقات العدى هم والانجاس ..... أهل الحكايا الطّايله والقصيره
ويقال خلاّ عيلته عنّز الراس ..... أقفا وخلاّ عيلة له صغيره
ولاّ فنا يابوك قطّاع الارماس ..... ماني بمثبورٍ أُ ورجلي كسيره
أصلك لو دونك نبا حمر الاطعاس ..... الصُّلب والصُّمان دروب عسيره
مهالِك مدِارك مابها اوناس ..... إلاّ الثّعل والبوم تسمع صفيره
لو كنت في نزوا وديرة بني ياس ..... أهل الموازي والوجوه الغبيره
عبّادة الأصنام شّرابة الكاس ..... الخمر والتّنباك فيها وغيره
لاركب على وجنامن الهجن عرماس ..... فجّا النحر ياادباس حمرا ظهيره
متروسة الفخذين مزبورة الرّاس ..... كِنّ الخِلاَص إعيونها يوم تديره
أوشبه بدرٍ يوم تحفق للاوناس ..... ونِ رفّعت جنحانها مستديره
تنشر من العوده على نور الانفاس ..... عند الفجر واللّيل مقفي مريره
والعصر بالصّمّان تسمع لها اضراس ..... حبل الرّسن خطًّر تبتّر جريره
نهار ثالث بين حما والأوراس ..... واراه يمِينك جِعلَها لَك سِفيره
ثم اركب على ساجيّة تِقلب الراس ..... تمشي بَهَلهَا في البُحور الغزِيره
إلى مسقط الفيحا بها الخير محتاس ..... لولا الكفر والشّرك واوىّ ديره
عزّ الله هِنها ديرةٍ مالها اجناس ......لولا بها يعبد مع الله غيره
لولابها يشرك علىّ وعباس ..... ايضا بها الفاروق سبّه بريره
فيها الطّبيخ وراهي الخنز ياادباس .... يقعد خوى الرّاس كنه خميره
هي ديرة اللّي باغي كيفة الراس ..... ولا له هم من الناس غيره
هيس ولد هيس ولِلصّحَاف لحّاس ..... يفرح ليا نودى لذبح النّحيره
وذا ماقفك ياادباس مافيه نوماس ..... يصلح لقينٍ مهنته طق زيره
ترى الفداوي دون وانت انشد النّاس ..... راعيه مايذكر بمدحٍ أوغيره
ماله سوى طقّ الحنك منه والياس ..... قطّع بخرجه فلا له ذخيره
طلب المعيشه بالحراثه والاجناس ..... المشترى والبيع يوصف وغيره
قم انهض العيرات مع كلّ فراس ..... ياادباس دوّر خيّرٍ تستشيره
جدّك وعمّّانك هل العزم والباس ... أهل المواجب مكملين القصيره
ياادباس مايصبر على البق والحاس ..... إلاّ الذي ماله بنجد عشيره
واليوم يامروى شبا كلّ عباس ..... أنت الرّجا يا اكعام وجه المغيره
عشرين عام كلّها ارجيك ياادباس ..... مثل الغرير اللّي تولع ابطيره
عدل المناكب هيلعٍ فرخ قرناس ..... يمناه في لطم الحباري شطيره
عنقٍ خلوجٍ روّحت عقب مرواس ..... عند العِصير إلبيضها مستديره
والليل جاه وحال من دونها الياس ..... روحه على فرقاه فرّت فريره
ياادباس أنا يابوك ماني ببلاس ..... مير إن عيلات الرّفاقه كثيره
جنّبت وسط السوق وامشي مع السّاس ..... واخذ شويّ الحق واترك كثيره
ويش عاد لو روّحت لى دحب الاكياس ..... مختلفةٍمابين زرّ ونيره
مالي بها ياجعلها بالف قبّاس ..... أوجعلها تذهب ولو هي كثيره
ياادباس قلبي كل ماهب نسناس ..... شرقيّة هبّت بقلبي سعيره
والحال يافرز الوغى مسّها الباس ..... عليك باطح أوجيه المغيره
واغصون قلبي يافتى الجود يبّاس ..... غادٍ أنا يابوك كنّي هشيره
من شافني بيقول ذا فيه لسّاس ..... واللّي برا حالي الهى خبيره
لاواعلا من قبل غوّال الانفاس ..... ومفارق الدنيا يجينا بشيره
عسى يطقّ الباب والناس غطّاس ..... ياوالي القدره عليك اتعبيره
وصلاة ربّي عدّ ماهب نسناس ..... على النبي عدة احقوق المطيره


وهنا رد الابن دباااس:
حيّ الجواب اللّي لفانا من الرّاس ..... جابه أغلامٍ ماتونا مسيره
أهلاً هلابه عدّ ماصيغ قرطاس ..... أو ماكتب فوقه ابيوتٍ شطيره
جواب من هو لي مودً من الناس ..... أبوي مايوصف حلىّالغيره
فرز الوغى كنّه على الوكر قرناس ..... أقروم ربعه كلها تستشيره
دليل عيرات الى هب نسناس ..... ثمّ أدلهّم الجو ومابه ذخيره
مهفى الغنم لهل الرّكايب والافراس ..... لاروّّحوا بيته عليهم قصيره
راعي معاميلٍ لها العبد جلاّس ..... للبن يشري بالسنين العسيره
هدى بمركاها وهذى بمحماس ..... وهذي يصبّه للوجيه السّفيره
واخلافذاا ياراكب فوق عرماس ..... مامونة من نقوة الهجن عيره
حمرا وهي في سنها وقم الاسداس ..... بالسّن لا فاطر ولا هي صغيره
ماهي لحوحٍ راكبه بالعصا قاس ..... حرّم عليها غير شيل النجيره
والخرج هو وابيوت هيلٍ بقرطاس ..... مع مزهب الأيام ماهي كثيره
وفوقه غلامٍ منيته قطع الارماس ..... لوهو بليلٍ ماتغيّر نظيره
والى لقيت الدّار فاجهز يالاحساس ..... وبلّغ سلامي كل ذيك العشيره
واختص أبوي اللّي نفل جملة الناس ..... وخصّه بعلم وقل تراني بشيره
لا يانجي العرض يابوي دبّاس ..... إن كان تشكي الضّيم فانا أسيره
ون سايلك عنّي تراني بنوماس ..... وانا احمد اللّي مااتوسل بغيره
المدح لو يشرى شريناه باكياس ..... باموالنا نرخص ندور الستيره
مطرق إفرنجي مصاويبه الراس ..... ومصلبخٍ جبته عساني ذخيره
من مصُنع نصراني مشروبه الكاس ..... يذكر ورا جاوه يعيدٍ مسيره
أبغيه للّي حاد دينك على السّاس ..... أهل النّمايم والحكايا الكثيره
ربع نووا فيك الرّدا والتّخسّاس ..... مهبول يااللّي قال غايب عشيره
علىّحق لودع الجمع بنحاس ..... لين العشير إيقوم يلعن عشيره
يابوي أنا مارحت الكيفت الراس ..... مع ذا ولاني في سفاهٍ وغيره
إن ماسكنّا الدّار من غير هوجاس ..... ولاّ نعاف الدّار وندور غيره
كّله العين كلمة قلت ياادباس ..... تشكي وانا دوني ابحورٍ غزيره
خذلك يمين امشرّع قطاع الانفاس ..... إنه فلا جتني علومٍ بصيره
ولاخبر جاني ولا حبر بقرطاس ..... أيضاً ولا جتني اعلومٍ سفيره
يم البحر مشروبنا فك فنطاس ..... والماء هماجٍ منه كبدي عثيره
إن كان تشكي الضّيق يابوي لاباس ..... جاك الفرج يابوي هو والبريره
ولاّفنا يابوي قطّاع الارماس ..... أصبر على الشّده ولو هي عسيره
يامسندي يابوي شوف أوكد الناس ..... ثّم انشده قل ويش هو في مسيره
إن كان مايفرح صديقك ابنوماس ..... تحرم علينا اللّي نهوده صغيره
مدلول مجهول زها زين الالباس ..... بنت الّذي يثني اليا جت كسيره
طارٍ يقول اظهر وطارٍ بجلاس ..... قمت أشرب التّنباك وثره نكيره
أبغى عسى الله يبرد القلب ياناس ..... من لاهبٍ شبّت بقلبي سعيره
ومن كان له غايب فلا يقطع الياس ..... إن قدّر الله جاب علمه بشيرة



و هذي هي السالفة كلها عساها تعجبكم


رجاءاً الردود مهمه عشان اتشجع اجيب مثل هذي المواضيع


و شكراً...




أبو هزاع
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11/11/2005, 01:37 AM
خبير إتصالات
تاريخ التسجيل: 28/07/2004
المكان: حائل
مشاركات: 4,831
هذي القصيدة معروفة ومشهورة جزاك الله ألف خيرر.
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11/11/2005, 04:16 AM
زعيــم جديــد
تاريخ التسجيل: 14/03/2005
المكان: عالم الجرح
مشاركات: 37
يعطيك العافيه


قصيده من أروع ماقرأت

سلمت يمينك على النقل


لك التحيه
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11/11/2005, 04:28 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 27/06/2002
المكان: الرياض
مشاركات: 3,940
مشكوووور على النقل
قصيدة رائعة جداً
وأفضل من أنشدها أو قرأها ، في شريط بعنوان ) ونــــة(
يعطيك ألف عافية أخوي
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11/11/2005, 04:30 AM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 01/11/2002
المكان: وين مايروح الأزرق
مشاركات: 3,853
قصيدتين رائعتين

ولكن هل تعرف التاريخ


وماهو سند القصة

وهل كانت عودة سدير؟؟
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12/11/2005, 02:48 PM
زعيــم جديــد
تاريخ التسجيل: 17/09/2005
مشاركات: 22
Lightbulb رد على اخوي زيدان ...

انا عندي موهبه في حفظ القصايد و التاريخ الشعبي و اقول اختلف الناس فمنهم من قال انهم في روضة سدير و هذا هو القول الارجح يا أخوي زيـــــــدان و أزيدك من الشعر بيت

هذة القصة لايعرف متى وقعت ولكن بعض من الرواة قالوا انها وقعت في القرن الثالث عشر والله أعلم

و لأن الرواه ما حددوا زمان ثابت لزمان القصة لم أذكرها ...


و لكنها تبقى راااااااااااااااااااااااااااااااااااااااائعة و ما يختلف على هذا اثنين ....

و سند القصة كثير من الرواة الشعبيين و أكثرهم شهره الراوية ( محمد بن علي الشرهان )


و شكراً و السلام









ابو هزاع
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 03:50 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube