#1  
قديم 08/12/2004, 03:09 PM
نجمة المجلس العام
وعضو سابق باللجنة الإعلامية
تاريخ التسجيل: 03/09/2001
المكان: على جناح الحب وبساط الأمل
مشاركات: 3,624
ico3 0o المتهم البرىء 0o

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
علت التساؤلات وطرقت الأبواب
فنادت يا أصحاب الحل والأختصاص
مشكلة مهلكة و واقع ملموس
تنتظر تضافر الجهود
تقنية جديدة ولكن بفعلنا أصبحت عديمة
الكل أصبح يخشاها وعلى غيرة محارمه يراها
قصص تٌروى ، وتساؤلات تطرح
ولكن في النهاية
من المعتبر ؟
أم يكون الحضور مجرد كلام على سطور
نريد حلا لواقع ؟
فمن يكون المنقذ ؟




نعمة أم نقمة

" فضائيات – شبكة عنكبوتية – جوال " علامات بارزة في طريق التكنولوجيا والتطور الحديث ،، يشهد العالم اليوم ثورة إلكترونية وتقنية لم يسبق لها مثيل
فالفضائيات ثم الشبكة العنكبوتية ومرورا بالجوال مسافات حضارية فرضها الواقع اليوم ، فالعالم اليوم أصبح قرية معلوماتية صغيرة ، تنتقل فيها الصورة والصوت بسرعة متناهية لكن هل يمكن أن نقف ونصرخ في وجه التقدم والتطور ؟ ونقول
لا نريد أن نتقدم ؟ ونريد أن نقف على أعتاب قرن مضى ؟
سيكون ذلك ضربا من ضروب الخيال والجنون ، حينما نعجز أن " نتأقلم " واقعيا مع الحياة العصرية ، لكن كيف هو التأقلم مع تلك المخترعات الحديثة ،،
مكتشفات حديثة ومخترعات عديدة ولكن أين التوجية السليم في الاستخدام ؟




الجوال :



الهاتف الخلوي، أو الجوال وحدة هاتف متحركة تتيح للناس الاتصال عبر مسافات بعيدة باستخدام توليفة من راديو وهاتف وحاسوب. هنالك ثلاثة أنواع من الهاتف الخلوي: المتحرك والمتنقل والمحمول. والهاتف المتحرك يثـبّت بصورة دائمة على سيارة، ويتلقى القدرة الكهربائية من محركها. والهاتف المتنقل يمكن وضعه وحمله في حقيبة ذات بطارية توفر القدرة. ويُزود المحمول بوحدة بطارية ذاتية ويمكن حمله باليد . ~

انطلقت خدمة الجوال في المملكة قبل ثماني سنوات ، وكانت شركة اتصالات قطر أول من أدخل خدمة الهاتف الجوال في دول العالم النامي ، ويبلغ عدد المشتركين ثمانية ملايين مشترك ويصل إلى ثلاث عشر 3 مليون مشترك في منتصف عام 2006م ~
ويقدر عدد مشتركي الهاتف الجوال في العالم العربي 35 مليونا هذا العام 2004 م ، متخطيا بذلك عدد الهواتف الثابتة الذي يقدر بعشرين مليونا ( 20 ) . وبحلول عام 2006 م يتوقع أن يصل عدد مستخدمي الهاتف الجوال 60 مليون مستخدما بزيادة سنوية بين 13 و 15 مليونا و
يبلغ عدد مستخدمي الهاتف الجوال في العالم 1،5 مليار مستخدم منهم 305 مليون في الصين وحدها التي تعد أكبر سوق في العالم . ~

فاليوم ومن خلال مجتمعنا السعودي ومن واقع شرائح وطبقات المجتمع نرى أن الغالبية تملك جوال إضافة إلى الجنسيات المختلفة من عمالة موجودة ،،
حسب دراسة حديثة أجرتها شركة متخصصة تعمل في هذا النشاط بلغ عدد النساء اللاتي يستخدمن الهاتف النقال في السعودية45 % من جملة عدد المستخدمين، في حين بلغ معدل تغيير المرأة للهاتف النقال 4 مرات سنويا، وأثبتت هذه الدراسة التي شملت مستخدمي الهاتف النقال إن استخدام المرأة للهاتف النقال يتركز على الأعمار التي تتراوح بين 18ـ 35 سنة بنسبة 90 % بينما تكون نسبة استخدامه عند السيدات اللاتي تجاوزن 35 سنة 10 % *



تساؤلات تصرخ :

*هل من يستخدم الجوال في حاجة إليه ؟

* أم أن الأمر تعدى ذلك بحدود وأصبح كنوع من الوجاهة الاجتماعية في زمن الماديات ؟

*هل ترى بأن يمتلك كل فرد من أفراد الأسرة جوالا خاصا به ؟ ورأيك فيمن يملك جوال وهم دون سن المدرسة ؟

*وبما تفسر امتلاك " بعض المستخدمين للجوال " رقمين مختلفين ؟




رسائل الجوال ثقافة وفن

وقفة أخرى مع رسائل الجوال فن أخر من الفنون فهل نجيده ؟ في ظل الإمكانية المتاحة اليوميبلغ عدد الرسائل القصيرة التي سترسل على مستوى العالم 100 مليار رسالة شهريا &
والكل لو وقف وقفة صادقة من نفسه ونظر إلى هاتفه الجوال وفتح الرسائل لوجد أن الغالبية يغلب عليها المرح واللهو ،
فهل فكرنا سويا وجعلنا الرسائل فن فهل نجيده منذو الآن ؟
لما لا يكون للرسائل وجه آخر غير الوجه الهزلي والمرح فجعلناها أداة خير نساهم فيها في تخفيف وتفريج الكربات أو تذكير وموعظة ، فهل نتفق منذو الآن على ذلك ؟


الأمر الأخر : السعوديون يطلقون 100 مليون رسالة معايدة بالجوّال في 5 أيام *

رقم مخيف جدا ومكمن الخوف فيه ، بأن الروابط الاجتماعية بدأت تتلاشى في ظل الحياة المادية والتقنية!!!!!!!!!
فهل ترى بأن الرسائل " كان لها الأثر على العلاقات الاجتماعية في ذاتك ؟



الرعب القائم




صورتك أيتها الفتاة العفيفة والزوجة المحترمة تسير بين أجهزة الجوال ، وتنشر على صفحات الإنترنت
رسالة تهدد وتهدم ؟
ما الغرض ؟ ولماذا ؟
لا شك التقنية الحديثة فرضتها ؟ وواقع النفس الشريرة خدمتها ؟
كيف وصلت الصور وكيف انتشرت ؟
للأسف عبر كاميرا الجوال ، الشبح الحاضر ، والرعب القائم الذي يطال فتياتنا وكذلك الزوجات
من المقصود ؟ ولما ذلك التهجم البرئ على أعراض النساء ؟
أسئلة حائرة فرضها الواقع اليوم
شغل شاغل وهم قائم لنا في مجتمع النساء والفتيات
الكل أصبح يخاف ؟
الشبح يطارده في المجمعات التجارية في الاستراحات في حفلات الزواج وفي الجامعات والكليات
أينما نذهب يطاردنا ذلك الشبح " كاميرا الجوال " يلسع بلسعة زر من صاحبه ، فتقع الفضيحة وتهدم الأسرة ؟ فما الحل
قصص تٌروى ، وحكايات تٌسمع ، اليوم والمتهم هي " أصابع من بني الإنسان ، بتقنية حديثة ولكن التقنية سٌيرت للهدم




قصص تروى ونسمع لأحدها :

داعية مهمتها مكافحة الرذيلة لكن كانت تظن أن الثمن الذي تدفعه هو إنفاق الوقت والمال وإجهاد الذهن والبدن فإذا بها تدفع الثمن أضعاف ذلك بكثير محتسبة الأجر عند الله تعالى .. تقول الداعية م.ح: إنها كثيراً ما تدعو الفتيات لهجر الشباب والحب الخليع والتمسك بالحجاب والمحافظة على الشرف ، فقام أحد ضعفاء النفوس بالإساءة إلي حين أثرت على صديقته وجعلتها تتركه وتتوب إلى الله فما كان منه إلا أن أرسل إلي منْ تصوّرني بالجوال وأنا ألقي أحد دروسي ونشر الصور بالإنترنت مع جسم عاري فانهرت واحتجبت عن الناس لمدة ستة أشهر وعدت حين عرفت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه واجهوا الكثير من الأذى من أقرب الناس إليهم مع ذلك لم يثنهم عن الدعوة إلى الله تعالى .

لم أكن أعرف أن الجوال المزود بكاميرا سوف يدمر حياتي للأبد وسوف يحرمني من رؤية أطفالي مدى الحياة فقد صورتني صديقتي ووزعت صوري على بقية زميلاتي ووصلت هذه الصورة لأحدهم بالخطأ فاتصل على صديقتي وهددها وطلب منها رقمي فأعطته له وجاء إلى زوجي وأعطاه صورتي بعد أن قام بتحميضها لم يتردد زوجي برمي يمين الطلاق عليّ بالثلاث فور تلقيه الصورة عشت أياماً مريرة ولم أستطع نسيان ما حدث لأني مظلومة

(( كنت كأي طالبة جامعية أحلم بالتفوق والزواج والحياة السعيدة وفجأة تحطم كل شيء حين ظهرت صورتي بالإنترنت مع إعلان خليع وذلك لأن إحدى أعداء والدتي التقطت لي صورة بكاميرا الجوال ونشرتها بالإنترنت لتنتقم من أمي فضاع مستقبلي )) *

~ هل مجتمعنا بحاجة إلى مزيد من القصص والحوادث ليعرف حجم المشكلة !!!
أم أن مشكلة جوال الكاميرا ستزول وتصبح المسألة مسألة وقت ليس إلا كما هو الحال للانترنت والفضائيات والضجة الكبيرة ؟

~ هل ترى بأن منع أستيراد تلك الأجهزة هو الحل ؟ وهل ترى بأن ذلك رادع لهم ؟

~ وهل ترى رفع سعر الجوالات إلى أضعاف عديدة هو الحل ؟

~ كيف نواجهه الآفة الخطيرة التي بدأت تفتك في مجتمعنا ؟

~ وهل التوعية الإعلامية هي الحل ؟




وقفة لكل من يملك جهاز جوال مزود بكاميرا وقد أنحرف عن الهدف الصحيح رسالة من قلب مشفق ،،
ثبت في جامع الترمذي وغيره عن نافع عن ابن عمر قال : صعد رسول الله صلى الله عليه وسلم المنبر ، فنادى بصوت رفيع ، فقال : " يا معشر من قد أسلم بلسانه ولم يُفْضِ الإيمانُ إلى قلبِه ، لا تُؤذُوا المسلمين ، ولا تُعيِّروهم ، ولا تتبعوا عوراتهم ، فإنه من تتبع عورة أخيه المسلم ، تتبع الله عورته ، ومن تتبع الله عورته يَفْضَحْهُ ولو في جوف رحله "

حفظ الله أعراض المسلمين من كل شر ،، اللهم أهدي شباب وفتيات المسلمين إلى كل خير




فاصلة وطنية :
تدور رحى الأحداث من جديد ويواصل الجهلة خربشة جمال هذا الوطن بطيش معروف ، وحضور مذلول بإذن الله تعالى يواصل هؤلاء الجهلة الخربشة من جديد وبمكان آخر من بلادنا الحبيبة ومهما حصل فلن تكون خربشاتهم إلا مجرد دفعة إلى الأمام للقضاء على هؤلاء ومحاربتهم بكل الأشكال ، وتلك الخربشات لن تزيدنا إلا ثقة بالله تعالى أولا وأخير ثم بقادتنا وشعبنا الوفي ، فواصل يا وطني سيرك ولا تنظر لخربشة أطفال عبثوا بأمنك ،،

حفظك الله يا وطني وحفظ قادتنا وشعبنا وأدام الأمن والأمان في ربوعنا





~ تعريف الهاتف الخلوي الموسوعة العالمية
جريدة الجريدة الخميس 30 ,شعبان 1425العدد 11704

* شركة “مدار للأبحاث” - الإماراتية بمدينة دبي للأعلام -
* موقع العربية الأخباري
* جريدة الإقتصادية العدد رقم 4052-14/11/2004
&صيد الفوائد
اضافة رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08/12/2004, 03:17 PM
عضو سابق باللجنه الإعلامية
وعضو سابق بلجنة التغطيات
تاريخ التسجيل: 26/10/2002
المكان: في الدار الفــــــانيــــــــه
مشاركات: 1,983
جزاك الله خيـر اختي نجمة الإبداع ... سنجيب على تساؤلاتك بعدما اعود من ظرف طارئ

,,,,,,,,
كتب الله اجركِ
اضافة رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08/12/2004, 03:27 PM
مشرف سابق في منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 17/12/2000
مشاركات: 8,956
تقرير رائع وتساؤلات تبحث عن اجابه ورعب قائم ... نسأل الله ان يجنبنا شره
وان يعي المجتمع الهدف من استحداث هذه الاجهزه .... الكلمات لا تكفي لشكرك
والمجلس العام لا يحتمل غيابك ....... ولي عوده .. شكراً نجمه
اضافة رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08/12/2004, 04:15 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 14/05/2004
المكان: ..!
مشاركات: 1,718
موضوع كنّا بحاجته من زمان ... يعطيك العافيه .... اختي ...
اضافة رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08/12/2004, 07:41 PM
موقوف
تاريخ التسجيل: 24/09/2004
المكان: بيتنا
مشاركات: 799
جزاك الله كل خير
اضافة رد مع اقتباس
  #6  
قديم 08/12/2004, 09:09 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 01/03/2003
المكان: الكويت
مشاركات: 4,418
هلا وغلا

إقتباس
*هل من يستخدم الجوال في حاجة إليه ؟

لا مو كلهم
ما ادري هل طلاب المرحلة الابتدائية والمتوسطة والثانوية بحاجة للجوال؟؟
انا ماخذيت موبايل الا لما دخلت الجامعة

إقتباس
* أم أن الأمر تعدى ذلك بحدود وأصبح كنوع من الوجاهة الاجتماعية في زمن الماديات ؟

للاسف هذا الواقع!

إقتباس
*هل ترى بأن يمتلك كل فرد من أفراد الأسرة جوالا خاصا به ؟ ورأيك فيمن يملك جوال وهم دون سن المدرسة ؟

ما اشوف له داعي لطلاب المدارس

إقتباس
*وبما تفسر امتلاك " بعض المستخدمين للجوال " رقمين مختلفين ؟

ما ادري والله لاني ماجربت

إقتباس
~ هل ترى بأن منع أستيراد تلك الأجهزة هو الحل ؟ وهل ترى بأن ذلك رادع لهم ؟

ما اعتقد ان هذا هو الحل

إقتباس
~ وهل ترى رفع سعر الجوالات إلى أضعاف عديدة هو الحل ؟

لا

إقتباس
~ كيف نواجهه الآفة الخطيرة التي بدأت تفتك في مجتمعنا ؟

صدقيني اذا كان الانسان متربي عدل ويعرف شنو الغلط وشنو الصح راح يمشي صح ومستحيل يكون في تصرفاته ضرر لمجتمعه!
الجوال مثل الكمبيوتر مثل التلفزيون..كلها اختراعات وُجدت من اجل الفائدة لكن تربية الانسان هي اللي تتحكم في سلوكه
الانسان يولد على الفطرة وفطرة الانسان المسلم دائما خيره .. لكنه يتعلم الشر من تجاربه وخبراته
وهنا يكون دور الوالدين..لان التربية اساس كل شي


إقتباس
~ وهل التوعية الإعلامية هي الحل ؟

التوعية الاعلامية لها دور لكن ما اعتقد ان المشكلة بتنحل عن طريقها

إقتباس
حفظك الله يا وطني وحفظ قادتنا وشعبنا وأدام الأمن والأمان في ربوعنا

آمين.





الف شكر على الموضوع الرائع يا نجمة

تحياتي لج
اضافة رد مع اقتباس
  #7  
قديم 08/12/2004, 09:17 PM
قلم مثقف بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 21/01/2004
المكان: الظهران
مشاركات: 1,453
الأخت نجمة الأبداع ..

مشكورة على الموضوع الهادف والجهد المميز ... ولك من اسمك نصيب ...

طرحتي موضوع هام وحساس يهم شرائح المجتمع المختلفة .....

اسمحي لي ان اصيغ القضية من وجهة نظري ... وباختصار ..

المشكلة هي اننا نجعل التكنولوجيا تقود حياتنا ... بدل ان نجعل حياتنا هي التي تضع الأطار والغاية من التكنولوجيا الي نحتاج لتوظيفها .....

بكلمات أخرى ...

التكننولوجيا وسيلة ... ولكننا وللأسف ... جعلناها غاية ... - الا من رحم ربي -

الأسباب مختلفة ... وأعتقد شخصيا انه من أهمها هو كوننا مجتمعا استهلاكيا ... يستهلك التكنولوجيا ولا يطورها ....

الغرب والشرق يطورون هذه التقنيات لوجود الحاجة لها .. لتسهيل حياتهم وايجاد حلول للصعوبات التي يواجهونها ...

بينما نحن هنا نلقف ما يأتينا وان كان لا يمت لنا بصلة من قريب او بعيد ....

الهدف هو من يملك اكثر ... من يسبق غيره في الحصول على الجديد .. من يفاجيء أقرانه قبل ان يفاجئوه ...

نريد ان نشاهد اليوم الذي ندرس فيه حاجاتنا ... ونقدم الحلول التي نحتاجها نحن .. لا غيرنا ...

نريد جوالات تحوي بدل البلوتوث على منبه يومي للصلوات ....

بدل التفنن بالنغمات .. نطور آلية تمنع الجوالات من ازعاج المصلين في المساجد آليا ...

لست خبيرا صناعيا .. ولكن .. اليس السليكون الداخل في صناعة الألكترونيات يأتي من الرمل؟ يا زين الربع الخالي .. هل فكرنا باستثماره بدل الأستماع للخواجات بأننا صحراء فارغة لا فائدة.. بل ونشجعهم على صناعاتهم والتي لا تدعمنا بأي حال من الأحوال بل ندفع اموالنا عليها!؟

كل مجتمع يدعم ويطور ما يحتاجه ويلائمه .. يسخّر ما يملك ليكون سلاحا له لا عليه .. ومع الأصرار .. يجبره على الآخرين ويجعلهم يعتنقون نفس الأفكار ..

اما نحن ... ففقط ننتظر ما يرميه لنا الآخرون لنتزين به ونظهر امام الناس نفتخر بما لم تصنع ايدينا !!

نضحك على العالم بأننا نملك أكثر مما لا يملكون .. بينما هم يضحكون علينا في أعماقهم.. ويقولون .. ما أنتم الا طفل صغير ذو مال وفير ... بدونكم لا نكون !!
اضافة رد مع اقتباس
  #8  
قديم 08/12/2004, 10:32 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/03/2002
المكان: ( الررررررررياض)
مشاركات: 3,661
ررررائعه دوما !

ولي عودة مع هذا التالق !
اضافة رد مع اقتباس
  #9  
قديم 08/12/2004, 10:38 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 05/05/2001
المكان: الريــــاض
مشاركات: 1,536
لــي رجعـــه بــأذن الله ..

اضافة رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09/12/2004, 07:20 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/03/2002
المكان: ( الررررررررياض)
مشاركات: 3,661
إقتباس
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة الجاحظ
الأخت نجمة الأبداع ..

مشكورة على الموضوع الهادف والجهد المميز ... ولك من اسمك نصيب ...

طرحتي موضوع هام وحساس يهم شرائح المجتمع المختلفة .....

اسمحي لي ان اصيغ القضية من وجهة نظري ... وباختصار ..

المشكلة هي اننا نجعل التكنولوجيا تقود حياتنا ... بدل ان نجعل حياتنا هي التي تضع الأطار والغاية من التكنولوجيا الي نحتاج لتوظيفها .....

بكلمات أخرى ...

التكننولوجيا وسيلة ... ولكننا وللأسف ... جعلناها غاية ... - الا من رحم ربي -

الأسباب مختلفة ... وأعتقد شخصيا انه من أهمها هو كوننا مجتمعا استهلاكيا ... يستهلك التكنولوجيا ولا يطورها ....

الغرب والشرق يطورون هذه التقنيات لوجود الحاجة لها .. لتسهيل حياتهم وايجاد حلول للصعوبات التي يواجهونها ...

بينما نحن هنا نلقف ما يأتينا وان كان لا يمت لنا بصلة من قريب او بعيد ....

الهدف هو من يملك اكثر ... من يسبق غيره في الحصول على الجديد .. من يفاجيء أقرانه قبل ان يفاجئوه ...

نريد ان نشاهد اليوم الذي ندرس فيه حاجاتنا ... ونقدم الحلول التي نحتاجها نحن .. لا غيرنا ...

نريد جوالات تحوي بدل البلوتوث على منبه يومي للصلوات ....

بدل التفنن بالنغمات .. نطور آلية تمنع الجوالات من ازعاج المصلين في المساجد آليا ...

لست خبيرا صناعيا .. ولكن .. اليس السليكون الداخل في صناعة الألكترونيات يأتي من الرمل؟ يا زين الربع الخالي .. هل فكرنا باستثماره بدل الأستماع للخواجات بأننا صحراء فارغة لا فائدة.. بل ونشجعهم على صناعاتهم والتي لا تدعمنا بأي حال من الأحوال بل ندفع اموالنا عليها!؟

كل مجتمع يدعم ويطور ما يحتاجه ويلائمه .. يسخّر ما يملك ليكون سلاحا له لا عليه .. ومع الأصرار .. يجبره على الآخرين ويجعلهم يعتنقون نفس الأفكار ..

اما نحن ... ففقط ننتظر ما يرميه لنا الآخرون لنتزين به ونظهر امام الناس نفتخر بما لم تصنع ايدينا !!

نضحك على العالم بأننا نملك أكثر مما لا يملكون .. بينما هم يضحكون علينا في أعماقهم.. ويقولون .. ما أنتم الا طفل صغير ذو مال وفير ... بدونكم لا نكون !!

السلام عليكم ورحمة الله

موضوع في غاية الأهمية والحساسية خصوصا مانشاهده اليوم من استخدام سيء لهذه التكنولوجيا

ورغم أن الجاحظ اختصر كثيرا مما كنت ساقول ولكن اسمحي لي بهذه المداخلات :


الكل أصبح يخشاها وعلى غيرة محارمه يراها
قصص تٌروى ، وتساؤلات تطرح

@ صدقيني ان هذه مصيبة كبيرة حلت بالمجتمع فتاة تتزين وتذهب لعرس قريبتها لتفاجأ بأن صوره تتناقل عبر الباندا والفضيحه اكبر عندما يقوم من فعل هذا الشي القبيح بوضع اسمها على الصور ..!
والمشكلة ان المجتمع لن يرحمها ابدا حتى لو لم يكن لها ذنب ؟؟؟
لم يعد الوضع كسابقا
ونسال الله ان يجنبنا هذه المشاكل !!

####

مكتشفات حديثة ومخترعات عديدة ولكن أين التوجية السليم في الاستخدام ؟

@ من خلال عملي كمعلم واحيانا تقع يدي على بعض هذه الجوالات مع الطلاب , وللأسف انها كلها مليئة بالصور والمقاطع المشينة بل انني احيانا افتح الرسائل فأجد العجب العجاب واتمنى انني لم اراها !!
اعود واقول التربية اولا واخيرا تعتمد على البيت .


######
لما لا يكون للرسائل وجه آخر غير الوجه الهزلي والمرح فجعلناها أداة خير نساهم فيها في تخفيف وتفريج الكربات أو تذكير وموعظة ، فهل نتفق منذو الآن على ذلك ؟

@ يقال ان الغرب عندما طوروا هذه الرسايل كانوا يهدفون لاقتصاد مايستهلكونه ثمنا للمكالمات اما هنا فكانت مبالغ اضافية لمايدفعونه ثمنا للمكالمات !!

باختصار شديد نحن نمثل اكبر المجتمعات استهلاكا وليس اي استهلاك !!؟


#####
الشبح يطارده في المجمعات التجارية في الاستراحات في حفلات الزواج وفي الجامعات والكليات
أينما نذهب يطاردنا ذلك الشبح " كاميرا الجوال " يلسع بلسعة زر من صاحبه ، فتقع الفضيحة وتهدم الأسرة ؟ فما الحل
قصص تٌروى ، وحكايات تٌسمع ، اليوم والمتهم هي " أصابع من بني الإنسان ، بتقنية حديثة ولكن التقنية سٌيرت للهدم

@ فعلا انه رعب يدمر كل من يقع تحت يده !!
القصص ليست قليلة ومؤلمة جدا !!
ولعل أكبرها ماحصل قبل شهور عدة (بر....)
ولكن ساختصرها في نقاط :
الأول : اهمال الوالدين فلا رقابة ابدا ولا حتى سؤال لما يحتوي هذا الجوال
الثاني : قلة التربية والأدب
الثالث : انعدام العقوبة من اصغر مسؤول وهما الوالدين الى اكبر مسؤول في الدولة !!
كلنا سمعنا ببرج..... !!
هل صدرت بحقه اي عقوبة الى الآن ؟؟؟؟
لا اعلم ولكني لا اتوقع ذلك !!
لو أٌخذ على يده لما تجرأ غيره ابدا !!

الثالث : النفس المريضة بالحسد والحقد


#######



لم أكن أعرف أن الجوال المزود بكاميرا سوف يدمر حياتي للأبد وسوف يحرمني من رؤية أطفالي مدى الحياة فقد صورتني صديقتي ووزعت صوري على بقية زميلاتي ووصلت هذه الصورة لأحدهم بالخطأ فاتصل على صديقتي وهددها وطلب منها رقمي فأعطته له وجاء إلى زوجي وأعطاه صورتي بعد أن قام بتحميضها لم يتردد زوجي برمي يمين الطلاق عليّ بالثلاث فور تلقيه الصورة عشت أياماً مريرة ولم أستطع نسيان ما حدث لأني مظلومة


@ صحيح انها مظلومة ولكن أين كانت عندما صورتها زميلتها ؟؟؟
الم تفكر بانها قد تقع تحت يد ظالم لن يرحم ؟؟؟؟
ثم دعيني اقف مقام الزوج لم يكن امامه سوى حل واحد من اثنين :
- اما ابقاءها وهنا سيبدأ الشك ولن يرحمه المجتمع منها
- الطلاق وهو مر كالأول !!

########

حفظ الله أعراض المسلمين من كل شر ،، اللهم أهدي شباب وفتيات المسلمين إلى كل خير

###########

وشكرا من أعماق القلب على هذه الرائعة
وعذرا عالاطالة !!
اضافة رد مع اقتباس
  #11  
قديم 09/12/2004, 09:04 PM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 28/07/2004
المكان: الرياض
مشاركات: 1,223
يعطيك العافية و مشكلة الجوال ميهيب الوحيدة في البال توك و الكاميرات الصغيرة والاجهزة الصغيرة اللي تسجل

كلام الواحد وزي ماقال غازي القصيبي في التطور الالكتروني انتهى زمن الرقيب وكل يوم تطلعلنا فضيحة جديدة

ماكنا ندري عنها والله يستر على عيالنا وبناتنا.................................
اضافة رد مع اقتباس
  #12  
قديم 09/12/2004, 09:56 PM
مشرف سابق في منتدى المجلس العام
تاريخ التسجيل: 17/12/2000
مشاركات: 8,956
نعود مرتن اخرى وسأجيب على بعض التساؤلات
واتمنى ان نقرأ اكثر حول هذا الموضوع

إقتباس
*هل من يستخدم الجوال في حاجة إليه ؟


قلي من انت اقول لك لماذا تستخدم الجوال !

إقتباس
أم أن الأمر تعدى ذلك بحدود وأصبح كنوع من الوجاهة الاجتماعية

إقتباس
في زمن الماديات ؟


لا اعتقد بأنه واجهه هذه الايام كونه اصبح في متناول الجميع حتى الخدم !

إقتباس
هل ترى بأن يمتلك كل فرد من أفراد الأسرة جوالا خاصا به ؟


اذا لم يوجد بالبيت هاتف ثابت الحقيقه تقول ان يكون ذلك مبنياً على العمر والثقافه .

إقتباس
رأيك فيمن يملك جوال وهم دون سن المدرسة ؟


ارى انه سؤال مبالغ فيه والله بهالزمن كل شي جايز

إقتباس
وبما تفسر امتلاك " بعض المستخدمين للجوال " رقمين مختلفين ؟

الحاجه تحدد ذلك




تحياتي






اضافة رد مع اقتباس
  #13  
قديم 10/12/2004, 02:50 PM
مشرف سابق في منتدى السيارات
وعضو سابق في اللجنة الإعلامية
تاريخ التسجيل: 23/12/2001
المكان: معـ سـامي ! ..
مشاركات: 6,077
موضوع هـادف ومميز جـداً .. وهو بكل تـأكيد حديث المجالس ..

بصراحة جوال ابوكميرا تـجد من يسـتـخدمه الشخص الحسن والعكس صحيح ! لكن الغالب ربما يكون من النوع الثاني وللأسـف ..!!

لا أطيل لا ماكتبه المبدعين قبلي ولكن نسئل الله السلامة ..

الف شكر مرة اخرى ،،

تحياتي ..
اضافة رد مع اقتباس
  #14  
قديم 10/12/2004, 05:17 PM
كاتب أديب بالمجلس العام
تاريخ التسجيل: 20/10/2003
المكان: جارة القمر .. الخبر
مشاركات: 1,650
الاخت نجمة الابداع

قلم يتلألأ في سماء ماسة

أتحفنا بموضوع هادف ويلامس واقعنا بصورة مباشرة

ولكن لي وجهة نظر ..

تتلخص بسؤال

لماذا نتفنن في ابراز المشكلات اللي تواجهنا وفي طرق طرحها في مختلف المنابر الاعلامية من فضائيات واذاعات وحتى على الشبكة العنكبوتية وفي الغالب نصل الى الاعتراف بوجودها من دون وضع خطط ونقاط لايجاد الحلول لها ..وان كانت الحلول غير بعيدة عن متناولنا لو فكرنا قليلا ..

من العوامل اللتي تشكل قاسما مشتركا لحل معظم مشاكلنا من وجهة نظري الآتي :-

1- تطبيق أحكام الشريعة الاسلامية في كافة أمور حياتنا ..

2- الايمان بالله والخوف منه وهو الناتج المنتظر للعامل الاول ..

3- التربية واللتي تبدأ من المنزل أولا ثم بالمتابعة بعد أن ينخرط الابناء في دهاليز المجتمع واللتي تتمثل بالمدرسة والجامعة ومكان العمل والحي وبما يختبئ في هذه الدهاليز من معوال قد تهدم ما بناه الوالدين في المنزل

4- الحرص في العلاقات الاجتماعية وتحري النخبة فيها واجتناب مساوئ تلك العلاقت اللتي قد تفرضها علينا ظروف المجتمع الدراسية او العملية والتعامل مع اصاحبها ضمن أقل الحدود اللتي تمنع مساوئها

5- الشجاعة والعزيمة في تطبيق ماذكرت .. وتطبيق ما يفرضه عليك دينك وعقلك السليم حتى وان كان فيه مخالفة لما جرت عليه عادة مجتعك او من يحيطون بك ..

6- أن تضع نصب عينك أنه لن يغيرك أي شخص في الحياة ان انت لم ترد التغيير للأفضل

وفي الختام تحية من الاعماق لك اختي
اضافة رد مع اقتباس
  #15  
قديم 11/12/2004, 01:29 AM
عضو سابق بلجنة تطوير المجلس العام
تاريخ التسجيل: 25/11/2002
المكان: سجن الحياة
مشاركات: 2,298
شكرا نجمة الإبداع على أختيار الموضوع المهم والحساس ,,

روعة في الإختيار وتميز في الطرح والتقديم ,,

ماينقصنا هو ( الوعي ) ,, الصفة الغالبة وفي جميع الإتجاهات أننا لاندري ماذا نريد؟ .

نشتري ما لانحتاجه !! ونملك ما لا نستفيد منه !! ونبحث عن مايرضي الناس فقط لا

مايحقق رغباتنا !! ثم يبقى مسألة الوعي وإدراك ما نقدم عليه ,,


بإختصار عدم الوعي ليس مقتصر على الغير متعلمين ,, بل إن المتعلمين أصبحوا الآن

هم الأكثر ولكن المشكلة أننا نتعلم الكثير وتطبيقه في واقعنا معدوم أو قليل ,,


نعرف الكثير ولكن الإستفادة غير موجودة أو تكاد !!


المصيبة في إستخداماتنا لوسائل التقنية أن الكثير كما قلتي يستخدمونها للمباهاة

أوللمحاكاة ,, ليست المصيبة في إعطاء الجوالات للأطفال وحسب !!

ولكن رأيت الكثير معه أكثر من جوال والأمر لايستدعي ذلك ,,

حتى عندما ظهر الرقم الرديف وجدناهم يستابقون على إقتنائه ,,

ومبرر بعضهم ( يمكن أحتاجه !!)


تسلمي يانجمة الإبداع ,, وإسم على مسمى ,, تحياتي ,,
اضافة رد مع اقتباس
   


إضافة رد

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 12:57 PM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube