#1  
قديم 04/12/2019, 06:46 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ أخبار الصحف
الموقع الرسمي لنادي الهلال
تاريخ التسجيل: 27/11/2008
مشاركات: 6,081
Post أخبار نادي الهلال ليوم الأربعاء 7 / 4 / 1441 هـ من الصُحف





إعداد: ع ـآلـے مستوآھ








من خلال تدريبات صباحية
الهلال يواصل الإعداد لمواجهة الجبلين


من مران الهلال أمس


«الجزيرة» - نبيل العبودي:

واصل الفريق الهلالي بطل القارة الآسيوية تدريباته اليومية استعداد لمواجهة فريق الجبلين في منافسات دور الـ 32 من مسابقة كأس الملك والتي ستقام يوم السبت المقبل في الرياض، والتي سيلعبها الفريق الأزرق وسط غياب لاعبيه الدوليين المشاركين مع المنتخب الأول المشارك في بطولة كأس الخليج والتي تأهل فيها المنتخب لدور النصف نهائي منها متصدرا لمجموعته، وكان المدير الفني للفريق السيد رازفان لوشيسكو قد فرض تدريبا صباحيا ليوم أمس اشتمل على الجوانب اللياقية والتكتيكية، حيث أدى اللاعبون عددا من التدريبات البدنية واللياقية، وعمد الجهاز الفني من خلاله إلى تطبيق عدد من الجمل التكتيكية، وخاض اللاعبون عقب ذلك مناورة على نصف الملعب.

وسيواصل مدرب الفريق فرض تدريباته الصباحية خلال هذه الفترة نظرا لتحسن درجات الحرارة الأمر الذي يساعد اللاعبين على إجراء التدريبات في الفترة الصباحية وسيكون تدريب الفريق اليوم أيضاً في مقر النادي.





أباتشي الهلال أمام النصر اليوم




تقام اليوم الأربعاء مباراة واحدة ضمن الجولة الـ 10 من مسابقة الدوري الممتاز للكرة الطائرة تجمع الهلال متصدر ترتيب المسابقة بالعلامة الكاملة 27 نقطة أمام فريق النصر وذلك على صالة نادي الهلال 6 مساء، ويقود اللقاء أمين الطريفي وخالد الحديثي حكم ثان وسلمان العمري مسجلاً.





وثق السابعة بقميص 7 Champions وقال للشلهوب «التاريخ يحمل الكأس»
الفرج نثر الفرح حين احتاجه الزعيم العالمي


سلمان الفرج يحمل القميص 7 Champions


«الجزيرة» - أحمد العجلان:

قدم نجم الهلال سلمان الفرج في نهائي دوري أبطال آسيا عدة دروس في الفن والمهارة والأخلاق وبيئة الهلال وكذلك في الاستثمار، أما كيف حصل ذلك كله فهذه لها قصة نقدمها لكم حيث لا شك أن ما قدمه الفرج في نهائي دوري أبطال آسيا مع زملائه كان مليئًا بالفن والمهارة ككرة قدم حيث نجح الفرج في تقديم لقاءين استثنائيين من دون أخطاء وبشخصية القائد في وسط الميدان وتوج كل هذا المستوى المميز بتمريرة ذهبية لجيوفينكو الذي من لمسه واحدة مرر كرة الهدف للنجم سالم الدوسري، سلمان الفرج لم يكتف بالمستوى المتألق، بل واصل التأكيد على أن بيئة الهلال مختلفة ومتفردة ولا يشبهها بيئة أخرى حيث رفض الفرج تسلّم الكأس بل وتخاصم مع زميله محمد الشلهوب حيث إن كل واحد منهما يريد للآخر أن يرفعه.. والفرج بدوره قال للشلهوب (نحن كلاعبين اجتمعنا من دون وجودك وقررنا أن نقدم هذه الكأس هدية لك لتاريخك الكبير مع النادي والكرة السعودية).

وأضاف الفرج في حديثه مع الشلهوب الذي ننشره في (الجزيرة) كيف لي بعد أن وصلنا لتقديم الهدية أن أتراجع عنها لن يحمل الكأس سواك، الفرج بدأ واضحًا أنه كان واثقًا جدًا من تحقيق اللقب حيث قام بطلب قميص خاص من شركة steam وضع عليه باللغة الإنجليزية 7 champions قبل السفر لليابان وحمل معه القميص الذي لم يكن المعنيون بالأمر يعرفون الفكرة منه وبعد فوز الهلال باللقب حمل الفرج هذا القميص الذي يشير للبطولات السبع للزعيم في القارة الآسيوية وهو ما دفع الشركة المتعهدة بقمصان الهلال لطباعة قمصان جديدة تحمل عبارة 7 champions ووجدت رواجًا كبيرًا في متجر الهلال حيث تعد هي الأكثر مبيعًا حاليًا بعد فوز الهلال بدوري أبطال آسيا.. فكرة هذا القميص جاءت من اللاعب سلمان الفرج لتساعد الشركة على مبيعات أكبر.





صح لسانك


* جوفينكو وإدواردو يطلبان الرحيل من الهلال

(عنوان صحفي)

- أكيد بعد الفشل الآسيوي





فواصل


- مباراة جميلة قدَّمها منتخبنا الوطني أمام عمان في دورة الخليج واستطاع الفوز بها وتصدر المجموعة والتأهل لدور الأربعة. الأخضر بدأ يسير في الاتجاه الصحيح مع رينار.

* * *

- فوز منتخبنا على عمان وصدارة المجموعة والتأهل لدور الأربعة لم ينل التغطية الإعلامية المناسبة من برامجنا والتي استمرت في طروحاتها السطحية الخاصة بالمناكفات بين الأندية.

* * *

- بشرى سارة زفَّها معالي وزير الإعلام بخصوص افتتاح قنوات تلفزيونية في المناطق. فربما يكون هذا التوجه حلاً لمشكلة المركزية التي تعيشها القنوات حالياً والانعتاق من الاحتكار الذي يمارسه البعض في القنوات الحالية مما جعلها نمطية وغير متجددة وفاقدة للمشاهدة.





كاريكاتير




رشيد السليم










«الزعيم العالمي» بطــل القارة صديق الكؤوس ومخاوي منصــات الـذهـب


فرحة هلالية بالذهب الآسيوي


الرياض - سليمان العساف
إعداد - القسم الرياضي
إشراف - د. عايض الحربي

بعد الإنجاز الكبير لممثل الوطن وفخره الهلال بالتتويج بكأس أكبر قارات العالم بكل جدارة واستحقاق ومن خلال مستوى فني مشرف وعالٍ في مواجهتي الذهاب والآياب ترجمها بفوزين عريضين كان من الطبيعي أن يحظى الأبطال باستقبال استثنائي وغير مسبوق جعل العاصمة الرياض وكل مدن المملكة ومحافظاتها تعيش الفرح بكل أشكاله إذ بدأت الاحتفالات بالإنجاز قبل وصول الطائرة التي أقلت الأبطال من اليابان إلى عاصمة الوطن الرياض واستمرت بعد أن وصلت الطائرة صالة الطيران الخاص بمطار الملك خالد الدولي حيث الاستقبال الاستثنائي بالوردود وأجمل عبارات التبريك والتهاني وبعد أن اكتظت الصالة بشخصيات كبيرة ومسؤولين تقدمهم رئيس الهيئة العامة للرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي ووكلاء الهيئة وكبار الهلال من أعضاء شرفه يتقدمهم الأمير الوليد بن طلال والأمراء عبدالله بن مساعد وعبدالرحمن بن مساعد ونواف بن سعد وأحمد بن سلطان وشهدت الطرق المؤدية من المطار إلى موقع الاحتفاء بالأبطال في الدرعية ووجود جماهير الهلال بأعداد كبيرة خرجت لتستقبل الأبطال وتبادلهم الفرح.

* في الدرعية لقي الأبطال إدارة وجهازاً فنياً وادارياً ونجوم الاستقبال والاحتفاء اللائق بهم وباسم فريقهم وتاريخه وإنجازاته وامتد الفرح من المطار إلى الدرعية في أمسية زرقاء اكتست بلمسات الوفاء وكأن لسان الحال يقول: اسعدتمونا ظهر أمس ورفعتم اسم الوطن الغالي الكبير عالياً وجعلتوه يتردد في كل قنوات العالم ووكالات الأنباء العالمية ومواقع التواصل الاجتماعي وجاء الدور لرد الدين لكم وفاء بوفاء لأنكم تستحقون وبعد فرح الدرعية جاء يوم الخميس الأزرق الجميل والموعد هذه المرة مع هيئة الترفيه التي أبى رئيسها المستشار تركي آل الشيخ إلا أن يكون له بصمة في الفرح وللهيئة حضور مبهر فكان التكريم على قدر الإنجاز في فقراته وحضوره الجماهيري الذي غاب عنه نجوم انهوا مهمتهم الوطنية مع الفريق في اليابان ولبوا النداء من جديد لواجب المشاركة والدفاع عن ألوان الوطن في دورة الخليج الرابعة والعشرين في قطر مع بقية زملائهم من الفرق الأخرى الذين سبقوهم في الحضور ولعب المباراة الأولى أمام الكويت.

الأفراح تواصلت من جديد لكن هذه المرة ثالثة وثابتة في «محيط الرعب» ملعب الهلال بجامعة الملك سعود والذي احتضن موقعة مهرجان اعتزال قائد الهلال السابق ياسر القحطاني الذي كان محظوظاً جداً في توقيت موعد المهرجان الذي صاحب الإنجاز الأكبر بالفوز باللقب القاري والتأهل للعالمية للمرة الثانية إذ كان الحضور الجماهيري الكثيف معبرًا عن فرحة ومشاعر جماهير الهلال التي تعلم أن الفرح امتزج ما بين النجم وفريقه العالمي وأصبح اللون الأزرق هو الطاغي ولا حديث إلا عن الهلال النادي الكبير الذي يقدم الدروس تلو الدروس عن قصة النجاح والوصول للقمة والإصرار وكان من الطبيعي وعطفاً على بيئة الزعيم الصحية والعمل المؤسساتي داخل مقره أن يعود له من لعب في صفوفه أو امتهن الإدارة الفنية فحضر ريجي كامب وحضر رامون دياز وحضر مدرب وصيف بطل العالم كرواتيا زلاتكو وحضر رادوي ووليهامسون وطارق التايب وكماتشو ولي ونق والنجوم العالميين والعرب من عدة أندية والكل شارك ياسر وشارك الزعيم العالمي الفرح بالإنجاز القاري.

• طبيعة الفرح وأصداء الإنجاز تختلف باختلاف اسم النادي أو المنتخب إذ هناك أندية تقدم نفسها ولا تحتاج لمقدمات ويكون الكتاب في هذة الحال بابين من عنوانه فالاسم كبير لنادٍ عريق يمتلك كل المواصفات الاسم والتاريخ والشعبية والألقاب المحلية والخارجية وعلى من يعترض على حجم الاستقبال والاحتفال بكبير الأندية السعودية وآسيا أن يتذكر جيداً أن الهلال استحق أكثر وإنه لم يجبر أحداً على الاحتفال به بهذا الشكل وإنما اسمه وتاريخه وقيمته السوقية الاقتصادية كصاحب أعلى رقم في الاستثمار وشعبيته الطاغية وإنجازاته كلها عوامل صنعت له الاحترام والتقدير والاحتفاء به بعد أن أهدى الوطن إنجازًا رياضياً قارياً كبيراً استحق عليه حسن الاستقبال ومناسبات الفرح والاحتفالات التي يبدو أنها ستطول بعض الشيء كطول قائمة بطولاته الذهبية المختلفة والتي جعلت منه بالفعل صديق الكؤوس والألقاب ومخاوي منصات الذهب والفريق الذي يمتلك نجومه ثقافة الانتصارات والبطولات منذ الصغر في الفئات السنية ويكون القادم له من فرق أخرى موفور الحظ لتوه ارتدى الشعار الأزرق ربما خلال أشهر قليلة أنهى خلالها وعبر «الزعيم العالمي» الحرمان من الصعود لمنصات الذهب وهو هذة المرة أكبر حظا فالإنجاز قاري والبطولة ليست محلية بل آسيوية جعلت منه عالمي يلعب للفريق العالم.




ياسر الشهراني





كاريلو





‏وقفة تاريخية ودعم ملياري ونجوم عالميون لجميع أندية الوطن
‏ولي العهد يعيد أنديتنا لمنصات الذهب وينقل الهلال للعالمية


ولي العهد كرّم الهلاليين


مكة المكرمة - تركي الغامدي

أثمر الدعم التاريخي الذي نالته الرياضة السعودية من سمو ولي العهد خلال الفترة الماضية عن عودة الأندية السعودية إلى منصات الذهب، وبالتحديد التتويج بكأس دوري أبطال آسيا، بعد غياب دام لأكثر من 14 عاماً، إذ ترجم الهلال دعم سموه ووقفته غير المستغربة مع أندية الوطن، بتربعه على قمة القارة الآسيوية، وتأهله إلى بطولة العالم للأندية.

المتتبع لمسيرة أنديتنا يدرك أهمية الدعم الكبير الذي نالته من الأمير الشاب والطموح بهدف وصولها إلى مكانة عالمية مرموقة تليق باسم المملكة، إذ حرص سموه على تحسين أوضاع أندية الوطن، وانتشلها من مشاكلها المالية التي كانت ستعصف بها، ولم يهدأ له بال إلا عندما شاهد الهلال طرفاً في النهائي الآسيوي، ولأن "وجه السعد" صرح ذات يوم وقال "طموحنا عنان السماء" فالمرحلة المقبلة ستشهد دعماً أكبر بإذن الله.

قبل عامين، كانت أنديتنا تغرق في ديونها ومشاكلها المادية، وكانت مهددة بعقوبات انضباطية قاسية من FIFA، بيد أن ولي العهد تدخل في الوقت المناسب، وسدد جميع الديون الخارجية المستحقة، التي بلغت أكثر من 333 مليون ريال، وقدم 323 مليون ريال أيضاً لسداد مستحقات اللاعبين المحليين والأجانب المتأخرة، ومنح أندية الدرجة الأولى 110 ملايين ريال، ونال اتحاد القدم قبل موسمين دعماً كبيراً من سموه، اذ قدم له 35 مليون ريال، وقدم مثلها من ءجل تكاليف الحكام الأجانب، ومنح سموه رابطة دوري المحترفين 25 مليون ريال.

لم يكتفِ سموه بذلك، إذ قدم للأندية قبل بداية الموسم الماضي أكثر من 375 مليون ريال من أجل تجهيزها وتقويتها بمدربين ولاعبين عالميين، وهو ما حدث فعلاً، فالهلال مثلاً أحضر في الموسم الماضي لاعبين مميزين بقيمة كاريو وجوفينكو وقوميز، لعبوا دوراً كبيراً في تتويجه باللقب الآسيوي، من خلال صناعتهم للفارق.

وقبل أن يبدأ الموسم الحالي، أهدى سمو ولي العهد للأندية 2.5 مليار ريال، في إطار استراتيجية دعم الأندية، وهو الرقم الذي سيطور أنديتنا، ويحسن بيئتها ومخرجاتها، الأمر الذي سينعكس إيجابياً على مسيرتها.

ونتذكر جيداً التوجيه الكريم من سمو ولي العهد بتأمين أربع طائرات لنقل الجماهير السعودية إلى اليابان لمساندة ممثل الوطن الهلال في مباراة أوراوا ضمن إياب نهائي دوري أبطال آسيا، اذ انتقلت الجماهير إلى طوكيو، وساندت "زعيم آسيا" في المدرجات، ولعبت دوراً لا يمكن إغفاله في انتصار الهلال.

كأس دوري أبطال آسيا هو أقل هدية تُقدم لـ"وجه السعد" سمو ولي العهد، عرفاناً وتقديراً وشكراً له على ما قدمه ليس للهلال فقط، إنما للرياضة السعودية بأكملها، وبدون شك أنه يستحق أكثر من ذلك، ومتأكدون أن مثل هذه الإنجازات ستثلج صدره، لأنه يعمل ليل نهار من أجل رؤية المملكة في المكانة العالمية التي تستحقها في الرياضة وغيرها.




ولي العهد مستقبلاً رئيس الهلال فهد بن نافل





ومستقبلاً فهد المفرج





... ورزفان





.. وسالم الدوسري





.. ومحمد كنو






هيئة الرياضة تحتفل بـ«عملاق الرياض» في مشاهد مصورة


ابن نافل يحمل كأس الآسيوية بعد عودة الفريق إلى الرياض





إدارات الهلال السابقة تحتفي بالفريق





رئيس الهيئة يستقبل الأبطال





الأمير الوليد بن طلال ورئيس الهلال





الأبطال والكأس الآسيوية





الفرحة الهلالية في كل مكان





الشلهوب يحمل الكأس





غوميز يحتفل مع جماهير الهلال





الأبطال واللقب الآسيوي السابع













صور تحكي احتفاء هيئة الترفيه بمنجز «الزعيم العالمي»


الرؤساء السابقون واللاعبون القدامى حضروا الحفل





الوليد بن طلال









محمد عبده على رأس نخبة الفنانين





ماجد المهندس





رابح صقر





راشد الماجد





اصيل ابو بكر





الإدارة الصامتة جلبت الإنجاز العالمي الكبير


الإدارة الذهبية برئاسة ابن نافل بعد الإنجاز التاريخي


الخرج - محمد الحطيم

يعرّف علم الإدارة بأنّه العملية العقلانية التي يتمّ من خلالها أخذ قرار ما ويشمل ذلك كلّ التقنيات الإدارية ومنها التركيز على استخدام مفاهيم العقل، ذلك هو ما تم اتخاذه في إدارة الرئيس الصامت فهد بن نافل رئيس نادي الهلال السعودي، عندما تقلد منصب الرئيس وبدأ باختيار أعضاء مجلس إدارته كان يضع نصب عينيه «الهلال» كيف يراه محبوه، وكيف يواصل العمل على نفس النهج الذي بدأ به مؤسس النادي الراحل الشيخ عبدالرحمن بن سعيد -رحمه الله- ومن بعده الرؤساء العظام في رفع معدل البطولات وتحقيق الإنجازات طيلة سنوات العمل منذُ التأسيس، ابن نافل عندما حضر كان يعلم بأنه سيرأس ناديا لا يرضى محبوه إلا بالذهب وأن من سبقوه قد واجهوا الصعوبات والعقبات في رئاسة النادي، كان ابن نافل يعلم أن تحقيق بطولة ليست طموحات الهلال فحسب بل تحطيم الأرقام القياسية وجمع جميع البطولات بكل مسابقاتها قد يرضي غرور الهلاليين، كان الهدف الأسمى هو البطولة الآسيوية وتحتاج إلى فارس همام يطوَع تلك المستعصية، بدأ ابن نافل العمل بصمت وهو أسلوب لا يجيده سوى القليل من الناجحين عندما أعلن أتيت للعمل وليس للحديث في الإعلام واستفاد من خبرة الرؤساء السابقين واللاعبين القدامى في المشورة وحيوية الشباب في مجلس إدارته، كانت الانطلاقة بداية من التعاقد مع جهاز فني بقيادة رزفان لوشيسكو والإداري سعود كريري والذي واجه الكثير من الانتقادات لحظة إعلان التوقيع مع الكل وفضل الصمت حينها وهي السمة التي اتسم بها ابن نافل إلى اليوم، واصل العمل بمواجهة أصعب الظروف في كيفية التعامل مع الكم الكبير من اللاعبين غير المرغوب في استمرارهم سواء الأجانب أو المحليين والتوصل إلى اتفاقيات التسوية والمطالبات الصعبة منهم في توفير السيولة المالية وما صاحبها من ظروف، أدركت الإدارة بأن القادم سيكون أصعب لذلك جندت كل طاقاتها وخبراتها في معالجة المشاكل في وقتها بالإضافة إلى ملف إعداد الفريق بشكل أهم من ذي قبل وكانت الصعوبة في كيفية مسح الصورة السيئة التي ظهر بها الموسم الماضي، واجه ملف تجديد الإماراتي عمر عبدالرحمن بمنطق العقل والحكمة وليس بضغوط الجماهير والعاطفة وكسب الجولة في الوصول إلى قرار عدم التجديد رغم المعارضة الشديدة من الجماهير العاشقة التي تريد كل جميل للهلال ولكن كان الأجمل أنه جعل مصلحة الهلال نصب عينيه، بدأ الموسم الرياضي وكان العمل يسير وفق منظومة إدارية وفنية بحته وصلت به إلى الصدارة من أول جولة إلى اليوم وإعطاء الجهاز الفني وقته في التنسيق بين دوري المحترفين ودوري أبطال آسيا وتحقق له ما أراد، ستة أشهر هي مدة رئاسته حقق فيها إنجاز الحلم والذي سعى له الهلاليون سنوات طويلة بعد الغياب عن تحقيقه منذ 2000م، كل هذا العمل تم دون وعود وتصاريح صارخة واستفزازات لا تمت للكرة بصله، ابن نافل دون اسمه بمداد من ذهب في سجلات رؤساء الهلال الذهبيين وأكمل مسيرة من سبقوه في بناء هذا الفريق فبعد أن استعصت البطولة الآسيوية سنوات طويلة وكانت أقرب في فترة رئاسة عبدالرحمن بن مساعد 2014م، وفترة نواف بن سعد 2017 كلاً حسب ظروفها استثمر ابن نافل هذا العمل في سبيل تطويع البطولة للهلال بالعمل الجاد واستقطاب من يحتاجه الفريق وفق مفاهيم فنية تكون ذات فاعلية وتخدم مصلحة الفريق وقتها العمل كان يسير في الطريق الصحيح إلى أن وصل الفريق إلى مبتغاه وبتوفيق الله أولاً ثم بجهود الجميع تحقق الحلم المنتظر وفاز الهلال بلقب بطل دوري أبطال آسيا 2019، تحقيق البطولة الآسيوية كانت هي أولى خطوات النجاح لإدارة ابن نافل الذي رفض أن تكون إداراته قد حققت الطموح وانتهى العمل بتحقيقها ولكن يسعى لإكمال ما بناه في المشاركة الفعالة في بطولة كأس العالم للأندية والعودة للدوري للمحافظة على صدارة الدوري وتحقيق المزيد من البطولات كيف لا وهو تلميذ رجل الأعمال الناجح وعضو الشرف الفعال صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال، لسان حال الجماهير الهلالية تقول لابن نافل شكراً من الأعماق شكراً على العمل بصمت شكراً لأنك تنهج السياسة الهلالية المتأصلة الذهب ولا غيره، إنجازات ابن نافل لم تكن كروية فقط بل سجلت هدفا في مرمى التسويق والاستثمار ناجحا بكل المقاييس بجلب الرعاة للنادي لجميع منشآت النادي للفريق الأول والفئات السنية والألعاب المختلفة وبمبالغ تخدم عمل الإدارة وتترجم الخطط المرسومة، العمل بصمت من إدارة ابن نافل يجب أن يدرس لأندية اتخذت منابر الإعلام صوت لها وشككت في إنجازات من سبقوهم وهمشت دور منتسبيهم وعملت على رفع اسم الوطن عالياً في المقام الأول والرقي بمفهوم الرئاسة الناجحة.





الشلهوب يحقق اللقب الآسيوي الرابع


الشلهوب يرفع كأس الآسيوية


الرياض - عيسى الروقي

حقق قائد الهلال محمد الشلهوب لقب دوري أبطال آسيا ليضمه لثلاثة ألقاب آسيوية سابقة ليصبح اللقب الآسيوي الرابع له على المستوى الشخصي إذ ساهم الشلهوب بتحقيق دوري أبطال آسيا والسوبر الآسيوي عام 2000 عندما تغلب الزعيم دورياً على جابيلو الياباني بثلاثة أهداف لهدفين وفي «السوبر الآسيوي» على شيميزو الياباني في اليابان بهدفين مقابل هدف ثم التعادل في الرياض بهدف لمثله، وجاء اللقب الآسيوي الثالث في مسيرة الشلهوب عام 2002 حيث حقق كأس آسيا أبطال الكؤوس في الدوحة بعد أن فاز الهلال على هيونداي الكوري بهدفين مقابل هدف، واختتم الشلهوب مسيرتة الذهبية ببطولة دوري أبطال آسيا 2019 بعد أن تغلب الزعيم على أوراوا الياباني ذهاباً وإياباً.





الحماد: «الزعيم» دوماً يسعد الوطن


الحماد يحمل كأس آسيا


المدينة المنورة - صالح الحبيشي

شدد المهاجم الدولي السابق للهلال سعود الحماد بأنه توقع تحقيق الفريق لدوري آسيا للمرة الثالثة في أنظار ونفسيات اللاعبين والرئيس المميز فهد بن نافل والأجهزة الفنية والإدارية.

وقال: «نبارك لقيادتنا وشعبنا وجميع محبي الزعيم العالمي في الوطن العربي هذا الإنجاز القاري في بطولة دوري أبطال آسيا في نسخته 2019م، والذي حققه فريق الهلال انجازا مستحقا بجميع المقاييس حيث استطاع الزعيم أن يتفوق في هذه النسخة على فرق حصلت على هذه البطولة في نسخ ماضية مثل السد والعين والاستقلال والاتحاد وأوراوا الياباني».

وأضاف: «قدم اللاعبون في النهائي جميع ماتتطلبه كرة القدم داخل المستطيل واستطاع أن يستعيد إنجازا مفقودا للكرة السعودية من عام 2005م، والذي جاء نتيجة الدعم الكبير واللا محدود من قيادتنا الرشيدة ومن عراب الإنجازات السعودية ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان لها دور كبير في تحقيق هذا الإنجاز إضافة إلى دعم رجال وأعضاء شرف الهلال والاستقرار الإداري والفني في الفريق والهدوء والتخطيط السليم من قبل مسيري الفريق من قبل الإدارة والمتمثله في رئيس النادي فهد بن سعد بن نافل».

وقال: «هذا الإنجاز ساهم في زيادة المقاعد والتصنيف آسيويا وبالأرقام يعتبر فريق الهلال خير ممثل للكرة السعودية، ودائما فريق مرشح لأي بطولة يشارك فيها ويملك سبع إنجازات قارية ببطولات مختلفة ويقدم أكثر وأفضل اللاعبين للأخضر السعودي وفريق يشار إليه بالبنان في مشاركاته وتأهله لأندية كأس العالم سوف يعكس ماوصلت إليه الكرة السعودية كرويا»..

وأتم: «نشكر جميع من ساهم في تحقيق هذا الإنجاز والذي استقبل نجومه استقبال الأبطال من قبل قيادتنا ومن ولي العهد الله يحفظه ومن مسيري الرياضة وأعضاء شرفه وجماهيره وأقيمت له احتفالات غير مسبوقة من قبل هيئة الرياضة وهيئة الترفيه في موسم الرياض في احتفال ليلة زعيم القارة بقيادة معالي المستشار تركي آل الشيخ في احتفال أسطوري والمقبل أفضل إن شاء الله».





إدارة الشباب سبّاقة في تطوير البنية التحتية
الحسينان: العمل الاستثماري بالهلال مبني على هدف طويل الأمد


الإدارة الهلالية أبرمت عدة عقود رعاية


المدينة المنورة - صالح الحبيشي

أكد المتخصص في التسويق والاستثمار الرياضي والإدارة الرياضية، عادل الحسينان، أن الهلال مازال يواصل التميز في بناء قاعدة صلبة من الاكتفاء الذاتي على مستوى المداخيل خلال العامين المقبلة على مستوى العقود الإستراتيجية، مشيرا أنها ستزداد بالأعوام المقبلة.

وتابع: «ما تعمله إدارة الاستثمار بالهلال بقيادة سلطان آل الشيخ، يجب أن تحتذي فيه أنديتنا، فهو عمل احترافي مبني على هدف، تم إعلانه «تحويل الرياضة إلى صناعة» والأندية الجماهيرية قادرة أن تزيد عقودها الاستثمارية متى ما حققت نتائج إيجابية وبطولات وجلب نجوم محليين وأجانب سيرفع من قيمتها السوقية».

وبين: «احترافية العمل بالاستثمار الرياضي هي من صنعت هذه المبالغ لنادي الهلال، بعد أن كانت الإدارات السابقة غير متفرغة وهذه أول الخطوات التي دعمت نجاحات الهلال بالعقود الاستثمارية».

وأبان: «من خلال التخصص حتى الآن هناك ضعف في أداء الجهات المعنية لشهرة الدوري السعودي سواء من الرابطة أو اتحاد القدم في مواكبة هذا الاتساع بالمتابعه لدورينا القوي بالشرق الأوسط لكثرة النجوم المحليين والأجانب فيه والقيمة السوقية للاعبين وهناك قصور في الدعم، فرغم المتابعة إلا أنه لا يوجد أي عمل يدعم ذلك من خلال تواجد متاجر الأنديه وتوفير منتجاتها بالأسواق خارج المملكة وهذا الأمر لو فعل سيرفع من قيمة دورينا في حال التشفير، ومن خلاله سيكون جاذبا للشركات للاستثمار فيه».

وطالب المختص بالاستثمار الرياضي بالاهتمام أكثر بملاعب الأندية، مؤكدا أنها تحتاج عملا أفضل، وتطويرا في البنية التحتية وأخص الأندية الجماهيرية.

وامتدح العمل الذي تقوم به إدارة الشباب في هذه النقطة تحديدا والتي وصفها بغير المستغربة.

وكشف: «الشباب سبق أن استضاف ديربي العاصمة موسم 85 - 86، والآن يستضيف الملعب خمس مباريات في بطولات مختلفة وهو ما ساعد على مشاهدة الحضور الجماهيري للاستمتاع بمباريات الشباب ولو زرت الأندية لوجدت أن 60 مساحات لا يوجد فيها أي نشاط رياضي، مكاتب ومرفقات فقط، والمباني مستحوذة على مساحات لأن البناء بشكل أفقي، فلو أعيدت التصاميم فالمكاتب الإدارية تختزل في مبنى من خمسة أدوار يستوعب خلالها العمل ويستفاد من المساحات للأنشطة الرياضية، وصالات ألعاب مختلفة وملاعب كرة قدم».





عالمـية الهــلال غيـــر




الرياض - عيسى الروقي

انطلقت كأس العالم للأندية في عام 2005 بشكل مستمر وغير منقطع ومنذ انطلاقتها نجحت ثلاثة أندية من غرب آسيا الوصول إليها من الملعب بعد تتويجهم ببطولة دوري أبطال آسيا حيث كان الاتحاد السعودي أول الواصلين ثم السد القطري ثم الهلال السعودي حيث حقق «العميد» دوري أبطال آسيا 2005 وشارك في كأس العالم للأندية في اليابان، في حين نجح السد القطري في الوصول لكأس العالم بعد تحقيقة بطولة دوري أبطال آسيا 2011؛ فيما نجح «الزعيم» الهلالي في الوصول لكأس العالم بعد تحقيقه دوري أبطال آسيا 2019، ولكن وصول الهلال لكأس العالم كان بطريق أصعب من أقرانه من منطقة غرب آسيا حيث وصل الهلال بعد أن خاض أربع عشرة مباراة في دوري أبطال آسيا؛ فيما حقق الاتحاد دوري أبطال آسيا 2005 بعد أن لعب ستة مباريات فقط، ولأن الاتحاد كان بطل دوري أبطال آسيا 2004 وكان النظام حينها يسمح لحامل اللقب بالتأهل إلى دور الربع النهائي من دون اللعب في دور المجموعات، وحقق السد القطري بطولته بعد أن لعب أثنتى عشرة مباراة حيث كان ينص النظام حينها على لعب مباراة دور الستة عشر والنهائي من مباراة واحدة عكس المعمول به الآن، وبالتالي تكون عالمية الهلال مختلفة عما قبلها ولأن الزعيم حقق البطولة بعد أن لعب أربع عشرة مباراة مما يعني أن عالمية الهلال غير.





هلال الأرض والسماء




شعر أبي زكريا صالح الحِجِّي


العشقُ بـحرٌ يـخشاهُ من لا يعومُ

وإن حلَّ في نفسٍ تـَمَلكها الـهُمومُ

والعشقُ ليس حِكرًا على جـمالٍ

يُـعـطــاهُ مـرءٌ بل في الكــون مقســومُ

هـا نـحـنُ في عـشـــق الهـــلال أمـةٌ

تـَهـوَى فنـونَ اللَّعْبِ ينثرها النجــومُ

كم أمتــعَ الأنـظــارَ حُسـنُ أدائــه

فَـسُــرَّ منه أنصـارُه وبكى الـخـصــومُ

وكم ذادَ عن العـــرين حُــراسُـــــــــه

وترجمَ الأهدافَ في الـمرمى الهُجومُ

يَـــروي لـنــا التــاريـــخُ دأبَ إدارة

تسوسُ ناديها بحكمةٍ والنهجُ مرسومُ

إذا مــا مـرّ الـهــلالَ يومًــا بكبوةٍ

فــإنــــــهُ مــثـــلُ الجــــوادِ إذا كَــبـــا يــقــــــومُ

هذا العهدُ فيك يا هلالُ وفيـــنا

لا تعــتـريك مـثــلــبــةٌ ولا عـبـــثًـــا نــــلــــومُ

أنت في الأرض نـــجــمٌ ســـاطــــــعٌ

وكوكبٌ في السماء لا تـحجبه الغيـــومُ

حَبَاك اللهُ جـمهورًا بالعشق صادقًا

يُهديك وَردًا والحبُّ في القلب موسومُ

عِشْ يا زعــيــــــمَ البطولاتِ سَيدَها

وغــــيــرُك تــــــائــــهٌ من حَــــوزهــــا مـحــــرومُ

بـــــاركَ اللهُ في كل ما أنــــجـــزتـــــــــــــهُ

وامْـضِ في حـصــــد الـمــزيـــد مـمــا تــرومُ

ودَعْ مَن لا يـــمـــلكــــون بضــــاعةً

إلا الأبـــاطــيــــلَ وتُــــرَّهــــــــاتٍ لا تــــــــــدومُ

هم أهـــلُ زيفٍ الشـــــكُّ مبـــدأُهم

لأن الــشــــكَّ حــول مــغــزاهُــــم يـَــحــــــومُ





فهد بن محمد رئة الهلال ورجل الملفات الصعبة


فهد بن محمد ومدير الكرة سعود كريري


الرياض - سلطان السيف

لطالما كانت الأندية السعودية وإنجازاتها وطريقة إدارتها في سبيل تحقيق هذه المنجزات مرتبطة بالدعم المالي لأعضاء الشرف وحضورهم وتواصلهم، وهو ما ينطبق على الهلال كسائر الأندية، غير أن ما يميز النادي الكبير هو القيمة المعنوية قبل المالية لأعضاء شرف النادي الكبير وحصنه المتين الذين جعلوا لهذا الكيان تقاليداً مختلفاً وسوراً عالياً يصعب اختراقه.

تتردد أسماء الكثير من الشرفيين الهلاليين الداعمين بالمال والرأي والفكر، ولأن الإعلام يبحث عن المؤثرين ويضعهم تحت مجهره فإن حضورهم لطالما كان كبيراً مع كل منجز وهو الحضور الذي لا يبحثون عنه بقدر ما يبحث عنه الإعلاميون والجماهير التي تريد تقديم الشكر لهم على ما يبذلونه لناديهم.

لكن ثمة شخصية ترفض التواجد كثيراً عبر الإعلام وتقوم بأدوار خفية وكبيرة جداً لولاها لما أثمر كثير من الدعم المالي الشرفي وحتى عوائد وإيرادات الهلال من استثمارات ودعم حكومي وغيرها، والحديث هنا عن شخصية الأمير فهد بن محمد الداعم الهلالي الكبير مالياً وإدارياً.

يغيب عن كثيرين الأدوار المؤثرة التي يلعبها هذا الرجل بعيداً عن الأضواء داخل «البيت الهلالي» وقدرته على التواصل مع كبار الهلاليين، وتواجده الدائم بجانب الإدارات، كل الإدارات وليس واحدة أو اثنتين، إذ يحظى هذا الرجل بثقة رجالات الهلال وإداراته المتعاقبة في حلحلة كل الملفات الصعبة والمعقدة.

يرفض الأمير فهد بن محمد التواجد عبر الإعلام، إذ بالكاد تجد له لقاء تلفزيونياً، لكن حضوره الطاغي يكون دوماً خلف الكواليس فهو رئة يتنفس من خلالها الهلال في معظم مراحله.

للأمير فهد بن محمد بصمات كبيرة على مستوى التعاقدات الهلالية، وهو الذي مارس كرة القدم بعيداً عن الأندية، فله دور كبير في اختيار الكثير من اللاعبين الأجانب الذين نجحوا في وضع بصمات لا تنسى مع «الزعيم» علاوة على قدرته ونظرته الثاقبة حين تلجأ الإدارات الهلالية إليه بحثاً عن مشورته في التعاقد مع المدربين.

يجيد هذا الرجل باقتدار اصطياد اللاعبين والمدربين الذين يناسبون «الأزرق» ويستطيعون تحقيق أحلام الجماهير وطموحاتهم التي لا تتوقف، فهو رجل فني بامتياز ويملك القدرة على مساعدة أي إدارة تبحث عن حلول لملفات معقدة.

لا يقتصر الأمر على دور الأمير فهد بن محمد في التعاقدات الهلالية، بل يتعداه إلى تمتعه بقبول واسع بين كبار الشرفيين وبين أنصار «الزعيم العالمي» فهو صمام أمان لـ»البيت الهلالي الكبير»، إذ حين يتعرض الهلال لأي هزة تجد هذا الرجل في مقدمة المستنفرين لإعادة الاستقرار وتثبيت كل الأركان في النادي العريق.

لا يحب الرجل إبراز عمله، ولا يجيد لعبة الإعلام بقدر ما يجيد العمل بصمت وتحمل الملفات الصعبة فهو علاوة على دعمه المالي والإداري والفني رجل عاشق يهمه الهلال قبل وبعد كل شيء، ويتعامل مع كل الإدارات بالحماس والطموح ذاته.

الأمير فهد بن محمد نموذج فريد ومختلف لعضو الشرف العاشق والداعم في الأندية السعودية، ويتمتع باحترام وتقدير كل الإدارات الهلالية ذلك أنه يبحث عن تعزيز نجاحات الهلال بمختلف الأسماء التي تقوده وهو حاضر حين يحتاجه النادي في كل وقت، وفي الوقت ذاته لا يحذو حذو بعض الشرفيين الذين يشترطون دعمهم بالتدخل في إدارة النادي واتخاذ القرارات، فهو داعم في كل الأحوال والظروف بغض النظر عن كل شيء.





الحريشي: الأهداف الواضحة حققت الإنجاز التاريخي


الذهب في أحضان الهلاليين


المدينة المنورة - صالح الحبيشي

هنأ عضو مجلس إدارة الهلال السابق فهد الحريشي القيادة الرشيدة بالإنجاز الكبير الذي حققه الهلال للوطن وهو التتويج الذي أعد من خلاله السيطرة والزعامة للكرة السعودية على القارة الصفراء، أكد في حديث خاص لـ «دنيا الرياضة، بأن تحقيق الهلال لدوري كأس آسيا 2019، وبعد مشوار حافل وبمستوى لافت بالفوز ذهاباً وإياباً في النهائي أمام أوراوا الياباني من دون تلقي أي هدف بشباكه وبأرقام عالية على مستوى الاستحواذ والنجومية للاعبيه المحليين والأجانب وبشهادة الاتحاد القاري بعد تصدر المشهد على مستوى جوائز الأفضلية وأفضل اللاعبين تأكيد فعلي بأن هذا الفريق الأجدر باللقب بالنظام الجديد منذ أكثر من نسخة، وقال: «التربع على مستوى القارة الصفراء بالأكثرية بالألقاب بسبع بطولات مختلفة ثلاث دوري آسيا وبطولتان في كأس الكوؤس وأخرى سوبر والمشاركة الفعالة على مستوى القارة من دون توقف على مدار أكثر من 30 عاماً وعمل جبار يحتاج لجهود مضنية لتحقيقها لم يأت من فراغ وإنما نتاج عمل احترافي قدم من رؤساء النادي وبناء صلب من قبل المؤسس عبدالرحمن بن سعيد رحمه الله».

وأضاف: «‏الإدارة قدمت عملاً كبيراً تشكر عليه وأي عمل إستراتيجي لابد من رؤية وأهداف الرؤية قد لا تتحقق والأهداف يجب أن تتحقق أو تتعدل وفق المعطيات والمتغيرات لذا وضعت هذا الكأس رؤية مستقبلية سنحققها يوماً ما بإذن المولى سبحانه».

ومضى يقول: «طموحات الزعماء لن تتوقف عند تحقيق بطولة آسيا ‏ولم يتبق أي لقب إلا وحققه، والآن اللقب على كأس العالم ولما لا لأن البيئة الهلالية تبحث دوماً عن المنجز لا يتوقف على مشاركة فقط وهو لا يشبع من الذهب ولاترويه الكؤوس، والبطولات تزداد قيمتها في حضور الهلال».

وأضاف: «‏كثيرون من أود أن أبارك لهم بانتصارات الهلال وهذه البطولة الغالية لكل هلالي كبير أو صغير بالعمل له حق أينما كان ولكن اسمحوا لي أخص الرئيس الذهبي وأحد رموز الهلال الأمير بندر بن محمد وأتمنى له الشفاء العاجل، وأقول للأخ فهد بن نافل: أنت واحد من رجالات النادي الأكفاء الذي يعمل بدون كلل أو ملل بعيداً عن الأضواء فالك التوفيق أنت وأعضاء مجلس الإدارة».




فهد الحريشي





الهلال «زعيم آسيا» في جميع المسميات


إنجاز جديد يدخل تاريخ الهلال


الرياض - عيسى الروقي

يعتبر الهلال النادي الأكثر تتويجاً بالبطولات الآسيوية الرسمية والتي نظمها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بسبع بطولات رسمية بجميع المسميات حيث نظم الاتحاد الآسيوي ثلاث بطولات رسمية هي دوري أبطال آسيا منذ عام 1967 التي توقفت عام 1972 وعادت من جديد في عام 1985 ويتزعمها الهلال بثلاثة ألقاب بالتساوي مع بوهانج ستيلرز الكوري فيما حل الهلال وصيفاً لأربع مرات كأكثر ناد يصل للنهائي ونظم الاتحاد الآسيوي كأس آسيا أبطال الكؤوس والتي كانت مخصصة للأندية أبطال بطولة الكأس في بلدانها وانطلقت البطولة عام 1990 حتى عام 2002 ويتزعمها الهلال أيضاً بلقبين حققها أعوام 1996 و 2002 بالتساوي مع فريق يوكوهاما مارينوس، ونظم الاتحاد الآسيوي بطولة السوبر الآسيوي منذ عام 1995 إلى 2002 التي أقيمت ثماني مرات فقط تجمع بين بطل دوري أبطال آسيا وبطل كأس آسيا أبطال الكؤوس، ويتزعمها الهلال بتحقيقها أعوام 1997 و 2000 بالتساوي مع سوون سامسونغ الكوري.





الثالثة ثابتة يا عملاق آسيا


الرياض - علي النفيسة

لا شك أن كل من لديه طموح للوصول للقمة سيصل بتوفيق من الله ثم بالإصرار والعزيمة وقد قيل قديماً «كثر الدق يفك اللحام» لذلك حقق ملك آسيا وزعيمها نادي الهلال بطولة كأس دوري أبطال آسيا 2019 بكل جدارة واستحقاق بعد مشوار طويل وصعب حيث واجه خلاله فرقاً قوية كان هدفها رأس البطولة إلا أن توفيق رب العالمين ثم عزيمة إدارة ولاعبي الهلال جعلت من الصعب سهلاً بعد غياب طويل عن تحقيق البطولة الآسيوية ليس فقط من الهلال بل من جميع الأندية السعودية إلا أن الهلال كان يختلف عنهم بطموحه وإصراره ليقينه أن طموح مشجعيه دائماً يصل عنان السماء، ولأن البطولة أصبحت مطلب شعب محب للكرة السعودية ويحلم بالإنجازات التي تسجل باسم الوطن فظل يقاتل بكل ما أوتي من قوه ضد الظروف والحظ والتحكيم الآسيوي الفاشل ويحاول مرة تلوى الأخرى حتى أصبح في الخمس السنوات الماضية قريباً جداً من تحقيقها ففي نسخة 2014 كان الهلال يستحقها وأولى بها إلا أن الصافرة الظالمة حالت بين البطل ومعشوقته وفي نسخة 2017 كانت ظروف الإصابات والحظ ضده حتى جاء موعد تحقيقها إذ استشعر لاعبي الهلال أن الثالثة ثابتة وكان كل لاعب هلالي يحترق داخل المستطيل الأخضر وهدفه أن هناك كأساً أينع وحان قطافه فخضعت المستعصية وقُطف رأسها ليحقق بطولة دوري أبطال آسيا 2019 ويتأهل من «الملعب» لبطولة كأس العالم للأندية للمرة الثانية في تاريخة ولم تكن البطولة الأولى في تاريخ «عملاق آسيا» بل السابعة آسيوياً ليسعد شعباً قبل محبيه فتحقيقها منجز للوطن قبل أن يكون للهلال فقيادتنا الرشيدة حفظها الله دعمت جميع الأندية السعودية «بالتساوي» وكان الهلال أول من يرد هذا الجميل لهم ليحقق منجزاً باسم الوطن لذا استقبل سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله- أبطال آسيا تقديراً لهم على هذا المنجز وحمل بين يديه الكريمتين كأس البطولة وهو شجرة مثمرة من بذور رؤيته المباركة.





24 نوفمبر.. أكدت المنصة أن لا أحد سيصعد عليها سوى «الزعيم»
نهاية عناد الآسيوية جاءت عادلة.. والهلال الرابح الأكبر


هلال الوطن أعاد الهيبة للكرة السعودية


خالد الباتلي

يوم 24 نوفمبر الساعة 3:17, لم نعرف فيه البداية من النهاية، لم نعِ فيه ما الصح وما الخطأ..؟

هلال 24 نوفمبر.. جاء ليمارس دوره كما يجب، فصنع الفرح وقرر المصير وكتب المجد!

هو يهل فيستضيء كل شيء ويبصر كل أحد طريقه من خلاله هلال صنع نوره الشيخ بن سعيد، ورسم ملامحه عبدالله بن سعد، وجاء من بعدهم بهدايا النور والحبور للأرض ومن فيها.

الهلال ليس مجرد نادٍ أو كرة يجري خلفها أحد أو صيحات جمهور تهتف له.

الهلال كيان لا يستهان به.

عاش بالمسرات والبطولات وتعالت عن الخيبات والنكرات!

الهلال يدرسنا الفرق بين علم اليقين وعين اليقين وحق اليقين، ستكون دورة مجانية نتعلم من خلالها اليقين الأزرق الذي طالما آمناً به، وطالما جعلنا نعرف أيقونات الحياة وكاريزما البطولات!

ليس من المعقول أن تكون بطلاً دائماً، لكن الهلال بطل إن فاز أو خسر.. بطل إن غاب أو حضر!

يقين الهلال يخبرك أن أمر الهلال كله لخير، إن فاز فهو لحكمة وإن خسر فلحكمة أيضاً!

العالمية ليست محطة وصول أو مشاركة في بطولة.. العالمية أن يتحدث العالم عنك كما يجب!

الهلال تجاوز العالمية للكونية، لذا ستنتصر المجرات له، وتتفرغ المجموعات الشمسية للتعامل مع الجاذبية الزرقاء من خلال مد وجزر يصنع موجاً أزرق...!

هلال 24 نوفمبر أشبه بنظرية العولمة التي ما أن أطلقت قبل عقود حتى قوبلت بالرفض والتعنت من البعض، ولكن لأنها للكبار فقط، أثبتت الأيام أن قطار العولمة إن لم تركبه سيدهسك.

وهذا ما ينتظر الوسط الرياضي مع الهلال، الهلال لا يريد سوءاً بأحد، لكنه لا يريد الحياة وسط حمقى وأغبياء!

لا يريد أن تتجاوز المنافسة المستطيل الأخضر وتتعداه إلى الغرف المظلمة!

لا يريد أن تتحول الرياضة إلى مشروع تدميري بل يريدها أن تكون أداة تنويرية للكل داخل وخارج الوسط الرياضي.

هلال 24 نوفمبر 2019، منعطف مهم في التاريخ الرياضي السعودي يشبه فوزنا بكأس آسيا 84، تأهلنا لكأس العالم 94، وجاء 24 نوفمبر ليمنح المشهد الرياضي بلاغة الفن والمتعة والفرح.. الأناقة في الأداء والمحتوى والهدف.

ليقدم الهلال نفسه وأوراقه كمشروع تنموي للرياضة السعودية.

يخبرنا هلال 24 نوفمبر أن إيمانك بنفسك وبما تملك سيغير كل حالٍ حواليك بتوفيق الله لك وانتصاراً للشرعية الزرقاء الممتدة طولاً وعرضاً.

تذكروا أن 24 نوفمبر هو الروزنامة الحقيقية للفرح متى ما كان كل شيء أزرق حواليها نبضاً وروحاً وجسداً ومعنى.

ليس من العيب أن يخرج الهلال خالي الوفاض من موسم كامل، لكن العيب أن ينتهي الموسم ولا شيء فاز بالهلال!

مساء 24 نوفمبر وفي 90 دقيقة استقام أمر كل شيء، إنه الهلال يا سادة، «زعيم» امتلك كل شيء، ملوك وقياصرة وأباطرة وأساطير وحكايات تروى حواليه وعنه وله، ويظل هو الرواية التي لا تعرف هل تقرأها من الوسط أم من الأمام، من الخلف أم من الغلاف فقط؟

24 نوفمبر كانت درساً مجانياً في معنى الانتماء، معنى أنك هلالي.

مساء 24 نوفمبر، كانت فرصة للجم المرجفين في الأرض، الذين وجدوا مساحة لا تليق بهم، فجاءت تلك اللحظة لتقول لهم انتهى كل شيء.

كانت ترجمة لمعاني الصدق الكبرى، أصدق مع هلالك يصدقك كل أحد، افرح بما عندك يفرح به كل أحد، دافع عن مملكة هلالك يطرق الفوز كل أبوابك.

مساء 24 نوفمبر، أخبر أن الهلال نادي الكل، نادي جمع كل الكل ووحدهم في إطار ومرجعية واحدة هي «يا هلال عزك عزنا».

مساء 24 نوفمبر، وفي 90 دقيقة تغير كل حال، ومن حاله غير الهلال لا صفة له ولا إعراب ولا استثناء.

كان فرح كل هلالي شهادة إيزو ووسام شجاعة ونوط جدارة أن الروح الرياضية زرقاء.

في 24 نوفمبر، ابن نافل كان ولي أمر الأزرق بحق، وكان المفرج الحارس الأمين، وكان لاعبو الهلال على العهد الأزرق.

إذا أردت أن تعرف أي شيء هو الهلال أنظر للاعبيه ومدربيه الأجانب، حتى وهم خارج منظومته يحترقون عليه ويبحثون عن أي مناسبة ليقولوا الهلال وبس!

انتهى عناد آسيا للهلال وكانت نهايتها عادلة فكل أخذ ما يستحق، وكان الهلال الرابح الأكبر في عهد سلمان الحزم والعزم، وبدعم مؤثر وفعال محمد ولي العهد

ابحث في أي معجم لغوي عن معنى المجد والبطولة ستقول لك كل الصفحات هو الهلال. ودع محركات البحث تجوب العالم الرقمي كله لتخبرك أن ما كلمة تصطف فخراً وزهواً مثل الهلال! في 24 نوفمبر في نهائي آسيا قال الهلال للمستحيل لا مكان لك هنا!

المسؤولية لا يتحملها إلا الكبار، ولا يؤديها كما يجب ويستشعر أهميتها إلا من كان مؤمناً بكل تفاصيلها وتبعاتها ويملك الأدوات والفكر لها.

والهلال خير من يتحمل المسؤولية، فهو من يتحمل كيف يصنع لمحبيه أطوار حياة، ويمنحهم فيها أدواراً مهمة للتفاعل والتجاذب فيها.

الهلال تجاوز المسؤولية الصغرى ليتعداها للكبرى، لم يعد فقط لمحبيه أو لأفراد وطنه، بل تعداه ليصل إلى آسيا كلها، إذ تنتظر منه أن يتعرف العالم على «آسيا الكرة» من خلاله.


منذ ولادة الهلال قبل ستة عقود وهو المسؤول الأول عن الإبداع والإمتاع والفرح هنا وهناك


منذ خرج الهلال للدنيا منذ قرابة ستة عقود، وهو المسؤول الأول عن الإبداع والإمتاع والفرح هنا وهناك، من خلاله تهتز المدرجات، ومعه يكون لكل شيء طعم، حتى في خسارته يكون مسؤولاً كيف يعلمنا حبه وكيف يبهرنا بعودته للفرح بسرعة.

الهلال كان مسؤولاً عن المنافس أيضاً وليس عن نفسه فقط، جعلهم ينهجون نهجه، ويفعلون المستحيل لينافسوه ويتفوقوا عليه، وكان يستمتع بذلك كله، وكان يعرف أن منافستهم لحظية لا تدوم ولا تستمر طويلاً، لا لشيء ولكن لأن الجماهير الهلالية تنتظر من الهلال أكثر، والهلال مسؤولها الأول عن كل فرح يحيط بها. الهلال المسؤول غيّر الخريطة الإدارية والاقتصادية في الأندية، ومنح القنوات الإعلامية الخبر والتحليل، وصنع المشهد الإعلامي، وكان الأكاديمية التي من خلالها برز من يحب وتعرفنا على من يكره.

مسؤولية الهلال جعلت منه خير سفير للوطن، وصنعت منه سفارة وطن للعالم تمنح تأشيرات التفوق.

جمال الهلال في أنه يستمتع بالمسؤولية ولا يتهرب منها، ومتى ما تداعى كل شيء نسي الهلال كل من أخطأ في حقه، وأعاد الأمور إلى نصابها لأنه مسؤول عن أمة وليس عن كيان فقط.

لأن الهلال مسؤول من قلب وروح وعطاء أصبح من ضمن الكبار الذين لا يجدون الوقت لحماقات الصغار، فجعل لهم الحسرة والصياح، وتفرغ هو لصفعهم بالإنجاز تلو الآخر.

يوم 24 نوفمبر، الكل تحمل مسؤولية الهلال، وقلنا له دعنا نقدم لك ولو شيئاً بسيطاً مما قدمت لنا، ستهتز المدرجات حتى تشتكي المجرات من هديرها، وسيركض اللاعبون والكرة ليكتبوا لغة البطولة الزرقاء، وسنكون خلف الرئيس ابن نافل المسؤول، ونرفع كأساً تتوج بها جهود أمة هلالية تطاول عليها الكثير وكاد لها البعض أكثر، لكن الحق أحق.. والحق مسؤول أن يعتذر للهلال ويقول له: ليس سواك بطل، وكلنا مسؤولون أن تكون البطل الحق هنا.

في الأدبيات الاجتماعية، تحتاج المجتمعات إلى شخصية البطل الذي يعرف كيف ينتشل المجتمع من ركام حواليه، ويعود من خلاله للواجهة من جديد.

والبطل هذا قد يكون شخصاً وقد يكون كياناً، والهلال تتوافر فيه شخصية البطل باقتدار أفراداً وكيانات.

الهلال منذ خرج للدنيا وهو بطل، ومنذ أول بطولة استطاع أن يمنح المجتمع بطلاً جديداً يتجاوز جغرافيا الحجاز التي سبقت أرجاء وطننا في كل شيء.

بطولات الهلال منحت الخريطة حدوداً تفوق حدود سايس بيكو وتلغي كل تقسيم وتعلن أن الكون هلالي بالكامل.

إطلالة الهلال على الرياضة السعودية اختصرت الكثير وأعادت كل شيء لنصابه.

رئيس الهلال ومؤسسه الأول لم يكتف بالهلال فقط، بل أسس أكثر من نادٍ، ومنحهم كل شيء ليتنافسوا، لأن الهلال غني بنفسه ويغتني الآخرون به أكثر...!

منصات كبرى البطولات الإقليمية والقارية كان أول من صعد لمنصاتها هلالي، ومن رفع اسم بلده وعزف النشيد الوطني لأجله، بالطبع ليس الهلالي وحده من صنع كل شيء، لكن لا شيء صُنع من دون دعمه وبذله ورؤيته.

من غيّر الاستثمار الرياضي وبوصلته سوى الهلال؟ من عرف إنشاء الفئات السنيّة والمدارس الكروية قبل الهلال؟ من تناقلت وكالات الأنباء العالمية أنباء تعاقداته مع اللاعبين والمدربين قبل الهلال؟

بورصة المدربين واللاعبين تتغير وترتفع متى ما كتب في سيرتها أنها توشحت بالهلال يوماً ما.

الهلال يا سادة.. رضي من رضي وغضب من غضب بطل من حياة وخلاياه الجذعية هي من منحت جسد الرياضة السعودية النضارة والرقي والتحصن من الفايروسات.

ذهب الهلال لنهائي آسيا وهو بطل من قبل ومن بعد، ذهب ليقول للكل كفاكم كفاكم، حتى متى وأنتم تتطاولون على من علمكم الحرف الأول في الرياضة، ماذا بقي ولم تفعلوه لكي يهزم الهلال؟ لكن البطل لا يسقط، قد يترنح ليلتف عليك ويوجه ذلك الدرس الذي يشرح لك النظرية النسبية كما يجب لتعرف ضالتك، وتبسط لك علم المثلثات لتعرف حجمك، وتشرح لك معنى اللوغاريتمات لتسكن ذلك المنحنى ليسقط بك، وتقدم لك مجموعة الحلول لتنهض ليكتشف الكل أنك غير قابل للحل فيجعلونك وحيداً!

من لا هلال له لن يعرف كيف يبدأ وكيف سينتهي!

ومن لا هلال له سيعرف صالات المغادرة كثيراً، ولن يجد أحداً يستقبله!

كلنا يتذكر عندما نفّذ يوسف الثنيان الركلة الركنية ولدغها حسين الحبشي في الشباك الإيرانية، كانت آسيا حينها تنتصر لنفسها وترغم الهلال على أن يكون بطلها المتوج.

كان الهلال في تلك البطولة بلا شيء ولا رئيس، لكن آسيا كلها كانت رئيساً له والجماهير تهتف له بصوت واحد.. وحدك آسيا التي تريدك بطلاً لها وكبيراً.

وما زالت آسيا تدين بالولاء للهلال، كيف لا وهو نادي القرن فيها، ومنحته لقبها وألقابها الواحد تلو الآخر، لأن الهلال هو كلمة الفصل في البطولات والمنصات.

لا بد لآسيا أن تفهم الدرس جيداً.. وجود الهلال في زعامتها كفيل باطراد نموها الإبداعي وحصاد لنجاحات لا تتكرر إلا معه.

منذ عقدين والهلال بعيد عن منصة آسيا، ومع ذلك لا تزال المنصة تحن لخطوات بطل آسيا الأول.. ما أن تعرف المنصة أن لا هلال سيصعد عليها تمارس الصمت وينطفئ كل شيء فيها!

ولكن في يوم 24 نوفمبر أقسمت المنصة أن لا أحد سيصعد عليها سوى الهلال.








كيف تكونت كتيبة الهلال المرصعة بالنجوم


الكتيبة الهلالية الذهبية


الرياض - عماد الصائغ

بذلت إدارات الهلال المتعاقبة جهوداً كبيرة وتاريخية في المواسم الرياضية الأخيرة، ودفع رجالات الهلال الغالي والنفيس لتجهيز هذا البطل الشرس الذي استحوذ بجدارة واستحاق وهيمن على القارة بجدارة.

خسائر الهلال في دوري أبطال آسيا وخروجه السنوي من دوري أبطال آسيا منذ عدة سنوات لم يكن فشلاً بل حوله الهلاليون إلى خطوات ومحاولات لتحقيق الهدف الكبير والتاريخي، وهو اعتلاء هرم القارة التي تشكل مساحتها نصف مساحة الكرة الأرضية والمشاركة العالمية.

بدأ تشكيل هذا الفريق الاستثنائي والبطل التاريخي منذ أعوام سنوات، عندما اتخذ الحارس عبدالله المعيوف العودة إلى ناديه السابق الهلال الذي ولد وترعرع فيه، وكانت اللبنة الأولى بين الخشبات الثلاث بعودة الحارس الأمين، وبجواره محمد البريك النجم الذي أعاره الهلال يوماً إلى الرائد لكنه استغل الفرصة أفضل استغلال وكان نجم الظهير الأيمن في ذلك الموسم ليكسب ثقة الهلاليين ويعود لحجز خانته حتى تحقيق اللقب الحلم.

عين الهلال الثاقبة إستقطبت ثنائي قلب الدفاع الدولي علي البليهي والكوري الجنوبي جانغ سو، هذا الخط الدفاع اكتمل بشعلة النشط القادم من القادسية ياسر الشهراني الذي لا يكل ولا يمل من خدمة «الزعيم».

ولأن سلمان الفرج ولد في نادي الهلال وترعرع فيه فكان لزماً أن يكون قائد الفريق وحامل إشارة الكابتنية، وليشكل مع عبدالله عطيف الساتر الدفاعي الأمامي، وعطيف هو الذي جاء من أولمبي الشباب إلى أولمبي الهلال بمبلغ عشرة ملايين ريال لثقة الهلاليين في موهبته.

تجربة سالم الدوسري في إسبانيا ووصوله إلى سن النضج جعل من ابن الهلال الذي نشأ في نادي الهلال ومازال يرتدي شعاره، ويعد اليوم أحد أهم اللاعبين في تشكيلة الهلال ومفتاج انتصاراته الأول وصاحب هدف ترجيح الكفة في النهائي الكبير.

صفقات الهلال الأجنبية الثلاث الحاسمة والكبيرة والضخمة فنياً ومالياً والتي جعلت مستوى الهلال الفني يتجاوز جميع فرق القارة، بداية بالتعاقد مع اللاعب الإيطالي المخضرم سبستيان جوفينكو والجناح البيروفي أندريه كاريو بالإضافة إلى نجم آسيا وعريسها وهدافها الفرنسي الكبير بافتيمبي غوميز.

دكة بدلاء الهلال اليوم تختلف عن أي يوم سابق وتستحق أن تكون دكة بدلاء بطل آسيا، وهي التي تكتض باللاعبين الدوليين وعلى رأسهم نواف العابد وهتان باهبري ومحمد كنو بالإضافة إلى محمد جحفلي وعبدالله الحافظ، وفي الرياض يتواجد كل من السوبر إدواردو وأفضل لاعب في آسيا السوري عمر خريبين.

هذه الكتيبة المدججة بالنجوم استحقت أن تكون كتيبة آسيا التاريخية والاستثنائية خاصة بتواجد نجم الهلال التاريخي وقائده الأسطوري محمد الشلهوب.





تفاعل استثنائي وغير مسبوق من الجهات الحكومية والقطاع الخاص مع مباراة الهلال


جريدة «الرياض» استضافت الجماهير والموظفين
في مواجهة الهلال وأوراوا



الرياض - عماد الصائغ

شهدت مواجهة الهلال وأوراوا الياباني في إياب نهائي دوري أبطال آسيا 2019م، التي انتصر فيها «الزعيم» بجدارة واستحقاق بنتيجة هدفين دون رد، تفاعلاً كبيراً من القطاعين الحكومي والخاص.

وساهم تصادف وقت المباراة النهائية مع ساعات العمل لكافة الجهات الحكومية والخاصة في المملكة مما أعطى المباراة نوعاً خاصاً من التفاعل الرياضي المميز الذي تنافست فيه القطاعات والجهات والشركات على توفير منصات خاصة لمنتسبيها لمتابعة ممثل الوطن.

وتنافست القطاعات فيما بينها على الظهور بصورة مميزة في تجهيز الأماكن التي خصصت لهذا الغرض السامي في دعم ممثل الوطن، في صورة جسدت التلاحم الوطني بين الجهات وممثل الوطن.

ولقيت مبادرات القطاعات الحكومية والجهات الخاصة استحسان ورضا شريحة كبيرة من الموظفين والموظفات الذين كان هاجسهم الأول كيف سيتابعون الهلال وهو يعود إلى لقبه المحبب ومعشوقته القارية بطولة آسيا، ولو لم تبادر تلك الجهات في هذا الجانب لارتفعت نسبة الإجازات والاستئذانات في ذلك اليوم، كونه الحدث لا يتكرر كثيراً.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي يوم الأحد الشهير الذي توج الهلال فيه ببطولته القارية السابعة بصور وفيديوهات الموظفين والموظفات وهم يتابعون مواجهة ممثل الوطن مع ممثل اليابان في قمة آسيا الأولى، وأضاف الموظفون الصور والفيديوهات اعتزازاً منهم بما قدمته لهم جهات عملهم.

وارتفعت في الآونة الأخيرة بين الجهات العملية ثقافة الاهتمام بالموظف ومراعاة بيئة العمل بشكل كبير، وجاء هذا الاهتمام توافقاً مع رؤية المملكة 2030م، التي تقوم على الموظف والاهتمام به لينقل جهته للأفضل.

جريدة «الرياض» بدورها قامت بتوفير قاعة متكاملة الخدمات استضافت فيها الجماهير السعودية الراغبة في مشاهدة المباراة من منصة متكاملة ومجهزة لدعم ممثل الوطن والاحتفاء به وبإنجازه الكبير.





ما تطوّل عَـ الزّعيم


لمياء المنديل


لو تطوّل ما تطوّل عَـ الزّعيم

يصنع الإنجاز ولو قالوا مُحال

جدّد الأمجاد أبو مجْدٍ قديم

جابها في رد على كلّ احتمال

ولو يميل الحظّ لابد يستقيم

في عزومه يرضخ الصّعْب المنال

ما وفينا و إن حكينا كم نهيم

نعشق الأرزق ومن عنده سؤال

ليه جمهوره بـ وقفاته عظيم؟!!

ما يكلّ وما يملّ وما يزال

يحتفل بـ إنجاز فرْحه مستديم

سَطّر حْروفه شعار الاحتفال

حنّا نستاهل وهو نادي كريم

عَزّنا في عِزّنا عزّ الهلال





أبو خضير: ليس غريباً على الهلال تحقيق آسيا


سامي أبو خضير


الرياض - محمد الحطيم

هنأ أمين عام نادي الهلال السابق سامي ابو خضير إدارة وجماهير نادي الهلال بمناسبة تحقيق الفريق الأول بطولة دوري أبطال آسيا 2019 في اليابان وقال: «بدون أدنى شك تحقيق بطولة أو اثنتين في كل موسم ليست بغريبة على فريق كالهلال النادي الذي طوال تاريخه لم يتغيب عن الذهب طويلاً، والفريق الذي إن أغضب مدرجه يرضيه بشكل عاجل بالصعود لمنصات الذهب في وقت قياسي فيكاد لايخلو موسم من دون بطولة وهذا بحد ذاته لايكفي المدرج الأزرق بل يجابه في جميع الجبهات والمسابقات لأجل إرضاء مدرجه الفخم، وليسمح لي الجميع أن الهلال هو ترمومتر الكرة السعودية لما يقدمه من أداء عالٍ فنياً بوجود كوكبة من نجومه المحليين والأجانب العالميين الذي يكون حضورهم للدوري ذا فائدة على الكرة السعودية لرفع مستوى المنافسة مع الجميع وهنا يجب أن نقدم الشكر بأسمي وباسم جميع السعوديين والعرفان لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الشاب الطموح الأمير محمد بن سلمان لما يوليانه من دعم واهتمام ومتابعة لكل مايهم الشباب الرياضي وتقديم دعم استثنائي للرياضة بشكل عام لإيجاد أرض خصبة للإبداع والتميز رياضياً وكلنا فخر أن يكون الأمير محمد بن سلمان أحد أهم عوامل النجاح في تحقيق الإنجازات والبطولات نظير الدعم غير المسبوق في تاريخ الرياضة السعودية».

وأضاف: «الهلال نادي يجبر كل من يتابعه سواء مشجعيه أو منتقديه بالتصفيق نظير مايقدمه من إبداع داخل المستطيل الأخضر، ولو نظرنا إلى سجل البطولات لرأينا بونا شاسعا بينه وبينه الأندية الأخرى مع الاحترام والتقدير لكل أندية الوطن ولكن الواقع يفرض على كل من يتابع هذا الفريق الإشادة والإعجاب بما يقدمه وأحد أسرار هذا التوهج هو وجود أعضاء شرفه الداعمين ماديا ومعنويا مطبقين العبارة الشهيرة في فريقهم بقيادة رجال على قلب رجَال فتجدهم يقفون مع كل رئيس يستلم قيادة النادي ويقدمون الدعم اللازم وحل المشاكل التي تعترض الفريق بالإضافة إلى النظرة الثاقبة لديهم لبناء مستقبل النادي».

مؤكداً أن مايقوم به رجال الهلال لايكاد يوجد في أي ناد آخر، وهنأ يجب أن أشيد بالعمل الذي تقوم به الإدارة الهلالية بقيادة الطموح فهد بن نافل وأعضاء مجلس إدارته على العمل الناجح في أول موسم لهم واتخاذ الصمت بعيداً عن الإعلام أول خطوات العمل وانتهاج سياسة دع عملك يتحدث عنك وهو ماتحقق بفضل الله أولاً. وأشار إلى أكبر داعم طوال تاريخ الزعيم وهم جماهيره العاشقة وسر من أسرار تحقيق كل هذه الإنجازات بفضل الدعم والمساندة في كل مكان فتجده في كل مكان يسافر له الفريق الجمهور في استقباله لتحفيزهم لمواصلة سير الانتصارات وتحقيق الإنجازات التي ملأت خزائن النادي ولعل ماشاهدناه في اليابان خير دليل على ذلك.

وقال: «الهلال طوال تاريخه تعاقب عليه الكثير من النجوم واللاعبين المميزين بفكرهم واحترافيتهم وادائهم داخل الميدان فتجد أن كل من ينتسب لهذا الصرح العملاق يكون له بصمة في سجلات النادي وتسجيل أرقام قياسية في البطولات والانتصارات ومن أجمل مايكون هو تردد اللاعبون القدامى بين الحين والآخر لزيارة معشوقهم والالتقاء بجماهيرهم التي تحفظ لهم كل الود والاحترام ولو رجعنا بالذاكرة للوراء قليلاً لشاهدنا زيارات اللاعبين والمدربين الذين عملوا في النادي أمثال ويلهامسون ورادوي وطارق التايب بالإضافة إلى المدرب السابق البلجيكي جريتس والكرواتي زلاتكو والأرجنتيني دياز الذي مازال يردد بأن أجمل أيامه كانت في الهلال وهذا الأمر لم يأت من فراغ بل لوجود البيئة الرياضية الصحية والمناسبة لتقديم عمل ناجح بكل المقاييس».

واختتم حديثه بالقول: «إدارة الهلال ينتظرها مجد جديد بعد توفيق الله بالمشاركة في بطولة كأس العالم للأندية ومواصلة صدارة الدوري وتحقيق إنجازات أكثر وبإذن الله نبارك لهم وللجماهير الهلالية نهاية الموسم».




الزعيم توج ببطولة تاريخية





أبو خضير: ليس غريباً على الهلال تحقيق آسيا


صالح النعيمة يرفع كأس آسيا في الرياض


الرياض - أسامة النعيمة

أكد قائد نادي الهلال والمنتخب السعودي السابق صالح النعيمة أنه كان على يقين بتوفيق الله للفريق الهلالي بتحقيق كاس دوري أبطال آسيا للأندية بعد أن لمس ذلك من اللاعبين عند تواجده معهم في المباراة النهائية «الذهاب» التي أقيمت في الرياض وقال لـ»الرياض»: «كان لدي القناعة الكاملة أن نجوم الهلال لن يردوا جماهيرهم بتحقيق اللقب الذي طالبتهم به كل موسم يدخل فيه الهلال للمنافسة عليه وكدلالة لذلك وصوله ثلاث مرات في آخر خمسة مواسم من البطولة، هذا الإصرار والتحدي وجدته في وجوه اللاعبين عندما التقيت بهم في الرياض وتحدثنا قبل المباراة بأن المهمة ليست مستحيلة عليهم ولكن تحتاج إلى تركيز أكثر وعدم ضياع لأي فرص خصوصا في مواجهة الرياض التي أسفرت عن فوز الزعيم، وشعر معها اللاعبون بارتياح للمواجهة الأهم في طوكيو والتي استطاع اللاعبون التعامل معها بالشكل المطلوب والذي جعلهم يسيطرون على مجرياتها وكأنهم أصحاب الأرض وليس الضيوف الذين حضروا لتحقيق اللقب».

وأضاف: «عندما اختارني الهلاليون للدخول بالكأس شعرت برهبة وخوف من عدم تحقيق اللقب وبالتالي أكون على الهلاليين وجه غير سعيد عليهم، لذا طلبت الله التوفيق وأن أساهم بتحقيق هذا اللقب ولو بحمل الكأس والدخول به، رغم ان شعورا كان يخالجني أن أبطال الهلال سيظفرون باللقب، لذا وجدت نفسي أتكلم مع الكأس وكأنه يتحدث معي ويتحداني وأشرت له بأن اللقب سيكون من نصيب الزعيم وسنحتفل به في الرياض ومن قبله اليابان».

واختتم تصريحه بقولة: «تمنيت المشاركة في استقبال الأبطال والاحتفال معهم عند وصولهم للرياض ولكن ظروف سفري خارج المملكة مع رفيق دربي إبراهيم اليوسف الذي يتلقى العلاج في ألمانيا حال دون المشاركة في تلك الاحتفالية، ولكن لمعرفتي باستمرار البطولات الهلالية والإنجازات فإنني سأحتفل معهم قريبا في إحدى البطولات».





التمياط لـ« الرياض»: كأس آسيا له طعم خاص


نواف التمياط


الرياض - خالد العمار

أكد لاعب الهلال السابق نواف التمياط سعادته بتحقيق فريق الهلال لقب دوري أبطال آسيا بعد عدة تحديات واجهت الفريق واستطاع التغلب عليها للوصول إلى اللقب القاري والمشاركة في كأس العالم للأندية، وقال لـ الرياض»: «البطولة الآسيوية كانت حاجزا نفسيا للاعبين، استطاع فريق الهلال التخلص منها وتحقيقها رغم وصوله إلى النهائي عدة مرات وعدم تحقيقه لهذه البطولة في السنوات الأخيرة أيضا بظلم تحكيمي تعرض له الهلال، شخصيا أنا لعبت خمسة نهائيات آسيوية، وحققت كؤوسا آسيوية مع الفريق، ولكن هذا النهائي كان هو الأفضل بالنسبة لي والأكثر فرحا بتحقيقه، وهو مختلف عن كل النهائيات، لأن الفريق كان يمتلك حالة ذهنية وتركيزا كبيرا لهذه البطولة رغم ما تعرض له من حالات ظلم وظروف عصيبة، أنا سعيد بطريقة الحصول على هذا الإنجاز والفكر الكبير الذي يكمن في إدارة النادي برئاسة فهد بن نافل والمدرب الروماني لوشيسكو طموح مدرب الهلال واللاعبين كبير، وأتوقع أن كأس العالم مبتغى لهم، وبغض النظر فأن تفوز بدوري الأبطال في أي بطولة قارية هذا أمر مهم جدا، وهذا حتى في الدوريات الأوروبية، دعنا نؤجل الحديث حاليا عما إذا كان الهلال سيحقق كأس العالم أم لا لأننا اعتدنا أن سياسة الفريق معاملة كل مباراة على حدة وبشكل مناسب، ولكن أيضا الهلال قادر على تحقيق ما يريد بعد توفيق الله، وبطولة كأس العالم ليست بعيدة عن الهلال ما دام يحمل هذا الفكر الإداري الكبير وهذا الحماس والقتالية من اللاعبين، أيضا لا أنسى دور جمهور الهلال الكبير الذي وقف مع فريقه في أسوأ الظروف، وكان معينا له في النهوض من خسائر نفسية أو معنوية للاعبين، وهذا سر من أسرار انتصارات زعيم الكرة الآسيوية، أيضا كان لهذا الجمهور الدور في تحقيق الفريق بطولة كأس آسيا، وهذا أمر ملحوظ ومشاهد».





السابعة تظل الأجمل والأغلى في تاريخ الهلال


الثنيان يرفع كأس آسيا


المدينة المنورة - صالح الحبيشي

على مدار أكثر من 30 عاماً رسم الهلال طوفان وقصة تألق وإبداع لا تنتهي فصولها بين أول وآخر لقب على مستوى القارة ‏‎أثبت خلالها وبمرور أجيال عدة بأنه الأكثر تحقيقاً للقب القاري والذي عجز عنه الآخرون بواقع ثلاث بطولات مناصفة مع بوهانج الكوري، ليثبت يوما بعد يوم بأن زعامته على آسيا لا يناصفها فيه أحد حيث وصل لنهائي القارة ست مرات ويملك سبع بطولات بمختلف المسميات تعجز فرق القارة بأكملها عن هذه الأرقام.

وأمام كل هذا لن يتوقف المد الهلالي عند هذا الحد وأنما سيواصل المنافسة الشرسة على جميع البطولات.

بطولات الهلال كانت تتمثل في كأس آسيا للأندية أبطال الدوري ثلاث مرات، وكأس آسيا للأندية أبطال الكأس مرتين، وكأس السوبر الآسيوي مرتين.

وشارك الهلال في البطولات الآسيوية بمختلف مسمياتها قرابة الـ 23 مرة. وبدأت صداقة الهلال للبطولات القارية في 1991م، وبدأ مشواره في البطولة بمواجهة الجهراء الكويتي ذهاباً وإياباً حيث كسب الهلال المواجهتين بنتيجة واحدة 2 – 0، ليتأهل الهلال إلى النهائيات المجموعة والتي أٌقيمت في الدوحة عام وواجهه الهلال فريقاً بيونج يانج الكوري الجنوبي والاستقلال الإيراني وكسبهما بنتيجة 2 – 0 و1 – 0 على التوالي، ليتأهل إلى دور الأربعة حيث تقابل مع الشباب الإماراتي وكسبه 1 – 0.

وفي المباراة النهائية لعب الهلال أمام الاستقلال الإيراني وانتهت الأشواط الأصلية والإضافية 1 –ليحتكم الطرفان إلى ركلات الترجيح وكسبها الهلال بنتيجة 4 – 2.

وفي كأس آسيا للأندية أبطال الكؤوس 1999 ولعب الهلال أمام العربي الكويتي ذهاباً وإياباً فخسر الذهاب في الكويت 0 – 1، ليلعب الطرفان إياباً في الرياض ويكسب الهلال النتيجة 6 – 0.

وتأهل الهلال إلى الدور الثاني وكسب النصر العماني ذهاباً في الرياض 5 – 0 قبل أن ينسحب الفريق العماني وتلغى مباراة الإياب ليتأهل الهلال إلى دور الأربعة والتي أقيمت في الرياض وكسبها الهلال بركلات الترجيح 6 – 5، وتأهل الهلال إلى المباراة النهائية ليواجه فريق ناغويا الياباني ويكسب الهلال المباراة بنتيجة 3 – 1 ليتوج باللقب الثاني آسيوياً في تاريخه.

وخاض الهلال كأس السوبر عام 1997 وأقيمت البطولة بنظام الذهاب والإياب بين بطل كأس الدوري وبطل كأس الكؤوس، حيث لعب الهلال أمام بوهانج الكوري الجنوبي في الرياض وكسب اللقاء 1 – 0، وتعادل الطرفان في كوريا 1 – 1 لينتج باللقب الثالث.

وفي كأس آسيا للأندية أبطال الدوري عام 2000 ولعب الهلال الدور الأول عام أمام فريق السد القطري وكسبه ذهاباَ 1 – 0 وإياباً 2 – 1.

وتأهل الهلال لدور غرب آسيا وأقيمت المباريات في الرياض بنظام المجموعات ففاز الشرطة العراقي بهدف وارتش الكازاخستاني بهدفين وتعادل مع بيروزي الإيراني ليتأهل الهلال إلى الأدوار النهائية والتي أقيمت في الرياض، حيث كسب الهلال سامسونج الكوري 1 – 0 في دور الأربعة قبل أن يتغلب على جابليو الياباني في النهائي بنتيجة 3 – 2 ويحقق اللقب الرابع.

وفي كأس السوبر الآسيوي بالعلم ذاته والتي ناله الهلال للمرة الثانية في تاريخه والبطولة الآسيوية الخامسة، وذلك عندما لعب أمام شيميزو الياباني في اليابان وكسبه 2 – 1 وفي الرياض تعادل الطرفان 1 – 1.

وحقق كأس آسيا للأندية أبطال الكؤوس في عام 2002 وينال اللقب السادس في تاريخه، حيث لعب الدور الأول أمام فريق تشرين السوري في سوريا وكسبه الهلال بنتيجة 3 – 2، وفي الرياض تعادل الطرفان 1 – 1.

وتأهل الهلال إلى الدور الثاني حيث واجه نظيرة الأقصى الفلسطيني في مباراتين أقيمتا بالرياض وكسب الهلال اللقاءين بنتيجة 5 – 0 و2 – 1.

ليتأهل الهلال إلى الدور قبل النهائي حيث لعب أمام فريق ريجاردز الطاجكستاني وكسبه 2 – 0 و3 – 0.

وفي الدور النهائي كسب السد القطري 1 – 0 في نصف النهائي ليتأهل إلى المباراة النهائية حيث كان خصمه هيونداي شنج الكوري الجنوبي وكسبه بنتيجة 2 – 1 ليحقق البطولة الآسيوية السادسة.





المغيربي: دعم القيادة قاد رياضة الوطن إلى العالمية


خالد المغيربي مع رئيس الهلال


الرياض – محمد الحطيم

رفع مدير إدارة شؤون كرة القدم في نادي الهلال خالد المغيربي، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بمناسبة تحقيق الهلال بطولة أبطال آسيا 2019 كإنجاز وطني في المقام الأول بعد الدعم السخي والاهتمام والمتابعة المستمرة للرقي برياضة الوطن في جميع الألعاب والمسابقات، والوصول بها إلى الإنجازات العالمية، وإلى إدارة ولاعبي وجماهير النادي بتحقيق البطولة الآسيوية البطولة المحببة لدى الهلاليين كافة، وقال: «نحمد الله أن تحقق هذا الإنجاز الغائب عن خزائن الأندية السعودية منذ 2005م، حيث تصدى لهذه المهمة «الزعيم» في سنوات مضت، فقد عملت الإدارات الهلالية المتعاقبة وأعضاء شرفه الكرام بدعمهم وتواصلهم على ترويض هذه البطولة، وكان من الأولى أن تكون من نصيب الهلال في موسم 2014م، ولكن سلبت بمهزلة تحكيمية بطلها نيشيمورا، ولكن لم تثنِ هذه الخسارة عزائم الهلاليين، وواصلو العمل للعودة من جديد، وهو ما حدث عام 2017م، ولكن لم يكتب لها النجاح والحمد لله، ونحن في عام 2019 يتحقق الحلم بتحقيق البطولة في عهد إدارة الرئيس الحالي فهد بن نافل بعد أن وضعت هدفا لترويض هذه البطولة المستعصية، وهو ما تحقق بعد توفيق الله».

وأضاف: «العمل المنظم في الهلال ورسم منهجية النادي واختيار العناصر المناسبة هي أحد عوامل النجاح وأول خطوة في طريق الإنجاز، فوجود نخبة من اللاعبين المميزين محلياً وأجنبياً كان لهم الدور الأكبر في خطف آسيا وتحقيق الأفضلية في كل شيء سواء المستوى بشكل عام أو أفضلية اللاعبين أو الهداف، وهنا يجب أن ننصف كل من أسهم في هذا العمل سواء كان جهازا فنيا وإداريا أو لاعبين وحتى العاملين؛ لأن العمل التكاملي تكون نتائجة دائماً إيجابية، ولا أنسى الدور الأعظم في هذه البطولة وكل بطولة وهو حضور ومساندة المدرج الفخم، الذي كان له الفضل بعد الله في كل منجز للهلال، وأجزم بأن اللاعبين يستمدون عطاءهم ونجوميتهم من تحفيز الجماهير وحضورهم ومساندتهم في كل ملعب يتوجه له الهلال».

وختم حديثه بالقول: «الهلال مقبل على كتابة صفحة جديدة في تاريخه، عنوانها المشاركة في بطولة العالم للأندية، وتقديم مستوى يليق بهذه المناسبة والمنافسة على تحقيق مركز متميز فيها».





من الخاطر
ملوك آسيا




سعد الرويس

لم يكن الإنجاز الكبير الذي حققه فخر الوطن الهلال عادياً فقد كان حديث العالم وبشهادة الاتحاد الآسيوي الذي أكد أن بطولة الأندية الآسيوية 2019 شهدت تفاعلاً إعلامياً كبيراً لم تشهده إي بطولة آسيوية من قبل، فالأرقام التي أعلنها الاتحاد الآسيوي تتفوق على البطولات العالمية، كل هذا التفاعل الكبير عبر منصات التواصل الاجتماعي يؤكّد شعبية الهلال الجارفة، وأن كبير آسيا الأول زعيمها متى ما حضر فالإثارة والتشويق والصخب الإعلامي والجاهيري حاضر وبقوة.

الأندية العالمية بنت أمجادها وشعبيتها الجارفة على مستوى العالم بالإنجازات المتتالية والأرقام القياسية والنجوم الفريدة، الأمر الذي جعل عشاق كرة القدم يتابعون برشلونة وريال مدريد وليفربول ومانشتر يونايتد ويوفنتوس وبايرن ميونخ، والهلال الذي كشفت البطولة الآسيوية أنه يحظى بمتابعة كبيرة في الوطن العربي الكبير وخارجه إذ شهدت سلطنة عمان والمملكة الأردنية الهاشمية والكويت وجمهورية مصر وشمال أفريقيا وعدد من العواصم الأوروبية احتفالات كبرى بإنجاز «الزعيم» الآسيوي، وهنا لا مجال للمجاملة فعشاق كرة القدم يبحثون عن الفخامة، هلالنا أصبح فريقاً فخماً مشرفاً للوطن على الصعيدين الآسيوي والعالمي.

الإنجاز الكبير الذي توج به فخر الوطن هلال الزعامة لم يكن وليد الصدفة أو بدعم لوجستي بل كان عملاً تراكمياً ومؤسسياً لا يجيده إلا الهلاليون الذين يعملون تحت شعار «رجال على قلب رجل واحد»؛ فالهدف واحد فقط هو خدمة الكيان «الأزرق»؛ فالرئيس الشاب فهد بن نافل الذي لم يكمل العام على رئاسته للنادي يحظى بدعم كبير من جميع الهلاليين وكأنه أحد مؤسسي «الزعيم».

الإنجاز الكبير يقف خلفه رجال يعملون ليل نهار بعيداً عن الأضواء والإعلام يأتي في مقدمتهم عضو مجلس الإدارة مدير الكرة السابق فهد المفرج ضابط إيقاع الفرقة «الزرقاء» ومهندس الإنجاز الخفي الذي سهل مهمة الإدارة الجديدة في حسم الملفات الفنية الشائكة، وكذلك الرئيس التنفيذي المهندس عبدالله الجربوع الذي كان مكلفاً برئاسة النادي في المرحلة الانتقالية والأمانة العامة للنادي.

إنجاز بهذا الحجم لا يمكن أن يأتي صدفة أو بخبطة حظ وإنما جاء بعد توفيق الله بتخطيط مدروس شاركت فيه إدارة النادي والجهاز الفني ونجوم الفريق ومن خلفهم الدعم الشرفي والجماهيري الكبيرين وقبله بعد عون الله دعم القيادة يحفظها الله الوالد القائد خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين الذي كان مع النادي لحظة بلحظة ويتفاءل وينتظر تتويجه وهو يلعب باسم الوطن ويمثله خير تمثيل.





جرّة قلم
زعيم نصف الأرض!




تركي الغامدي

أخيراً، وبعد سنوات عجاف لأنديتنا السعودية، عادت أمجادنا القارية عقب أن صعدنا إلى منصة التتويج بذهب دوري أبطال آسيا عبر بوابة الهلال، وهو المكان الذي وصلنا إليه مرات عدة، لكن لم نحصد خلالها إلا «الفضة»، التربع على عرش القارة الصفراء هو المكان الذي يليق بنا وبالكرة السعودية، فمن الظلم أن نستمر بعيدين عن الإنجازات، ومن الإجحاف أن نكتفي بأدوارنا السابقة، تارة نودع من دور المجموعات، وأحياناً نخرج من الأدوار النهائية، خصوصاً مع الدعم الكبير الذي حظيت به أنديتنا من قبل القيادة، ومتفائل بأن «زعيم آسيا» بفوزه باللقب فتح الطريق أمام بقية أندية الوطن، وهي قادرة على أن تسير في ذات الطريق، وتسعد مملكتنا في المستقبل بإنجازات مماثلة.

وأنا أشاهد محمد الشلهوب وزملاءه يرفعون الكأس الآسيوي، استحضرت مقولة قرأتها ذات يوم، لخصت في ذهني واقع الهلال طوال الأعوام الماضية، قال صاحبها «نحن نسقط لكي ننهض، ونهزم في المعارك لنحرر نصراً أروع، تماماً كما ننام لكي نصحو أكثر قوةً ونشاطاً»، إذ تنطبق هذه الكلمات على حال «الزعيم»، ومحاولاته المستمرة من أجل تحقيق اللقب القاري والتأهل لكأس العالم للأندية، ورغم ما كان يتعرض له بعد كل إخفاق من كسر مجاديف و»طقطقة» إلا أن كل ذلك زاده قوة، للحد الذي جعله يتوج بالذهب من الباب الكبير، بعد أن أزاح من طريقه خمسة أبطال سابقين، آخرهم أوراوا الياباني الذي انتصر عليه «رايح جاي»، وأعطى بذلك دروس للجميع، بأن الروح والإصرار عاملان مهمان في كرة القدم، وأن اليأس لا مكان له في قاموس «الأزرق».

ومن دروس البطولة القارية التي قدمها الهلال، أنه وضعها هدفاً رئيسياً له، لكنه في المقابل لم يُهمل بقية البطولات المحلية، إذ حصد عدداً كبيراً من البطولات الأقوى والأغلى، في الوقت الذي كان فيه الآخرون يقاتلون ويكافحون من أجل التقليل منه ومن إنجازاته، وتصغيرها، وربط أي إنجاز بعدم تأهله للعالمية، لكن في النهاية ماذا حدث؟ حقق مكاسب عدة، وبرهن بأنه «الرابح الأكبر»، إذ جمع البطولات ووصل للرقم 59، وحقق سابع بطولة آسيوية له، ووصل لمونديال الأندية.

وهنالك درس علمنا إياه الهلال لا يمكن تجاهله وتجاوزه، وهو أن العمل التراكمي والمؤسساتي مع اختلاف الإدارات يقود للإنجازات، وأنه كلما كان رجالات الكيان على قلب رجل واحد انعكس ذلك على مسيرة النادي وإنجز وأسعد محبيه، ولعل الصورة التي شاهدناها بعد تتويج الزعيم وجمعت رجالات النادي العريق أبلغ دليل على ذلك.

ختاماً، عانينا كثيراً من الاتحاد الآسيوي، وقراراته، وشطحاته، ومن المؤسف أن نجد اليوم من أبناء الوطن من يمنحه الضوء الأخضر لسلب حقوق أنديتنا، من خلال التشكيك في عدد بطولات الهلال الآسيوية، التي تحسب في النهاية للكرة السعودية، وعلى الرغم من تأكيدات حساباته الرسمية على أنها سبع بطولات، نتفاجأ بمن يناضل من أجل أن يقلل هذا الرقم، وهذا الكلام ينطبق على كل من يشكك في أي إنجاز سعودي، بمن فيهم من يحاول أن يثبت بأن هنالك من هو أحق باللعب في كأس العالم للأندية من النصر في أول نسخة!








الهلال ينتظر مكافآت الشركاء


أمس الإيطالي سيباستيان جيوفينكو لاعب وسط فريق الهلال الأول لكرة القدم
يبتسم في تدريبات فريقه الصباحية استعدادًا لاستئناف المنافسات
(المركز الإعلامي ـ الهلال)



الرياض ـ عبد الله الحنيان

يُنتظر أن يستقبل شركاء نادي الهلال كأس دوري أبطال آسيا، وعددًا من لاعبي ومنسوبي الفريق الأزرق، لتسلُّيمهم مكافآت الحصول على البطولة بموجب العقود المتفق عليها، حسبما أوضحته لـ "الرياضية" مصادر خاصة.
وسلَّمت شركة التعاونية، الشريك التأميني الحصري لنادي الهلال، أمس، مبلغ مليوني ريال مكافأة حصول فريق الكرة الأول على بطولة دوري أبطال آسيا 2019.
وجاء إعلان تسليم "التعاونية" المبلغ خلال استضافتها كأس دوري أبطال آسيا، في حضور نجوم بطل القارة وعدد من منسوبي الشركة.
وتأتي مكافأة حصول النادي على بطولة دوري أبطال آسيا بموجب العقد المبرم بين الطرفين.





الأخضر يفقد سالم




الرياض ـ الرياضية

يفقد المنتخب السعودي الأول لكرة القدم خدمات سالم الدوسري، لاعب الوسط، بعد تعرُّضه لكدمة في عضلة الساق الخلفية أثناء المباراة أمام المنتخب العماني، أمس الأول، التي كسبها الأخضر بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وتأهَّل متصدرًا المجموعة الثانية.
وأبانت لـ "الرياضية" مصادر خاصة، أنه بات من المؤكد خروج الدوسري من حسابات رينارد.





قمة جماهيرية


عرعر ـ الرياضية

يستضيف فريق الهلال الأول لكرة الطائرة عند الساعة السادسة من مساء اليوم في صالة ناديه نظيره النصر ضمن الجولة العاشرة من مسابقة الدوري الممتاز للكرة الطائرة.
ويتصدر الهلال الترتيب بالعلامة الكاملة إذ يملك 27 نقطة، بينما يملك النصر 10 نقاط في المركز السابع، يقود اللقاء أمين الطريفي وخالد الحديثي حكمًا ثانيًا وسلمان العمري مسجلًا.





الأخضر يخسر سالم.. والفرج انتظار


أمس للثلاثي يحيى الشهري وعبدالفتاح عسيري ونواف العابد لاعبي المنتخب السعودي
يعبرون عن فرحتهم أثناء الحصة التدريبية التي شهدت منافسة أخوية بين اللاعبين
وتمارين استرجاعية (المركز الإعلامي ـ المنتخب السعودي)



الرياض ـ عبدالله الحنيان

تعرض سالم الدوسري لاعب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم لكدمة في عضلة الساق الخلفية، أثناء مباراة نظيره العماني أمس الأول التي كسبها الأخضر بثلاثة أهداف مقابل هدف أهلته لتصدر المجموعة الثانية.
وخضع اللاعب مساء أمس إلى كشف رنين مغناطيسي لتحديد نوعية الإصابة ومدة علاجها لكن مصادر "الرياضية" الخاصة رجحت أن الدوسري سيكون خارج حسابات رينارد أمام المنتخب القطري في نصف النهائي غدًا.
إلى ذلك، أصيب سلمان الفرج بإجهاد في العضلة الخلفية للفخذ غيبه عن تدريبات أمس، لكن ذلك لن يمنعه عن المشاركة في مباراة نصف النهائي.
وكان المنتخب السعودي أجرى تدريباته في ملاعب سباير تحت إشراف الفرنسي هيرفي رينارد الذي قسم اللاعبين إلى مجموعتين الأولى ضمت اللاعبين الذين شاركوا في المباراة واكتفوا بإجراء تمارين استرجاعية بينما أدت الثانية تمارين لياقية وتكتيكية.





لوشيسكو.. يواجه الجبلين بـ «البدلاء»


أمس البرازيلي إدواردو لاعب فريق الهلال الأول لكرة القدم يجري تدريب "الإسكوات"
حاملًا الكرة البلاستيكية أثناء تدريبات الفريق صباحاً(المركز الإعلامي ـ الهلال)



الرياض ـ حمد الصويلحي

تأكد غياب الفرنسي بافيتمبي جوميز، مهاجم فريق الهلال الأول لكرة القدم، عن لقاء الجبلين السبت المقبل في الرياض، ضمن دور الـ 32 من كأس خادم الحرمين الشريفين.
وكان الروماني رازفان لوشيسكو، المدرب، منح جوميز إجازة عن التدريبات الأيام الماضية بعد إجرائه عملية جراحية لتثبيت إصبع الإبهام.
ويعتمد لوشيسكو خلال المباراة المقبلة على عدد من اللاعبين البدلاء، نظرًا لارتباط اللاعبين الدوليين بالمشاركة مع المنتخب السعودي في بطولة كأس الخليج الـ 24 حاليًا في الدوحة. وكان لاعبو الفريق واصلوا تدريباتهم الصباحية، أمس، استعدادًا لمواجهة الجبلين، حيث اشتمل المران على الجوانب اللياقية والتكتيكية، وأداء عدد من التدريبات البدنية واللياقية مع خوض مناورة على منتصف الملعب.





كاريلو وعموري




نشر البيروفي أندريا كاريلو لاعب الهلال عبر حسابه على إنستجرام صورة تجمعه مع الإماراتي عامر عبد الرحمن لاعب فريق الجزيرة داخل الملعب.
وعلق كاريلو على الصورة قائلًا “سعيد برؤيتك.. كل التوفيق يا صديقي”.





الأسد في إفريقيا




وثق الفرنسي بافيتيمبي جوميز لاعب فريق الهلال الأول لكرة القدم إجازته التي يقضيها في إفريقيا من خلال نشره العديد من الصور عبر حسابه على إنستجرام.
وعلق جوميز على الصور قائلًا “الأسد في إفريقيا” دون تحديد الدولة التي يقضي فيها إجازته.





«المنتخب الأزرق»




فهد الروقي

قبل شهر من الآن خاض لاعبو الهلال الدوليون مباراة مصيرية مع فريقهم أهلته إلى نهائي القارة، ثم خاضوا مباراة الذهاب من النهائي في الرياض ضد أوراوا الياباني الشرس، ثم انضموا بعدها لمنتخب الوطن في تصفيات القارة الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم وكأس الأمم، وسافروا مع البعثة الخضراء إلى طاشكند لمقابلة المنتخب الأوزبكي أقوى فرق المجموعة والمنافس على صدارة المجموعة، وبعد "ريمونتادا" تاريخية قلبوا فيه تأخرهم بهدفين لفوز بالثلاثة في اللحظات القاتلة.
وكانت اللحظات الأشد فتكًا في ظلم ذوي القربى حين هاجم بعض الإعلاميين المنتخب ولاعبي الهلال في الدقائق التي تسبق "الريمونتادا" ووصفوا المنتخب بأنه منتخب الهلال، وهو وصف لا يأتي إلا عند الإخفاق، لكنه يصبح منتخب الوطن حين الفوز ولا يتم التطرق لهؤلاء اللاعبين، وأنهم يشكلون العمود الفقري له ومصدر قوته الأساسية.
بعدها غادر المنتخب نحو "سايتاما" "اليابانية" لمباراة الإياب في نهائي الأندية وقدموا مباراة تاريخية توجوها بفوز تاريخي وتحقيق منجز للوطن غاب عنه طويلاً، بعد أن قدموا مباراة سوف يخلدها التاريخ في الروح والإصرار وقوة العزيمة والشكيمة والرغبة الجامحة للإنجاز بتركيز عال جدّا وحضور ذهني يثير الدهشة، ثم عادوا لأرض الوطن ظافرين مظفرين، فأقيمت لهم الأفراح والليالي الملاح على الصعيدين الرسمي والشعبي، ما أخرهم عن الانضمام للمنتخب المشارك في دورة الخليج، فقد خاض مباراته الأولية دونهم ضد منتخب الكويت أضعف فرق المجموعة وتلقى دونهم خسارة ثقيلة من "الأزيرق" بثلاثية موجعة، لكنهم عادوا في المباراتين التاليتين ضد البحرين وعمان وحققوا فوزين صريحين تصدروا بهما المجموعة وتأهلوا إلى الدور نصف النهائي.
هذه النجاحات خصوصًا مع المنتخب جاءت بتكاتف الجميع وبجهود تذكر فتشكر من بقية الرفاق، ولم يقتصر عليهم في الهاءات إلا لإيضاح خطورة دور ألوان الأندية في التعاطي مع المنتخب والأطروحات غير المسؤولة من بعض من ابتليت بهم الساحة ممن لم يستوعبوا بعد عوامل التفرقة في الساحة متشعبة وما يجمعنا فيها هو شعار المنتخب.

الهاء الرابعة
‏التعامل يوم جربته بشتى أنواعه
‏والله اني ما لقيت أفضل من الرسمية
‏ما فقدت الا دوخ راسي وكثر أوجاعه
‏ولا كسبت إلا الهدوء والراحة النفسية





آخر الأخبار





الفرج وسالم يربكان رينارد قبل دور الأربعة




الرياض - الرياضية

غيب الإصابات الثنائي سلمان الفرج وسالم الدوسري عن تدريبات المنتخب السعودي الأول لكرة القدم، بعد شعورهما بآلام عضلية في أعقاب مواجهة عمان في ختام دور المجموعات لكأس الخليج العربي «خليجي 24».
وتقرر أن يجري ثنائي الأخضر فحوصات وأشعة رنين مغناطيسي للوقوف على حالتيهما، إذ يشعر الفرج بآلام في العضلة الخلفية، فيما أبعد عضلة الساق الدوسري.
ميدانياً، أجرى عناصر المنتخب تدريباتهم مساءً على ملاعب التدريب بأسباير تحت إشراف الفرنسي إيرفي رينارد المدير الفني، تأهباً لملاقاة قطر في نصف النهائي الخميس.
وقسم المدير الفني اللاعبين إلى مجموعتين، الأولى ضمت اللاعبين الذين شاركوا في مباراة الأمس واكتفوا بتمارين استرجاعية، وخُصصت المجموعة الثانية لبقية اللاعبين حيث خضعوا لتمارين اعتيادية بدأت بالإحماء ثم تمرين التمرير قبل يجري تقسيمه.
على أن يواصل الأخضر الأربعاء تدريباته على ملاعب التدريب بأسباير عند الساعة السادسة مساءً.





مليونا «التعاونية» تدعم خزينة الهلال




الرياض ـ الرياضية

سلمت شركة التعاونية الشريك التأميني الحصري نادي الهلال، الثلاثاء، مبلغ مليوني ريال تمثل مكافأة حصول فريق الكرة الأول على بطولة دوري أبطال آسيا 2019.
وجاء إعلان تسليم " التعاونية" للمبلغ خلال استضافتها كأس دوري أبطال آسيا بحضور نجوم بطل القارة وعدد من منسوبي الشركة.
هذا، وتأتي مكافأة حصول النادي على بطولة دوري أبطال آسيا بموجب العقد بين الطرفين.
وكانت إدارة النادي العاصمي برئاسة فهد بن نافل أبرمت اتفاقية شراكة مع شركة التعاونية للتأمين؛ في يوليو الماضي لتكون بموجبها شريك النادي التأميني الحصري والرئيسي لمدة خمس سنوات.





كويلار: الهلال عالمي.. ولست نادما على ترك فلامنجو




الرياض - الرياضية

أكد الكولومبي جوستافو كويلار لاعب فريق الهلال الأول لكرة القدم، أن فريقه عالمي ولا يقل شأناً عن فلامينجو، مشيراً أنه غير نادم على مغادرة فريقه البرازيلي والانضمام إلى الفريق العاصمي، رغم فوز فريقه السابق بلقب كوبا ليبرتادوريس، متمنياً مواجهة بطل البرازيل في مونديال العالم للأندية.
وأدلى كويلار بتصريحات نقلتها صحيفة "آس" الكولومبية، الثلاثاء، مبدياً سعادته بسبب فوز فلامنجو بدوري أبطال أمريكا الجنوبية، لكنه غير نادم بالمرة على ذهابه إلى السعودية، كما قيل عبر وسائل الإعلام البرازيلية سابقاً.
وأكد لاعب الوسط أنه انتقل أيضاً إلى فريق عالمي حقق بطولة آسيا، وسيشارك في مونديال الأندية، مبدياً رغبته في ملاقاة فلامنجو خلال نصف نهائي كأس العالم، لذلك سيبذل قصارى جهده مع الهلال من أجل تخطي عقبة الترجي التونسي أولاً.
وعن مونديال الأندية، قال جوستافو: "سأكون سعيداً بمقابلة زملائي في الفريق، ومنحهم عناق داخل الملعب، وأقول إنني أفتقد الأشخاص الذين ساعدوني كثيرًا في فلامنجو، سيكون ذلك رائعًا للغاية، آمل أن نلتقي في الدور قبل النهائي ونفوز، أنا أدافع عن ناديي الجديد، سأعمل مع الهلال بكل قوة، لكن إذا لم يفز الهلال بالبطولة، أتمنى أن يفوز فلامنجو بكأس العالم للأندية حينها".





رازفان أفضل مدرب روماني لعام 2019




الرياض - الرياضية

طالب جابرييل باربوسا، مهاجم فلامنجو، الإعلاميين البرازيليين وأنصار فريقه بضرورة نسيان مواجهة ليفربول في كأس العالم للأندية، لأن الفريق لديه مباريات أخرى مهمة، فيما تبقى من بطولة الدوري المحلي، بالإضافة إلى لقاء نصف نهائي المونديال.
ورد جابيجول على سؤال أحد الصحفيين الذي بادره بكيفية الفوز على ليفربول بحدة، ليطالبه بالهدوء واحترام بقية المنافسين، مؤكداً أن فلامنجو لديه مواجهتين بالدوري، ثم لقاء الفائز من مباراة الهلال والترجي في كأس العالم للأندية، نقلاً عن شبكة "مسن" البرازيلية، الإثنين.
وفاز فلامنجو على بالميراس بثلاثة أهداف مقابل هدف، ضمن الأسبوع 36 من الدوري البرازيلي لكرة القدم، ليحافظ على سجله خالياً من الهزائم خلال آخر 28 مباراة رسمية، في إنجاز يحسب للمدرب البرتغالي خورخي خيسوس وفريقه.








الهلال والنصر في ديربي الطائرة


الهلال يسعى لحصد العلامة الكاملة


خالد الحديثي - الرس

تقام اليوم الأربعاء مباراة واحدة ضمن الجولة الـ 10 من مسابقة الدوري الممتاز للكرة الطائرة تجمع الهلال متصدر ترتيب المسابقة بالعلامة الكاملة 27 نقطة أمام فريق النصر، وذلك على صالة نادي الهلال 6 مساء. يقود اللقاء أمين الطريفي وخالد الحديثي حكم ثان وسلمان العمري مسجل.

من جهة أخرى، وافق مجلس إدارة الاتحاد السعودي للكرة الطائرة على إقامة دورة للحكام الواعدين لعدد (50) حكما يشارك بها حكام من مختلف مناطق المملكة وستقام لمدة ثلاثة أيام بالرياض. وعقد اجتماع لجميع رؤساء اللجان الفرعية للحكام بالمملكة في مدينة الرياض لعدد (20) منطقة.





الآسيوية تعترف: الهلال وكفى..




Jaber_Alghamdi

حلم كبير عاشه أغلب من ينتمي للموسوعة الهلالية، طموح لازمهم طوال العشرين سنة الماضية، صبروا وتصابروا، دعموا وشجعوا، هتفوا وساندوا، بذلوا كل ما في وسعهم لدعم الفريق، والرفع من معنويات اللاعبين، انتقدوا وطالبوا بالمعالجة والتدخل، وجهوا وتوجهوا، حتى جاءت اللحظة الموعودة، لحظة الوقوف على خشبة التتويج، لحظة سُمعت من خلالها دقات قلوب الجماهير وهي تضحك فرحا، وتبكي سعادة، رسمت خلالها لوحة جميلة، تشكلت في إعادة المجد للزعيم وتربعه على أعلى الهرم الآسيوي.

عندما كنت أشاهد المشجعين أثناء المباراة قلوبهم في اليابان وأجسادهم في المملكة استشعرت وقتها أن الهلال ذهب للنهائي بكامل جماهيريته المعروفة، لم ينقص أحد منهم، وتحديدا في تفاعلهم وخوفهم وحسرتهم على ضياع الفرص، وكأن بينهم وبين هؤلاء الذين تواجدوا بالملعب رابطا كبيرا، وليظهروا للعالم أن عشاق الهلال على قلب واحد وإن تغيرت الأماكن.

أما على مستوى الفريق فقد رأيت الهلال في أجمل صورة وكأنه قد اكتمل بدرا، ثقة كاملة من اللاعبين، واستشعار كبير بالمسؤولية، حتى ظهرت رغبتهم الكبيرة في محو معاناة النهائيين الماضية، واستعادة الأمجاد، والصعود على سلالم السيادة، وكتابة أسمائهم بماء الذهب في تاريخ الهلال العظيم، وتقديم هذه البطولة للوطن الغالي الذي يستحق أن يكون هذا اللقب لأحد أنديته.

الهلال قدم من خلال هذه البطولة أجمل ما يمكن تقديمه لعشاقه ومحبيه، كسر قواعد كثيرة وتجاوز كل الحدود واعتلى القمم شامخا، وأجبر الكثير من خصومه على احترامه، موجها رسالة للجميع بأن الكرة السعودية تمتلك ناديا عظيما وكبيرا اسمه «الهلال».


وقفة في الظلام:

عندما تريد أن تبني فريقا فابحث دائما عن أناس يحبون الفوز، وإذا لم تعثر على أي منهم فابحث عن أناس يكرهون الهزيمة.








الهلال .. لياقة وتكتيك


إدواردو في تدريب الهلال أمس


«الاقتصادية» من الرياض

واصل فريق الهلال لكرة القدم تدريباته الاعتيادية استعدادا لاستئناف المنافسات, واشتمل المران الذي جرى أمس على الجوانب اللياقية؛ حيث أدى اللاعبون عددا من التمارين البدنية واللياقية بجانب تنفيذ الجمل التكتيكية.
وعمد المدرب الروماني رزافان لوشيسكو؛ إلى تطبيق اللمسة الواحدة, وبناء الهجمات من العمق والأطراف, قبل أن يخضع اللاعبين إلى مناورة فنية على نصف الملعب.





العضلة تغيب الفرج وسالم


الحمدان في تدريب الأخضر أمس


«الاقتصادية» من الرياض

لم يشارك سلمان الفرج لا عب المنتخب السعودي لكرة القدم, في الحصة التدريبية أمس استعدادا لمواجهة قطر في نصف نهائي "خليجي 24" غدا, وذلك لشعوره بألم في العضلة الخلفية للفخذ, كما غاب سالم الدوسري لشعوره بألم في عضلة الساق, وأجريت لهما أشعة الرنين المغناطيسي للوقوف على حالة إصابتهما.
وكان الأخضر قد عاود تدريباته عقب فوزه على عمان 3 / 1 أمس الأول, وتأهله إلى المربع الذهبي, حيث أجرى تدريبا أمس على ملاعب التدريب في أسباير تحت إشراف المدرب الفرنسي هيرفي رينارد.
وقسم رينارد اللاعبين إلى مجموعتين ضمت الأولى اللاعبين الذين شاركو أمام عمان, واكتفوا بتمارين استرجاعية, فيما خصصت المجموعة الثانية لبقية اللاعبين حيث خضعوا لتمارين اعتيادية بدأت بالإحماء ثم تمرين التمرير.








  #2  
قديم 04/12/2019, 07:29 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ع السراء
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 01/01/2012
المكان: الرياض
مشاركات: 1,348
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

يعطيكم العافية تغطية محملة بأخبار تثلج الصدر بالتوفيق للزعيم العالمي فوق كل أرض وتحت كل سماء

العود ابوعبدالله



  #3  
قديم 04/12/2019, 07:30 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ قاصدنت
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 14/04/2008
المكان: الرياض
مشاركات: 24,028
الله يعطيكم العافيه على اخبار الزعيم
  #4  
قديم 04/12/2019, 07:57 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ اسيرالماضي
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 07/08/2005
المكان: جده سابقاً الرياض حالياً
مشاركات: 5,058
الله يعطيكم العافية على النقل اليومي لأخبار الزعيم الأسيوي العالمي


بالتوفيق للهلال الزعيم الملكي
شــــــــــعارنا دائماً
( يدا بيد من أجل الزعيم )
اللهم وفق الهلال فوق كل ارض وتحت كل سماء
  #5  
قديم 04/12/2019, 08:39 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ بسام اليحياء
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 17/02/2007
المكان: السعوديه
مشاركات: 232
يعطيكم العافيه على نقل اخبار الزعيم
  #6  
قديم 04/12/2019, 10:40 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ عاشق الزعيم44
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 04/01/2011
مشاركات: 1,072
الله يعطيكم العافية على النقل اليومي لأخبار الزعيم الأسيوي العالمي


بالتوفيق للهلال الزعيم الملكي
شــــــــــعارنا دائماً
( يدا بيد من أجل الزعيم )
اللهم وفق الهلال فوق كل ارض وتحت كل سماء
  #7  
قديم 04/12/2019, 10:51 AM
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 29/03/2010
المكان: الخبر
مشاركات: 1,403
يعطيكم العافيه

بالتوفيق للزعيم
  #8  
قديم 04/12/2019, 11:29 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ ابوبدر97
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 19/01/2009
المكان: تمير
مشاركات: 6,282
يعطيكم العافية تغطية محملة بأخبار تثلج الصدر بالتوفيق للزعيم العالمي فوق كل أرض وتحت كل سماء
  #9  
قديم 04/12/2019, 12:49 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 31/12/2015
مشاركات: 2,913
بالتوفيق لزعيمنا


يعطيكم العافيه
  #10  
قديم 04/12/2019, 01:57 PM
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 13/04/2010
المكان: الرياض
مشاركات: 27,207

الله يعطيكم العافيه على النقل اليومي لأخبارالزعيم


بالتوفيق داااااااائماً للزعيم الهلالي


شــــــــــعارنا دائماً
( يداً بيد من أجل الزعيم )
اللهم وفق الهلال فوق كل ارض وتحت كل سماء

  #11  
قديم 04/12/2019, 03:00 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ aommasi
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 29/04/2015
المكان: عنيزة باريس نجد
مشاركات: 6,132
الله يعطيكم العافية على النقل اليومي لأخبار الزعيم الأسيوي العالمي
  #12  
قديم 04/12/2019, 03:33 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ DAWADMI
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 04/07/2005
المكان: الدوادمي
مشاركات: 5,759
الله يعطيك العافيه
ع ـآلـے مستوآھ
على المجهود
وبالتوفيق للزعيم الملكي





   

 

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML غير مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 05:05 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube