#1  
قديم 07/07/2001, 02:41 AM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 11/04/2001
مشاركات: 171
.. يارب .


دخول:
( دخل على الأعمش رجل يعوده في مرض ألم به فقال له:
ماأشد ما مر بك في علتك ؟ قال الأعمش : دخولك !!)
************************************************

أحبائ.. أعضاء المنتدى أرجوا أن لا أكون كذلك الرجل !!
ولايمنع الخير في أمة محمد إلى قيام الساعة .. نخطئ .. ونعود
إلى الله مرددين ( يارب ) ..
ولأنه الهلال .. ولأنها شبكة الزعيم .. ولأننا جمهور الهلال ..كتبت
لكم على عجل ..
****************

روي أن حاتماً الأصم كان تلميذاً لشقيق البلخي رحمهما الله تعالى
قال له يوماً: منذ كم صحبتني ؟
قال منذ ثلاث وثلاثين سنة .
قال فما تعلمت مني هذه المدة ؟
قال ثمان مسائل !
قال البلخي إنا لله وإنا إليه راجعون ذهب عمري معك ولم تتعلم
سوى ثلاث مسائل فماهي ؟
قال الأولى نظرت إلى هذا الخلق فرأيت كل واحداً يحب شيئاً فلايزال
محبوبه معه ، فإذا ذهب إلى قبره فارقه محبوبة ! فجعلت الحسنات
محبوبي فإذا دخلت قبري دخل محبوبي معي .
قال أحسنت وما الثانية ؟
قال الثانية نظرت في قوله تعالى ( وأما من خاف مقام ربه
ونهى النفس عن الهوى فإن الجنة هي المأوى ) فعلمت أن قوله
تعالى حق فأجهدت نفسي في دفع الهوى حتى استقرت على طاعة الله .
الثالثة نظرت إلى هذا الخلق فرأيت كل من معه شيء له قيمة
وله عنده مقدار يحفظه ثم نظرت إلى قوله تعالى ( وما عندكم ينفد
وما عند الله باق ) فكلما وقع لي شيء له قيمة ومقدار وجهته
إلى الله تعالى ليبقى لي عنده .
الرابعة نظرت إلى الخلق فرأيت كل واحد منهم يرجع إلى المال
والحسب والشرف فنظرت فإذا هي لاشيء فعمدت إلى التقوى حتى أكون
عند الله كريما .
الخامسة نظرت إلى الخلق فوجدت بعضهم يطعن في بعض ويلعن بعضهم
بعضا فعلمت أن أصل ذلك كله الحسد فنظرت إلى قوله تعالى ( نحن
قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا) فتركت الحسد وعداوة الخلق
وعلمت أن الذي قسم لي كائن لابد منه .
السادسة نظرت إلى هذا الخلق يبغي بعضهم على بعض ! ويعادي
بعضهم بعضاً فنظرت إلى عدوي الحقيقي فإذا هو الشيطان وقد قال
الله تعالى ( إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدواً ) فعاديته وأحببت
الناس أجمعين .
السابعة نظرت إلى الخلق فوجدتهم يطلبون الكثرة ويذلون أنفسهم
بسببها ثم نظرت إلى قوله تعالى ( وما من دابة في الأرض إلا على الله
رزقها ) فعلمت أني من جملة المرزوقين فأشتغلت بالله عز وجل وتركت
ماسواه .
الثامنه نظرت إلى هذا الخلق فرأيتهم يتوكل بعضهم على بعض
وهذا يتوكل على تجارته ، وهذا على صنعته وذاك على صحته !
وكل مخلوق يتوكل على مخلوق فرجعت إلى قوله تعالى ( ومن يتوكل
على الله فهو حسبه) فتوكلت على الله ... قال البلخي:
( وفقك الله ياحاتم ! فلقد جمعت الأمور كلها )

واسمعوا لأبي العتاهية يقول :
إلهي لاتعذبني فإني .. مقر بالذي قد كان مني
فما لي حيلة إلا رجائي.. وعفوك إن عفوت وحسن ظني
وكم من زلة لي في الخطايا.. وأنت على ذو فضل ومني
إذا فكرت في قدمي عليها.. عضضت أناملي وقرعت سني

اللهم .. ياربنا نشكو إليك ضعفنا .. وخطئنا .. يارب ..
عفوك عنا .. اللهم كما جمعتنا في هذا المنتدى فأجمعنا في جنتك
يوم العرض الأكبر ..


  #2  
قديم 07/07/2001, 03:20 AM
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 04/06/2001
المكان: الرياض
مشاركات: 326
جزاك الله كل خير..أخوي...
  #3  
قديم 07/07/2001, 02:11 PM
زعيــم متواصــل
تاريخ التسجيل: 11/04/2001
مشاركات: 171
أخي فهد بريق ألماس!


أسأل الله جل وعلا أن يجمعني وإياك في مستقر رحمته وجميع المسلمين ..
   

 

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 01:30 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube