#1  
قديم 11/11/2012, 04:41 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ مستشاره
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 17/01/2012
المكان: جده
مشاركات: 1,645
أخبار المجلس العام ليوم الأحد 26 / 12 / 1433 هـ







أخبار المجلس العام ليوم الأحد الموافق 26 / 12 / 1433 هـ

أعداد : مستشارة الكويسه دائماً ^_^



"الشورى" يشدد على مساءلة من تتجاوز استجابته 60 يوماً
جهات حكومية تتجاهل الرد على ملاحظات «المراقبة العامة».. وأخرى تماطل



جلسة الشورى «ارشيفية»
الرياض - عبدالسلام البلوي

تطلع اللجنة المالية في الشورى، المجلس غداً الاثنين على تقريرها وتوصياتها بشأن التقرير السنوي الأخير لديوان المراقبة العامة للبدء في مناقشة أداء الديوان وتوصيات اللجنة حياله.

وأوضح تقرير اللجنة الذي حصلت عليه "الرياض" أن عدداً من الجهات الحكومية المشمولة برقابة الديوان درجت على التأخر كثيراً في الإجابة لفترة طويلة على استفسارات الديوان أو عدم الرد كلياً على تقاريره وملحوظاته وعدم المبادرة إلى معاجلة ماورد وفق الأنظمة والتعليمات على الرغم من صدور الأمر السامي بتاريخ 28 جمادى الأول عام 1430، الذي تضمنت الفقرة التاسعة منه، التعاون التام مع ديوان المراقبة العامة وتزويده بجميع البيانات والمعلومات اللازمة لممارسة اختصاصاته وفقاً لأحكام نظامه.

وخلصت اللجنة إلى التوصية بالتشديد على جميع الجهات الخاضعة لرقابة الديوان الرد على جميع ملاحظات واستفساراته خلال فترة لاتتجاوز شهرين ومساءلة كل من يخالف ذلك تنفيذاً للأمر السامي المشار إليه.

وفيما يتعلق بتقادم نظام الديوان، أشارت اللجنة إلى مضى أكثر من 42 عاماً على صدور نظامه ورغم قرارات مجلس الشورى التي بدأها في عام 1421 وتلاها بثلاثة أخرى للمطالبة بتعديل وتطوير النظام، إلا أن النظام الجديد للديوان لم يقر حتى الآن.

توصية بتمكين الديوان من تدقيق حسابات البنوك التي تساهم الدولة ب 25% من رأسمالها

وجددت اللجنة المالية التأكيد على سرعة الانتهاء من تحديث نظام ديوان المراقبة العامة وأكدت أن تنفيذ قرارات المجلس بهذا الشأن وتحديث النظام سيساهم في حل معظم العوائق التي تناولها تقرير أخير للديوان - سيعرض للمناقشة غدا - مشددة على أن الأمر يتطلب سرعة إنهاء نظام الديوان لتقوية دوره الرقابي ومساعدته في تنفيذ المهام المكلة إليه.

وطالبت اللجنة في توصيتها الثالثة بتمكين ديوان المراقبة العامة من مراجعة وتدقيق حسابات البنوك التي تساهم الدولة بما لا يقل عن 25% من رأسمالها.

وأشارت اللجنة إلى أن المادة العاشرة من نظام الديوان تنص على أنه على جميع الجهات المشمولة برقابته تقديم كافة البيانات الحسابية وغيرها من المستندات والوثائق التي تمكن الديوان من مباشرة اختصاصاته، وتقديم كافة التسهيلات اللازمة لمندوبيه ومفتشيه، كما أن المادة الثانية من لائحة رقابة الديوان على المؤسسات الخاصة والشركات الصادرة بقرار مجلس الوزراء منذ 1398 تعطي الديوان الحق في مراجعة حسابات المؤسسات العامة والشركات التي تساهم الدولة فيها بما لا يقل عن 25%.



أكد أن القوات ساهمت في إنجاح الحج
الأمير سلمان: المملكة تعيش نعمة الأمن والاستقرار


الرياض - واس:

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في مكتبه بوزارة الدفاع بالرياض اليوم رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن حسين القبيل ونائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق عبدالعزيز الحسين وقادة فروع القوات المسلحة وكبار قادة وضباط القوات المسلحة الذين قدموا للسلام على سموه وتهنئته بعيد الأضحى المبارك.

وعبر سمو ولي العهد في كلمة له عن سروره بهذا اللقاء قائلاً: "إن ما رأيته هذه السنة من نجاح موسم الحج وزيارة الحجاج للمدينة المنورة هو نتيجة جهود الدولة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله -." وأضاف "إن قواتنا الأمنية والحرس الوطني والقوات المسلحة قد ساهمت والحمد لله في إنجاح هذا الموسم"، مؤكداً سموه أن ما تحظى به المملكة من أمن واستقرار هي نعمة يجب أن نشكر الله عز وجل عليها.



أمير الكويت: تأمين المسيرة الديمقراطية يتطلب الحكمة


الشيخ صباح وجه كلمة بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ50 للمصادقة على الدستور
الكويت - واس :

أكد صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت أن الدول التي تنعم بظلال الحرية والدستور والقوانين والمؤسسات والمجالس المنتخبة وتتمتع بإعلام حر وتمتلك جميع الأدوات الدستورية للرقابة والمحاسبة تكون ممارستها محكومة بالروح الوطنية والتمعن بمعاني القسم البرلماني ومتطلباته وإعادة النظر في الكثير من المفاهيم المغلوطة والأعراف المشوهة التي عمل البعض على ترسيخها عن طريق الأمر الواقع كما تستوجب إيصال نبض الشارع وهمومه إلى المؤسسات لا أن تجر المؤسسات إلى الشارع.

وأوضح سمو الشيخ صباح في كلمته التي وجهها إلى الشعب الكويتي اليوم بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ50 للمصادقة على دستور دولة الكويت أن تأمين المسيرة الديمقراطية يتطلب الاتزان في تعاطي الأمور بالحكمة والرؤية وحسن التقدير والبعد عن الانفعال والتهور مبيناً أن العالم شهد ما تعرضت له شعوب وأمم أعماها الجهل والتعصب فعصفت بوحدتها الفتن ومزقت شملها وحاق بها الخراب والدمار.

وأضاف سموه أن التحدي الأكبر والأهم هو تحدي الديمقراطية وأن الأمن والاستقرار لن يكون بديلاً للحرية والديمقراطية بل هما صنوان متلازمان يمثلان ضمانة أساسية لأمن كل مجتمع واستقراره. وبين سمو الشيخ صباح أنه يجب على الجميع إدراك حجم المخاطر المتكاثفة التي تتنامى نذرها على المنطقة بأسرها ويتساقط شررها وأن يتم مراقبة الأحداث المحيطة بهذه المنطقة بعين واعية وبصيرة ثاقبة لانتقاء شرها وتجنب آثارها واسقاطاتها.

وأكد سمو أمير دولة الكويت أن بلاده أمام مرحلة مهمة حافلة بالتحديات لا تحتمل التهاون والتراخي وغياب الإرادة الفاعلة والقرارات الحاسمة تستوجب حسن الاستفادة من ثمين الوقت ووفرة الإمكانات والانصراف عن كل ما يبدد الجهود ويبعثر الطاقات من أجل تعزيز الأمن الوطني وإصلاح الاقتصاد والارتقاء بالخدمات العامة.



مباحثات تركية مصرية في أنقرة لتنسيق الجهود
اندلاع قتال عنيف قرب الحدود السورية مع تركيا



عائلة سورية تمكنت من دخول الحدود التركية من بلدة رأس العين (رويترز)
بيروت ، القاهرة - د ب أ

ذكر نشطاء أن القوات الحكومية السورية والمقاتلين المعارضين اشتبكوا في قتال عنيف امس قرب الحدود التركية ما أدى إلى فرار مزيد من المدنيين إلى تركيا.

ووردت أنباء عن قصف عنيف وغارات جوية على بلدة معرة النعمان المضطربة ومناطق أخرى يسيطر عليها المعارضون في محافظة إدلب شمال البلاد.

وذكر رامي عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان أن نحو 20 ألف شخص فروا من المناطق الواقعة بالقرب من الحدود السورية-التركية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وقال إن بعضهم تمكن من دخول الأراضي التركية ، فيما لجأ آخرون للمناطق الكردية داخل سوريا التي تشهد هدوءا بصورة كبيرة.

وذكر الناشط عمار الإدلبي الذي يقيم في إدلب أن عدد المنشقين عن الجيش السوري والذين توجهوا إلى تركيا وصلوا إلى مئة في الساعات ال24 الماضية.

وأفادت وسائل إعلام تركية بأن 26 ضابطا عسكريا سوريا من بينهم لواءان على الأقل دخلوا تركيا الجمعة.

الى ذلك بحث الرئيس التركى عبد الله غول مع وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو الوضع في سورية وأهمية استمرار تنسيق الجهود بين البلدين لإيقاف نزيف الدم هناك.

وقال بيان للخارجية المصرية امس :"استقبل الرئيس التركي عبد الله غول مساء الجمعة الوزير عمرو، الذي يزور تركيا حاليا لرئاسة الوفد المصري في الاجتماع التحضيري للدورة الثانية لمجلس التعاون المشترك بين مصر وتركيا، والذي يعقد خلال زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أوردغان للقاهرة يومي 17و 18 نوفمبر الجاري".

وقال الوزير المفوض عمرو رشدي المتحدث الرسمي باسم الخارجية إن الوزير عمرو نقل للرئيس التركي تحيات الرئيس محمد مرسى وتأكيد سيادته على حرص مصر على تعزيز العلاقات مع تركيا، حيث أعرب الرئيس جول عن اعتزاز بلاده بزيارة الرئيس مرسى لأنقرة الشهر الماضي وبنتائج المباحثات التي أجريت خلال الزيارة.

وقد تناول اللقاء ترتيبات انعقاد مجلس التعاون المشترك بين مصر وتركيا الأسبوع المقبل حيث أكد الجانبان على أهمية زيارة رئيس الوزراء التركي المقبلة لمصر وما ستحدثه من دفعة قوية للتعاون والاستثمارات المتبادلة بين البلدين ، خاصة أنه يرافقه خلالها 12 وزيرا ونحو 150 من رجال الأعمال الأتراك ، بما يؤمل معه في إعطاء زخم جديد للاقتصاد المصري والخطط التنموية التي تنفذها الحكومة المصرية، وخاصة فيما يتعلق بجهود تعمير سيناء من خلال إقامة مشروعات استثمارية على أراضيها.

وقد تطرقت المقابلة إلى الوضع في سورية وأهمية استمرار تنسيق الجهود بين مصر وتركيا لإيقاف نزيف الدم هناك ، كما تم استعراض عناصر ومنطلقات مبادرة الرئيس مرسى لحل الأزمة السورية، كما تناول الجانبان أيضا التعاون بين مصر وتركيا لدعم المسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة وضمان نجاحه.





الصين تتجه لتحقيق النمو الاقتصادي المستهدف هذا العام



بكين - رويترز :

أعلنت الصين السبت أنها اجتازت منعطفا اقتصاديا مهما وتوقعت تحقيق هدفها للنمو هذا العام ويتزامن ذلك مع اجتماع صناع السياسات بالحزب الشيوعي في بكين لتعيين قادة جدد للأعوام العشرة القادمة.

وقال رئيس هيئة التخطيط الاقتصادي إن ثاني أكبر اقتصاد في العام نجح في وقف التباطؤ مضيفا أنه على ثقة من أن نمو الناتج المحلي الإجمالي سيتجاوز 7.5% في 2012. وكان تشانغ بينغ رئيس اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح يتحدث للصحفيين على هامش المؤتمر الثامن عشر للحزب الشيوعي حيث قال الرئيس المنتهية ولايته هو جين تاو إن الصين ستكون قادرة على تحقيق أهدافها لزيادة كل من الناتج المحلي الإجمالي ونصيب الفرد من الدخل لمثليه بحلول عام 2020 مقارنة مع مستويات 2010. وقال هو إن التنمية ينبغي أن تكون "أكثر توازنا وتنسيقا واستدامة". وربط الحزب في الأعوام الأخيرة مشروعيته بالنمو الاقتصادي وإخراج مئات الملايين من ربقة الفقر.

وقال تشانغ "مؤشرات استقرار الاقتصاد زادت وضوحا في أكتوبر. نحن على ثقة تامة بأننا قادرون على تحقيق هدف النمو الاقتصادي للعام الحالي. وبعبارة أخرى نحن قادرون على تحقيق نمو اقتصادي يتجاوز 7.5%." لكنه حذر قائلا "يجب أن نظل متيقظين .. أسس الاستقرار الاقتصادي ليست قوية بما يكفي ... ففي خضم أزمة مالية عالمية مستمرة ووضع جديد ومشاكل في الاقتصاد يجب أن نستعد للمواجعة صعوبات وتحديات لفترة طويلة."

وكانت بيانات لشهر أكتوبر أظهرت أمس الجمعة مزيدا من التعافي للاقتصاد الصيني بعد أن سجل أبطأ معدل نمو له في ثلاث سنوات مع تسارع الاستثمار في البنية التحتية وتسجيل أعلى معدل نمو للناتج الصناعي في خمسة أشهر.





" العمل " تناقش مع "التعليم العالي" برنامج "جاهز" لتطوير مهارات الطلاب



ناقشت وزارة العمل أمس مع وزارة التعليم العالي فى الرياض برنامج «جاهز» أحد المبادرات المشتركة بين وزاراتي العمل والتعليم العالي، والذي يهدف إلى مساعدة طلاب التعليم العالي على تطوير مهاراتهم وإيجاد الوظيفة المناسبة في مرحلة مبكرة قبل أوعند التخرج.
كما ناقش الاجتماع الذي حضره نائب وزير العمل الدكتور مفرج بن سعد الحقباني ونائب وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد السيف. آلية تقديم المشروع والفئة المستهدفة، ومراحل المشروع، والهيكل التنظيمي المشترك، والمعوقات التي قد تواجه سبيل المشروع.
وأكد الاجتماع على اعتماد نموذج التعاون بين وزارة التعليم العالي ووزارة العمل وصندوق تنمية الموارد البشرية، وتعيين مدير مشروع متفرغ وفريق التنسيق من كل الأطراف للعمل على تقديم المشروع، وكذلك عقد اجتماع مع فريق الأعمال وفريق تقنية المعلومات من طرف وزارة التعليم العالي لفهم واستيعاب طبيعة بيانات الطلبة، والبدء بتعريف نطاق العمل والمتطلبات لمختلف الأنشطة في المرحلة الأولى.
كما تم في الاجتماع مناقشة محاور التعاون والتكامل بين وزارتي العمل والتعليم العالي.




30 ملم تغرق أحياء المدينة .. و الأرصاد تخذل المواطنين في التوقعات
المدارس تعلق الدراسة .. المجاري تتحول إلى مواقع للمشاهدة



أدت الأمطار المتوسطة التي هطلت فجر أمس السبت على المدينة المنورة الى اغلاق العديد من الطرقات فيما لم ترسل الارصاد الجوية اي تحذيرات مسبقة لحماية السكان فيما تهدم احد الجسور في مخطط الامير نايف مما اعاق الحركة والزم اغلب السكان ملازمة بيوتهم.. وقد عبر العديد من المواطنين عن مأساتهم التي تتكرر في كل عام مع الامطار وشددوا على ان مصلحة الصرف لا تتحرك والأمانة ترمي بالحمل عليهم ولا يعرفون لمن يشتكون على حد قولهم.

تعليق الدراسة
من جانبها علقت أغلب المدارس بالمدينة المنورة الدراسة امس السبت فيما لم يصدر بيان من ادارة التعليم الا عن المدارس في محافظة مهد الذهب وخيبر ووادي الفرع مما اضطر مدراء المدارس الى التعامل مع الحدث بشكل شخصي واضطر اغلب اولياء الامور الى اخذ ابنائهم من المدراس رغم دخول اغلبهم وعدم تحذير ادارة التعليم لهم.. ووزعت ادارة التعليم بيانًا مقتضبًا لم تذكر فيه مدارس المدينة المنورة واكتفت بالمحافظات.
وساهمت الأمطار التي هطلت على المدينة في صعوبة وصول طلاب المدارس والموظفين وقد سمعت أصوات رعدية قوية أثناء هطول الأمطار في الوقت الذي تم فيه تعليق الدراسة في جامعة طيبة بالإضافة إلى تعليق الدراسة في عدد من المحافظات التابعة للمنطقة ولم ترد أي أنباء رسمية عن تعليق الدراسة في مدارس المدينة المنورة إلا أن العديد من أولياء الأمور فضّلوا عدم ذهاب أبنائهم إلى المدارس حفاظًا على سلامتهم كما علّقت جامعة طيبة الدراسة أمس السبت وذلك بحسب ما قاله مدير الجامعة الدكتور عدنان المزروع في تغريدته على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» حيث قال: أظهرت الصور التي وصلتني صعوبة الوصول للجامعة اليوم لذلك سيتم تعليق الدراسة اليوم «السبت».

توقعات الطقس
وفي ذات السياق توقعت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة حالة الطقس في المدينة المنورة أن تكون السماء غائمة جزئيًا إلى غائم بسحب منخفضة ومتوسطة تتخللها سحب ركامية رعدية ممطرة تسبق بنشاط في الرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار، وبحسب الرئاسة فإن كمية الأمطار التي هطلت على المدينة المنورة وصلت إلى 30 ملم فيما لم تشر الارصاد الى تحذير المواطنين من هطول الامطار.

أضرار منزلية
وعلى صعيد متصل تعرض عدد من منازل المواطنين في حي سيد الشهداء إلى دخول المياه إلى منازلهم بالإضافة إلى حدوث تشققات في طرق الحي مما أدى إلى صعوبة التنقل والخروج من منازلهم، ويضيف المولد بأنه وجد صعوبة بالغة أثناء دخول المياه إلى منزله بالإضافة إلى الأضرار التي تسببت في إتلاف بعض الأثاث فضلًا عن صعوبة إخراج المياه من المنزل وقال المواطن ثامر المولد إن منزلهم تعرض لدخول المياه إليه أثناء هطول الأمطار بالإضافة إلى حدوث تشققات في الطريق الذي يمر من أمام منزله مما أدى إلى صعوبة في الدخول والخروج من المنزل، وأضاف صالح الحربي أن المواطنين طالبوا أكثر من مرة من أمانة المدينة التدخل وإجراء عملية إصلاح لمجرى الوادي الذي يقع أمام منزله إلا أنهم لم يستجيبوا لنداءاتهم.

المجاري متنزهات
تحولت مجاري السيول بالمدينة المنورة إلى مواقع تأمل وتنزه اجتمع حولها المواطنون كبارا وصغارا لمشاهدة تدفق السيول عقب الأمطار الغزيرة التي هطلت مساء الأول من أمس واستمرت حتى صباح أمس فانتشر المواطنون بأطفالهم على الجسور المطلة على مجاري السيول يوثقون بجوالاتهم وكاميراتهم الحدث فيما انتشرت فرق الدفاع المدني على مجاري السيول خصوصا تلك التي شهدت عبورًا لسيول بمنسوب عالٍ وسرعة كبيرة للتدخل عند الحاجة ولمنع أي تصرف متهور من المشاهدين فيما سارعت فرق المرور بمنع وقوف سيارات المتفرجين التي ضيقت من مسارات الطرق المرورية على الجسور.

برق يصيب سائقًا
أصيب أحد سائقي حافلات نقل الحجاج بصاعقة أسقطته أرضا ونقل على إثرها إلى المستشفى جاء ذلك خلال انتظاره مساء الأول من أمس في محطة استقبال الحجاج بالهجرة لإنهاء إجراءات الحجاج الذين على متن حافلته فأثناء إجرائه لمكالمة هاتفية وهو يتجول حول الحافلة أصيب بالصاعقة التي قذفت الجوال من يده فيما فوجيء سائق آخر بجواره من هول الموقف فركض بعشوائية إلى أن اصطدمت به إحدى السيارت المارة في المحطة إلا أن إصابته كانت طفيفة طغى على آلامها هول الفجعة.

مدير الصحة
شهدت منطقة المدينة المنورة صباح أمس زحامًا وإرباكًا بمستشفيات المدينة بأقسام الطوارئ والعيادات الخارجية بمستشفي الميقات ومستشفى الملك فهد من قبل المراجعين والزوار من كل الشرائح مما أدى إلى استكمال الطاقة الاستيعابية من أسرة بالطوارئ ونقص الكادر الطبي فيما تم تنويم البعض من المرضى بمستشفي الملك فهد بقسم الطوارئ بأحد الأسرة غير المهيئة للمرضى بجانب المستودع المخصص للأدوية لقسم الطوارئ لحين وجود سرير شاغر وذلك بعد أن شهدت منطقة المدينة فجر أمس أمطارًا غزيرة أدت إلى غزو بعض مياه الأمطار ببعض المستشفيات بالأقسام واستخدام «السطل» للحد من الأمطار المتناثرة بالممرات بمستشفى الميقات.
«المدينة» تجولت ببعض المستشفيات بالمدينة ووقفت على حالات المرضى الذين شكوا من نقص الكادر الطبي ونقص الأسرة بالمستشفيات بعد أن شهدت المدينة أمطارًا غزيرة أدت إلى استنفار المستشفيات واستكمال طاقتها الاستيعابية مطالبين بذلك بفتح عيادات لمثل هذه الحالات حتى لا تتكرر تلك المشاهد من تكدسات أمام أقسام الطوارئ.



«الرباعية» تباشر مهامها التحقيقية في حريق مطار جدة
أمر بتشكيلها مشعل بن ماجد
سعد العنيني - جدة
الأحد 11/11/2012
بدأت اللجنة الرباعية التي تضم أربعة جهات حكومية، هي: الدفاع المدني وشرطة جدة، والمباحث العامة، وإدارة مطار الملك عبدالعزيز، مهامها التحقيقة لكشف مسببات الحريق الذي اندلع في أحد مباني مشروع مطار الملك عبدالعزيز بجدة يوم أمس الأول.
وأوضح مدير إدارة الدفاع المدني بجدة العميد تركي علوان أن اللجنة بدأت مهامها التحقيقية أمس بناء على توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة، وذلك لجمع القراين والعينات من موقع الحريق والبدء في التحقيق لكشف المسببات وتحديد أسباب الحريق وهل هو عرضي أم جنائي.
من جهته أعلنت هيئة الطيران المدني في وقت سابق أن فرق الإطفاء والإنقاذ بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة بالتعاون مع فرق من الدفاع المدني سيطرت على حريق نشب بعد ظهر الجمعة في كمية من الأخشاب والسقالات التي تستخدم في عمليات الإنشاء في مبنى مواقف السيارات بمشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد.
وكانت فرق الإطفاء والإنقاذ باشرت الحادث عند الساعة الثالثة عصر الجمعة والذي استمر حتى الساعة السادسة مساء.
وقال المتحدث الرسمي للهيئة العامة للطيران المدني خالد الخيبري في بيان رسمي: إن الحريق نشب في شدات خشبية وحديد التسليح الذي كان قيد التحضير لعمليات الإنشاء الجارية في الركن الشمالي الغربي من مواقف السيارات متعدد الطوابق، ضمن مشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد.
وأكد أن الحادث لم ينجم عنه أي إصابات بشرية، في حين أن الأضرار انحصرت فقط في مواد البناء ومعدات الإنشاء في موقع الحريق، لافتًا إلى أن الجهات المختصة تباشر حاليًا التحقيق في مسببات الحادث، وأن الحريق لن يؤثر في سير العمل في بناء المشروع.





تدعم أهدافها التربوية والتعليمية وتوفّر الموارد المالية اللازمة أسرع من الخطابات الروتينية
وأخيراً.. إقرار ميزانيات تشغيلية للمدارس!



طالبات يمارسن الرسم بعد أن وفرت لهن المدرسة جميع المستلزمات
الرياض - تحقيق- راشد السكران

اتجهت وزارة التربية والتعليم مؤخراً إلى منح مزيد من الصلاحيات لمديري ومديرات المدارس، انطلاقاً من التوسع في استقلالية المدرسة وأحقيتها في ممارسة جملة من الإجراءات التي كانت تمارس سابقاً بمركزية، والآن جاء التوجه للبعد عن ذلك، وعملاً بأحدث ما توصلت إليه التجارب في التعليم العام، عبر (52) صلاحية تضمنت جوانب مالية وإدارية وتربوية، يرتبط القرار فيها بشكل مباشر بمدير المدرسة، وفي جزء منها بقرار مجلس المدرسة.

وتُمكّن الميزانية التشغيلية من أداء المدرسة أدوارها الإدارية وواجباتها التعليمية، مع توفير الموارد المالية اللازمة، إضافةً إلى دعمها نحو تحقيق أهدافها التعليمية والتربوية المرسومة لخدمة الطلاب والطالبات، وكذلك توفير المتطلبات الضرورية اللازمة لمعالجة الحالات الطارئة، سعياً إلى الارتقاء بالعمل إلى أعلى مستوى من التحسن النوعي، وهو ما يتفق مع التوجهات المستقبلية لوزارة التربية والتعليم الرامية إلى أن تكون المدرسة هي دائرة العمل التربوي والتعليمي الاستراتيجي.

واعتمد الأمير فيصل بن عبدالله -وزير التربية والتعليم- العام الماضي (800) مليون ريال للميزانية التشغيلية للمدارس، وهو ما يُمثل استثمار المال العام في أوجه الصرف الفعلية التي تحقق المردود الإيجابي المباشر على أداء المدرسة ومنسوبيها، إلى جانب إسهامها بشكل مباشر في تحسين البرامج التربوية، وكذلك البرامج التدريبية التي سيستفيد منها المعلمون والمعلمات وكذلك الطلاب والطالبات.

صلاحيات مالية

وقال "نواف العلي" -مدير إحدى المدارس-: إنه عندما قررت وزارة التربية والتعليم منح مدير المدرسة مزيداً من الصلاحيات على اعتبار أنه القائد التربوي، فإنها فتحت له فرصة الإبداع والابتكار، عبر صلاحيات مالية يدير من خلالها مخصصات محددة بميزانية تشغيلية، مضيفاً أن هذا يعين المدرسة على تحقيق أهدافها، مع تيسير أداء أدوار القائمين عليها، فنياً وتربوياً على الوجه الأمثل، بما يعود نفعه على الطالب وعلى عمليات التعليم والتعلم ويحقق الأهداف المنشودة، لافتاً إلى أن الميزانية التشغيلية للمدارس جاءت محققة للطموح من خلال عدة بنود أهمها بند النشاط الثقافي والرياضي، وبند المستلزمات التعليمية، وبند التدريب، وكذلك بند النظافة وبند الصيانة، مبيناً أنه تم توزيعها كالآتي نفقات النشاط الرياضي والثقافي، ويخصص لكل مدرسة بواقع (31) ريالاً تقريباً لكل طالب في هذا البند، ويخصص مبلغ (2700) ريال لكل مدرسة يبلغ عدد طلابها (101) طالب فأكثر.

تمثل استثمار المال العام في تحقيق مردود إيجابي مباشر على الطلاب والمعلمين

مُستلزمات تعليمية

وأوضح "العلي" أنه خُصص للمستلزمات التعليمية لكل مدرسة (34) ريالاً تقريباً لكل طالب في هذا البند، مع تخصيص مبلغ (3000) ريال لكل مدرسة يبلغ عدد طلابها (101) طالب فأكثر، مضيفاً أنه فيما ما يخص التدريب والابتعاث فالمدارس التي يبلغ عدد معلميها (25) معلماً فأكثر يخصص مبلغ (4000) ريال تقريباً في هذا البند لكل مدرسة، أما المدارس التي يبلغ عدد معلميها (50) معلماً فأكثر فيخصص لها مبلغ (6000) ريال تقريباً في هذا البند لكل مدرسة، مبيناً أن بند النظافة يخصص مبلغ بواقع (54) ريالاً تقريباً لكل طالب، أما مستلزمات الصيانة للمدارس فيخصص مبلغ بواقع (33) ريالاً تقريباً لكل طالب في هذا البند، متوقعاً أن تحقق هذه الخطوة الآمال المطلوبة بإذن الله.

ورش عمل

وأكد "د.ماجد الحربي" -رئيس فريق المتابعة لتنفيذ مشروع الميزانية التشغيلية- على أن الوزارة أصدرت قبل عامين ما يعرف بصلاحيات مديري المدارس والميزانية التشغيلية للمدارس، رغبةً منها في التوجه من المركزية إلى اللامركزية، مضيفاً أنها تأتي في إطار تعزيز التوجهات التي ترمي إلى تطبيقها الوزارة على مستوى إدارات التربية والتعليم، مبيناً أن الميزانية التشغيلية تشمل جميع المدارس للبنين والبنات، وتشمل أيضاً مدارس ومعاهد التربية الخاصة، وتشمل رياض الأطفال، مشيراً إلى أن المعوقات التي تواجه بعض المدارس يتم العمل على معالجتها وتحقيق الأهداف التي وضعت الميزانية من أجلها.

وأضاف أنه تم عقد العديد من الورش التي تهدف إلى التعرف على أبرز الصعوبات التي تواجه مديري ومديرات المدارس في إدارات التربية والتعليم بالمناطق والمحافظات.

تحقيق أهداف

وذكرت "هيا السمهري" -مدير عام الإشراف التربوي للبنات- أن الميزانية التشغيلية للمدارس تعد واحداً من أهم الحوافز الداعمة للعمل التربوي، لذلك رأت الوزارة تقييم هذا المنتج وأخذ رؤى الميدان حوله من خلال عقد مثل ورش عمل، مضيفةً أن الميزانيات التشغيلية تهدف إلى تمكين المدرسة من أداء أدوارها الإدارية وواجباتها التعليمية التي تحقق أهدافها التربوية والتعليمية، مع توفير الموارد المالية اللازمة للمدرسة؛ لمساعدتها في تنفيذ الخطة التشغيلية لها وتلبية متطلباتها الرئيسة، إضافةً إلى دعم المدرسة لتحقيق أهدافها التعليمية والتربوية المرسومة لخدمة الطلاب والطالبات في جميع المراحل الدراسية، مع تحقق الجودة اللازمة في الأداء، وكذلك توفير المتطلبات الضرورية اللازمة للمدرسة لمعالجة الحالات الطارئة، سعياً إلى توفير البيئة التربوية المناسبة، والارتقاء بالعمل إلى أعلى مستوى من التحسن النوعي، إلى جانب تمكين المدرسة من تعزيز دورها التربوي في المجتمع.

مردود إيجابي

وقال الأستاذ "صالح الحميدي" -مدير عام الشؤون الإدارية والمالية في وزارة التربية والتعليم-: إن مشروع الميزانية التشغيلية هو أحد برامج الوزارة الرامية إلى تمكين مديري ومديرات المدارس ومنحهم الفرصة لتنفيذ ما يرونه من تطبيقات عملية لبرامج ذات مردود إيجابي مباشر، مضيفاً أنها تُحقق سرعة التنفيذ وتحقيق المتطلبات من واقع الممارسة داخل المدارس، مبيناً أن الوزارة ماضية في تنفيذ هذا المشروع وفق آلية تحقق التوسع فيها، مع تخصيص ما يدعم تعزيز هذا المشروع من الموازنات المالية الحالية والمستقبلية، مُشدداً على ضرورة الالتزام بإجراءات وآليات الصرف وفق ما تم إقراره في مشروع الميزانية التشغيلية، وبناء على البنود المحددة، ووفق المخصصات المالية لكل مدرسة بحسب ما تم إقراره، مؤكداً على ضرورة الالتزام بالأنظمة فيما يخص البنود المبرمة سواء الصيانة وتأمين متطلباتها، أو ما يتم صرفه على البنود الأخرى.

لوائح منظمة

وأوضح "الحميدي" أن هناك لوائح منظمة للميزانية التشغيلية للمدرسة تُنفذها لجنة خاصة تُشكّل في المدرسة، يصدر عنها تصنيف الميزانية وفق اللوائح والضوابط، مع وضع الإجراءات الكفيلة بضمان الصرف على الأوجه المستحقة، مبيناً أن تحديد الميزانية التشغيلية للمدارس يأتي بناءً على معايير محددة، وعلى أعداد الطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات، مؤكداً على أن الميزانية التشغيلية تتفاوت وفق ذلك، بحيث تصل في الحد الأعلى إلى (165) ألف ريال، مُشدداً على أهمية أن يكون الصرف في حدود المبلغ المخصص من إدارة التربية والتعليم للمدرسة، وأن يتم تطبيق المشروع على جميع المدارس بكافة المراحل الدراسية ومعاهد التربية الخاصة، مع عقد ورش عمل لمديري المدارس للتعريف بالتعليمات الخاصة بالمشروع، وأوجه الصرف من البنود المالية المعتمدة.

نقلة كبيرة

وأكد "د.عبدالرحمن البراك" -وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم بقطاع تعليم البنين- على أن هذه الصلاحيات ستحقق نقلة كبيرة في العمل التربوي والتعليمي، بل ودعماً للمدرسة في أداء دورها المناط بها بشكل واسع، وهو ما يتفق مع التوجهات المستقبلية للوزارة الرامية إلى أن تكون المدرسة هي دائرة العمل التربوي والتعليمي الاستراتيجي، مضيفاً أنه سبق واعتمد الأمير فيصل بن عبدالله -وزير التربية والتعليم- العام الماضي (800) مليون ريال للميزانية التشغيلية للمدارس، مبيناً أنها خطوة في إطار منح المدرسة المزيد من الصلاحيات لخدمة العملية التربوية والتعليمية، حيث تم تخصيصها للصرف على احتياجات المدرسة والمستلزمات الضرورية للعملية التربوية والتعليمية، مع استثمار المال العام في أوجه الصرف الفعلية التي تحقق المردود الإيجابي المباشر على أداء المدرسة ومنسوبيها، إلى جانب إسهامها بشكل مباشر في تحسين البرامج التربوية الموجهة للطالب والطالبة، وكذلك البرامج التدريبية التي سيستفيد منها المعلمون والمعلمات والطلاب والطالبات داخل مدارسهم، موضحاً أن وزير التربية والتعليم شدّد على التقيد بما جاء في إجراءات الصرف من الميزانية العامة للدولة.



طلاب وجدوا الأدوات اللازمة وعملوا على إحدى التجارب



وجود ميزانية لكل مدرسة يتيح لها التوسع في بعض النشاطات



الأمير فيصل بن عبدالله



جدة .. مدينة التسامح السعودية



فاضل العماني

للمدن، سحرها وجمالها وإغواؤها، تماماً كالنساء. لا أعرف، لماذا تحضر هذه الفكرة الملعونة، كلما صافحت عيناي مدينة جديدة. هذه المرة، الامر مختلف بعض الشيء، فأنا أشاهد جدة من على متن طائرة تنتظر دورها بكل شوق للهبوط بسلام على تراب هذه المدينة الشهيرة. ليست المرة الاولى التي ازور هذه المدينة المثيرة، بل أنا أتردد عليها دائماً، ولكنني أشعر بذات "اللذة" الشهية التي أعرفها جيداً كلما وطأت قدماي مدينة جديدة.

جدة، مدينة ممتلئة حد الانتشاء بالفرح والبهجة والسعادة. جدة، مدينة تضج بالحياة والحب والأمل. في جدة، تختلط كل التفاصيل، وتتماهى كل الحدود، وتذوب كل الفوارق، وكل ذلك من أجل رسم ابتسامة عريضة، وصناعة حياة طبيعية.

في زيارتي الاخيرة لهذه المدينة الساحرة، فاجأتني كعادتها بالكثير من التفاصيل الجميلة والغريبة. تلك التفاصيل التي لا تجدها إلا في جدة.

كثيرة، تلك التفاصيل المثيرة التي استفزتني حد الدهشة في هذه المدينة المتألقة التي تحوي كل التناقضات والمفارقات. جدة، أخذت من بحرها كل تفاصيله الصغيرة والكبيرة، فهي تشبه البحر حد التطابق، في هدوئه وهيجانه، مده وجزره، رحابته وامتعاضه، بساطته وغموضه. حتى الانسان في جدة يشبه البحر تماماً. جدة، المكان والإنسان، رواية مثيرة، لم تُقرأ بعد.

فقط، 3 من تلك التفاصيل الكثيرة التي تتمتع بها هذه المدينة الساحلية الجميلة، أجدها بحاجة إلى شيء من التكثيف والإضاءة، لأنها تُقارب بعض التابوهات والممنوعات والخصوصيات التي كرستها، ومازالت تلك الذهنية التقليدية، أو لأكون أكثر صراحة وشفافية، تلك العقلية المتشددة التي لا تُريد لهذا الوطن العزيز أن ينعم بأجواء طبيعية وسليمة وصحية كبقية الأوطان القريبة والبعيدة. فبكل آسف مازالت بعض العقليات تعمل على افتعال أزمات واحتقانات وصراعات.

الحرية، وهي العنوان الابرز لهذه المدينة المتحررة - تقريباً - من كل العقد والأمراض النفسية والاجتماعية والثقافية، لأنها تخلصت من قيود الماضي وتبعية الحاضر وهيمنة الفكر المنغلق. في جدة، لا وجود لمظاهر الكبت والانغلاق والخوف، ولكنها المدينة الاكثر قرباً من الحياة الطبيعية بكل ايجابياتها وسلبياتها، تماماً ككل المدن المتحضرة والمتمدنة في العالم. المجمعات والأسواق التجارية، تغص بالرواد والمتسوقين من كل المستويات والأجناس والأعمار، وليس ثمة وجود لذلك الفرز بين العزاب والعائلات، ومع ذلك، تسير الامور بكل هدوء وسلاسة وراحة.

التسامح، وهي صفة تمتاز بها هذه المدينة المفتوحة على كل الآفاق والأفكار، ما عكس ذلك على أهلها حيث أصبحت عقولهم وقلوبهم أكثر انفتاحاً وتسامحاً واحتضاناً للآخر. في جدة، كل الاديان والمذاهب والقوميات والأعراق والفئات، تعيش بسلام ووئام، تماماً كفسيفساء بديعة الالوان ورائعة المنظر.

أما الصفة الثالثة التي تُميز هذه المدينة الساحرة، فهي ظاهرة الفرح التي لا تكاد تُفارقها.

جدة، مدينة ممتلئة حد الانتشاء بالفرح والبهجة والسعادة. جدة، مدينة تضج بالحياة والحب والأمل. في جدة، تختلط كل التفاصيل، وتتماهى كل الحدود، وتذوب كل الفوارق، وكل ذلك من أجل رسم ابتسامة عريضة، وصناعة حياة طبيعية.

تلك، بعض الجوانب الرائعة التي ميزت هذه المدينة المثيرة، ولكن لابد من ذكر بعض الملاحظات والتحديات والسلبيات التي تشوه صورة هذه المدينة الجميلة. فمثلاً، مطارها لا يليق بمكانتها وشهرتها كبوابة للحرمين الشريفين. مطار جدة، وصمة عار في جبين هذه المدينة الفاتنة. أما البحر، فله حكاية أخرى. بحر جدة، هو سر جمالها وسحرها، ولكنه بالكاد يُرى، بسبب كثرة المشاريع والأبنية والأسوار العالية. جدة بحاجة لبحرها الذي اشتهرت به. أما النظافة في جدة، فملف ساخن، ويحتاج إلى اجراءات سريعة وحازمة، فلا يعقل أن تكون جدة بهذا المستوى المتدني من النظافة.

الاوساخ وأكوام الزبالة والأنقاض والحفر في كل مكان تقريباً. وأخيراً، جدة بكل ما تحمله من ثقل حضاري وتاريخي وثقافي وفني، بحاجة ماسة لفعالية سنوية كبرى، تضعها على خارطة الفعاليات والمهرجانات الكبيرة، محلياً وعربياً، بل وعالمياً.

في جدة، مخزون هائل من الفنون والآداب والتراث والفلكلور والرقصات واللهجات، إضافة إلى سجلها الحضاري والثقافي والتنويري الذي يشفع لها بأن تحظى بمهرجان كبير كالجنادرية ومعرض الكتاب وسوق عكاظ.

جدة، ليست مجرد مدينة سعودية ساحلية، ولكنها تجربة فريدة ورائدة للتعايش الحقيقي بين مختلف المكونات والشرائح، ومثال رائع للحرية والتسامح والانفتاح والفرح، فمتى تصبح مدننا الاخرى كجدة؟




هندي يقطع لسانه ليتوقف عن إهانة زوجته



نيودلهي – ي. ب. ا :

قطع رجل هندي لسانه بعد أن تركته زوجته بسبب الإهانات التي كان يوجهها لها. وذكرت وسائل إعلام هندية أن اختصاصي إصلاح أجهزة التلفزيون بونتي فيرما (31 عاماً) كان يوجه الإهانات باستمرار لزوجته هينا، ما دفعها للتخلي عنه وأخذ ابنتها معها. وقرر الرجل اقتلاع هذه العادة من جذورها فما كان منه إلا قطع لسانه. وقد نقل فيرما إلى المستشفى لتلقي العلاج فيما لم يعرف ما إذا كانت زوجته اقتنعت بالعودة إليه.







يسعد صباحكم جميعا
قراءة ممتعة اتمناها لكم لكن قبل هذا ، أتمنى أنكم تدعون لـ سمو الهولاليه لانها قروشت أمي تقول قولي لهم يدعون لي


  #2  
قديم 11/11/2012, 05:03 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ EZEL HD
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 09/09/2011
مشاركات: 1,278
شكرررررررررررررررررررررررا
  #3  
قديم 11/11/2012, 05:14 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلاليه ودمها خفيف
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 12/05/2011
مشاركات: 28,346
يعطيك العاااااااااااااااااااااافيه على النقل
  #4  
قديم 11/11/2012, 08:33 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ بن جبله المطيري
مشرف اللجنة الإعلامية
بالموقع الرسمي لنادي الهلال
تاريخ التسجيل: 25/05/2004
المكان: (( تحت أقدااام أمي ))
مشاركات: 56,076
إقتباس
هندي يقطع لسانه ليتوقف عن إهانة زوجته

رااااااحوا الهنود الطيبين اللي مااايهااابون الحريم

إقتباس
أتمنى أنكم تدعون لـ سمو الهولاليه لانها قروشت أمي تقول قولي لهم يدعون لي

عساااااااها تزوج ان شاااااااء الله برجاااال نفس الهندي اللي قطع لساانهـ

مستشاااره شكرآآ على الاخبااار الجميلهـ
  #5  
قديم 11/11/2012, 09:59 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ معجب هلالي.
زعيــم متألــق
تاريخ التسجيل: 17/03/2011
مشاركات: 1,002
تعقيباً على تصريح أمير الكويت فاننا نؤكد تضامننا مع الشعب الكويتي بهبته الشعبية وتحركه السلمي الرائع المطالب بالحرية والديمقراطية على غرار الدول العربية الأخرى ولا يجوز لكائن من كان أن يتهم المتظاهرين في الكويت بتنفيذ أجندة خارجية ان من ينفذ أجندة خارجية هو من أنزل الدبابات للشوارع وأنزل قوات الأمن ورجال الشرطة لقمع المتظاهرين والسؤال ماهو الفرق بين من يقمع الكويتيين ومن يقمع السوريين ؟؟
والاجابة: لايوجد فرق لأن مبادئ الحرية لا تتجزأ فهي نفسها في تونس ومصر والسودان وسوريا والكويت والعراق وكل مكان
أما ما يتعلق بالأزمة السورية فاني أعتقد أن تركيا تمارس دوراً مشبوهاً ضد الانتفاضة الشعبية السلمية في سوريا وتتعاون مع جوقة الخونة والعملاء بالمعارضة من أجل مصادرة ارادتها الوطنية والله يعين السوريين على بلاويهم التي لا تنتهي
وختاماً نقول لمستشاره عوافي على النقل وشكراً للجميع.
  #6  
قديم 11/11/2012, 11:11 AM
الصورة الرمزية الخاصة بـ FAISAL AL7RBY
زعيــم مميــز
تاريخ التسجيل: 05/04/2010
المكان: عـادة الأيـام تأخـذ ماتعـيـد :: ولابد من وقت يكشـف ماخفـى
مشاركات: 74,203
إقتباس
30 ملم تغرق أحياء المدينة .. و الأرصاد تخذل المواطنين في التوقعات
المدارس تعلق الدراسة .. المجاري تتحول إلى مواقع للمشاهدة

الارصاد كـ النظام السوري تكذب و تكذب

ولا احد يصدق ما تقوله
  #7  
قديم 11/11/2012, 08:16 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ maxezo7
نائب رئيس رابطة برشلونة
تاريخ التسجيل: 26/11/2008
المكان: :) Camp nou
مشاركات: 7,016
الف شككر أختي مسسّتشآره ، مآ قصرتي
،
  #8  
قديم 11/11/2012, 09:05 PM
الصورة الرمزية الخاصة بـ هلالي عايش حياته
محرر أخبار المجلس العام
تاريخ التسجيل: 29/09/2011
المكان: الرياض
مشاركات: 14,818
يعطيك العافية على النقل

.............
   

 

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

قوانين المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : مسموح
[IMG] كود الـ مسموح
كود الـ HTML مسموح
Trackbacks are مسموح
Pingbacks are مسموح
Refbacks are مسموح



الوقت المعتمد في المنتدى بتوقيت جرينتش +3.
الوقت الان » 10:11 AM.

جميع الآراء و المشاركات المنشورة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط , و لا تمثل بأي حال من الأحوال وجهة نظر النادي و مسؤوليه ولا إدارة الموقع و مسؤوليه.


Powered by: vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd

Google Plus   Facebook  twitter  youtube