مشاهدة مشاركة بصفحة مستقلة
  #1  
قديم 25/12/2005, 05:49 PM
طاير بليا جناح طاير بليا جناح غير متواجد حالياً
زعيــم فعــال
تاريخ التسجيل: 04/08/2005
مشاركات: 391
معالي السفير سامي فلتخرس أفواه الأعداء ولترتفع رؤوس الزعماء فلا نامت أعين الجبناء



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أولا أمسى على الكل بالخير من أعضاء وعضوات ومشرفين

فمما لاشك فيه أننا مرفوعون الرؤوس وقد ثلجت صدورنا وانفتحت قلوبنا مما رأيناه من تشريف معالي السفير سامي لنا منذ دخوله عالم المجنونة الذي جنن بها كل أعداءه .
فقد تحمل التجريح والطرق الوعرة التي قد نصبت أمامه طوال مشواره .
فنحن نعلم جيداً أن كل طرق معالي السفير سامي قد حفت وفرشت بالشوك وقد وطأها بقدميه الثمينتين وتحامل على نفسه من أجل إسعادنا ورسم البسمة على شفاهنا ...
فلن أتحدث على تاريخه الكروي المليء بالانجازات فهذا سيحتاج إلى الف مليون موضع .
ولكنني اقول أني مرفوع الرأس نعم أقولها بأعلى صوتي .... نعم أقولها بصوت يملأ أرجاء الدنيا واقطار التاريخ وحدود الدهر ... واقولها بصوت يصل الاسماع فلا تكاد تخفيه ... ها أنا مرفوع الرأس لأن نجمي هو معالي السفير سامي .... لقد شرفني لقد رفع هامتي إلى حد الشفق ... وداس رؤوس الاعداء والحاقدين كالنعام في التراب ...

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هاهو سفيراً للنوايا الحسنه وترك لكم النوايا السيئة التي لاتسمن ولاتغني من جوع (( لاتستغرب انه يجيك غبي ويقولك ان كوفي عنان كان يلعب مصاقيل بالهلال عشان كذا تدخل بالواسطه وخلا سامي هو سفير النوايا الحسنه )

نعم حاولو أن يعتمو نجمه ولكنهم خابو وخسروا ... وجهو إليه سهامهم فرجعت لهم سهامهم بخفي حنين وقالت وهي تجر أذيال الخيبه صاحبكم من فولاذ فلا نستطيع اختراقه ..

أن كان بزعمهم أن سامي سينتهي من مخيلتهم كلاعب عند اعتزاله فتاريخه سيمنعهم من ذلك ... لانه باقي في مكان وكل زمان ...

واذا تناسو فسعادة السفير .... هو سفير بعد الاعتزال فسترونه أمامكم في كل حين ...

نعم نحن سنحزن لاعتزاله وهم سيفرحون ... ولكن هناك شئ في الطرف الاخر يسعدني ويفرحني وهو انه سامي سفير فسيبقى كلاعب وسفير في قوبنا وسفيراً أمام أعينهم الخائبه ...

فهو قصة خالدة بدأت ولن تنتهي ماحيينا وماحيو هم .

نسينا في ودادك كل غالي ........ فأنت اليم أغلى مالدينا
نلام علــى محبتكم ويكفي ........ لنا شرف نلام وماعلينا
ولما نلقكم لكن شــــــــوقاً ........ يذكرنا فكيف إذا التقينا


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فلننم قريرين العين لان نجمنا هو السفير سامي ولننم ملئ جفوننا الراحة فسندنا هو السفير سامي ... فلا نامت أعين الجبناء ...

واعذروني على الإطاله
أخوكم طاير بليا جناح
اضافة رد مع اقتباس